موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي:: لماذا يمرض المدخنون أكثر من غيرهم؟ ::التجــديد العــربي:: لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب ::التجــديد العــربي:: إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما ::التجــديد العــربي:: الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد ::التجــديد العــربي:: مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه ::التجــديد العــربي:: اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين ::التجــديد العــربي:: الجبير: القضية الفلسطينية "رأس أولويات" السعودية ::التجــديد العــربي:: بومبيو أمام الكونغرس: التحالف يتفادى المدنيين باليمن ::التجــديد العــربي:: إحياء مواقع التراث الإنساني ضمن رؤية 2030 ::التجــديد العــربي:: تعرف على فوائد الثوم وأضراره ::التجــديد العــربي:: الصين تتعهد بتقديم نحو 60 مليار دولار لتمويل مشاريع في أفريقيا ::التجــديد العــربي:: بلجيكا تتغلب على إيسلندا في عقر دارها بثلاثية نظيفة ::التجــديد العــربي:: البرازيل تسحق السلفادور بخماسية نظيفة وديا ::التجــديد العــربي:: مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب ::التجــديد العــربي::

علماء العراق وبريطانيا: مفارقات اللجوء!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

«كل من يجابه المُفارقة يُعرِّض نفسه للواقع». قال ذلك الأديب السويسري دورنماوت في مسرحيته «الفيزيائيون». ومن يجابه المفارقة كعالم فيزياء عراقي دعاه «مجلس دعم الأكاديميين اللاجئين» في بريطانيا لإلقاء محاضرة فاستهلها بالقول: «أنا لست لاجئاً، ولم أكن قط لاجئاً»؟ «جيم (جميل) الخليلي»، أستاذ الفيزياء في جامعة «سَرْي»، أزال بمحاضرته جدار الشفقة عن سيرته كبغدادي فخور بميلاده «في كرادة مريم، على بعد أميال قليلة من مسقط رأس المأمون، أشهر الملوك في رعاية العلوم والعلماء». عنوان محاضرة الخليلي «العلوم والعقلانية والحرية الأكاديمية في العالم العربي»، وعُقدت بمناسبة مرور ثمانين عاماً على محاضرة ألبيرت إينشتاين «العلم والحضارة»، والتي استهلّت حركة لجوء العلماء المضطهدين إلى بريطانيا. وحوّل الخليلي المحاضرة إلى مناسبة لتعريف الجمهور البريطاني بأسلافه علماء العرب والمسلمين، وبينهم أول عالم كيمياء في التاريخ، جابر بن حياّن الذي «عاش وطوّر في مدينة الكوفة أدوات وأفكاراً لا تزال تستخدم حتى اليوم»، والفيلسوف العربي وعالم الرياضيات «الكِندي»، ومؤسس علم الجبر الخوارزمي «أعظم علماء الرياضيات قاطبة في التاريخ»، والطبيب الرازي، أول من أسس مستشفى بالمفهوم الحديث، فيه يعالج الأطباء الناس ويبحثون أسباب الأمراض، وابن الهيثم الذي يعتبره الخليلي «أول وأعظم عالم فيزياء في التاريخ، والذي أسس الطريقة العلمية القائمة على التنظير والتجريب».

 

ومفارقات لجوء العلماء إلى بريطانيا يعكسها كتاب على غلافه صورة صندوق سفر خشبي عتيق يحمل يافطتين مكتوب على إحداها بالألمانية «جامعة هامبولد برلين» وعلى الثانية بالعربية والإنجليزية «جامعة بغداد». عنوان الكتاب الصادر بالإنجليزية The Refuge and the Fortress (اللاجئون والقلعة)، ويُستهل بذكر «الحجم الهائل للقدرات الذهنية التي جاء بها إلى بريطانيا أكاديميون هاربون من الحرب والاضطهاد» منذ ثلاثينيات القرن الماضي، وبينهم الألماني ماكس بورن مؤسس «ميكانيك الكم»، والنمساوي كارل بوبر، أحد أبرز فلاسفة العلوم. ويتصدر العلماء وأساتذة الجامعات العراقيون آخر موجة لجوء إلى بريطانيا. ولا نعرف الأسماء الحقيقية لمعظم العلماء العراقيين اللاجئين المذكورة قصصهم في الكتاب، ونفاجأ بالحجم الضئيل لعموم اللاجئين إلى بريطانيا، و«يبلغ واحداً بالألف من اللاجئين في العالم، في حين تلجأ الأكثرية العظمى إلى بلدان مجاورة غالباً ما تكون ظروفها سيئة». وتظهر إحصائيات عام 2011 أن أكثر البلدان إيواءً للاجئين هي باكستان، وإيران، وسوريا، وألمانيا، وكينيا، والأردن. وقد بلغ عدد اللاجئين في ذلك العام نحو ثلاثة ملايين من أفغانستان، ومليوناً ونصف المليون من العراق، وأكثر من مليون من الصومال، ونصف مليون من السودان.

