موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الاتحاد الافريقي يطالب ترامب باعتذار بعد "وصف دول افريقية بالحثالة" ::التجــديد العــربي:: روسيا: واشنطن لا تنوي الحفاظ على وحدة سوريا ::التجــديد العــربي:: سوريا وروسيا وتركيا تنتقد تشكيل الولايات المتحدة قوة حدودية جديدة شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم ::التجــديد العــربي:: الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين ::التجــديد العــربي:: محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا ::التجــديد العــربي:: هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد ::التجــديد العــربي:: السعودية تفتح الطريق أمام أول مشروع للسيارات الكهربائية ::التجــديد العــربي:: إيرادات السياحة بمصر تقفز لأكثر من سبعة مليارات دولار وأعداد الوافدين لى مصر لتتجاوز ثمانية ملايين زائر ::التجــديد العــربي:: 70 لوحة تحكي تاريخ معبد ملايين السنين في مكتبة الإسكندرية ::التجــديد العــربي:: 48 شاعرا من بين 1300 شاعر يتنافسون على بيرق الشعر لـ 'شاعر المليون' ::التجــديد العــربي:: الزبادي والبروكلي يكافحان سرطان القولون والمستقيم ::التجــديد العــربي:: برشلونة يفلت من الهزيمة امام ريال سوسييداد و يقلب تخلفه بهدفين أمام مضيفه إلى فوز بأربعة أهداف في الدوري الاسباني ::التجــديد العــربي:: ليفربول يكبد مانشستر سيتي الخسارة الأولى في الدوري الانكليزي ::التجــديد العــربي:: مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة ::التجــديد العــربي:: مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة ::التجــديد العــربي:: رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة" ::التجــديد العــربي:: اعتقال 22 فلسطينياً بمداهمات في مدن الضفة المحتلة ::التجــديد العــربي:: مصر تعدم 15 شخصا مدانا بارتكاب أعمال إرهابية ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يتهيأ عمليا للانسحاب من اليونسكو ::التجــديد العــربي::

عشرون عاماً على أوسلو... «ما أبعد الدولة! »

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

وفرت الذكرى العشرون للتوقيع على اتفاق أوسلو، فرصة لكثير من القوى والفصائل والمراقبين، لوقفة مراجعة وتأمل وتقييم... سمعنا كلاماً مكرراً من سنوات سابقة، لم نقرأ مراجعة واحدة يُعتدُّ بها... شهدنا “فرسان” الاتفاق يتنصلون منه أو يعترفون بفشل “التجربة” من دون أن يرفّ لأي منهم جفنٌ واحد، فيشرع في تقديم “نقد ذاتي”،

ويعلن انسحابه من المشهد السياسي، بل على العكس من ذلك، رأيناهم يتحدثون من مواقع الاستمساك بدورهم “القيادي” والتاريخي” والاستمرار به... لم يتغير شيء، سوى أن وجوههم في “البرامج الوثائقية” التي كانت تنبض بالحيوية والشباب، تبدو اليوم ملآ بالأخاديد والزوائد المترهلة، يعلوها ما تبقى من شعر أشيب، يعكس وطأة الشيخوخة وآثار السنين.

 

فشل أوسلو في تحقيق مبتغاه فلسطينياً... لا حرية ولا استقلال بعد مرور عشرين عاماً على احتفال حديقة الزهور في البيت الأبيض... لا دولة فلسطينية على الأرض (هناك مشروع دولة على الورق)... والدولة اليوم، باتت أبعد مما كانت عليه قبل عشرين عاماً، دع عنك العودة وتقرير المصير والحرية والاستقلال... لا حركة وطنية تنتظم كفاح الشعب الفلسطيني وتوحده وتعبر عنه، هناك سلطة لا سلطة لها، لا دور أو وظيفة لوجودها، خارج إطار التنسيق الأمني والقيام بأدوار الاحتلال بالوكالة... ضاعت منظمة التحرير ولم يبق منها سوى هياكل هرمة شائخة، وشلّ الانقسام أمل الشعب الفلسطيني وعطّل أحلامه.

