موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

التهويد والزيتون

إرسال إلى صديق طباعة PDF

بدأ موسم قطاف الزيتون في فلسطين المحتلة. هذه المناسبة، بما تعنيه للفلاح الفلسطيني المتشبث بأرضه من لحظة عطاء احتفالية خاصة ووسيلة عيش وبقاء وصمود على تراب الوطن، هى مناسبة أخرى نقيضة بالنسبة للغزاة المحتلين، إذ يجد فيها الصهاينة فرصة متاحة لهم لإلحاق مايتيحه قدومها بالمتعدد من مظاهر شن حربهم التهويدية المستمرة الضروس على الوجود الفلسطيني في الوطن المغتصب، حيث تنتظرها قطعان المستعمرين سنوياً، وبهدف الإعاقة والمنع والتخريب والحاق الأذى، بالمناشير والجرَّفات والحرائق. تقول آخر الإحصائيات، إنه في الشهر المنصرم فقط قطع هؤلاء في غاراتهم المبرمجة المايزيد على المئتين وخمسين شجرة زيتون من تلك التي تعود للقرى الفلسطينية المجاورة للمستعمرات المقامة أصلاً على اراض تلك القرى المنهوبة والمصادرة، واحرقوا مايزيد على اربعماية شجرة، وجرَّفوا مئات الدونمات مما تبقى من اراض هاته القرى التي لم تسلب منها بعد ، أو لم يأتي حين ضمها إلى مستعمراتهم الآخذة في التوسع السرطاني المضطرد.

 

الحرب الصهيونية على الزيتون الفلسطيني في بدء مواسم قطافه، وحتى من دونها ، تستهدف فيما تستهدف، إلى جانب محاولة تهشيم مايختزلة التليد الموروث من الصورة الرمزية لهذه الشجرة المباركة في المخيال الشعبي الفلسطيني، إلى جانب كونها الآن قد غدت تعادل الأيقونة الدالة على رمزية البقاء والصمود والتشبث بالأرض ، الحاق الضرر ، المعنوي أولاً، والمادي ثانياً، بالفلاح الفلسطيني، وكخطوة مضافة إلى جاري الخطوات الجهنمية الأخرى، الملتوية منها والدموية المباشرة والفجة، من تلك التي لاينضب معينها لإكراهه دون جدوى على مغادرة ارضه التي تبقت له والتي لم تصادر وتهوَّد بعد ، أو توطئةً لتهويدها وضمها إلى مستعمراتهم المتفشية كالفطر على مساحة الضفة الغربية بكاملها . أي أنها وسيلة اجرامية أخرى تُعتمد في سياق هذا المتعدد مما يلجأ إليه الغزاة المحتلون في متوالية جرائمهم الإبادية المستمرة مختلفة الأوجه ، مادياً ومعنوياً ، منذ بدء الصراع وتمكنهم من اغتصاب فلسطين وإقامة كيانهم المحتل الغاصب على انقاض الوطن الفلسطيني المغتصب ... الآن ، ووفق واقع الحال ، يكاد يبدو أنه لم يتبق للفلاح الفلسطيني المستضعف المقهور ، أو للقرى الفلسطينية المنكودة بالاحتلال الغاشم ، التي صودرت اغلب اراضيها الزراعية لصالح المستعمرات المجاورة ، أوخنقتها الأسوار العازلة والطرق الإلتفافية والمناطق العسكرية والحصارات المضروبة والحواجز العسكرية ، وروَّعتها مسلسلات الإقتحامات المتوالية وغارات عصابات المستعربين الدموية ... لم يتبق له إلا الزيتون ، هذا الذي يوجد اغلب مانجى منه فحسب في ضيِّق المساحات من قليل الشعاب والمناطق الوعرة اللصيقة بتلك القرى ، وبالتالى باتت اشجاره المعمِّرة والمستجدة هدفا مشاعاً لغارلت المستعمرين الحاقدين ، واللذين تجري غاراتهم الهمجية المتكررة تحت حماية الآلة العسكرية العدوانية للإحتلال ، ويمارسون جرائمهم برعاية جنده الكاملة وغالباً ماتكون بمشاركتهم .

إن من المؤلم والمدعاة لعميق المرارة بالنسبة للإنسان الفلسطيني البسيط ، أو هذا العنيد الذي قدره أن لا تجوز له أن ينضب معين ابتكاراته النضالية لسبل البقاء في ارضه واجتراع الدائم والمستجد من شتى وسائل الصمود ومقاومة الإحتلال ... من المؤلم المرير له ، إحساسه الجارح ، واليوم اكثر من أي وقت مضى ، بأن أمته العربية قد تركته وحيداً وأعزلاً ومستفرداً به، يواجه بلا نصير ولا مجير عدوه ، وعدوها ، الغاشم بصدره العاري وظهره إلى الحائط ، ويخوض نضاله ويوالي تقديم تضحياته في أسوأ واصعب الظروف ، وفي صراع غير متكافىء ، ومع أبشع انواع الإستعمار الاستيطاني الإجلائي المدعوم بكل مقدرات وامكانيات الغرب الإمبريالي ، والذي تغطيه وتعصمه موضوعياً اللامبالاة الدولية المشهودة ، واللتين ، هذا الدعم وهذه اللامبالاة ، يرفدهما ، بل يعززهما ويزيدهما بامتياز ، راهن هذا الإنحدار العربي المهين والمتفاقم سوءاً ، وقبله مزمن العجز المقيم والبالغ حدوداً لامعقولة من التفريط والتواطوء المشين .

