موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مواضيع اجتماعية وسياسية ووجودية في جائزة الرواية العربية ترعاها البوكر ::التجــديد العــربي:: افتتاح معرض القصيم للكتاب ::التجــديد العــربي:: تونس تستعد لاستقبال ثمانية ملايين سائح ::التجــديد العــربي:: الإسراع في تناول الطعام يزيد الوزن ::التجــديد العــربي:: عقار يصد ضغط الدم ينجح في كبح السكري من النوع الأول ::التجــديد العــربي:: قمة تشيلسي وبرشلونة تنتهي تعادلية وميسي يزور شباك البلوز ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونخ يسحق بشكتاش بخماسية ويقترب من التأهل ::التجــديد العــربي:: زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018 ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن ::التجــديد العــربي:: لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية ::التجــديد العــربي:: طرح أرامكو يجذب المستثمرين الروس ::التجــديد العــربي:: الذهب يرتفع بسبب مخاوف التضخم ::التجــديد العــربي:: نصف مليون عنوان في مسقط الدولي للكتاب و 70 فعالية متنوعة وبرنامج عروض مسرحية وأمسيات شعرية وورش وحفلات توقيع ::التجــديد العــربي:: معرض الكتاب بالدار البيضاء يحتفي بـ 'مدن السور' ::التجــديد العــربي:: اكثروا من تناول الزبادي لصحة قلوبكم ::التجــديد العــربي:: الهلال ينفرد بالصدارة إثر فوز مثير على الشباب في الوقت القاتل ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين للسيسي: المملكة حريصة على أمن واستقرار مصر ::التجــديد العــربي:: موناكو يثبت أقدامه في وصافة بطولة فرنسا بفوز كبير على ديجون ::التجــديد العــربي::

الإسلام السياسي ومستقبل تياراته

إرسال إلى صديق طباعة PDF

أربع أوراق/ دراسات وأكثر من ستين مفكرا وباحثا وكاتبا وإعلاميا ناقشوا "مستقبل الإسلام السياسي في الوطن العربي"، في ندوة مركز دراسات الوحدة العربية ببيروت والمعهد السويدي بالإسكندرية، يوم 30/11/ 2013

في قاعة فندق لبناني. شملت الندوة حوارا واسعا ومعمقا لمستقبل تيارات الإسلام السياسي بعد فشل تجربة حكم حركة الإخوان المسلمين في مصر خصوصا. وهذا ما قرأه د. عبد الوهاب الافندي في ورقته: الإخوان ـ اعادة تقييم ـ الإخوان المسلمون وتحدي "دمقرطة" الدين في زمن مضطرب. بحث مسألة دور الحركة والمرشد فيها والتنظيم الخاص. وخلص الى ما يشبه توصية، وهو ما اتفق معه في خاتمة ورقته، ينصح فيها بالتفريق بين الدين والسياسة العملية، وتركيزه على قضية المهمشين، ومعروف ان هذا الموضوع ليس حكرا للإسلام السياسي فقط. وخاصة قوله: "وهذا يستدعي، كما هو واضح، حمل الإلزام الديني على تبني سياسة دينية تقوم على التفاوض. ويستدعي ذلك أيضاً أن على كل من يتقدم لتمثيل التعاليم الدينية أن يضع نفسه فوق الخلافات السياسية، وأن يقدم ضميره في أدائه لرسالته قبل أي شيء آخر. ويتضمن ذلك دعم الناس المحتاجين للدعم، ورفض الفساد والاستبداد لدى المعسكرين الديني وغير الديني. وفي الحقيقة فإن إبعاد الدين عن القضايا الخلافية سوف يساعد في بناء جبهة موحدة لمصلحة الديمقراطية وضدّ الفساد." والخلاصة فيها انه يقترب من موضوعة الكتلة التاريخية، التي برأيي هي طريق الحل والنهوض في الوطن العربي بعد كل ما حصل ويحدث الآن، خصوصا بعد هبوب رياح التغيير وحراك الجماهير الشعبية وانتصارها على الرعب والخوف والاضطهاد وصراعها من جديد ضد الهيمنة الاستعمارية وتوابعها.

