موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4 ::التجــديد العــربي:: لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا ::التجــديد العــربي:: 25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها ::التجــديد العــربي:: عراقيون يكسبون دعوى تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق ::التجــديد العــربي:: أطباء بلا حدود: أكثر من 6700 من مسلمي الروهينجا قتلوا خلال شهر ::التجــديد العــربي:: مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: السعودية تضخ 19 مليار دولار لإنعاش النمو في القطاع الخاص ::التجــديد العــربي:: الشارقة تطلق الدورة العشرين لمهرجانها الدولي للفنون الإسلامية ::التجــديد العــربي:: مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي::

روسيا قوة إسلامية كبرى صاعدة!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

إذا استمرت معدلات الزيادة الحالية في عدد مسلمي روسيا فسيصبحون أغلبية سكان هذا البلد الأوروبي الآسيوي مع نهاية القرن الحالي. عدد السكان المسلمين في روسيا الاتحادية وحدها يبلغ حالياً 26 مليون نسمة، حسب الباحث «أليكسي مالاشنكو» في دراسته «ظلال الإسلام فوق أوروبا» المنشورة بمجلة «الشؤون الدولية» (International Affairs).

ويشكل هذا نحو عشرة في المئة من سكان روسيا البالغ عددهم 140 مليوناً. ويعيش أكثر من 80 مليون مسلم آخرين في ست جمهوريات استقلت عن الاتحاد السوفييتي؛ هي أذربيجان، وتركمانستان، وأوزبكستان، وكازاخستان، وقرغيزتان، وطاجكستان. وازداد عدد المساجد في روسيا وحدها عشرة أضعاف من 500 في ثمانينيات القرن الماضي إلى خمسة آلاف عام 2008 والعدد في ازدياد.

 

ويتكاثر سكان روسيا المسلمين بمعدلات انفجارية تطلقها معدلات مواليد المرأة الواحدة من المسلمين التتار، أو الشيشان، أو الأنغوش، والتي تبلغ نحو ستة مقارنة بمعدلات الولادة المنخفضة بين الروسيات من أصل سلافي، والتي تقل عن مولودين للمرأة، ويعني هذا تناقص حجم السكان الروس من أصل سلافي، حيث يتوقع أن يشكل المسلمون ثلث سكان روسيا مع منتصف القرن، وقد يصبحون الأغلبية مع نهاية القرن. ولم تحفز المكافآت المادية المغرية التي قدمتها موسكو على زيادة معدلات الولادة للروسيات، في حين تبدي النساء المسلمات حماساً ذاتياً كبيراً للإنجاب، ويحقق بعضهن أرقاماً قياسية تبلغ عشرة مواليد للمرأة الواحدة.

وتركز المصادر الإعلامية الغربية على التوترات وأعمال العنف والعدوان التي يثيرها تغير الموازين الديموغرافية بين الروس والمسلمين، لكن تجربة عيشي ودراستي في جامعتي موسكو وسانت بيترسبوج ست سنوات، وسنتين في أكاديمية العلوم الروسية في موسكو، عرّفتني على التوازن الدينامي المشدود الذي يطبع تاريخ روسيا، ويصنع هويتها القومية، والمزيج الآسيوي الأوروبي الفريد لملامح سكانها البدنية والروحية. وعرفت على الطبيعة أنه «إذا كان هناك هذا العدد الكثير من الرجال، والعدد الكثير من العقول، فالمؤكد هناك الكثير من القلوب، وأنواع كثيرة من الحب»، حسب الأديب الروسي تولستوي. ومع أن أعمال العنف التي ارتكبتها حركات إسلامية متطرفة، كمجزرة طلاب مدرسة «بيسلان» عام 2004 أدت إلى تخلي نحو مليوني مسلم عن دينهم، إلا أن زيادة عدد المسلمين في روسيا استمرت بمعدلات ثابتة، ولم يتوقف تحول الروس السلافيين المنتسبين للكنيسة الأرثوذكسية إلى الإسلام، حسب دراسة «صعود الإسلام في روسيا وسياسة الأمن القومي» المنشورة في مجلة «السياسة الخارجية» (Foreign policy) الصادرة عن «معهد الدراسات الدولية» في أثينا. «القلق من اللغز الديموغرافي المحير» العنوان الثانوي للدراسة التي تتناول مخاوف موسكو من «استمرار الزيادة في عدد منتسبي الإسلام السني بين مواطني روسيا الاتحادية، وتأثير هذه الزيادة على السياسة الخارجية، والأمن القومي لروسيا، وحتى طابعها الثقافي». ويُشكل السنّة الأغلبية المطلقة في معظم جمهوريات روسيا الاتحادية المسلمة، كالشيشان، وأنغوشيا، وداغستان، التي كانت مهد أكبر ثورة إسلامية ضد الحكم القيصري، قادها «الإمام شامل»، وأفلح في إقامة «إمارة القفقاس» الإسلامية في القرن التاسع عشر، وعندما أدرك بأن القمع القيصري الوحشي سيزهق أرواح الكثيرين ساوم قيصر روسيا على وقف الثورة والعفو عن الثوار، واستجاب القيصر، وأذن له بالحج إلى مكة، وتوفي في المدينة المنورة ودُفن في مقبرة البقيع التي تضم بعض الصحابة وأمهات المؤمنين.

