موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4 ::التجــديد العــربي:: لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا ::التجــديد العــربي:: 25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها ::التجــديد العــربي:: عراقيون يكسبون دعوى تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق ::التجــديد العــربي:: أطباء بلا حدود: أكثر من 6700 من مسلمي الروهينجا قتلوا خلال شهر ::التجــديد العــربي:: مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: السعودية تضخ 19 مليار دولار لإنعاش النمو في القطاع الخاص ::التجــديد العــربي:: الشارقة تطلق الدورة العشرين لمهرجانها الدولي للفنون الإسلامية ::التجــديد العــربي:: مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي::

مخاوف نتنياهو... وديبلوماسية المرونة الإيرانية الكاسحة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

قبل أن يشد رحاله الى الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك ونيته الأساس البيت الأبيض في واشنطن، ولهدف رئيس هو التخريب على بوادر التقارب النسبي البادية بين الولايات المتحدة وإيران، كان نتنياهو يعلم علم اليقين أن هجمة ديبلوماسية "المرونة البطولية" الإيرانية كاسحة ولاراد لها هناك،

وإن حصاد تخريبه المزمع لن يكون كما يشتهي، لأنه كان يدرك أن الإمبراطورية، التي تكابد أولى خطوات الأفول، قد اجهدتها حروبها الفاشلة واوهنت عزائمها أزماتها الإقتصادية، وإنه ليس في واردها ولا في مقدورها التورط في حروب جديدة، لافي المنطقة ولاسواها، بل هى من كانت تسعى أكثر، وبسبلها الملتوية العديدة، باتجاه إيران، بغية الخروج معها بحلول وسط تضمن لها أقل الخسائر الممكنة، وتحفظ لها ماء وجه بهت وتآكلت هيبته وأخذ يفقد سالف سطوته المتجهمة. لكنما نتنياهو أراد لرحلته الأميركية ان تأتي في سياق بذل كل مايستطيعه لعرقلة، أو الحد من، مدى ما قد يبلغه هذا التقارب ما امكن ومحاصرة ارتداداته المقلقة، واقله، أن يطرح شروطه ويحاول التوافق عليها مع اوباما في سياق تسليمه بما بات الصهاينة يرونه قدراً عليهم مجالدته للتخفيف من استحقاقاته.

 

قبيل مغادته للكيان الصهيوني عكست صحيفتي "يدعوت احرونوت" و"هآرتس" شعور أغلب صهاينة الكيان، بتأكيد الأولى لقناعتهم بأن خطابه أمام الجمعية العامة "لن يوقف انجراف الأسرة الدولية نحو إيران"، وجزم الثانية بأنه "لن يقنع نتنياهو إدارة اوباما بأن تقود هجوماً أميركياً على مواقع النووي أو أن تسمح ضمنياً بهجوم اسرائيلي"... إذن، مالذي كان يريده من رحلته، أوما يطمح فعلاً اليه؟!

قبل الإجابة، لابد من الإشارة إلى أنه، وبعيداً عن التهديدات الجوفاء، التي اطلقها من تصفه "هآرتس" بذئب في في ثوب ذئب"، ومنها العدوان منفرداً على إيران، والتي لم يقبضها أحد ممن سمعها، فإن كل ماكان منه في ساح نيويورك الأممية هو ما وصفته "هآرتس" بقولها، لقد "قال في هدوء شبه كئيب ماكان يجب أن يقوله للعالم الذي يرفض الاستماع"، وأن جل ماحصل عليه في واشنطن هو محاولة من اوباما لتبديد مخاوفه باسماعه ماهو ليس بجديد سماعه من الأميركيين، من مثل، "سأكون حذراً" مع طهران، ومتفق معك "على ضرورة الاتمتلك سلاحاً نووياً"، و"سنتشاور عن كثب" معكم فيما نحن بصدده من محادثات معها... هذا الكلام ليس من شأنه طمأنة نتنياهو وربما كان يتوقع سماعه سلفاً، إلا أن حربه التخريبية المضادة للإيرانيين في واشنطن تظل بالنسبة له متعددة الأهداف، إذ حانت ساعة ابتزاز واشنطن، هذا الذي يجيده الصهاينة ويسهله عليهم صهاينة الكونغرس، وجعبة نتنياهو دائما ملئى، ومن بضاعتها الحث على استمرارية العقوبات المفروضة على إيران، وعليه، فهو لم يتردد في شحذ همم صقور الكونغرس وصهاينة الإدارة والحزب الديموقراطي، وكذا حلفائه الجمهوريين إلى جانب اصدقائه المحافظين الجدد، كما كان منه، وهو المشهود له بإ جادته الإعلامية، أن توجه إلى الرأي العام الأميركي، المتعاطف تقليدياً مع الولاية الأميركية المزروعة في قلب العالم العربي، برزمة لاتقل عن عشر اطلالات رتبت له سلفاً... والآن إلى مالذي كان يريده؟

إن شد مايقلق نتنياهو وصهاينة الكيان هو الخشية من توافق أميركي إيراني بات توقعه منطقياً حول ترتيبات إقليمية قد تنجم عن إي تقارب بينهما، اساسها بالطبع هو الإعتراف بالدور الإقليمي الإيراني، وما قد يتبع من تفاهمات ستنجم لامحالة عن مثل هذا الإعتراف، ومردوده الذي سيصب في صالح محور المقاومة. الدرس السوري المتمثل في التراجع الأميركي عن شن العدوان المهدد به، ومن ثم الاتفاق مع الروس حول الكيميائي السوري، والتوجه لمؤتمر جنيف المزمع لتسوية الأزمة السورية، شبح ماثل للصهاينة وفيه سبب كاف لقلقهم ذي البعد الوجودي المزمن... هذا التراجع مردوفاً بجاري التقارب كانا حريين، مثلاً، بإثارة ذعر "يدعوت احرونوت" من امكانية تطور "التفاوض لوقف المشروع النووي الإيراني ليصبح طلب نزع للسلاح الذري في الشرق الأوسط، ولايكون بوشهر- يتسهار، بل بوشهر- ديمونة، وهذا الآن أقرب للواقع"...

