موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4 ::التجــديد العــربي:: لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا ::التجــديد العــربي:: 25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها ::التجــديد العــربي:: عراقيون يكسبون دعوى تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق ::التجــديد العــربي:: أطباء بلا حدود: أكثر من 6700 من مسلمي الروهينجا قتلوا خلال شهر ::التجــديد العــربي:: مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: السعودية تضخ 19 مليار دولار لإنعاش النمو في القطاع الخاص ::التجــديد العــربي:: الشارقة تطلق الدورة العشرين لمهرجانها الدولي للفنون الإسلامية ::التجــديد العــربي:: مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي::

الوجه الحقيقي ﻟ"الإخوان"

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

ما تم الكشف عنه بعد عزل محمد مرسي وجماعته، من مؤامرات تورطت فيها دول غربية و”إسرائيل” لإعادة الإخوان المسلمين إلى السلطة في مصر، يرفع أوراق التوت الأخيرة التي يحاول بها الإخوان المسلمون ستر عوراتهم الكثيرة، ويزيح القناع الذي يرتدونه دوماً، ويكشف ازدواجية خطابهم السياسي الانتهازي،

ويفضح حقيقة توجه أطراف غربية عديدة في مجالات مختلفة هدفها الظاهر إعادة الإخوان إلى السلطة قسراً، باعتبارهم الحليف الاستراتيجي الأبرز لهذا الجمع الاستعماري، أما الأهداف الأخرى فتتمثل في محاولة تفتيت الجيش المصري باعتباره الجيش الأبرز بين الدول العربية وإحدى مهامه الاساسية في العهد الجديد مجابهة العدو الصهيوني ولذلك فإن التآمر كبير على هذا الجيش.

 

وهذا يأتي ضمن استراتيجية أمريكية- صهيونية- غربية لإحداث فوضى في الدولة العربية الأولى والكبرى بين الدول العربية الأخرى، ونقل هذه الفوضى إلى الدول العربية باعتبار تأثير مصر في شقيقاتها العربيات تأثير كبير. إن ما تسعى إليه الدول الاستعمارية هو منع التكامل العربي في مختلف المجالات: السياسية والاقتصادية والاجتماعية على طريق منع هذا التكامل، وصولاً إلى منع أي شكل من أشكال الوحدة، وإلى تفتيت دول الوطن العربي إلى دويلات متناحرة متناقضة.

في هذا السياق يأتي استخدام الغرب والصهيونية العالمية للإخوان المسلمين كأداة متآمرة معهم وكحليف طيّع، بداية للسيطرة على المنطقة بهدف تقسيمها في النهاية، وبذلك تحقق مشاريع “الشرق الأوسط الجديد” الذي وضُعت أسسه في واشنطن وتل أبيب، وبالتعاون مع دول غربية أخرى كثيرة. إنشاء شرق أوسط تخضع فيه المنطقة للعدو الصهيوني باعتباره القوة المؤهلة لذلك محلياً، والجديرة بالحفاظ على المصالح الإمبريالية فيها.

إبّان وجودهم في المعارضة كان الإخوان المسلمون يملؤون الوطن العربي ضجيجاً ويرفعون شعارات عن إزالة “إسرائيل” من الوجود، وعن ضرورة إلغاء اتفاقية العار في كمب ديفيد وكل الاتفاقيات الأخرى مثل أوسلو ووادي عربة وغيرها من تلك المعقودة مع العدو الصهيوني. بعد تسلمهم للسلطة في مصر وبعض الدول العربية الأخرى، اتضح زيف شعاراتهم، فلا بد من الحفاظ على الاتفاقيات الموقعة مع “إسرائيل” (الصديقة وبيريز الصديق العزيز لمرسي) و”إسرائيل” أصبحت حقيقة واقعة لابد من التعامل معها. بعد تسلمهم للسلطة، أصبح مشروعاً أن يحاضر رئيس حركة النهضة التونسية في معهد صهيوني في واشنطن، وليس ضرورياً أن يحتوي الدستور التونسي على فقرة تجرّم التطبيع، وأصبح مشروعاً عقد الاتفاقيات مع الولايات المتحدة وإجراء المباحثات معها. نحن لا نتجنى على الإخوان المسلمين، فهذه الوقائع يدركها ويعرفها كل مواطن عربي من المحيط إلى الخليج.

حين نتساءل، عن السياسات التي قام بتطبيقها الإخوان المسلمون في مصر أثناء السنة التي تولوا فيها الحكم. الواقع يقول إن هذه السياسات تتماهى مع ما يسعى إليه من يريدون تدمير مصر من الخارج. الإخوان المسلمون حاولوا إضعاف الجيش المصري من خلال أخونة مناصبه العليا، وإجراء تغييرات فيه بهدف السيطرة نهائياً عليه، لكنهم لم يستطيعوا تنفيذ هذه المهمة خلال عام، بل إن الإجراءات والتغييرات التي قاموا بها ارتدت عليهم، فقد أثبت الجيش المصري أصالته وعروبته وانتماءه الوطني لمصر والقومي لأمته العربية. لو كان باستطاعة الإخوان “أخونة” كل المناصب في الجيش لفعلوا ذلك، لكنهم بفتقدون إلى أعضاء في الجيش لملء هذه المناصب.

