موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اليونان محذرة تركيا: لسنا سوريا أو العراق: السلطات التركية تزعم امتلاكها لجزيرة كارداك الصخرية المتنازع عليها و المعروفة في اليونان باسم إيميا ::التجــديد العــربي:: الملك سلمان يدشن مشروع القدية السبت المقبل ::التجــديد العــربي:: محكمة عسكرية مصرية تقضي بحبس هشام جنينة خمس سنوات ::التجــديد العــربي:: صحف عربية: مقتل صالح الصماد "ضربة موجعة" للحوثيين في اليمن و تعيين مهدي محمد حسين المشاط رئيسا للمجلس السياسي الأعلى خلفا لصالح الصماد ::التجــديد العــربي:: نقل جثمان البطش إلى غزة خلال يومين بعد موافقة السلطات المصرية ::التجــديد العــربي:: الشرطة الكندية تستجوب المشتبه به في حادث دهس بمدينة تورونتو ::التجــديد العــربي:: ترامب يتوعد إيران بـ"مشاكل كبيرة" إذا استأنفت برنامجها النووي ::التجــديد العــربي:: مسؤول أوروبي: الغاز المصري يضمن أمن الطاقة في الاتحاد الأوروبي ::التجــديد العــربي:: ترامب منتقداً «أوبك»: أسعار النفط المرتفعة لن تكون مقبولة ::التجــديد العــربي:: 'شاعر المليون 8' يبدأ مرحلته الأخيرة ::التجــديد العــربي:: فيتامين 'أ' يهزم الخلايا الجذعية لسرطان الكبد ::التجــديد العــربي:: رائحة الثأر تفوح من موقعة بايرن والريال في دوري الأبطال ::التجــديد العــربي:: المدرب كلوب يحث جماهير ليفربول على إظهار الاحترام لفريق روما ::التجــديد العــربي:: البرلمان الكوبي يختار ميغيل دياز-كانيل المسؤول الثاني في السلطة الكوبية مرشحا وحيدا لخلافة الرئيس المنتهية ولايته راوول كاسترو ::التجــديد العــربي:: عودة 500 لاجئ سوري طوعا من بلدة "شبعا" جنوبي لبنان إلى قراهم وخصوصاً بلدتي بيت جن ومزرعة بيت جن ::التجــديد العــربي:: "خلوة" أممية في السويد حول سوريا ::التجــديد العــربي:: روسيا تطرح في مجلس الأمن خطة من 6 خطوات لتسوية الأزمة السورية ::التجــديد العــربي:: البشير يقيل وزير الخارجية لكشفه شللا دبلوماسيا بسبب الأزمة المالية ::التجــديد العــربي:: اردغان يفاجى المعارضة: الاعلان عن إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية مبكرة في الرابع والعشرين من يونيو/ حزيران المقبل ::التجــديد العــربي:: بوغدانوف: التحضير للقاء أستانا التاسع حول سوريا مستمر ::التجــديد العــربي::

من يفخخ السيارات؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

أصبحت السيارات المفخخة وتفجيراتها في المدن العربية عموما، وفي الدول الجمهورية منها خصوصا، خبرا يوميًّا في وسائل الاعلام، عاديًّا وليس مفاجئا او غريبا، حتى اصبح في داخل أو في آخر نشراتها الاخبارية او في زوايا غير بارزة من هذه الوسائل، وليس في مانشيتاتها او صفحاتها الاولى. ماذا يعني هذا؟ ومن يفخخ هذه السيارات؟ ولماذا؟.