... الولولة الصهيونية التي تعم الكيان جراء ماوصفته صحيفة "إسرائيل اليوم" المقربة من نتنياهو ﺑ"الفشل الذي أصاب الرئيس الأميركي اوباما "في سورية"، والذي تعده بمثابة "نقطة تحول في الشرق الأوسط"، وهزال ما انجزته حملة نتنياهو التخريبية، لاينبغي أن ينسيانا مدى رسوخ العلاقة العضوية بين الكيان الثكنة في بلادنا والمركز الأميركي المتصهين، ولنضع في حسباننا إن توجه جنيف لازال هدفاً متوافقاً عليه وما يبعدنا عنه لازال الكثير، كما وأن التقارب الإيراني الأميركي لازال يحبو ولم يدرج بخطواته المنتظرة بعد، إذ يصف الرئيس روحاني اجواء العلاقة مع واشنطن بأنها حتى الآن "معتمة وضبابية"، لكنما التحول المقلق للصهاينة، مثار مخاوف نتنياهو التي رافقته وعادت معه من واشنطن، قد انطلق دخان قطاره ملوحاً لنا ببدء مسيرته وإن بتثاقل.

 

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4

News image

أعلنت وزارة الصحة صباح اليوم السبت، عن انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض موقع تدر...

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

بيروت - قررت الحكومة اللبنانية، الخميس، تشكيل لجنة لدراسة "إنشاء سفارة للبنان في القدس لتك...

قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

دعت القمة الإسلامية الطارئة في إسطنبول إلى «الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين» واعتبرت أنه «لم...

بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا

News image

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا، خلال زيارة له الا...

25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة

News image

أصيب خمسة وعشرون شاباً، بالرصاص الحي وبالاختناق، خلال المواجهات التي شهدتها عدة مواقع في ق...

نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط

News image

أعلن مسؤول في البيت الأبيض اليوم (الخميس) أن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس سيؤجل جول...

هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها

News image

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «المقاومة الإسلامية» (حماس) إسماعيل هنية إلى تنظيم يوم «غضب»، كل ...


المزيد في قضايا ومناقشات

وضع النقاط على الحروف

عوني صادق

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    «أحياناً يحتاج الأمر إلى شخص يقوم بتأجيج الأمور ويثير التمرد ويوقظ الناس. وترامب هو ...

تركيا والموقف من القدس

د. محمد نور الدين

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    تحوّلت القدس إلى نقطة تقاطع كل الدول الإسلامية ومختلف مكونات المجتمعات العربية من مسلمين ...

وقف قطار التطبيع

د. نيفين مسعد

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    يقولون «رُبّ ضارة نافعة» ، وهذا القول ينطبق تماما على ردود الأفعال التى فجرها ...

مقدسيون.. ومطبعون

عبدالله السناوي

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    قضية القدس حساسة وشائكة ومصيرية. تلك حقيقة نهائية تستدعي أوسع تضامن شعبي عربي، فاعل ...

الاستثمار في القضية الفلسطينية

فاروق يوسف

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    لا شيء مما يُقال في ذلك الشأن بجديد، غير أن قوله كان دائما ينطوي ...

قرار ترامب والوضع العربي

د. عبدالعزيز المقالح

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    وسط تحذيرات من قادة العالم ومنظماته الدولية الحريصة على ما تبقى في هذه الأرض ...

السياسات التجارية وأجندة الإصلاحات

د. حسن العالي

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    وسط الجدل المحتدم حول نظام التجارة العالمي وتوجه الدول الصناعية نحو المزيد من الحمائية ...

القدسُ عاصمتُنا.. رمز قداسة وعروبة وحق

د. علي عقلة عرسان

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    الصهيوني نتنياهو، يلفِّق تاريخاً للقدس، ويقول إنها عاصمة “إسرائيل”منذ ثلاثة آلاف سنة.؟! إن أعمى ...

مطلوب معركة إرادات

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    لنتوقف عن لطم الخدود والاستنجاد باللعن، فهذا لن يوقف أفعال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ...

ما تحتاجه الآن القضيةُ الفلسطينية

د. صبحي غندور

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    ما تحتاجه الآن القضية الفلسطينية، هو أكثر ممّا يحدث من ردود فعلٍ شعبية وسياسية ...

اعتراف ترامب في مرآة الصحافة الإسرائيلية

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    في إسرائيل، ثمة أربع مجموعات متباينة من الردود بشأن قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب ...

في مصر عادت السياسة الخارجية بحلوها ومرها تتصدر الاهتمامات

جميل مطر

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    تطور لا تخطئه عين مدربة أو أذن مجربة أو عقل يراقب وهو أن في ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم1156
mod_vvisit_counterالبارحة37471
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع38627
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي292572
mod_vvisit_counterهذا الشهر659541
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48172234