موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
وزير النفط والكهرباء والماء الكويتي : دول الخليج مستعدة لاحتمال إغلاق مضيق هرمز من قبل إيران ::التجــديد العــربي:: لقاء محتمل بين لافروف وبومبيو على هامش منتدى آسيان في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: عون لقائد الجيش اللبناني: لا وطن من دون الجيش ::التجــديد العــربي:: مقتل صحفيين روس يصورون فيلما وثائقيا في إفريقيا الوسطى ::التجــديد العــربي:: مقتل 3 ضباط بينهم عميد و10 جنود من الجيش السوري بكمين لـ"داعش" في القلمون الشرقي ::التجــديد العــربي:: روسيا: لدينا خطة واضحة لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم ::التجــديد العــربي:: الداخلية المصرية تعلن مقتل 5 من حركة "حسم" في القليوبية ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يفرج عن عهد التميمي برفقة والدتها بعد ثمانية اشهر من إكمال مدة العقوبة ::التجــديد العــربي:: المكسيك.. تحطم طائرة ركاب على متنها 101 شخص ولا قتلى وأسباب التحطم الطائرة يعود إلى عاصفة جوية حادة ::التجــديد العــربي:: حظر النقاب في الدنمارك يدخل حيز التنفيذ ::التجــديد العــربي:: فيلم «إلى آخر الزمان» يفوز بجائزة «مهرجان وهران» ::التجــديد العــربي:: سورية تطلق الدورة 30 لمعرض الكتاب الدولي ::التجــديد العــربي:: ملك المغرب يعزل وزير الاقتصاد والمال ::التجــديد العــربي:: بعد سنوات من إغلاقه.. دمشق تدرس فتح معبر "نصيب" مع الأردن و شركات طيران أجنبية تبدي اهتماما باستئناف الرحلات إلى سوريا ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدرس رفع التعرفة الجمركية إلى نسبة 25 % على بضائع صينية ::التجــديد العــربي:: البرقوق يساعد في الوقاية من السرطان ::التجــديد العــربي:: دراسة بريطانية حديثة: حبوب أوميغا 3 "لا تحمي القلب" ::التجــديد العــربي:: سقوط ريال مدريد وبرشلونة في كأس الأبطال ::التجــديد العــربي:: فوز سان جرمان على أتلتيكو مدريد في كأس الأبطال الدولية ::التجــديد العــربي:: الزمالك يواجه بتروجيت في انطلاق الدوري المصري ::التجــديد العــربي::

المفاوضات والترتيبات الأمنية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

معروف أن اتفاق استئناف المفاوضات بين السلطة الفلسطينية والكيان الصهيوني الذي أنجزه وزير الخارجية الأمريكية جون كيري، تضمن أن تكون المحادثات سرية، وأن يكون كيري نفسه الوحيد، او من يفوضه، المخول بالإدلاء بتصريحات حول ما يجري فيها. ولا يخفى الغرض من هذا على أحد. والأخبار التي تسربت عما جرى في الجلسات الثلاث الأخيرة التي انتهت قبل أيام، حملت مؤشرات على استمرار عبثية هذه المفاوضات وعدم جديتها، والغرض الحقيقي من استئنافها.

 

لقد سبق لوزير الخارجية الأمريكية أن صرّح بأن المفاوضات ستشمل كل “قضايا الحل النهائي، وذلك هربا من تعرضها لانهيار مبكر بسبب إصرار كل طرف البدء بأولوياته. مع ذلك، قالت الأنباء المسربة أو المتسربة، إن الجلسات الثلاث الأخيرة كانت حول “الحدود والأمن”، ومعروف أن “الحدود” أولوية فلسطينية، بينما “الأمن” أولوية “إسرائيلية”.

وأبرز الملاحظات المسجلة على الجلسات الثلاث أنها استبعدت المشاركة الأمريكية فيها، حيث غاب مارتن إنديك، الممثل الأمريكي عنها. وبعد الجلسة الأولى (التي عقدت في 19-8)، نقل عن مسؤول فلسطيني قوله: “المقدمات تشير إلى عدم جدية “إسرائيل” في التوصل إلى حل”، وأضاف: إن ما يطرحه الجانب "الإسرائيلي" “استفزازي ولا يمكن القبول به أو استمرار المفاوضات على أساسه”! ولكن بعد الجلسة الثانية (عقدت مساء اليوم نفسه)، صدر بيان جاء فيه: إن “المحادثات كانت جدية، وأن الطرفين اتفقا على مواصلة المحادثات قريباً! وبعد أربعة أيام، عقدت الجلسة الثالثة، ونسب إلى “مصادر مطلعة” قولها إن الجلسة شهدت “خلافات جوهرية”، ونقلت عن “مصدر دبلوماسي أجنبي” أن الجلسة شهدت أكثر من مرة صراخا من الجانبين كل منهما على الآخر!