كذلك د. رضوان السيد في بحثه: الإسلام السياسي ومسالة الشرعية: الظهور والمآلات. شرح تاريخيا مفهوم الشرعية وفسره في اصطلاحين عن الشرعية هما، المشروعية وشرعية مصالح، وأسقطهما على مراحل تاريخية، وأراد ان يوصلها الى ما يحصل في التاريخ المعاصر. وربما لا يختلف بان ما حصل بالنسبة لحركة الإخوان المسلمين في انهاء حكمها في مصر تم بسبب سلوكها في ادارة الدولة وليس في اسلوب ابعادها. استنتاجاته الاخيرة تعكس تفهما لما حصل للحركة ويميزه عن مستقبلها، ويتفق معه في استخدام مصطلح فشلها وليس نهايتها، ومعلوم الفرق بين المصطلحين او المفهومين، اما البحث عن الشرعية فلا مرد ولا اعلى من شرعية الشعب، وهو ما رأيناه في الشارع المصري خلال الثورة الاولى والتصحيح الاخير لها.

وختمها د. سعد الدين ابراهيم في ورقته: خسوف الإسلام السياسي. وهو ما يتفق معه في التسمية مجازا سياسيا. حيث تعتبر ظاهرة حركات وأحزاب الإسلام السياسي تاريخية واغلبها ليس دخيلا، في العالم العربي والإسلامي، ولها ادوار في العمل السياسي الميداني والتحالفات السياسية، وتشكل عمودا اساسيا في بناء الكتلة التاريخية لقيادة مراحل التحرر الوطني والاستقلال الوطني والحكم الرشيد في بلداننا العربية والإسلامية، وليس استفرادا او تمكين حزب لوحده او حركة بمفردها بالحكم، او بإقصاء وحل وحرمان قوى اخرى من العمل السياسي والمشاركة في الكتلة التاريخية لإدارة الدولة والنهوض بمهمات المرحلة. ولابد من العمل على اصدار قانون يمنع تعرض حركات وأحزاب لموجات ابعاد وحل وعودة في ازمان مختلفة تماشيا مع او حسب ظروف ومواقف ومتغيرات.

قدم قبله د. توفيق السيف بحثه: تحولات الإسلام السياسي في السعودية ومستقبله. درس حركتين او تنظيمين من تيار الإسلام السياسي، نشطا وعملا في بلاده. ورغم الغموض وعدم وجود تسجيل موثق لنشاط معلن او غيره من قبل جماعة الإخوان المسلمين في الجزيرة العربية، إلا ان الجماعة كانت ناشطة ولها مريدوها. وكان لعمل وإقامة ونشاط اسماء من اعضاء الجماعة المعروفين، ومن الذين صاروا من مرشدي الجماعة خارج الجزيرة، في مصر خصوصا، دلالة عليها وترسيما لها. اما عن صلة السروريين بجماعة الإخوان، فالمعروف ان مؤسسها ابن الحركة/ الجماعة، كما اشار الباحث، واختلافه معها دفعه للغلو ومحاولة الجمع بين قناعاته بها وأفكار سيد قطب، او المزج عبر مقالاته وندواته وإرشاداته وغيرها، بين السلفية التي اراد لها تسمية وما يسمى بالجهادية، او القطبية، كما سميت في بعض وثائقها او من خرج منها، لاسيما في الجزيرة العربية. ولهذا اخذ بعض رموز الإخوان بالتهجم على السرورية،لاسيما ما نقل عن من كان يسمى بالأدبيات الخاصة بالجماعة بالأب الروحي للجماعة في الجزيرة العربية، القاضي الشيخ مناع خليل القطان مع مؤسس السرورية. ومثل ما نقل عن عوض القرني أحد الوجوه المنسوبة الى جماعة الإخوان المسلمين في الجزيرة، عندما سؤل عنها.

حوار ونقاشات اكاديمية وثقافية وآراء مختلفة دارت في يوم كامل. اختلف حول خسوف الحركة وغياب ممثلين رسميين لها، وحول تسمية ما جرى في مصر بالانقلاب وحول فشل التجربة والأخطاء الكبيرة التي مارستها ادارة حكم الحركة في مصر. لكن اتفق على ان تجربة حكم الإخوان اعطت دروسا جديدة للتيارات السياسية ومنها الإسلام السياسي بالاستفادة منها واحترام قواعد الحكم الرشيد المدني ببناء دولة القانون والمؤسسات والتنمية المستدامة واحترام الرأي الاخر، وتجديد الخطاب السياسي وتوسع دائرة الاهتمام الاستراتيجي بالتحولات والتغيرات المحلية والإقليمية والعالمية، لاسيما بعد كسر حواجز الخوف وانطلاق ملايين الشباب في الانتفاض والحراك الثوري، وضرورة العمل على الحفاظ على هذا المد التحرري الذي يواصل المسيرة وحمل الراية في بناء الوطن وسعادة الشعب.. وبلا شك تفتح الوعي السياسي عربيا يفتح الطريق امام كل القوى السياسية، بكل تياراتها الفكرية ومرجعياتها الى استخلاص العبر والدروس من تجربتها وتاريخها، وهذه مهمة اساسية امام النخب الفكرية اولا وأمام الجميع ثانيا. ولعل اوراق هذه الندوة وإكمال كل منها للأخرى بأشكال متقاربة، لاسيما في التوجهات العامة منها، يقدم ضوءا في النفق الطويل.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018

News image

تمكنت القوات المسلحة المصرية من القضاء على ثلاثة مسلحين وتدمير 68 هدفًا تستخدم في تخز...

مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن

News image

وافق مجلس الأمن الدولي الخميس على تعيين البريطاني مارتن غريفيث مبعوثا أمميا خاصا إلى الي...

لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية

News image

ميونخ (ألمانيا) - وصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف السبت اتهام روسيا بالتدخل في الا...

الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من ال

News image

القاهرة - أعلن الجيش المصري مساء الاثنين أن جهات التحقيق ستتخذ اجراءات بحق رئيس الا...

400 من سيناء بينهم أجانب في قبضة القوات المصرية

News image

القاهرة - قال الجيش المصري في بيان بثه التلفزيون الرسمي الثلاثاء إن قوات الأمن قتلت عش...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مبادئ جديدة في تسوية النزاعات الدولية

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 22 فبراير 2018

    تتحفنا الدبلوماسية الأميركية تباعاً بالجديد في مبادئ تسوية النزاعات الدولية، فقبل مدة وجيزة أجاب ...

ترامب متهم يصعب إثبات براءته!

د. صبحي غندور

| الخميس, 22 فبراير 2018

    عاجلاً أم آجلاً، ستصل التحقيقات التي يقوم بها المحقق الأميركي الخاص روبرت مولر إلى ...

جنون العظمة.. وتآكل الردع!

عوني صادق

| الخميس, 22 فبراير 2018

الدول كالأفراد، يمكن أن تصاب بمرض «جنون العظمة»! وليس دائماً يحدث ذلك لأن الدولة، أو ...

عصر الإنذارات الكبرى

محمد خالد

| الأربعاء, 21 فبراير 2018

    القوي لا يخاف، الضعيف هو الذي يخاف، فالخائف لا يخيف، وللأسف الشديد إن واقعنا ...

مراحل محو الذاكرة بالعراق

هيفاء زنكنة

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

تراجع الاهتمام الإعلامي العربي والدولي، بالعراق، بلدا وشعبا، في السنوات الأخيرة، إلى حد لم يعد...

آفلون وتحوُّلات... ولصوص يمكِّنهم انهزاميون!

عبداللطيف مهنا

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

نتنياهو مرتشٍ وفاسد. هذا هو ما توصَّلت إليه تحقيقات شرطة كيانه الاحتلالي وأوصت به لنا...

هل من «صفقة» حول عفرين؟ ومن الرابح والخاسر فيها؟

عريب الرنتاوي

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

ثمة ما ينبئ بأن “صفقة ما” قد تم إبرامها بين دمشق وأنقرة والحركة الكردية في ...

من زوّد الأكراد السوريين بالأسلحة السوفيتية؟

مريام الحجاب

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

ظهر يوم الأحد 4 فبراير شريط الفيديو يصوّر مقاتلي حركة نور الدين الزنكي الذين قبض...

خروج حروب غزة عن السياق الوطني

د. إبراهيم أبراش

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

  مع كامل التقدير والاحترام لفصائل المقاومة ولكل مَن يقاوم الاحتلال في قطاع غزة والضفة ...

دافوس وتغول العولمة 4-4

نجيب الخنيزي | الثلاثاء, 20 فبراير 2018

    تزامنت العولمة مع نظرية اقتصادية تتمثل في الليبرالية الجديدة، وقد أشار كل من هانس ...

لماذا تركيا ضرورة لمحور المقاومة؟

د. زياد حافظ

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    السؤال المطروح في عنوان هذه المداخلة قد يبدو غريبا خاصة وأن تركيا ساهمت في ...

في مناهضة التطبيع

معن بشور

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    اليوم الأحد في 18 شباط/فبراير2009، أقيمت في تونس مسيرة شعبية تدعو البرلمان التونسي إلى ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم11794
mod_vvisit_counterالبارحة52309
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع199189
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي307548
mod_vvisit_counterهذا الشهر991790
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار50968441
حاليا يتواجد 4699 زوار  على الموقع