موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

أوروبا والعدوان على العالم العربي

إرسال إلى صديق طباعة PDF

تاريخ أوروبا في العدوان على العالم العربي حافل بروايات الغدر والنكبات والكوارث التاريخية. فمنذ صعود القوى الصناعية الأوروبية في العالم وخطوط مناهجها نحو نهب وتقسيم الثروات والخيرات اتجهت صوب العالم العربي. وبعد اكتشاف الثروات

النفطية وغيرها في هذا العالم تكالبت الدول الأوروبية القوية حينها عليها وارتوت صفحات التاريخ بالدماء العربية المدافعة عن أرضها وكرامتها. أمعنت القوى الغربية في استهتارها بالحقوق العربية ونهب ثرواتها وسيطرتها واضطهادها للعرب خصوصا. وليس أولها طبعا مخططات سايكس ـ بيكو، ووعد بلفور، واتفاقات سان ريمو، ومسارات الحروب العالمية وما بعدها، والاستعمار والوصاية والاحتلال والاستغلال. وكل هذه الصفحات من التاريخ حملت المآسي وقصص الاستهانة بالحقوق العربية والإنسان العربي. وتفننت بريطانيا وفرنسا والولايات المتحدة الأميركية، أبرز القوى الاستعمارية الكبرى، في اضطهاد العرب واستغلال أرضهم وثرواتهم خصوصا. ومع ذلك هناك حكومات عربية ارتبطت بها، وارتهنت هي وبلدانها بالمشاريع الاستعمارية وقبلت أحلاف الذل والحماية لها معها. ولكن الشعوب العربية عموما لم ترضخ ولن تستكين. وناضلت بما استطاعت إليه سبيلا في مقاومة الاستعمار بكل أشكاله واتفاقياته وعهوده وأدواته.

إزاء التطورات المتنوعة والتهديدات الخطيرة التي تقول بها وتمارسها الدول الأوروبية والولايات المتحدة وقفت جامعة الحكومات العربية مواقف مخزية معبرة عن ارتباطات مسؤوليها ورهانات ممثليها، لا سيما في التنكر لما وضع لها من ميثاق واتفاقيات. فكانت هي السباقة في التخلي عنها وتقديم تسهيلات لأعداء العرب وغزاته بيدها وبتصفيق أعضائها وأموال بلدانها. وما حصل في العراق والسودان وليبيا مؤخرا وسوريا حاليا انتكاسات تاريخية. سيذكر التاريخ أن أمناء الجامعة خذلوا اسمها وخانوا اسم الأمانة فيها وتحولوا إلى أدوات رخيصة بيد موظفين صغار في خارجيات الدول الأوروبية والولايات المتحدة. وأصدروا بيانات تدعو الدول الاستعمارية لتدمير أعضائها وغزو بلدانها واحتلال أوطانها. وهو أمر مستغرب حقا في أي تفسير له. فالمفروض أن تحافظ الجامعة في الحد الأدنى على مسماها وأن تناور مع الأعداء حتى ولو شكليا أو ظاهريا أمام نفسها، دع عنك الضمائر والسرائر. لقد كشفت الجامعة في فترتها الأخيرة أكثر من سابقاتها بأنها أداة تخريب وتدمير وليس تجميع وتدبير. وهذا ما يتطلب عملا شعبيا كفاحيا يصوبها أو يجدد التفكير بها وبمهماتها وتفعيل ميثاقها وتطويره بما يناسب الظروف والمتغيرات العربية.

استسلام الجامعة ورموزها أمام العدوان الغربي على أعضائها يعطي للقوى الغربية المعتدية فرصا أوسع في العدوان والغزو والاستهانة بالحقوق المشروعة والمطالب العادلة. وكشفت المواقف الأخيرة طبيعة كل القوى السياسية وارتباطاتها وتوجهاتها. رغم كل الحملات الإعلامية والتهديدات العسكرية وبث صور الرعب والصدمة وتجاوز القوانين والأعراف الدولية وانفضاح ما يسمى بالشرعية الدولية ومنظماتها الوظيفية واللف والدوران والتهرب من المسؤوليات التاريخية والقانونية، تظل صور التصدي والتحدي والمقاومة هي وقائع الحال للعرب ضد أي غزو وعدوان. وخسارة معركة لا تعني خسارة حرب. والمعارك قائمة ومستمرة والحرب سجال.

الشعوب العربية، وتاريخها شاهدها، أقوى من مخططات المستعمرين والغزاة والمعتدين. ودروس التاريخ تفضح قيمة ومغزى التخادم العربي مع تلك القوى الاستعمارية، وحينها لم تنفع الأسلحة المكدسة والأموال المبذرة والصفقات المخادعة. وسجل التاريخ العربي أن العدوان الغربي لم يتوقف على العرب. ولم تكن فترات الهدوء بين العدوان والاستقرار طويلة. وظلت الفوارق بين الشعوب ومن فرض عليها في غفلة من الزمن وما زالت كبيرة. ولهذا حفلت صفحات التاريخ بالانقلابات والثورات والانتفاضات والحراك الشعبي. وستكون هذه الصفحات متواصلة.

