موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ثقافة الدمام تحتفي بجماليات الفنون والنحت ::التجــديد العــربي:: وجبات العشاء المتأخرة "تهدد" حياتك! ::التجــديد العــربي:: قمة البشير - السيسي تمهّد لتسهيل التجارة وتنقل الأفراد ::التجــديد العــربي:: شعلة دورة الألعاب الآسيوية تصل إندونيسيا ::التجــديد العــربي:: 80 بليون دولار قيمة متوقعة للتبادل التجاري بين الإمارات والصين ::التجــديد العــربي:: معرض فارنبره الجوي يعلن عقد صفقات شراء بقيمة 192 مليار دولار ::التجــديد العــربي:: 2.7 بليون دولار حجم التبادل التجاري بين مصر وروسيا في 5 أشهر ::التجــديد العــربي:: الجيش السوري يحرر سلسلة من القرى والتلال بين درعا والقنيطرة ::التجــديد العــربي:: ماتيس يؤيد إعفاء بعض الدول من عقوبات إذا اشترت أسلحة روسية ::التجــديد العــربي:: إستشهاد 4 فلسطينيين بقصف للاحتلال في قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: الرئاسة الفلسطينية تدين إقرار الكنيست لما يسمى بقانون «الدولة القومية اليهودية» ::التجــديد العــربي:: الامارات والصين تتفقان على تأسيس شراكة استراتيجية كاملة ::التجــديد العــربي:: السعودية ترفض قانون "الدولة القومية للشعب اليهودي" ::التجــديد العــربي:: ترامب يدعو بوتين لزيارة واشنطن في الخريف ::التجــديد العــربي:: «النهضة» التونسية تطالب الشاهد بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها العام المقبل ::التجــديد العــربي:: السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020 ::التجــديد العــربي:: ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة" ::التجــديد العــربي:: وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات ::التجــديد العــربي:: مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا ::التجــديد العــربي::

الوجه الحقيقي ﻟ"الإخوان"

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

ما تم الكشف عنه بعد عزل محمد مرسي وجماعته، من مؤامرات تورطت فيها دول غربية و”إسرائيل” لإعادة الإخوان المسلمين إلى السلطة في مصر، يرفع أوراق التوت الأخيرة التي يحاول بها الإخوان المسلمون ستر عوراتهم الكثيرة، ويزيح القناع الذي يرتدونه دوماً، ويكشف ازدواجية خطابهم السياسي الانتهازي،

ويفضح حقيقة توجه أطراف غربية عديدة في مجالات مختلفة هدفها الظاهر إعادة الإخوان إلى السلطة قسراً، باعتبارهم الحليف الاستراتيجي الأبرز لهذا الجمع الاستعماري، أما الأهداف الأخرى فتتمثل في محاولة تفتيت الجيش المصري باعتباره الجيش الأبرز بين الدول العربية وإحدى مهامه الاساسية في العهد الجديد مجابهة العدو الصهيوني ولذلك فإن التآمر كبير على هذا الجيش.

 

وهذا يأتي ضمن استراتيجية أمريكية- صهيونية- غربية لإحداث فوضى في الدولة العربية الأولى والكبرى بين الدول العربية الأخرى، ونقل هذه الفوضى إلى الدول العربية باعتبار تأثير مصر في شقيقاتها العربيات تأثير كبير. إن ما تسعى إليه الدول الاستعمارية هو منع التكامل العربي في مختلف المجالات: السياسية والاقتصادية والاجتماعية على طريق منع هذا التكامل، وصولاً إلى منع أي شكل من أشكال الوحدة، وإلى تفتيت دول الوطن العربي إلى دويلات متناحرة متناقضة.

في هذا السياق يأتي استخدام الغرب والصهيونية العالمية للإخوان المسلمين كأداة متآمرة معهم وكحليف طيّع، بداية للسيطرة على المنطقة بهدف تقسيمها في النهاية، وبذلك تحقق مشاريع “الشرق الأوسط الجديد” الذي وضُعت أسسه في واشنطن وتل أبيب، وبالتعاون مع دول غربية أخرى كثيرة. إنشاء شرق أوسط تخضع فيه المنطقة للعدو الصهيوني باعتباره القوة المؤهلة لذلك محلياً، والجديرة بالحفاظ على المصالح الإمبريالية فيها.