بعد عشرين عاما، تضاعفت أعداد المستوطنين، اليوم تجاوزوا النصف مليون مستوطن موزعين على الضفة الغربية والقدس، وإسرائيل ماضية في إطلاق العنان لشهيتها الاستيطانية، والقدس لم تكن يوماً لقمة سائغة للتهويد و”الأسرلة” كما هي الآن، فيما جدار الفصل العنصري، يلتف حول حقوق الفلسطينيين وأرضهم ومزارعهم ومدارس أطفالهم، كما يلتف الثعبان القاتل حول عنق وجسد ضحيته.

بعد عشرين عاماً على أوسلو، صار الفلسطينيون أضعف من قبل، ليس بسبب انقسامهم فحسب، بل بسبب “تجويف” و”تجريف” حركتهم الوطنية المعاصرة، وإفراغها من طاقتها الكفاحية وشحناتها النضالية التي ألهمت العالم وأضاءت الشعل في كل العواصم... عاش الفلسطينيون “وهم” الدولة من دون أن يمتلكوا الدولة... عاشوا وهم “الاستقلال” فيما تبعيتهم للاحتلال، تتكرس يوماً إثر آخر... وضعوا “طلبات” الانخراط للفصائل والمنظمات الفدائية جانباً، واستبدلوها بملفات لحفظ “كمبيالات” البنوك وصوراً عن “الشيكات المرتجعة”، في مجتمع يغدو استهلاكياً واتكالياً للغاية، تصعب معه، حتى فكرة “الحلم” بانبعاث حركة وطنية بديلة أو استئناف المشروع الوطني الذي انطلق قبل نصف قرن تقريباً... كل ذلك جرى ويجري تحت شعار “بناء الدولة تحت جلد الاحتلال” وبناء الاقتصاد “المقاوم”؟!

في المقابل، باتت إسرائيل بعد عشرين عاماً على التوقيع، أكثر قوة وغطرسة وعنصرية ونهماً... توسع على الأرض، داخل الجدار وخارجه، في القدس وأكنافها، استمساك برفض الدولة المستقلة، وجدل لا ينقطع عن أفضل السبل للخلاص من أكبر عدد من “السكان” والاحتفاظ بأوسع مساحة من الأرض... إسرائيل بعد عشرين عاماً على أوسلو، باتت أكثر يمينية وتطرفاً، دينياً وقومياً، أقل تسامحاً وأكثر استعداداً لشن العدوانات والحصارات والاعتقالات والتصفيات... لائحة شروطها ومطالبها اليوم، لم تكن لتخطر ببال أعتى عتاتها، ولم يكن ليحلم بها، لا بيريز ولا زينغر ولا سافير.

أما الجانب الأخطر في حكاية “أوسلو”، فتتجلى في المفارقة التالية: الاتفاق هبط كثمرة مرة لوهن منظمة التحرير ونفيها إلى تونس وأقاصي الأرض، وتعبيراً عن الرغبة في العودة إلى الوطن واستئناف الكفاح من أجل الحرية والاستقلال... والاتفاق نفسه، لم يفعل شيئاً سوى أنه ألحق المزيد من الوهن واليباس لجسم المنظمة والحركة والوطنية، ومزيداً من التشظي والانقسامات في صفوفها من جهة، وفيما بينها وبين الجناح الإسلامي في حركة التحرر الوطني الفلسطينية من جهة ثانية.

أما الوهن والتخاذل والتآمر والتواطؤ العربي، فلم تقلل من مفاعيله الخبيثة، رياح التغيير التي جرفت المنطقة في مختتم العام 2010، بل إن مكانة هذه القضية وقدرتها على تحريك الشوارع العربية، ودورها كرافعة في العمل القومي، وموقعها في صدارة الأوليات القوميات، تراجعت كثيراً حتى أننا صرنا بالكاد نسمع شعاراً ينتصر لفلسطين، ولو من باب “لزوم ما لا يلزم”.

بعد عشرين عاماً على أوسلو، تبدو الصورة قاتمة إلى حد كبير... المفاوضون أنفسهم، والمفاوضات ذاتها، وجداول الأعمال هي هي، لم يختلف شيء سوى تكاثر الشروط والمطالب الإسرائيلية وازديادها تعقيداً ومساساً بجوهر حقوق الفلسطينيين ومستقبل قضيتهم (يهودية الدولة)، وفي صميم ما تختزنه ذاكرتهم وما يحفظون في عقولهم وقلوبهم وضمائرهم... لم يختلف شيء سوى أننا ازددنا غرقاً في الأوهام وانصياعاً لما جنيناه على أنفسنا وشعبنا وقضيتنا.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم

News image

الرباط – صنفت الولايات المتحدة المغرب ودولة الإمارات ضمن قائمة الدول الأكثر آمانا لرعاياها الر...

الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين

News image

أبوظبي – اعلنت الإمارات صباح الاثنين ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقا...

محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا

News image

صيدا (لبنان) - أصيب محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية بجروح الأحد في تفج...

هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد

News image

بغداد - دعا رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الاثنين إلى "ملاحقة الخلايا الإرهابية النائمة" بعد...

مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة

News image

لجنة إحياء مئوية جمال عبد الناصر، الرجل الذي اتسعت همته لآمال أمته، القائد وزعيم الأ...

مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة

News image

أعلن وزير الإسكان والبناء يؤاف غالانت، أن حكومته تخطط لبناء مليون وحدة استيطانية جدي...

رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة"

News image

أعلن رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته احتجاجا على ما وصفها بسيطرة زمرة من ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

ترامب وقرار العدوان الثاني

منير شفيق

| الأربعاء, 17 يناير 2018

يجب اعتبار قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بوقف تمويل وكالة غوث اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)، مكم...

انتخابات العراق: هل اعتذر حيدر العبادي؟

هيفاء زنكنة

| الأربعاء, 17 يناير 2018

نقل النائب العمالي البريطاني بول فلين رسالة السيدة روز جنتل، والدة جوردون جنتل، أحد الج...

حقيقة ما خسرنا وفرص ما سنكسب

توجان فيصل

| الأربعاء, 17 يناير 2018

وصول ترامب لرئاسة أمريكا وكل «فعلاته» وفريقه المكوّن من ابنته وصهره وشلة غير متزنة ابت...

من داخل البيت الأبيض

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 17 يناير 2018

لم يدر بخلد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أن عبارته التي استخدمها لإرعاب الزعيم الكوري الش...

نابلس ترد على ترامب

عبداللطيف مهنا

| الأربعاء, 17 يناير 2018

يوالي الكيان الاحتلالي في فلسطين الإفادة ما استطاع من فرص الانحياز الأميركي حد التماهي مع ...

محاولات شطب «الأونروا»

د. فايز رشيد

| الأربعاء, 17 يناير 2018

كان نتنياهو واضحاً في تصريحه منذ أسبوع، بأنه يجب إلغاء «الأونروا» نهائياً وإلى الأبد! جاء...

سنة 2017 عواصف ومنعطفات في المنطقة العربية

د. زهير الخويلدي

| الأربعاء, 17 يناير 2018

  "إننا نقصد بكلمة تاريخي ما هو مسجل في لحظة مستحدثة تماما لسيرورة تخضع هي ...

لا خروج من نفق حقبة الخبز

فاروق يوسف

| الأربعاء, 17 يناير 2018

    تفخر بعض الأمم بكثرة أنواع الخبز الذي تنتجه. الأمر هنا يتعلق بالنوع لا بالكم. ...

معضلة العمل الوطني الفلسطيني

د. أحمد يوسف أحمد

| الأربعاء, 17 يناير 2018

في مقال سابق لي بعنوان «تحدي القدس» جاء فيه «ليس ثمة مخرج من الوضع الر...

الشباب وهواجسهم الوطنية والأحزاب الجديدة

د. مهند مبيضين

| الأربعاء, 17 يناير 2018

  إطلالة جديدة للساحة الحزبية يُشكلها حزب الشراكة والانقاذ، والذي أعلن عنه المراقب العام الأسبق ...

سلام لسعد الدين إبراهيم وموشى دايان

د. أحمد الخميسي

| الأربعاء, 17 يناير 2018

    سافر سعد الدين إبراهيم إلي إسرائيل ليلقى محاضرة لنشر السلام في تل أبيب بمعهد ...

ملاحظات أولية على «خطبة الوداع» (1- 2)

عريب الرنتاوي

| الأربعاء, 17 يناير 2018

بدا الرئيس الفلسطيني محمود كمن أراد أن يقول كل شيء، دفعة واحدة، أمام الجلسة الا...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم29636
mod_vvisit_counterالبارحة34103
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع144858
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي276850
mod_vvisit_counterهذا الشهر634071
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1142770
mod_vvisit_counterكل الزوار49289534
حاليا يتواجد 3775 زوار  على الموقع