موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

تراجع الاهتمام بالقضية الفلسطينية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

أسباب عديدة محلية وإقليمية ودولية أدّت إلى تراجع صدارة القضية الفلسطينية عن دائرة الاهتمام الأولى، بالمقابل هناك شبه غياب دولي عن كافة التعديات “الإسرائيلية”، حيث يتحرر الاحتلال شيئاً فشيئاً من ضغط المساءلة: في ما يتعلق بخطواته

الاستيطانية المتسارعة، وتهويد القدس، والاستيلاء على الأراضي الفلسطينية التي يجري قضمها في كافة المناطق المحتلة: منطقة عام 1948 فقد جرت مصادرة أراضٍ في النقب، وفي منطقة عام 1967 إذ يجري حالياً إلقاء القبض على مناطق شاسعة في غور الأردن . على صعيد آخر، “إسرائيل” تفرض وقائع على الأرض ستصبح بعد فترة(حقائق) لا يجوز النقاش حولها، والحصيلة تآكل متدرج للحقوق الوطنية الفلسطينية . في الأسباب المحلية الفلسطينية يمكن إعادة التراجع إلى الأسباب التالية:

* أولاً: تراجع السلطة الفلسطينية عن شروطها التي كانت قد وضعتها لعودة المفاوضات مع العدو الصهيوني . فعملياً، تراجعت عن كل ما وعدته سابقاً وذهبت للتفاوض حتى في ظل اشتراطات جديدة للعدو الصهيوني، كالاعتراف ب “يهودية “إسرائيل”” .

ورغم تعنت هذا الكيان لم تقطع السلطة المفاوضات، واستمرت فيها . هذه القضية تؤدي خدمات كثيرة وكبيرة للعدو وفرض المزيد من شروطه على الفلسطينيين، فالتنازل بالضرورة يقود إلى تنازلات أخرى، والتشدد الصهيوني أدى دوره، وعاد المفاوض الفلسطيني مغلوباً على أمره . من ناحية ثانية فإن عودة المفاوضات توحي دولياً بأن الحركة السياسية بين “إسرائيل” والفلسطينيين قائمة، بمعنى أن هناك تفاؤلاً فلسطينياً في هذه المفاوضات، وإمكانية أن تسفر عن حل، ولذلك فما الداعي للتدخل الخارجي؟ أيضاً فإن بعض الخطوات الأوروبية التي كانت في طريقها إلى التطبيق، مثل المقاطعة الاقتصادية لمنتوجات المستوطنات، ومقاطعة العديد من المؤسسات التعليمية البريطانية (وغيرها من الدول) للجامعات “الإسرائيلية”، قد توقفت في منتصف الطريق، بعد العودة الفلسطينية الرسمية إلى التفاوض .

* ثانياً: الانقسام الفلسطيني سياسياً وجغرافياً إضافة إلى مأزق السلطة الفلسطينية في رام الله وسلطة غزة، الأولى بسبب حشر نفسها في زاوية المفاوضات كخيار استراتيجي وحيد، وتنصلها من المقاومة وبخاصة المسلحة، وهذا النهج هو الوحيد القادر على إجبار الكيان الصهيوني على الاعتراف بالحقوق الوطنية الفلسطينية . ليس ذلك فحسب بل ملاحقة المقاومين (وتتقاطع معها سلطة حماس في هذه القضية بعد هدنتها الطويلة المعقودة مع العدو الصهيوني) وزجهم في المعتقلات السلطوية . أما مأزق حماس فهو الورطة التي أوقعت نفسها فيها، فهي راهنت على استمرار حكم الإخوان المسلمين في مصر إلى ما لا نهاية، ووقفت موقفاً سلبياً من التغييرات الثورية التي جرت في مصر في الثلاثين من يونيو/حزيران الماضي، وفي الثالث من يوليو/تموز (إزاحة محمد مرسي عن الرئاسة) حيث اعتبرتها حماس (انقلاباً) مثل مواقف كل الإخوان المسلمين في جميع أنحاء العالم، وجعلت من فضائيتيها مجالاً لأطروحات حزب الحرية والعدالة في مصر، وتقوم بتقديم خدمات لوجستية وعسكرية (وفقاً للمتحدث الرسمي للجيش المصري) للقوى المناهضة للتغييرات الثورية في مصر .

في تقديرنا، إن الأسباب الفلسطينية هي العامل الأول الحاسم في تراجع الاهتمام بالقضية الفلسطينية على المستويات المتعددة، فلو كانت الأوضاع الفلسطينية عكس ما هي عليه الآن، لما كان أوسلو، ولكانت الوحدة الوطنية الفلسطينية قائمة، وتم تجاوز الانقسام، والتمسك المطلق بالحقوق الوطنية الفلسطينية، وإعادة الاعتبار لمنظمة التحرير الفلسطينية، والعمل يجري على قدم وساق لبدء انتفاضة شعبية فلسطينية جديدة، ولما كان هناك أي تنسيق أمني مع “إسرائيل” .

لو كان هذا الوضع الافتراضي قائماً، لعاد الألق للمشروع الوطني الفلسطيني(الذي تراجع عقوداً عديدة بفعل اتفاقات أوسلو المشؤومة والانقسام وغيرها من العوامل) وللحقوق الوطنية الفلسطينية . هذا الوضع المفترض، سيشكل بؤرة لاستقطاب العامل القومي الشعبي العربي من المحيط إلى الخليج، وكذلك للقوى الحليفة للشعب الفلسطيني على الساحة الدولية .