اليوم تعيد الحكومات الغربية نفسها، حشدت قواها وآلاتها الحربية والإعلامية وجهزت أعوانها إلى التصعيد والتأجيج وبث الرعب والتهويل وكل محاولات شراء الذمم والتأثير. ولكنها صدمت لما حصل في البرلمان البريطاني وانكسرت موجاتها وارتدت عليها حملتها. وتكشف أمامها رفض المشاركة في حرب جديدة والاستمرار في الخداع والغش والأكاذيب.. وأن خيار العدوان غير مرغوب به مهما كانت رغبات الحكام والحكومات ومصالحهم الأنانية وتوجهاتهم الاستعمارية. لا سيما أشباح الحرب والعدوان على العراق ما زالت ماثلة ولم تمح من الذاكرة أهوالها وضحاياها. وهي برهان آخر يفضح خداع الحكومات ومشاريع العدوان وتشويه المصالح والأهداف. وينطق بما هو واقع راهن، وبون شاسع بين مصالح المستعمرين وخيارات الشعوب. إذ كشف البرلمان البريطاني في وقفته تلك المسافة بين سياسات حكومته وإرادته. وأعطى صورة عن تناقضات المجتمعات الأوروبية وسياسات حكوماتها الاستعمارية والذيلية والتابعة لمخططات العدوان والحروب الامبريالية.

كما كشف البرلمان البريطاني صورة أخرى عن وعيه بما يخطط ويستهدف. وأعطى للحكومة اليمينية درسا في السياسة المستقلة، رغم كل ما قامت به من سياسات سابقة خطيرة على مختلف الصعد، لا سيما في التخطيط للعدوان والتحشيد العسكري والإمداد والتبذير في الثروات الوطنية لحسابات خضوع وتبعية مفضوحة. كما بيّن وبصورة أخرى أو حفّز مواقف ألمانيا وإيطاليا وبلجيكا وبالتأكيد حكومات بلدان أوروبية أخرى تستجيب لإرادات شعوبها بالامتناع عن خوض حروب جديدة وعدوان آخر.

هذا أوروبيا، أما في العالم العربي فالغضب الشعبي أشد ضراوة وأحدّ استنكارا.. لا سيما ما حصل فيه من انتهاكات صارخة في الحقوق والمطالب المشروعة والعادلة. وتكشفت له سياسات الغرب عموما المخادعة والكاذبة التي تتحدث عن دفاعها عن حقوق الإنسان والديمقراطية وترفع شعارات براقة حولها. إذ تبين بما لا يدع أي شك بانتهاكاتها للحقوق والقوانين والأعراف والاتفاقيات الدولية. وفضح خداع من حملوا زورا جوائز نوبل للسلام، والجائزة وأصحاب توزيعها أيضا. العالم العربي اليوم ساحة حرب وفضائح وكشف حساب. أوروبا والولايات المتحدة الأميركية أمامه كثوب الامبراطور العاري في القصة المعروفة. العدوان العسكري الغربي وممولوه العرب لن يمر، ومرفوض شعبيا رغم كل حشود آلات الحرب والإعلام. ويظل اسمه وعنوانه وأساليبه ووسائله، كما كان واستمر، ومهما ادعى حوله وقيل بشأنه، وصمة عار وجريمة حرب ضد الإنسانية.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الأمم المتحدة ومشكلة اللاجئين والمهجرين

مكي حسن | السبت, 21 أكتوبر 2017

    برزت قضايا الهجرة واللاجئين وأضيف إليها الباحثون عن عمل في دول أخرى إلى ملف ...

في ماليزيا همومٌ فلسطينيةٌ وآمالٌ إسلاميةٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 21 أكتوبر 2017

    ماليزيا الدولة العصرية المتألقة، الصاعدة الواعدة، ذات الاقتصاد النامي بسرعة، والمتحرك بفاعلية، والمتغير برؤيةٍ ...

المصالحة الفلسطينية.. والأخاديع الترانتياهوية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    كل ما يريده نتنياهو، يردّده دونالد ترامب بحماسة، ومن دون تردد، ليس هذا بشأن ...

حق ضائع.. مسعى بائد

علي الصراف

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    لن يفرش الاتحاد الأوروبي الطريق لكاتالونيا بالزهور، ولن يقبلها عضوا فيه، ولن يسمح بإقامة ...

شكوى قضائية ضد بيريتز في المغرب

معن بشور

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    علمت من المناضل والمحامي المغربي البارز خالد السفياني أنه سيتوجه مع عدد من المحامين ...

حدود القوة الإيرانية

د. محمّد الرميحي

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    دون تهويل أو تهوين تدخل المنطقة من زاوية «التوسع الإيراني في الجوار» مرحلة جديدة، ...

دور روسيا في سوريا

د. عصام نعمان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    بات واضحاً أن الاشتباك بين سوريا و«إسرائيل» صباح الاثنين الماضي حدث في إبان وجود ...

مستقبل النزعات الانفصالية

د. محمد نور الدين

| السبت, 21 أكتوبر 2017

  بعد صمود استمر حوالي القرن عانى الوطن العربي مشكلات عدم الاستقرار، والذهاب إلى خيارات ...

بين 6 أكتوبر 1973 و6 أكتوبر 2017

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

    الفارق بين اليومين والتاريخين كبير وشاسع، والهوة بينهما واسعة، في اليوم الأول، وهو 6 ...

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم2853
mod_vvisit_counterالبارحة43787
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع46640
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي233281
mod_vvisit_counterهذا الشهر746934
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45809322
حاليا يتواجد 3085 زوار  على الموقع