موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي:: لماذا يمرض المدخنون أكثر من غيرهم؟ ::التجــديد العــربي:: لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب ::التجــديد العــربي:: إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما ::التجــديد العــربي:: الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد ::التجــديد العــربي:: مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه ::التجــديد العــربي:: اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين ::التجــديد العــربي:: الجبير: القضية الفلسطينية "رأس أولويات" السعودية ::التجــديد العــربي:: بومبيو أمام الكونغرس: التحالف يتفادى المدنيين باليمن ::التجــديد العــربي:: إحياء مواقع التراث الإنساني ضمن رؤية 2030 ::التجــديد العــربي:: تعرف على فوائد الثوم وأضراره ::التجــديد العــربي:: الصين تتعهد بتقديم نحو 60 مليار دولار لتمويل مشاريع في أفريقيا ::التجــديد العــربي:: بلجيكا تتغلب على إيسلندا في عقر دارها بثلاثية نظيفة ::التجــديد العــربي:: البرازيل تسحق السلفادور بخماسية نظيفة وديا ::التجــديد العــربي:: مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب ::التجــديد العــربي::

عن الإصلاح الفكري

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

قبل سبعة عشر عامًا وقفت على منبر البرلمان لأعلن أن خوفي على وطني يمنعني من إعطاء الثقة لحكومة الشريف زيد بن شاكر. ولكنني أقسمت أنني على استعداد أن أعطيه ثقتي فقط لو قبل الدخول معي في حوار علني حول أيّ موضوع سياسي يختاره هو وبوجود الصحافة.

 

وبررت هذا بأنني لا أضع طفلي على سرير طبيب لا أضمن أنه مؤهل لممارسة مهنة الطب، والوطن أعز من الأبناء بحيث لا يجوز وضعه بتصرّف من لا يثبت على الأقل أنه "سياسي". وانتهى الأمر لاعتراف الملك الراحل بصحة ما قلت، وعزله ابن عمه.

والآن أجدني مسكونة بذات القلق على مصير وطني بحيث أطلب من كل "عقلائه" التوقف بالجدية اللازمة عند تصريحات رئيس الحكومة، ليس لجهة ما إذا كانت تتفق مع سياسات هؤلاء، ولا لجهة تسوية الاختلافات، بل لجهة أهلية رئيس الحكومة للتصرّف بما يتيحه منصبه. وهو كله جلل سواء ما يُتيحه الدستور والقوانين أو ما يجري بالقفز عنهما. والدستور ينصّ على وجوب تحقق "الأهلية" في من يتولون أيّ سلطة. وزوال الأهلية بالمرض بالذات منصوص عليه. ومعلوم أن عامل السن يتسبّب في أمراض تودي بالأهلية أو تقلل منها، ولكن هذا ليس محتمًا، فهنالك أمثلة لرجال لم تؤثر السن في أدائهم من مثل مانديللا وبن بيللا وهيكل. وخطورة المرحلة التي يمرّ بها الوطن توجب ترك اختلافاتنا وتبايناتنا جانبًا لنقف بالعقلانيّة والرشد اللازمين عند مجمل ما صرّح به رئيس الحكومة أو نقل عنه موثقًا بالصورة.

ونبدأ بالإشارة للمؤتمر الصحفي الذي عقده الرئيس وطاقمه الاقتصاي قبل أسبوعين وعروجنا في مقالتنا "الشيطان في التفاصيل" على حقيقة أن الصحافة الأردنية، وبالرغم من الوضع الاقتصادي المتردّي والمتأزّم، نقلت "تفاصيله" في نصف صفحة. لنُعرّج على سلسلة صور أشبه بالفيلم التقطتها متتالية كاميرا "صحيفة المقر" الإلكترونيّة ونشرتها تحت عنوان "النسور يُصفّر تحت القبّة". وفيها الرئيس يضع إصبعيه في فمه محاولاً التصفير للنداء على نائب، فتبدو نظرة قلقة في وجه وزير التعليم العالي فيُسارع للتدخّل بوقف الرئيس بيده! ولافت أن ذلك الوزير الوازن خرج من الحكومة في التعديل الذي تلا هذه الحادثة، ولا ندري هل أُخرج أم قرّر النأي بنفسه!