هذا الوضع الافتراضي ليس خيالاً بل هو الوضع الطبيعي لمطلق حركة تحرر وطني، أو حركة مقاومة للعدو المغتصب لإرادة الشعب والمحتل لأراضيه، هو الوضع المفترض أن تكون عليه الساحة الفلسطينية باعتبارها مازالت حركة تحرر وطني، وبحاجة إلى نضال طويل لنيل حقوق شعبها الذي يملك الاستعداد للتضحية (مثلما قدم التضحيات طوال قرن مضى) في سبيل انتزاع حقوقه الوطنية .

في الأسباب الإقليمية يمكن القول:إن الإرهاصات التي تعج بها أكثر من دولة عربية، والحراكات الشعبية العربية الداخلية في هذه الأقطار، استحوذت على معظم انتباه أبناء الأمة العربية من المحيط إلى الخليج، الأحداث في مصر وانعكاساتها على العديد من الدول العربية الأخرى . والأحداث في سوريا وقضية السلاح الكيميائي السوري، والصراعات الداخلية فيها . وموجة التفجيرات الممتدة إلى فترة طويلة في العراق، والصراعات العديدة فيه، وفي السياق نفسه تأتي أحداث اليمن وليبيا وتونس والسودان . كل هذه الأحداث لا يشك أحد في أصالة حركتها، لكن التآمر الغربي والأمريكي خاصة أدّى

إلى قطف هذه الحركات بطريقة مغايرة لما أرادته جماهير أمتنا .

هذه الأحداث ساهمت وإن بشكل غير مباشر في تراجع الاهتمام بالقضية الفلسطينية التي ظلّت لعقود طويلة تحتل المركز الأول في سلّم اهتمامات المواطن العربي .من زاوية

أخرى ليس المطلوب من الجماهير العربية أن تكون “ملكية أكثر من الملك” فما دامت القيادة الرسمية الفلسطينية اختارت طريقها التفاوضي، فماذا ستقول الجماهير العربية والحالة هذه؟ ما نعتقده، أن الجماهير العربية رغم كل أحداث بلدانها الداخلية فإن القضية الفلسطينية ستظل أولوية مركزية بالنسبة إليها .

في الأسباب الدولية إن الموقف الأمريكي المنحاز للعدو الصهيوني قلباً وقالباً، يمارس الضغوطات على القيادة الرسمية الفلسطينية، هذه التي استمرأت السلطة (من دون سيادة) والتي أصبح لها مصالح في هذا الوضع من الصعب عليها إن لم يكن من المستحيل العودة بها إلى وضع (قيادة ثورة) . هذه القيادة لا تزال تؤمن بإمكانية ضغط قد تقوم به الإدارة الأمريكية على حليفها “الإسرائيلي” .

هذه السلطة لا تستفيد من الدروس التي مرّت بها وتعتقد أن من الممكن أن تكون الولايات المتحدة “وسيطاً نزيهاً” في الصراع الفلسطيني العربي-الصهيوني . كل الإدارات الأمريكية المتعاقبة يزاود بعضها على الآخر بالأكثر ولاء للدولة الصهيونية، هذه الإدارات هي ناقل أمين لوجهات النظر “الإسرائيلية” وتمارس الضغوطات على الفلسطينيين والعرب من أجل إبداء التنازلات ل”إسرائيل”، والقبول بالتسوية الصهيونية .

هذه الأسباب مجتمعة هي التي أدت إلى تراجع الاهتمام بالقضية الفلسطينية وإلى تحرر الاحتلال من ضغط المساءلة .

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الأمم المتحدة ومشكلة اللاجئين والمهجرين

مكي حسن | السبت, 21 أكتوبر 2017

    برزت قضايا الهجرة واللاجئين وأضيف إليها الباحثون عن عمل في دول أخرى إلى ملف ...

في ماليزيا همومٌ فلسطينيةٌ وآمالٌ إسلاميةٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 21 أكتوبر 2017

    ماليزيا الدولة العصرية المتألقة، الصاعدة الواعدة، ذات الاقتصاد النامي بسرعة، والمتحرك بفاعلية، والمتغير برؤيةٍ ...

المصالحة الفلسطينية.. والأخاديع الترانتياهوية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    كل ما يريده نتنياهو، يردّده دونالد ترامب بحماسة، ومن دون تردد، ليس هذا بشأن ...

حق ضائع.. مسعى بائد

علي الصراف

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    لن يفرش الاتحاد الأوروبي الطريق لكاتالونيا بالزهور، ولن يقبلها عضوا فيه، ولن يسمح بإقامة ...

شكوى قضائية ضد بيريتز في المغرب

معن بشور

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    علمت من المناضل والمحامي المغربي البارز خالد السفياني أنه سيتوجه مع عدد من المحامين ...

حدود القوة الإيرانية

د. محمّد الرميحي

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    دون تهويل أو تهوين تدخل المنطقة من زاوية «التوسع الإيراني في الجوار» مرحلة جديدة، ...

دور روسيا في سوريا

د. عصام نعمان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    بات واضحاً أن الاشتباك بين سوريا و«إسرائيل» صباح الاثنين الماضي حدث في إبان وجود ...

مستقبل النزعات الانفصالية

د. محمد نور الدين

| السبت, 21 أكتوبر 2017

  بعد صمود استمر حوالي القرن عانى الوطن العربي مشكلات عدم الاستقرار، والذهاب إلى خيارات ...

بين 6 أكتوبر 1973 و6 أكتوبر 2017

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

    الفارق بين اليومين والتاريخين كبير وشاسع، والهوة بينهما واسعة، في اليوم الأول، وهو 6 ...

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم14152
mod_vvisit_counterالبارحة43798
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع57950
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي252525
mod_vvisit_counterهذا الشهر802031
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45864419
حاليا يتواجد 3783 زوار  على الموقع