وتعرض دراسة للباحث العراقي المقيم في موسكو «عبدالله حَبَهْ» جوانب مثيرة عن حياة «الإمام شامل» الذي كان فقيهاً ومؤلف كتب لتعليم اللغة العربية. ويذكر حَبَهْ أن التزام «الإمام شامل» بتعاليم العدل الإسلامي دفعه للحكم على أمه بالجلد عندما ثبت سوء تصرفها مع بعض السكان، وبعد الجلدة الثانية أمر بالتوقف، وعَرَض ظهره العاري لاستيفاء باقي الجلدات.

و«كل شخص يفكر بتغيير العالم، لكن لا أحد يفكر بتغيير نفسه». قال ذلك تولستوي قبل أكثر من قرن على قيام روسيا بأكبر عملية تغيير ذاتية في التاريخ الحديث عندما تخلت عن النظام الشيوعي والمعسكر الاشتراكي، وهي تعيد الآن رسم هويتها كبلد أوروبي آسيوي، تقوم سياسته الخارجية على أساس التقارب مع العرب والمسلمين. وذكر تقرير في الطبعة الإلكترونية لصحيفة «التايمز» اللندنية عنوانه «كيف يؤثر المسلمون الروس على سياسة موسكو الخارجية»، أن «روسيا كثّفت ارتباطاتها الدبلوماسية في السنوات القليلة الأخيرة مع العالم الإسلامي، وحددت بشكل صريح البلدان الإسلامية كأرضية مثالية لموضعة نفسها في عالم القرن الحادي والعشرين، وزيادة نفوذها في منطقة الشرق الأوسط».

وكان رئيس الوزراء الروسي الحالي، وأثناء توليه رئاسة جمهورية روسيا الاتحادية، قد فاجأ القمة العربية في القاهرة عام 2009 بإعلانه أن «روسيا جزء عضوي من العالم الإسلامي»، وذكر أن «الإسلام جزء لا ينفصم من تاريخ روسيا وثقافتها». وفي إشارة واضحة إلى دعوة أوباما العرب للديمقراطية واحترام حقوق الإنسان، حذّر ميدفيديف من أن «أي محاولات لإنشاء نموذج شمولي للتنمية وفرضه على العالم كله، لن تفلح، بل ستؤدي إلى كارثة»، وأعلن معارضة بلده لفرض التغيير الديمقراطي على المنطقة، وقال‪:‬ إن لدى البلدان العربية الكثير مما تُعَلمه للعالم، وأن ما حدث في بلده يجعل «روسيا تتعاطف مع كفاح البلدان العربية للجمع في تطورها بين أكثر الاتجاهات عصرية واحترام التقاليد القومية والدينية». وطالب بإنشاء دولة فلسطين المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.‬‬

«وإذا أطلَقتَ نيران مسدسك على الماضي أطلَقَ المستقبلُ نيران مدفعه عليك». قال ذلك الشاعر الداغستاني رسول حمزاتوف، في كتابه «داغستاني». وتعني «داغستان»، الواقعة على سفوح جبال القفقاس، «الأرض الجبلية». وهي أول بلد دخله الإسلام في روسيا قبل دخول المسيحية، وتقطنها أكثر من 30 قومية تتحدث بلغات مختلفة ولا يجمع بينها سوى الإسلام وروسيا، وبينهم جماعة تنتسب إلى الرسول عن طريق عمه العباس. وعندما التقيت حمزاتوف عام 1981 صدّقتُ ذلك. فقد روي عن النبي أنه قال لعمه العباس: «يعجبني جمالك»، قال: «وما جمال الرجل يا رسول الله؟»، قال: «لسانه» (أدب الدنيا والدين، للماوردي). جمال لسان حمزاتوف الذي تُغنى أشعاره، جعل حسناء روسية تقتحم دعوة الغداء التي أقامها السفير الفلسطيني في موسكو آنذاك رامي الشاعر. كان جمالها الروسي مما يقول عنه الأديب دوستوييفسكي «الشئ المروع أن الجمال غامض ومقلق، كأن الإله والشيطان يتصارعان هناك، وميدان المعركة قلب الرجل». وانتصر الحب في قلوبنا عندما شَرَعت الحسناء الروسية بقراءة مقاطع من أشهر قصائد حمزاتوف: «لو تطوّع ألف رجل شهداء في حبك فاعلمي أن بينهم شخص اسمه رسول حمزاتوف».

