موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

من أجل اللغة العربية: مهمات لا بد منها

إرسال إلى صديق طباعة PDF

ما العمل لتمكين اللغة العربية من أسباب حماية نفسها من سياسات التبديد والتصفية، المنتهجة ضدها باسم النجاعة وضرورات التكيف مع الكونية؟

من النافل القول إن مقاربة هذا السؤال تفترض نقداً مزدوجاً

لأزعومتين متعارضتين في المضمون، متطابقتين في النتائج: الأولى الجهوزية الناجزة للغة العربية لكي تكون لغة العلوم والتقنية التي بها نستغني عن غيرها من اللغات، والثانية "تخلف" اللغة العربية وعجزها عن مجاراة اللغات العالمية في الاصطلاح والتعبير، - وبالتالي - زوال حاجتنا إليها في التدريس والاستخدام! الأزعومتان معاً تتنازعان النفوذ والسيطرة، في السجالات التي تدور على اللغة، وإن كان للثانية منهما الغلبة، بقوة الأمر الواقع السلطوي لا بقوة الحجة والإفحام .

لابد من القول - رداً على الأطروحة الأولى - إن جهداً علمياً كبيراً مازال مطروحاً على العاملين في الحقل اللغوي: في ميادين المصطلحيات والاشتقاق والترجمة، لإغناء الرصيد اللغوي الاصطلاحي للعربية وتنظيمه وتوحيده . ومعنى ذلك أن اللغة العربية في مسيس الحاجة إلى إعادة تأهيل في مجالات العلوم والتقنية حتى تصبح قادرة على الصيرورة لغة لاكتساب المعارف العلمية الدقيقة، نظير ما أصبحته في ميادين العلوم الاجتماعية والإنسانية منذ عقود ستة أو يزيد . ومع أن اللغة العربية ليست مسؤولة عما أصابها من ضعف في

الموارد العلمية بسبب السياسات التعليمية المتبعة المصرّة - ما عدا في العراق وسوريا - على تدريس المواد العلمية باللغات الأجنبية، إلا أن الأمر الواقع، الذي فرضته تلك السياسات، لا يمكن رفعه إلا ببذل المزيد من الجهد في إغناء رصيدها الاصطلاحي بالترجمة والإنتاج الفكري والعلمي باللغة العربية . ما دون ذلك لن يفيدنا كثيراً أن نستمرئ عادة المكابرة، فنصر على جهوزية لغتنا - في وضعها الحالي - للاستخدام في التلقين العلمي . من يفترض ذلك، يتصرف كما لو أن الذين يطعنون على جدارة اللسان العربي، إنما يقصدون تبخيص قدره كلسان للعلوم الدينية وللآداب، أو حتى للعلوم الإنسانية الحديثة، وليس هذا مرادهم، أو مراد الأكثر منهم .

لابد، في المقابل، من التسليم بحقيقة أن معظم من يعالن اللغة العربية عداءً أو خصومة أو اعتراضاً، ويدعو إلى التخلص منها في التدريس والإدارة، والاستعاضة عنها بالعامية (بلغة العامة) وبلغات أجنبية . . إنما يعاني جهلاً مطبقاً بها، أو نقصاً حاداً في اكتسابها، وعجزاً عن استخدامها كتابة وقراءة . ومعنى ذلك أنه يعاني عقدة نفسية مزمنة تجاهها . وهي عقدة مفهومة، في كل حال، وتشبه عقدة المُعادين - بشكل عصابي - للغة الفرنسية والإنجليزية لمجرد الجهل لهما . والمشكلة ليست في العقدة النفسية، من حيث هي حالة سيكولوجية، وإنما هي في تحويلها إلى موقف ثقافي وسياسي، أو في تأسيس موقف ثقافي وسياسي على حالة مرضية شخصية، ففي ذلك منتهى الشطط والعبث، إذ من ذا الذي أعلم جاهلاً للعربية، لا يقوى على فك حروفها، أنها لغة متخلفة لا تليق بالتكوين العلمي؟ كيف له أن يقطع بعدم حاجتنا إليها وهو لم يقرأ بها نصاً فكرياً أو فلسفياً أو أدبياً ليقيس وزنها في ميزان النجاعة؟ ليس للجهل باللغة العربية أن يقرر في ما إذا كانت لغة مناسبة للتكوين والبحث العلمي، فالجهل جهل ولا يبنى عليه . كما أن الكيد للغة الوطنية لصالح لغات أجنبية تعبير عن نقص فادح في الوطنية، ناهيك بما فيه من خرق وانتهاك فاضح للدستور الذي ينص على أنها اللغة الوطنية الرسمية .