إبّان وجودهم في المعارضة كان الإخوان المسلمون يملؤون الوطن العربي ضجيجاً ويرفعون شعارات عن إزالة “إسرائيل” من الوجود، وعن ضرورة إلغاء اتفاقية العار في كمب ديفيد وكل الاتفاقيات الأخرى مثل أوسلو ووادي عربة وغيرها من تلك المعقودة مع العدو الصهيوني. بعد تسلمهم للسلطة في مصر وبعض الدول العربية الأخرى، اتضح زيف شعاراتهم، فلا بد من الحفاظ على الاتفاقيات الموقعة مع “إسرائيل” (الصديقة وبيريز الصديق العزيز لمرسي) و”إسرائيل” أصبحت حقيقة واقعة لابد من التعامل معها. بعد تسلمهم للسلطة، أصبح مشروعاً أن يحاضر رئيس حركة النهضة التونسية في معهد صهيوني في واشنطن، وليس ضرورياً أن يحتوي الدستور التونسي على فقرة تجرّم التطبيع، وأصبح مشروعاً عقد الاتفاقيات مع الولايات المتحدة وإجراء المباحثات معها. نحن لا نتجنى على الإخوان المسلمين، فهذه الوقائع يدركها ويعرفها كل مواطن عربي من المحيط إلى الخليج.

حين نتساءل، عن السياسات التي قام بتطبيقها الإخوان المسلمون في مصر أثناء السنة التي تولوا فيها الحكم. الواقع يقول إن هذه السياسات تتماهى مع ما يسعى إليه من يريدون تدمير مصر من الخارج. الإخوان المسلمون حاولوا إضعاف الجيش المصري من خلال أخونة مناصبه العليا، وإجراء تغييرات فيه بهدف السيطرة نهائياً عليه، لكنهم لم يستطيعوا تنفيذ هذه المهمة خلال عام، بل إن الإجراءات والتغييرات التي قاموا بها ارتدت عليهم، فقد أثبت الجيش المصري أصالته وعروبته وانتماءه الوطني لمصر والقومي لأمته العربية. لو كان باستطاعة الإخوان “أخونة” كل المناصب في الجيش لفعلوا ذلك، لكنهم بفتقدون إلى أعضاء في الجيش لملء هذه المناصب.

القضية الثانية، بالفعل حاول الإخوان المسلمون إحداث الفتنة الطائفية في مصر من خلال المسلم والقبطي والتعبير عن ذلك ليس مباشرة وإنما من خلال مشاريع القوانين الدستورية التي جاؤوا بها، والتي جرى تفصيلها على قياس الإخوان ليحكموا مصر مثلما صرّح أحد قادتهم.. خمسمئة عام.

القضية الثالثة: من خلال تركيزهم على المشروع العالمي لتنظيم الإخوان، حاولوا عزل مصر عن انتمائها القومي العربي وإبعادها عن إطارها الطبيعي، وتجيير مقدراتها لمصلحة مشروعهم العالمي، الذي دعا إليه المؤتمر العالمي للإخوان في تركيا منذ بضعة أشهر. حاولوا مسح التاريخ العربي لمصر والإنجازات التي تمت في عهد الرئيس الخالد جمال عبد الناصر، لذلك فإن عصام العريان القيادي في الإخوان يحمّله مسؤولية تهجير اليهود إلى الكيان الصهيوني ومصادرة أموالهم، وطالب بإعادتهم واسترداد ممتلكاتهم. هذه وقائع من التاريخ القريب ويذكرها أيضاً القاصي والداني. إن مثل هذه الخطوات تعتبر اللبنة الأولى على طريق تقسيم مصر الوطن والعروبة ذات التأثير الإفريقي والدولي عدا عن تأثيرها القومي العربي بالطبع.

يبقى القول: إن مصر تحررت من عبوديتها للإخوان في 30 يونيو الماضي، وفي الثالث من يوليو حين تم عزّل مرسي وإسقاط حكم الإخوان، وارتدّت مخططاتهم السوداء إلى نحورهم.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

إستشهاد 4 فلسطينيين بقصف للاحتلال في قطاع غزة

News image

أستشهد أربعة فلسطينيين وأصيب العشرات خلال قصف لجيش الإحتلال على عدة مواقع على قطاع غزة...