 

 

محمد عارف

مستشار في العلوم والتكنولوجيا- كاتب عارقي

 

 

شاهد مقالات محمد عارف

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4

News image

أعلنت وزارة الصحة صباح اليوم السبت، عن انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض موقع تدر...

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

بيروت - قررت الحكومة اللبنانية، الخميس، تشكيل لجنة لدراسة "إنشاء سفارة للبنان في القدس لتك...

قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

دعت القمة الإسلامية الطارئة في إسطنبول إلى «الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين» واعتبرت أنه «لم...

بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا

News image

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا، خلال زيارة له الا...

25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة

News image

أصيب خمسة وعشرون شاباً، بالرصاص الحي وبالاختناق، خلال المواجهات التي شهدتها عدة مواقع في ق...

نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط

News image

أعلن مسؤول في البيت الأبيض اليوم (الخميس) أن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس سيؤجل جول...

هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها

News image

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «المقاومة الإسلامية» (حماس) إسماعيل هنية إلى تنظيم يوم «غضب»، كل ...


المزيد في قضايا ومناقشات

الاستثمار في القضية الفلسطينية

فاروق يوسف

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    لا شيء مما يُقال في ذلك الشأن بجديد، غير أن قوله كان دائما ينطوي ...

قرار ترامب والوضع العربي

د. عبدالعزيز المقالح

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    وسط تحذيرات من قادة العالم ومنظماته الدولية الحريصة على ما تبقى في هذه الأرض ...

السياسات التجارية وأجندة الإصلاحات

د. حسن العالي

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    وسط الجدل المحتدم حول نظام التجارة العالمي وتوجه الدول الصناعية نحو المزيد من الحمائية ...

القدسُ عاصمتُنا.. رمز قداسة وعروبة وحق

د. علي عقلة عرسان

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    الصهيوني نتنياهو، يلفِّق تاريخاً للقدس، ويقول إنها عاصمة “إسرائيل”منذ ثلاثة آلاف سنة.؟! إن أعمى ...

مطلوب معركة إرادات

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    لنتوقف عن لطم الخدود والاستنجاد باللعن، فهذا لن يوقف أفعال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ...

ما تحتاجه الآن القضيةُ الفلسطينية

د. صبحي غندور

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    ما تحتاجه الآن القضية الفلسطينية، هو أكثر ممّا يحدث من ردود فعلٍ شعبية وسياسية ...

اعتراف ترامب في مرآة الصحافة الإسرائيلية

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    في إسرائيل، ثمة أربع مجموعات متباينة من الردود بشأن قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب ...

في مصر عادت السياسة الخارجية بحلوها ومرها تتصدر الاهتمامات

جميل مطر

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    تطور لا تخطئه عين مدربة أو أذن مجربة أو عقل يراقب وهو أن في ...

وعد ترامب عنصري وتحدي وقح للقرارات الدولية

عباس الجمعة | الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

إن اعلان ترامب والإدارة الأمريكية اعلان القدس عاصمة لكيان العدو الصهيوني، ونقل السفارة الأمريكية إلي...

رهانات ترامب الخاسرة

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    عندما أقدم الرئيس الأمريكى ترامب على إعلان قراره الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيونى فإنه ...

العمل بين القطاعَين العام والخاص

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أظهرت دراسة سابقة أجريت في سلطنة عمان عن توجهات الشباب العماني نحو العمل أن ...

تحدي القدس والموقف الدولي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    على رغم الصدمة التي مثلها قرار ترامب الأخير فإنه لا يمثل إلا فارقاً في ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم27003
mod_vvisit_counterالبارحة35422
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع281195
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر609537
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48122230