سيكون على المدافعين عن مرجعية اللغة العربية أن يخوضوا معركتهم على جبهتين: جبهة البناء والتأهيل، وجبهة الدفاع والتأمين . الأولى جبهة العلم والثقافة والبحث العلمي المنصرف إلى تنمية القدرة العلمية والاصطلاحية للغة العربية، وتبسيط قواعدها النحوية والصرفية، وتيسير طرق تلقينها واكتسابها لدى الناشئة، ومراجعة برامجها في المدارس والجامعات، ورعاية البحث العلمي فيها والإنفاق الرسمي عليه، وإحداث الأكاديميات العلمية الخاصة بها، ودعم أطرها المؤسسية العلمية الموجودة سلفاً (مثل مجامع اللغة العربية) . . إلخ . والثانية جبهة النضال الثقافي والاجتماعي - المدني والسياسي ضد المافيات الفرنكوفونية والانغلوفونية المندسة في مراكز الدولة، المديرة لمخططات الإجهاز على اللغة العربية خدمة للأجانب والمرتبطين بهم في الداخل العربي، ومحاصرة هذه المافيات ثقافياً، وقانونياً، برفع الغطاء عن أهدافها، وبيان ما في تلك الأهداف من مساس بالمصالح العليا للوطن والأمة، ومن اعتداء سافر على الدستور بما هو التمثيل الأعلى لمصالح الأمة . النضال الأول بنائي وطويل الأمد، وجمهوره الباحثون والأكاديميون . والنضال الثاني دفاعي ينتمي إلى التمسك بحقوق المواطنة، وجمهوره - بالتالي - المواطنون كافة . ومثلما يحتاج الأول إلى أطر خاصة به، يحتاج الثاني إلى أطره الشعبية المناسبة .

اللغة العربية خط أحمر، لأنها الكينونة، ولأنها الوطن .

 

د. عبدالاله بلقزيز

كاتب ومفكر مهتم بالشأن القومي
جنسيته: مغربي

 

 

شاهد مقالات د. عبدالاله بلقزيز

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

العراق.. الوطن أو الخيانة

صلاح عمر العلي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

ان عملية الاستفتاء التي جرت في منطقة كردستان العراق يوم 25 ايلول الماضي وما ترت...

التاريخ عندما يثأر

عبدالله السناوي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

  «يا إلهي إنه يشبه المسيح». هكذا صرخت سيدة ريفية رأته مقتولاً وجثته ملقاة في ...

خشية نتنياهو من زوال دولته

د. فايز رشيد

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    أعرب رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو عن مخاوفه من زوال دولة «إسرائيل» خلال السنوات ...

بين المقاومة والانقسام والمصالحة

منير شفيق

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

لا شك في أن معادلة العلاقات الفلسطينية الداخلية ولا سيما بين فتح وحماس دخلت، أو ...

تساؤلات حول صلاحية السفير العربي للدفاع عن حرية التعبير

هيفاء زنكنة

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

أصدرت ست منظمات حقوقية مصرية بيانًا عبرت فيه عن أسفها لترشيح السفيرة مشيرة خطّاب لمن...

حديث القيم المغيب

توجان فيصل

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

تتصدّر الأزمة الاقتصاديّة في الأردن عناوين الأخبار اليوميّة ومقالات الرأي وأيضاً الدراسات والأبحاث. ولكن أغل...

في ذكراك يا فقيه

معن بشور

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    في مثل هذا الايام قبل 17 عاما رحل المجاهد الكبير محمد البصري المعروف بالفقيه ...

مرة أخرى... بدو أم فلسطينيون؟!

عبداللطيف مهنا

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

حتى الآن، هدم المحتلون قرية العراقيب في النقب الفلسطيني المحتل للمرة التاسعة عشر بعد الم...

تجربة حزب الله لن تتكرر في غزة

معين الطاهر

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

ترتسم معادلة جديدة داخل البيت الفلسطيني بعد توقيع اتفاق المصالحة بين حركتي فتح وحماس، برع...

ترامب وإيران... من يربح أخيراً يضحك كثيراً

عريب الرنتاوي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

أوصل الرئيس دونالد ترامب العلاقات بين بلاده وإيران إلى حافة الهاوية... خطوة واحدة فقط بات...

متغيرات السلطة والمعارضة في العالم العربي

د. إبراهيم أبراش

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

لم تقتصر تداعيات الأحداث التي يشهدها العالم العربي في السنوات الأخيرة على الواقع السياسي وال...

ما بعد الصراع

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    في الملتقى العالمي لإعادة الإعمار ومستقبل البناء في دول الصراع والذي حضره خبراء ومفكرون ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم23058
mod_vvisit_counterالبارحة38345
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع150122
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي225854
mod_vvisit_counterهذا الشهر641678
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45704066
حاليا يتواجد 3263 زوار  على الموقع