 

يعني من بين ما يعني ان اخبار السيارات المفخخة في الفترة الاخيرة اصبحت اكثر من المعتاد. اغلب المدن ولا سيما العواصم المشرقية من الجمهوريات، بغداد، دمشق، بيروت، وصنعاء وعدن وغيرها، ويمكن الحاق مدن اخرى أو مناطق عربية، كتونس، او بنغازي الليبية او سيناء المصرية او طرابلس اللبنانية او ادلب السورية، وغيرها ايضا.. تعرضت وتتعرض لمثل هذه الحوادث المؤلمة والمأساوية. سيارات مفخخة تفجر في الأسواق العامة والمدارس ودور العبادة الدينية والشوارع المكتظة بالسكان المدنيين الابرياء، من كل الاعمار والأجناس، لا تمييز بينها ولا تفريق. في المناسبات الوطنية او الدينية او بدونها. وتذاع عنها بيانات تحصي أعداد القتلى/ الضحايا/ الشهداء، والجرحى، وكأنه كفى الله المؤمنين شر الحساب والمسؤولية وعقبى الضمير!. وتكتفي الجهات المسؤولة بالإدانة والشجب والاستنكار وترافقها خطابات احزاب وكتل ومنظمات وما شابهها وتليها محاولات الانكار او التبجح بالخطط الامنية وخطط اضطهاد المواطنين الذين لم يفجعوا بعد بمثل تلك المفخخات، ومن ثم تأتي فضيلة/ كارثة النسيان الرسمي.

من يقوم بالتفخيخ؟ من يستفيد من نتائجه؟ كم تكلف السيارة الواحدة ماليا؟ وهذا المجرم الذي يقوم بتفخيخها وتفجيرها، لوحدها او بنفسه، من اين جاء؟ ما هو نوعه، عقيدته ومذهبه، تربيته وبيئته التي دفعته الى هذا المصير؟، ولماذا وصل إلى هذه النتيجة والوسيلة والجريمة المنكرة؟.

الاتهامات الرسمية جاهزة لتوصيف هذه الجرائم المنكرة، هذه الحوادث الوحشية!، هذا العنف والتطرف الارهابي!. ارهابيون وتنظيم القاعدة وبقايا الأنظمة السابقة التي قدمت في فترة حكمها الطويلة كل التسهيلات الى ما وصلت إليه الاوضاع بعد التخلص منها، وغير ذلك من الاتهامات والتوصيفات المتتالية والتي تتكرر هي الاخرى دون تحقيق دقيق وتحليل موضوعي وتنبه مطلوب ووعي بالمخاطر والأسباب والدوافع والحاضنات وتداعياتها وتأثيراتها المتوالية منها ومن مثيلاتها. بالتأكيد لم تكن اغلب هذه الاتهامات خالية من الصحة في مصادر هذه الكوارث، ولكن السؤال او الاسئلة بعدها.. اين الاجهزة الامنية والمؤسسات والرقابة والتفاعل الوطني والإحساس المسؤول بالمشاركة الوطنية وتحمل تبعات ما يحصل ويحدث للشعب والوطن؟!. من المسؤول المباشر عما حصل وحدث؟ من يعيد للعائلات المنكوبة بالضحايا والجرحى شيئا من امل الخلاص من تكرار الجرائم والعيش بأمن وأمان في بلاد ابتليت بكل هذه الكوارث؟.

الاوضاع السياسية والأمنية والاقتصادية في الجمهوريات العربية منذ سنوات تعاني من تدهور واضح بسبب السياسات الدكتاتورية والاستبداد والفوضى والفساد الاداري والمالي وتخريب الليبرالية الجديدة في الاقتصاد وتعميق التفاوت الاجتماعي والاقتصادي وتفاقم حالات التهميش والإفقار للفئات والطبقات الواسعة، الفقيرة والوسطى، وغياب الوضوح في فصل السلطات ومحاولات أو التخادم المباشر والمعلن بين السلطات المحلية والقوى الاستعمارية ومشاريعها الامبريالية التوسعية، وطول المكوث في المراكز دون تجديد وتحديث وتغيير منهجي وتطوير مستمر للبنى والعلاقات المتبادلة بين اطراف الحكم والدولة، هذه وغيرها من سمات وطبيعة التحولات الانتقالية مع تطورات اخرى تركت بصماتها على اشاعة العنف بأشكال متعددة ومختلفة وبأساليب دموية تعكس تركيب القائمين به والمروجين له والمصرين عليه. الخلاصة صورة سوداء للواقع العربي ولدت بيئات حاضنة للسيارات المفخخة وتنوع التفجيرات الارهابية. وهي وقائع يوميات الخراب العام الذي يهيمن على صورة هذه البلدان ومعاناة الشعوب منها. علما ان الجرائم المنظمة تحمل اهدافا سياسية وغايات مقصودة وأبعادها ابعد من تنفيذها وتوزعها في خرائط مطلوبة ومدروسة.