ويُختتم الكتاب بمطالعة كيت روبرتسن، المسؤولة عن برنامج مساعدة العلماء العراقيين في «مجلس دعم الأكاديميين اللاجئين» وتذكر تخصيص مبلغ صغير يبلغ نحو 150 ألف دولار عام 2006 من احتياطيات المجلس لتأمين أماكن في الجامعات البريطانية لبرامج دكتوراه وما بعد الدكتوراه للعراقيين، وبلغ مجموعهم 75. وتوقفت موازنة العون عام 2008 والتي كان قد امتصها برنامج الزمالات البريطانية، وتغطية نفقات عيش الأشخاص وعوائلهم. وامتدّ السلوك المجرم لغزو العراق إلى هذا المبلغ الشحيح، حيث تذكر روبرتسن: «أرادت حكومة بريطانيا أن تجعل العالم يعتقد بأن العراق أصبح في وضع مستقر بعد الغزو والاحتلال، لذلك فهي لا ترغب في معاينة نداءات اللجوء». وتوضح روبرتسن أن بريطانيا لم تفرض حظراً رسمياً على دخول العراقيين، «إلا أن ذلك أصبح واضحاً في السلوك العملي لرفض سمات الدخول إلى المملكة المتحدة على أسس مزيفة تماماً».

و«المفارقات تأتي بأشكال وأحجام مختلفة. بعضها مفارقات منطقية مباشرة تقلُّ احتمالات التحقق منها، فيما تقعد أخرى فوق قمة طوّافات جليدية من الموضوعات العلمية». بهذه العبارة يستهل الخليلي أشهر كتبه العلمية الشعبية «المفارقة» Paradox وتناول فيه أعظم تسعة ألغاز في العلوم، بينها السفر عبر الزمان والمكان إلى الماضي أو المستقبل، والمفارقة المعروفة منذ عصر الإغريق عن سباق الركض بين الأرنب والسلحفاة التي تتقدمه طوال مراحل السباق، ومفارقة ظلام الليل الذي نراه رؤيا العين، رغم وجود مليارات الكواكب والمجرات التي لا تنطفئ.

والمفارقة الحقيقية وفقاً للخليلي هي البيّنة التي تقود إلى حجة مقابلة متناقضة ذاتياً، أو التي تصف موقفاً مستحيلاً منطقياً. ويصنف الخليلي المفارقات التي تنتظر الحل وفق احتمالات حلها، وأولها التي يتوقع حلها خلال حياته وهي معرفة مادة «المادة الداكنة» التي تشكل نحو 85 في المئة من مادة الكون، والمفارقة الثانية التي قد نشهد حلها تكشف ما إذا كان لحياة الإنسان مدى محدداً، والثالثة قد تكتشف طريقة حفظ الدماغ للذكريات. والصنف الثاني من المفارقات التي يجزم الخليلي بأن تجد تفسيراً لها، لكن ليس خلال حياته، وبينها هل كان هناك شيء ما قبل «الدويّ العظيم» الذي نشأ منه الكون؟ وكيف ينشأ الوعي في الدماغ؟ وهل يمكن السفر إلى الماضي؟ وما شكل الكون؟ وأصعب المفارقات التي لا يتوقع قطُّ إيجاد تفسير لها قد تبدو أبسطها، مثل: «هل نملك حرية الإرادة؟»، و«ما الذي جعل الكون يوجد؟»، و«هل اخترعنا الرياضيات لوصف الكون، أم أن قوانين الفيزياء كانت موجودة هناك بانتظار أن نكتشفها؟».

والمفارقة المؤلمة في محاضرته عرضتها خريطة بغداد «المدينة التي تعرضت أكثر من أيّ مدينة أخرى في العالم للموت والدمار عبر القرون، ومع ذلك فهي عاصمة الإمبراطورية العظمى الأكثر ثراءً وفخراً وشموخاً من أي مدينة في كوكب الأرض طيلة 500 عام». ومُحدَّدٌ على الخريطة موقعان تاريخيان؛ أحدهما «المدينة المدوّرة» التي أشرف على بنائها الخليفة العباسي أبو جعفر المنصور، وتعتبر رمزاً تاريخياً لفنون وعلوم وهندسة العمران، وعلى مقربة منها موقع «المنطقة الخضراء» التي يبلغ حجمها ضعفي المدينة المدورة، وتعتبر رمزاً لجريمة غزو وتدمير بغداد.