مايجري للزيتون الفلسطيني في مواسم قطافه ومن دونها ،ليس إلا جزءاً وإنموذجاً مبسطاً لما يجري لاجتثاث شعب بأكمله من وطنه التاريخي . شعب قدره أن يواجه في خط الدفاع الأول لأمته ونيابةً عنها عدوها التاريخي ، هذا الذي مجرد وجوده في القلب من جغرافيتها هو تهديد مستدام لوجودها ، ناهيك عن راهن ومستقبل اجيالها ... ومايجري للضفة قيد التهويد، وغزة التي يطبق الحصار الإبادي ، بشقيه الصهيوني والعربي ، خناقه على كل مظاهر الحياة فيها ... للقدس التي هوّدت جغرفياً ويستكمل تهويدها ديموغرافياً ، والتي ستشهد عما قريب احتفالات مغتصبيها المقتربة بالذكرى المزعومة لما يسمى "الصعود على جبل الهيكل" ، أي ماينتظره حرمها القدسي الشريف المنتهك من اقتحامات تصعيدية معربدة لقطعانهم الحاقدة ، تهيئةً وتوطئةً وتمريراً وتطبيعاً لتقسيمه ، على درب هدمه وبناء هيكلهم المزعوم مكانه ... مايجري ، وبمعزل عن عدوانية الغرب الدائمة والمتوقعة، وتواطوء اللامبالاة الكونية المشهودة ، هو بالأساس إدانة لن يغفرها التاريخ تصم هذا الإستمراء المذل لهذا الصمت القاتل المهين الضارب اطنابه في دنيا العرب.

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

«سلطة أوسلو» تقوم بدورها الوظيفي!

عوني صادق

| السبت, 23 يونيو 2018

    لا يهم إن كان توقيع الجانب الفلسطيني على «اتفاق أوسلو» قد جاء بحسن نية ...

«العدالة والتنمية» يجدد ولا يتجدد

جميل مطر

| السبت, 23 يونيو 2018

    أن يفوز «حزب العدالة والتنمية» في انتخابات الرئاسة والبرلمان، المقرر لها يوم 24 الجاري ...

استيقظوا.. استيقظوا.. وكفى

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 23 يونيو 2018

    الولايات المتحدة الأميركية، في عهد ترامب وإدارته العنصرية الصهيونية: تنسحب من اليونيسكو من أجل ...

الانتخابات التركية.. الاحتمالات والتداعيات

د. محمد نور الدين

| السبت, 23 يونيو 2018

  تذهب تركيا غداً إلى انتخابات مبكرة مزدوجة نيابية ورئاسية، ومجرد إجرائها قبل موعدها يعكس ...

ترامب وكيم و"السلام النووي"!

عبداللطيف مهنا

| الجمعة, 22 يونيو 2018

غطى الحدث السنغافوري بحد ذاته، مع الاستعراضية الزائدة التي رافقته، على جوهر ما تمخَّض جبل...

من نتائج التهميش الاجتماعي

د. عبدالاله بلقزيز

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    من أشدّ الظواهر التي يعانيها العمل السياسيّ وطأةً عليه، تناقُص جمهوره المباشر، من العاملين ...

واشنطن والملفّ الفلسطيني

د. صبحي غندور

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    ما الذي تريد إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب تحقيقه من جولة فريقها المعني بالملفّ ...

المرتعدون من الرصاص

د. فايز رشيد

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    إنهم فئة من الفلسطينيين لا يعترفون بحقائق التاريخ, ويريدون قلب حقائقه وفق عجزهم ورؤاهم ...

تباينات إسرائيلية نحو غزة

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    الأزمة في قطاع غزة ليست اقتصادية فحسب، بل سياسية أيضاً. لذا، منذ انتهاء حرب ...

دلالات تظاهرة حيفا

عوني فرسخ

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    شهدت حيفا قبل ثلاثة أسابيع تظاهرة شعبية حاشدة؛ انتصاراً لحق العودة، وعروبة القدس، شارك ...

الاتجاه شرقاً

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    نحن العرب في الشرق ومن الشرق، وكل المحاولات التي أراد من خلالها بعض الساسة ...

عن الحركات الاحتجاجية الشعبية العربية

د. كاظم الموسوي

| الخميس, 21 يونيو 2018

    الحراكات الشعبية التي هزت الوطن العربي منذ أواخر عام 2010 وبدايات عام 2011 واحدثت ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم24340
mod_vvisit_counterالبارحة26747
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع206048
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي195543
mod_vvisit_counterهذا الشهر686437
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54698453
حاليا يتواجد 3773 زوار  على الموقع