بلا شك هذه بعض الاسباب. ولكن وراء كل ذلك عوامل اخرى كثيرة وعديدة وأبرزها اضافة الى سياسات تلك الدول الاقتصادية والأمنية، صراع العلاقات البينية بين القوى السياسية المتنفذة وارتباطاتها ورهاناتها الخارجية. يضاف لها ما تمارسه بعض الدول العربية الثرية، التي تحيط بهذه الجمهوريات وتملك وسائل التأثير للتخريب والتدمير فيها، من خلال المال وقابلية الوقوع في خداعها ومراميها في زيادة صب الزيت على النار. كما ان توظيفها وكالة وتفاخرها بها تزيدها براعة في تحقيق ادوار ومخططات القوى الغربية الاستعمارية. ولم تعد سرا مثل هذه الاجراءات. بل وصلت إلى تسريب معلومات عنها الى وسائل الاعلام، كما نشرت صحيفة الجارديان البريطانية رسائل للسفير الاميركي السابق في بغداد كريستوفر هيل وإعلانه اسم دولة وراء ما حدث في زمنه في العراق مثلا. واعترف وزير خارجية تلك الدولة علنا بدور بلده في اكثر من تلك التي اشار إليها السفير الاميركي. يضاف إلى هذه التدخلات الاجرامية وعصابات البلاك ووتر اسباب اخرى تعكس بعضها نسب البطالة والفقر وأثرها في تجهيز البيئات الحاضنة للإرهاب والعنف.

منظمة العمل الدولية مثلا شخصت في تقرير لها عن الأجور وتأثيرات الازمة الاقتصادية العالمية تصاعد نسب البطالة والبحث عن العمل في العالم، ومنها البلدان العربية، ولا سيما الجمهوريات. أوضحت في تقرير لها أن أخطر مخاوف ارتفاع معدلات البطالة، يأتى من النسبة المقلقة لبطالة الشباب، حيث أشار التقرير إلى أن إجمالي ما يتقاضاه الفقراء بين المشتغلين يتراوح من 1.25 إلى دولارين في اليوم، وهي الأرقام التي تشير إلى "خط الفقر المعتدل"، أما الفقر المدقع فهو "تحت خط الفقر"، المقدر ﺑ1.25 دولار أميركى يوميا. ورغم بعض التحسن في سوق العمل في بعض البلدان العربية إلا ان المؤشر العام ما زال بائسا ولا سيما في القطاع الخاص، وحذر التقرير من تبعات لهذه الأوضاع، وإمكانيات حدوث اضطرابات اجتماعية وسياسية.

كل هذه العوامل والأسباب وما خفي منها يكشف بؤس وهشاشة الاوضاع والسلطات، ولا بد من منهج تغيير شامل لمفاهيم الدولة وأسس العدالة والقانون والديمقراطية وحقوق الانسان، وبدون ذلك يظل السؤال قائما!.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الملك سلمان يدشن مشروع القدية السبت المقبل

News image

أكد مجلس الوزراء السعودي تدشين خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز السبت القادم مشر...

صحف عربية: مقتل صالح الصماد "ضربة موجعة" للحوثيين في اليمن و تعيين مهدي محمد حسين المشاط رئيسا للمجلس السياسي الأعلى خلفا لصالح الصماد

News image

أعلنت جماعة انصار الله عن تعيين مهدي محمد حسين المشاط رئيسا للمجلس السياسي الأعلى خلف...

نقل جثمان البطش إلى غزة خلال يومين بعد موافقة السلطات المصرية

News image

أعلنت مصادر فلسطينية أن جثمان العالم في مجال الطاقة فادي البطش المنتمي إلى «حركة الم...

الشرطة الكندية تستجوب المشتبه به في حادث دهس بمدينة تورونتو

News image

تستجوب الشرطة الكندية السائق المشتبه بأنه استأجر شاحنة دهست عددا من المشاة في شمال تور...