القضية الثانية، بالفعل حاول الإخوان المسلمون إحداث الفتنة الطائفية في مصر من خلال المسلم والقبطي والتعبير عن ذلك ليس مباشرة وإنما من خلال مشاريع القوانين الدستورية التي جاؤوا بها، والتي جرى تفصيلها على قياس الإخوان ليحكموا مصر مثلما صرّح أحد قادتهم.. خمسمئة عام.

القضية الثالثة: من خلال تركيزهم على المشروع العالمي لتنظيم الإخوان، حاولوا عزل مصر عن انتمائها القومي العربي وإبعادها عن إطارها الطبيعي، وتجيير مقدراتها لمصلحة مشروعهم العالمي، الذي دعا إليه المؤتمر العالمي للإخوان في تركيا منذ بضعة أشهر. حاولوا مسح التاريخ العربي لمصر والإنجازات التي تمت في عهد الرئيس الخالد جمال عبد الناصر، لذلك فإن عصام العريان القيادي في الإخوان يحمّله مسؤولية تهجير اليهود إلى الكيان الصهيوني ومصادرة أموالهم، وطالب بإعادتهم واسترداد ممتلكاتهم. هذه وقائع من التاريخ القريب ويذكرها أيضاً القاصي والداني. إن مثل هذه الخطوات تعتبر اللبنة الأولى على طريق تقسيم مصر الوطن والعروبة ذات التأثير الإفريقي والدولي عدا عن تأثيرها القومي العربي بالطبع.

يبقى القول: إن مصر تحررت من عبوديتها للإخوان في 30 يونيو الماضي، وفي الثالث من يوليو حين تم عزّل مرسي وإسقاط حكم الإخوان، وارتدّت مخططاتهم السوداء إلى نحورهم.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4

News image

أعلنت وزارة الصحة صباح اليوم السبت، عن انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض موقع تدر...

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

بيروت - قررت الحكومة اللبنانية، الخميس، تشكيل لجنة لدراسة "إنشاء سفارة للبنان في القدس لتك...

قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

دعت القمة الإسلامية الطارئة في إسطنبول إلى «الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين» واعتبرت أنه «لم...

بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا

News image

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا، خلال زيارة له الا...

25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة

News image

أصيب خمسة وعشرون شاباً، بالرصاص الحي وبالاختناق، خلال المواجهات التي شهدتها عدة مواقع في ق...

نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط

News image

أعلن مسؤول في البيت الأبيض اليوم (الخميس) أن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس سيؤجل جول...

هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها

News image

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «المقاومة الإسلامية» (حماس) إسماعيل هنية إلى تنظيم يوم «غضب»، كل ...


المزيد في قضايا ومناقشات

وضع النقاط على الحروف

عوني صادق

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    «أحياناً يحتاج الأمر إلى شخص يقوم بتأجيج الأمور ويثير التمرد ويوقظ الناس. وترامب هو ...

تركيا والموقف من القدس

د. محمد نور الدين

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    تحوّلت القدس إلى نقطة تقاطع كل الدول الإسلامية ومختلف مكونات المجتمعات العربية من مسلمين ...

وقف قطار التطبيع

د. نيفين مسعد

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    يقولون «رُبّ ضارة نافعة» ، وهذا القول ينطبق تماما على ردود الأفعال التى فجرها ...

مقدسيون.. ومطبعون

عبدالله السناوي

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    قضية القدس حساسة وشائكة ومصيرية. تلك حقيقة نهائية تستدعي أوسع تضامن شعبي عربي، فاعل ...

الاستثمار في القضية الفلسطينية

فاروق يوسف

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    لا شيء مما يُقال في ذلك الشأن بجديد، غير أن قوله كان دائما ينطوي ...

قرار ترامب والوضع العربي

د. عبدالعزيز المقالح

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    وسط تحذيرات من قادة العالم ومنظماته الدولية الحريصة على ما تبقى في هذه الأرض ...

السياسات التجارية وأجندة الإصلاحات

د. حسن العالي

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    وسط الجدل المحتدم حول نظام التجارة العالمي وتوجه الدول الصناعية نحو المزيد من الحمائية ...

القدسُ عاصمتُنا.. رمز قداسة وعروبة وحق

د. علي عقلة عرسان

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    الصهيوني نتنياهو، يلفِّق تاريخاً للقدس، ويقول إنها عاصمة “إسرائيل”منذ ثلاثة آلاف سنة.؟! إن أعمى ...

مطلوب معركة إرادات

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    لنتوقف عن لطم الخدود والاستنجاد باللعن، فهذا لن يوقف أفعال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ...

ما تحتاجه الآن القضيةُ الفلسطينية

د. صبحي غندور

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    ما تحتاجه الآن القضية الفلسطينية، هو أكثر ممّا يحدث من ردود فعلٍ شعبية وسياسية ...

اعتراف ترامب في مرآة الصحافة الإسرائيلية

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    في إسرائيل، ثمة أربع مجموعات متباينة من الردود بشأن قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب ...

في مصر عادت السياسة الخارجية بحلوها ومرها تتصدر الاهتمامات

جميل مطر

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    تطور لا تخطئه عين مدربة أو أذن مجربة أو عقل يراقب وهو أن في ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم18744
mod_vvisit_counterالبارحة38380
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع18744
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي292572
mod_vvisit_counterهذا الشهر639658
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48152351