ومنه ننتقل إلى توجيه الملك للحكومة بتعديل قانون "محكمة أمن الدولة" لحصر صلاحيّاتها في محاكمة العسكريين وليس المدنيين باستثناء قضايا "الخيانة والتجسّس والإرهاب وجرائم المخدرات وتزييف العملة" كما ورد في تعديلات الدستور الأخيرة، التي من تحفظاتنا عليها أنها لا تمنع تلك المحكمة من محاكمة المدنيين حقيقة، وتحديدًا نشطاء الحراك الذين وُجّهت لهم تهم "تقويض النظام" التي صُنّفت في قانون العقوبات تحت "جرائم الإرهاب"!

رئيس الحكومة جمع الصحافة ليُعلن الخبر بخطاب مطوّل مطلعه: رأيت أن أُعلن هذا القرار بنفسي لما أرى فيه من أهمّية ولأنه يُمثل خطوة كبيرة وجريئة، موردًا أن السياسيين والمفكرين والحزبيين كثيرًا ما طالبوا بأن يُحاكم المدنيين أمام محكمة مدنية وليس عسكرية (المطلب الذي وضعه الحراك في قمّة أولويّاته منذ أشهر في حين تعود مطالبتي الموثقة به في مقالاتي لثلاثة وعشرين عامًا مضت حين عدّل قانون المحكمة لتُصبح دائمة وتُحاكم مدنيين في تكريس لممارسة العهد العرفي غير الدستوريّة). و"باسم كل الخيّرين المتطلعين لأردن قوي ووائق بأدائه" يقدّم الرئيس الشكر للملك، مؤكدًا أن هذا التعديل يسجل لجلالته. ولا تستوقفنا "مسرحة" التملق هنا، بل يستوقفنا كم الاستنكار والإدانة الذي تطوّع بها الرئيس لما كان يُسوّق لتبرير ما تقوم به محكمة أمن الدولة بحق المدنيين منذ أكثر من نصف قرن، وهي ذريعة "سرعة الإنجاز". وهي ذريعة تعود للملك الراحل وظلت تقدم لحينه، وهي ما يخطب الرئيس في استنكارها قائلاً: ما الذي يمنع المحكمة المدنية أن تكون سريعة؟؟!!". يتوجّب عليّ كمعارضة تاريخيّة لتلك المحكمة وذرائعها ولهذا أصبحت من ضحاياها، أن أشكر الرئيس وأضحك ملء شدقي. لولا أن خوفي على وطني يغلب هذا!

ويلي هذا لقاء مطوّل للرئيس على الفضائيّة الرسميّة، أيضًا لخّصته الصحافة بأقلّ من صفحة! الرئيس استرسل في التغنّي المطوّل بأشياء مُحرجة للحكم، منها الانتخابات البلديّة التي جرت الأسبوع الماضي، حيث قال (في منابزة غير موفقة لسوريا): "كان أسبوع فرح وملك الأردن والأردن يتكلمون عن الانتخابات وليس عن صواريخ ولا دبابات ولا خنادق ولا أسلحة دمار شامل".

وأنا واثقة بأنّ الملك اضطرّ للحديث في كل هذا بأضعاف ما تحدّث في الانتخابات البلديّة التي فشلت بدرجة مُحرجة. فهاتفي أنا لم يتوقف وأتعبني استيقاف الناس لي حتى في الأفراح ليسألوني، ليس عن الانتخابات، بل عن الصواريخ والدبابات وأسلحة الدمار الشامل! وحين سأل المذيع الرئيس عن استنكاف الناس غير المسبوق عن الاقتراع في تلك الانتخابات، كان ردّ الرئيس بأنّ هذه "ظاهرة سلبيّة يجب أن نتكلم فيها". أي كله موضوع "كلام" يتسبّب الرئيس بحماسته فيه بتسجيل الهدف تلو الآخر في ذات مرمى الحكومة والنظام. وهذه كلها عيّنات من "كلام" كثير يشيد بالإصلاحات التي يقول الرئيس إنها كلها "ملكيّة" ولكنه يُؤكّد أنها كلها أنجزت في الأشهر العشرة الأخيرة، أي في عهد حكومته. ويشطح في شمول كل شيء بإصلاحاته وصولاً "لإصلاحات فكريّة"!!

كيف تكون الإصلاحات "الفكريّة"؟! وفي عشرة أشهر؟! كلام يُوجب على الجميع، وفي مقدّمتهم النظام، التوقف لتدارسه. فالكلام هو وسيلة التشخيص الرئيسة في الطب النفسي، وقد يفيد هذا التوقف في اجتراح إصلاح فكري للحكومة!