ترامب يتوعد إيران بـ"مشاكل كبيرة" إذا استأنفت برنامجها النووي

News image

توعد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إيران بـ"مشاكل كبيرة" إذا استأنفت برنامجها النووي الذي وافقت على...

روسيا تطرح في مجلس الأمن خطة من 6 خطوات لتسوية الأزمة السورية

News image

طرحت روسيا أثناء جلسة خاصة في مجلس الأمن الدولي عقدت اليوم الثلاثاء، خطة شاملة تضم...

البشير يقيل وزير الخارجية لكشفه شللا دبلوماسيا بسبب الأزمة المالية

News image

الخرطوم - قالت وكالة السودان للأنباء الخميس إن قرارا جمهوريا صدر بإعفاء وزير الخارجية ابر...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

فاشية الثروة جيناتها المال

الفضل شلق

| الأربعاء, 25 أبريل 2018

    تنسب الطبقة العليا الى نفسها صفات الخير والحق والجمال، وتنسب الطبقة ذاتها صفات الفقر ...

محفزات الحرب وكوابحها بين إيران وإسرائيل

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 25 أبريل 2018

    إذا تمكّن النظام الإيراني من الصمود في وجه المحاولات التي لم تتوقف لإسقاطه من ...

في الذكرى 43 لرحيل الرئيس شهاب : التجربة الاكثر استقرارا وازدهارا واصلاحا

معن بشور

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    كانت رئاسة الراحل اللواء فؤاد شهاب رحمه الله للجمهورية اللبنانية من عام 1958 الى ...

روسيا تغرّم أميركا و«إسرائيل» ثمن العدوان: منظومة S-300 لحماية سورية وقواعد إيران فيها؟

د. عصام نعمان

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    شرعت روسيا بتدفيع أميركا و«إسرائيل» ثمن العدوان على سورية. أكّدت بلسان وزير خارجيتها سيرغي ...

وشهد الشاهد الأول

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    في القضية السورية بالذات وما حصل فيها منذ اندلاع أزمتها عام2011 وإلى اليوم لعب ...

أبوبكر البغدادي الخليفة المزيف بين ظهوره وغيابه

فاروق يوسف

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    اختفى “الخليفة” أبوبكر البغدادي. ولأن الرجل الذي حمل ذلك الاسم المستعار بطريقة متقنة كان، ...

كل القبعات تحية لغزة وما بعد غزة

عدنان الصباح

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    أيا كانت النتائج التي ستصل إليها مسيرة العودة الكبرى, وأيا كان عدد المشاركين فيها, ...

تداعيات ما بعد العدوان على سوريا

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    كل التوقعات كانت تشير إلى أن إصرار الرئيس الأمريكى وحلفائه الفرنسيين والبريطانيين، وتعجلهم فى ...

البطشُ شهيدُ الفجرِ وضحيةُ الغدرِ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الاثنين, 23 أبريل 2018

    لا ينبغي أن يراودَ أحدٌ الشك أبداً في أن قاتل العالم الفلسطيني فادي البطش ...

عملية نهاريا تاريخ ساطع

عباس الجمعة | الاثنين, 23 أبريل 2018

    لم تأل جبهة التحرير الفلسطينية جهداً ، ولم تبخل بتقديم المناضلين الثوريين ، فأبناء ...

انتهاج ذات السياسات يقود إلى الهزيمة

د. فايز رشيد

| الاثنين, 23 أبريل 2018

    لعل الدكتور جورج حبش كان القائد الفلسطيني العربي الوحيد, الذي وضع يده على الجرح ...

القدس ومعركة القانون والدبلوماسية

د. عبدالحسين شعبان

| الاثنين, 23 أبريل 2018

I "إن أي نقاش أو تصويت أو قرار لن يغيّر من الحقيقة التاريخية، وهي إن ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم2591
mod_vvisit_counterالبارحة24560
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع116403
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي215791
mod_vvisit_counterهذا الشهر862877
mod_vvisit_counterالشهر الماضي972375
mod_vvisit_counterكل الزوار52995309
حاليا يتواجد 1664 زوار  على الموقع