وكان نتنياهو أثناء “مكوكيات” كيري، قد قال في أحد اجتماعات حكومته، إنه سيلتقي كيري ليبحث معه “إيجاد طريق يؤدي إلى استئناف المفاوضات مع الفلسطينيين من أجل التوصل لتسوية تعتمد على مبدأ الدولة الفلسطينية منزوعة السلاح، تعترف بالدولة اليهودية مع ترتيبات أمنية راسخة تعتمد على قوة الجيش "الإسرائيلي".

وفي مقال نشرته صحيفة ““إسرائيل” اليوم”، حدد الجنرال احتياط عوزي دايان “سبعة أسس” لأي اتفاق يتم مع الفلسطينيين، في مقدمتها: “الاعتراف ب”إسرائيل” كدولة للشعب اليهودي، وعاصمتها القدس غير المقسمة، وحدود قابلة للدفاع عنها - وهذا يعني في رأيه، السيطرة الإسرائيلية الحصرية على غور الأردن - وعدم مناقشة موضوع حق عودة اللاجئين الفلسطينيين. وأخيراً، وضع ترتيبات أمنية تؤكد على توفير قدرة الجيش "الإسرائيلي" على ما يطلق عليه (الإحباط والمنع، والمطاردة الساخنة، وصلاحيات الاعتقال)، إضافة إلى السيطرة الكاملة على المجال الجوي بشكل حصري.

وقد يرى البعض أن ما يقوله دايان ليس أكثر من رأي شخصي لرجل خارج السلطة، والحقيقة أنه كان ينطق، على نحو أو آخر، بلسان المؤسستين العسكرية والسياسية “الإسرائيليتين”. ذلك أن ما كرره رؤساء الحكومات “الإسرائيلية” المتعاقبة، ويكرره اليوم نتنياهو، لا يخرج في المضمون عما عبر عنه دايان في مقاله. إن ما يمكن أن يفهم من تصريحات وأقوال نتنياهو، وكذلك من قرارات حكومتة الاستيطانية، أنه يريد الإبقاء على الكتل الاستيطانية الكبرى، وعلى القدس الموحدة عاصمة لدولته، والاعتراف بالدولة اليهودية، والسيطرة الكاملة على أرض وسماء ومياه وحدود “الدولة الفلسطينية” التي سيوافق عليها، وبالطبع ليس “حق العودة” مطروحا للنقاش.

ولأن الإدارات الأمريكية لا تعترض على، بل تؤيد، ما يحفظ ويدعم “أمن “إسرائيل”” الذي وصفه الرئيس باراك أوباما بأنه “مقدس”، كلف وزير الخارجية جون كيري، قبل شهرين من استئناف المفاوضات، الجنرال جون ألين (قائد قوات حلف الأطلسي السابق في أفغانستان)، بإدارة الملف الأمني بين “الإسرائيليين” والفلسطينيين. وقد شكل ألين “طاقماً أمنياً مؤلفاً من عشرين خبيراً”، وطلب منه إنجاز “صيغة أمنية صالحة وفعالة ل 30 عاما مقبلة، تعوض الجيش "الإسرائيلي" ما سيفقده على صعيد حركته في المناطق الفلسطينية التي سينسحب منها في الضفة الغربية”! ويقع ضمن مهمة هذا الطاقم، تحديد معنى “دولة منزوعة السلاح” ليدور الحديث عن ماهية القوات الفلسطينية وعديدها وتسليحها ... إلخ.

وقد اجتمع “الطاقم الأمني” الأمريكي أكثر من مرة مع الضباط والمسؤولين العسكريين والسياسيين “الإسرائيليين”، لكنه لم يجتمع ولا مرة واحدة مع الجانب الفلسطيني، الذي لم يكن له أي حضور في المحادثات التي جرت! وقد علق “مسؤول فلسطيني رفيع” على ذلك معرباً عن “قلقه” قائلاً: “يخشى أن يتفق الجانبان على خريطة أمنية يقدمانها لنا ويطلبان منا المصادقة عليها”! (القدس- 9-6-2013). ولا أشك أن كثيرين ممن سمعوا هذا التصريح، يحسدون هذا “المسؤول الفلسطيني الرفيع” على براءته!

كل ذلك يؤكد مجدداً عبثية هذه المفاوضات والغرض الحقيقي منها. فهي مفاوضات يراد منها، ونعيد التأكيد، منح الوقت لنتنياهو وحكومته لتنفيذ مخططهم الاستيطاني ومصادرة أكبر مساحة من الأرض الباقية في أيدي الفلسطينين، ثم إسكات الأصوات (الأوروبية وغير الأوروبية) المشككة في جدية “الإسرائيليين” بشأن التوصل إلى “اتفاق سلام” يقيم “دولة فلسطينية قابلة للحياة”، أو حتى في نية لإنهاء احتلالهم للضفة الغربية. وما يسمى “الترتيبات الأمنية” التي يطالب بها نتنياهو، و”الإسرائيليون” عموما، أكبر دليل على ما نقول. وأغرب ما في الموضوع أن تتظاهر السلطة الفلسطينية بأنها لا تعرف ذلك، وأنه يمكن أن تصل، عبر هذه المفاوضات، إلى أي شيء.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

روسيا: لدينا خطة واضحة لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم

News image

أعلنت روسيا أن لديها صورة واضحة لمواعيد وقواعد عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم، موضحة أنه...