الرئاسة الفلسطينية تدين إقرار الكنيست لما يسمى بقانون «الدولة القومية اليهودية»

News image

رام الله - دانت الرئاسة الفلسطينية، إقرار الكنيست الإسرائيلي لما يسمى بقانون "الدولة القومية الي...

الامارات والصين تتفقان على تأسيس شراكة استراتيجية كاملة

News image

اتفقت الامارات اليوم (السبت) مع الصين على «تأسيس علاقات شراكة استراتيجية شاملة» بين البلدين، في ...

السعودية ترفض قانون "الدولة القومية للشعب اليهودي"

News image

أكد مصدر مسؤول في وزارة الخارجية، رفض المملكة واستنكارها لإقرار الكنيست االقانون المسمى «الدولة الق...

ترامب يدعو بوتين لزيارة واشنطن في الخريف

News image

دعا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، نظيره الروسي فلاديمير بوتين، لزيارة الولايات المتحدة في الخريف، بحس...

السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020

News image

كشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عما ستشهده مصر في عام 2020، مشيرا إلى أن ...

ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة"

News image

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه "قد" يكون قادرا على سحب بلاده من حلف الن...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

ما هي دلالات الحراك الشعبي في جنوب العراق؟

نجيب الخنيزي | الأحد, 22 يوليو 2018

    المظاهرات الشعبية الواسعة التي اندلعت في محافظة البصرة (يبلغ عدد سكانها 4 ملايين نسمة) ...

التحية لأيرلندا

د. فايز رشيد

| السبت, 21 يوليو 2018

    وافق مجلس الشيوخ الأيرلندي على مشروع قرار يرفض إدخال منتجات المستوطنات الصهيونية على الأراضي ...

العلاقات الأميركية الروسية

د. أسعد عبد الرحمن

| السبت, 21 يوليو 2018

    رغم محاولات بعض الدوائر الأميركية لإلغاء، أو أقلها تأجيل، قمة هلسنكي بين الزعيمين الأميركي ...

هل استسلم ترامب لبوتين في سوريا؟

د. عصام نعمان

| السبت, 21 يوليو 2018

    ما من عاصفة تعنيف تعرّض لها رئيس أمريكي في التاريخ المعاصر، كتلك التي تعرض ...

تظاهرات جنوب العراق وطموحات التغيير

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 20 يوليو 2018

    إذا كان الشعب العراقي قد استطاع أن يعبر عن موقفه من النظام الذي يحكم ...

نازحون أم مهاجرون ؟

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 يوليو 2018

    يكثر الحديث الآن - وله أن يكثر- عن مواكب النازحين الذين يغادرون أوطانهم بحثاً ...

وهج العقلانية العربية ممكن عودته

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 يوليو 2018

  في قلب الكثير من مشاكل الأمة العربية موضوع ثقافي يتعلق بمدى وجود العقلانية ومقدار ...

عناصر منشودة لنهضة عربية جديدة

د. صبحي غندور

| الخميس, 19 يوليو 2018

    العديد من المفكّرين العرب يكتفون بعرض ما لديهم من فكر ولا يساهمون في بناء ...

مستقبل الإقليم.. تكامل أم تناحر؟

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 19 يوليو 2018

    «عليك دائماً أن تعمل كرجل فكر، وأن تفكّر كرجل عمل»؛ ذلك ما قاله المفكر ...

العرب والصين

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 19 يوليو 2018

    انعقدت يوم الثلاثاء الماضي أعمال الدورة الثامنة للاجتماع الوزاري لمنتدى التعاون العربي الصيني، وهو ...

الخان الأحمر و«صفقة القرن»!

عوني صادق

| الخميس, 19 يوليو 2018

    في وقت يغرق فيه الفلسطينيون في «فقه صفقة القرن»، يتحرك «الإسرائيليون» لتنفيذ بنودها، بضوء ...

أحلام فلاديمير تتحقق

جميل مطر

| الخميس, 19 يوليو 2018

    تنعقد اليوم في هلسنكي عاصمة فنلندا القمة الروسية- الأميركية. يأتي هذا الانعقاد وسط تطورات ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم12168
mod_vvisit_counterالبارحة31552
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع12168
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي295277
mod_vvisit_counterهذا الشهر671267
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55587746
حاليا يتواجد 2963 زوار  على الموقع