والخليلي نصف عراقي من جهة أبيه ذي الأصول الإيرانية، ونصف إنجليزي من جهة أمه. والمفارقة مفجعة ما بين عشقه لبغداد وبين مهندس معماري بغدادي مخضرم ذكر في سيرته الذاتية كيف عنّف النحات محمد غني حكمت عندما أبلغه بأنه يصنع تمثالاً لأبي جعفر المنصور، وقال له: «يجب أن تعرف تاريخ حياة المنصور، وكيف كان يدفن الناس وهم أحياء لمجرد أنهم من العلويين، أو غير مؤيدين». بعد احتلال العراق نُسف تمثال المنصور، واحتلت صورته محطماً غلاف كتاب «نهب المتحف العراقي في بغداد» الذي أصدرته بالإنجليزية نخبة من علماء الآثار العراقيين والأجانب. المفارقة ما بين عالم ومعماري عراقيين بريطانيين من جيلين مختلفين، هي التي تقول عنها الأم تيريزا: «وجدتُ المفارقة في أن تحب حتى يؤلمك الحب، عند ذاك لن يكون المزيد من الأذى، بل الحب وحده».

 

محمد عارف

مستشار في العلوم والتكنولوجيا- كاتب عارقي

 

 

شاهد مقالات محمد عارف

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد

News image

أعلن حزب نداء تونس الحاكم تجميد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد وإحالة ملفه إلى لجن...

مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه

News image

أكد مصدر في المكتب الإعلامي لمجلس النواب العراقي، لبي بي سي، أن النواب طلال الز...

اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين

News image

ضرب إعصار مانكوت، وهو أقوى إعصار في العالم هذا العام، الساحل الشمالي للفلبين، مصحوبا ب...

مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب

News image

قال مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا إن موسكو لن تسمح للإرهابيين في ...

بوتين يقترح توقيع معاهدة سلام مع اليابان دون شروط مسبقة خلال المنتدي الاقتصادي الشرقي

News image

اقترح الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين على رئيس الوزراء الياباني، شينزو آبي، توقيع معاهدة سلام بين...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

التغيير الشامل أو السقوط الشامل

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

  هناك ثلاثة مشاهد ممكنة في الحياة السياسية:   * الأول، هو بقاء الأحوال السياسية على ...

الانتخابات النصفية ومستقبل أميركا

د. صبحي غندور

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

  ستكون الانتخابات النصفية الأميركية المقبلة هي الأهمّ في تاريخ مثيلاتها بالولايات المتحدة.   وهي انتخابات ...

مصر وافريقيا والفرص المتاحة

د. عادل عامر | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

أن مصر تلعب دوراً محورياً في دعم الدول الافريقية في مجالات التحول الصناعي وبصفة خاص...

كلام في معنى الحفاظ على الهوية

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

    يتكرر أحياناً، على نحو عاطفي وبشكل تجريدي، حديث «الحفاظ على الهوية» بصورة أقرب إلى ...

رئاسةُ بلديةِ القدسِ للأكثرِ تطرفاً والأشدِ يمينيةً

د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    هل انتهت مرحلة نير بركات رئيس بلدية القدس الحالي، وجاء الوقت لاستبداله برئيسٍ آخر ...

في ذكرى ربع قرن: "أوسلو والأسرى"

عبدالناصر عوني فروانة | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    لقد جاء إعلان المبادئ في "أوسلو" في الثالث عشر من أيلول/سبتمبر عام 1993، ليفتح ...

تطورات الصراع الليبي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    أظهرت التطورات الأخيرة مدى هشاشة الوضع السياسي في ليبيا وبالذات من منظور جهود التسوية ...

عالم اليوم في نظر دبلوماسي مخضرم

جميل مطر

| الاثنين, 17 سبتمبر 2018

    جمعتنا سهرة ممتعة. كنا مجموعة أفراد من جنسيات مختلفة متابعين للشؤون الدولية. بيننا من ...

من التطرف إلى الإرهاب

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 17 سبتمبر 2018

    تجتمع عواملُ الأزمة الاجتماعيّة والاقتصاديّة والسياسيّة والتعليميّة، في كليَّتها المنظوميّة، وبدرجاتٍ من الفعل والأثر ...

ما أغرب ما يجري للأمتين العربية والإسلامية..؟!

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 16 سبتمبر 2018

    من أغرب ما يعيشه عرب اليوم، في جامعتهم وتجمعاتهم وأقطارهم، في سياساتهم ومواقفهم وتصرفاتهم.. ...

ما الذي يجري ل (النظام السياسي الفلسطيني ) ؟

د. إبراهيم أبراش

| الأحد, 16 سبتمبر 2018

    ما أن أعلن الرئيس الأمريكي ترامب عن وجود تسوية سياسية جديدة تسمى صفقة القرن ...

ترامب يغلق الدائرة

معتصم حمادة

| الأحد, 16 سبتمبر 2018

  مع قرار إغلاق مكتب م.ت.ف في واشنطن، يكون المشهد الفلسطيني قد اكتمل في البيت ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم16828
mod_vvisit_counterالبارحة35045
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع153889
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي220105
mod_vvisit_counterهذا الشهر666405
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57743954
حاليا يتواجد 2652 زوار  على الموقع