الداخلية المصرية تعلن مقتل 5 من حركة "حسم" في القليوبية

News image

أعلنت وزارة الداخلية المصرية، مساء الثلاثاء، أن خمسة عناصر من حركة "حسم" قتلوا في تبا...

الاحتلال يفرج عن عهد التميمي برفقة والدتها بعد ثمانية اشهر من إكمال مدة العقوبة

News image

القدس - أعلن متحدث باسم مصلحة سجون الاحتلال ان الفتاة الفلسطينية عهد التميمي غادرت الس...

المكسيك.. تحطم طائرة ركاب على متنها 101 شخص ولا قتلى وأسباب التحطم الطائرة يعود إلى عاصفة جوية حادة

News image

أعلن محافظ محافظة هوسيه في المكسيك، روساس أيسبورو، أن سبب تحطم الطائرة التابعة لشركة "Ae...

حظر النقاب في الدنمارك يدخل حيز التنفيذ

News image

دخل القانون الدنماركي الذي يحظر ارتداء النقاب في الأماكن العامة حيز التنفيذ الأربعاء وينص ع...

أربعة ملايين شخص مهددون بالتجريد من الجنسية في ولاية آسام الهندية

News image

أصدرت الهند قائمة إحصاء سكاني ستجرد نحو أربعة ملايين نسمة في ولاية آسام الهندية من ...

ترامب: مستعد للقاء القادة الإيرانيين "دون شروط مسبقة"

News image

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه مستعد للقاء القادة الإيرانيين "دون شروط مسبقة وفي أي ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

صفقة وتحتضر واستهدافاتها تُنفَّذ!

عبداللطيف مهنا

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

    حديث الهدنة طويلة الأمد، المشروطة بعودة سلطة أوسلو ومعها تمكينها الأمني إلى القطاع، أو ...

أزمة التعددية القطبية

د. السيد ولد أباه

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

    لقد أصبح أسلوب الرئيس الأميركي «دونالد ترامب» غير التقليدي في الحكم معروفاً بما فيه ...

لماذا تعثّرت خطط الأمم المتحدة للتنمية؟

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

    تشير الإحصاءات الرسمية المتداولة في أوساط الأمم المتحدة، إلى أن عدد الأشخاص الذين يعيشون ...

جدل التصعيد والتهدئة في غزة

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 14 أغسطس 2018

    أكتب هذه السطور، وهناك اتفاق صامد للتهدئة منذ يومين بين «حماس» وغيرها من فصائل ...

قانون يكرس عنصرية الدولة اليهودية!

نجيب الخنيزي | الأحد, 12 أغسطس 2018

    صوت الكنيست الإسرائيلي في 18 يوليو الفائت، على ما أطلق عليه قانون يهودية دولة ...

لا «صفقة قرن» ولا تسوية على غزة!

د. عصام نعمان

| السبت, 11 أغسطس 2018

    تشعر القيادات الفلسطينية بأن «صفقة القرن» الترامبية أصبحت وراءها. لا رئيس السلطة الفلسطينية محمود ...

عامان من «الطوارئ» في تركيا

د. محمد نور الدين

| الجمعة, 10 أغسطس 2018

    أنهت تركيا في 19 من الشهر الجاري تطبيق حالة الطوارئ التي أعلنت في 20 ...

حول «التهدئة» في غزة!

عوني صادق

| الجمعة, 10 أغسطس 2018

    لم يعد الحديث الذي يدور حول «تسوية» أو «اتفاق» أو «هدنة طويلة» بين حركة ...

سخونة مفاجئة ومبكرة في أجواء القمة

جميل مطر

| الجمعة, 10 أغسطس 2018

    ما زالت توصية هنري كيسنجر إلى الرئيس دونالد ترامب، بالعمل على وضع العراقيل أمام ...

ماذا يحدث في غزة.. ولماذا؟

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 10 أغسطس 2018

    خلاصة الأخبار الواردة من غزة لا تخلو من شيئين اثنين هما العدوان «الإسرائيلي» المستمر ...

رهان نتنياهو على «هلسنكي»!

د. أسعد عبد الرحمن

| الخميس, 9 أغسطس 2018

    منذ انتهاء قمة هلسنكي بين الزعيمين الأميركي دونالد ترامب والروسي فلاديمير بوتين، تتحدث الأدبيات ...

صمت بوتين وصفقات ما بعد هلسنكي

د. محمد السعيد ادريس

| الخميس, 9 أغسطس 2018

    كم كان لافتاً ذلك الصمت الذي التزم به الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وهو يستمع ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم14995
mod_vvisit_counterالبارحة29308
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع126536
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي266096
mod_vvisit_counterهذا الشهر526853
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1002358
mod_vvisit_counterكل الزوار56445690
حاليا يتواجد 3517 زوار  على الموقع