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد

News image

أعلن حزب نداء تونس الحاكم تجميد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد وإحالة ملفه إلى لجن...

مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه

News image

أكد مصدر في المكتب الإعلامي لمجلس النواب العراقي، لبي بي سي، أن النواب طلال الز...

اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين

News image

ضرب إعصار مانكوت، وهو أقوى إعصار في العالم هذا العام، الساحل الشمالي للفلبين، مصحوبا ب...

مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب

News image

قال مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا إن موسكو لن تسمح للإرهابيين في ...

بوتين يقترح توقيع معاهدة سلام مع اليابان دون شروط مسبقة خلال المنتدي الاقتصادي الشرقي

News image

اقترح الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين على رئيس الوزراء الياباني، شينزو آبي، توقيع معاهدة سلام بين...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مصر وافريقيا والفرص المتاحة

د. عادل عامر | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

أن مصر تلعب دوراً محورياً في دعم الدول الافريقية في مجالات التحول الصناعي وبصفة خاص...

كلام في معنى الحفاظ على الهوية

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

    يتكرر أحياناً، على نحو عاطفي وبشكل تجريدي، حديث «الحفاظ على الهوية» بصورة أقرب إلى ...

رئاسةُ بلديةِ القدسِ للأكثرِ تطرفاً والأشدِ يمينيةً

د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    هل انتهت مرحلة نير بركات رئيس بلدية القدس الحالي، وجاء الوقت لاستبداله برئيسٍ آخر ...

في ذكرى ربع قرن: "أوسلو والأسرى"

عبدالناصر عوني فروانة | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    لقد جاء إعلان المبادئ في "أوسلو" في الثالث عشر من أيلول/سبتمبر عام 1993، ليفتح ...

تطورات الصراع الليبي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    أظهرت التطورات الأخيرة مدى هشاشة الوضع السياسي في ليبيا وبالذات من منظور جهود التسوية ...

عالم اليوم في نظر دبلوماسي مخضرم

جميل مطر

| الاثنين, 17 سبتمبر 2018

    جمعتنا سهرة ممتعة. كنا مجموعة أفراد من جنسيات مختلفة متابعين للشؤون الدولية. بيننا من ...

من التطرف إلى الإرهاب

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 17 سبتمبر 2018

    تجتمع عواملُ الأزمة الاجتماعيّة والاقتصاديّة والسياسيّة والتعليميّة، في كليَّتها المنظوميّة، وبدرجاتٍ من الفعل والأثر ...

ما أغرب ما يجري للأمتين العربية والإسلامية..؟!

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 16 سبتمبر 2018

    من أغرب ما يعيشه عرب اليوم، في جامعتهم وتجمعاتهم وأقطارهم، في سياساتهم ومواقفهم وتصرفاتهم.. ...

ما الذي يجري ل (النظام السياسي الفلسطيني ) ؟

د. إبراهيم أبراش

| الأحد, 16 سبتمبر 2018

    ما أن أعلن الرئيس الأمريكي ترامب عن وجود تسوية سياسية جديدة تسمى صفقة القرن ...

ترامب يغلق الدائرة

معتصم حمادة

| الأحد, 16 سبتمبر 2018

  مع قرار إغلاق مكتب م.ت.ف في واشنطن، يكون المشهد الفلسطيني قد اكتمل في البيت ...

صبرا وشاتيلا واغتيال الحُلم الفلسطيني” من مدونات فتحاوي

سميح خلف | الأحد, 16 سبتمبر 2018

  “1”   بدأ حُلم العودة بانطلاقة الثورة الفلسطينية عام 65م وعملية التحول في فكر المواجهة ...

الإدارةُ الأمريكيةُ توحدُ الفلسطينيين وقادتُهم يرفضون

د. مصطفى يوسف اللداوي | الأحد, 16 سبتمبر 2018

    لا تميز الإدارة الأمريكية في مواقفها، ولا تستثن أحداً بقراراتها، ولا تحابي فريقاً فلسطينياً ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم20310
mod_vvisit_counterالبارحة30543
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع122326
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي220105
mod_vvisit_counterهذا الشهر634842
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57712391
حاليا يتواجد 3572 زوار  على الموقع