موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الاتحاد الافريقي يطالب ترامب باعتذار بعد "وصف دول افريقية بالحثالة" ::التجــديد العــربي:: روسيا: واشنطن لا تنوي الحفاظ على وحدة سوريا ::التجــديد العــربي:: سوريا وروسيا وتركيا تنتقد تشكيل الولايات المتحدة قوة حدودية جديدة شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم ::التجــديد العــربي:: الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين ::التجــديد العــربي:: محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا ::التجــديد العــربي:: هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد ::التجــديد العــربي:: السعودية تفتح الطريق أمام أول مشروع للسيارات الكهربائية ::التجــديد العــربي:: إيرادات السياحة بمصر تقفز لأكثر من سبعة مليارات دولار وأعداد الوافدين لى مصر لتتجاوز ثمانية ملايين زائر ::التجــديد العــربي:: 70 لوحة تحكي تاريخ معبد ملايين السنين في مكتبة الإسكندرية ::التجــديد العــربي:: 48 شاعرا من بين 1300 شاعر يتنافسون على بيرق الشعر لـ 'شاعر المليون' ::التجــديد العــربي:: الزبادي والبروكلي يكافحان سرطان القولون والمستقيم ::التجــديد العــربي:: برشلونة يفلت من الهزيمة امام ريال سوسييداد و يقلب تخلفه بهدفين أمام مضيفه إلى فوز بأربعة أهداف في الدوري الاسباني ::التجــديد العــربي:: ليفربول يكبد مانشستر سيتي الخسارة الأولى في الدوري الانكليزي ::التجــديد العــربي:: مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة ::التجــديد العــربي:: مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة ::التجــديد العــربي:: رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة" ::التجــديد العــربي:: اعتقال 22 فلسطينياً بمداهمات في مدن الضفة المحتلة ::التجــديد العــربي:: مصر تعدم 15 شخصا مدانا بارتكاب أعمال إرهابية ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يتهيأ عمليا للانسحاب من اليونسكو ::التجــديد العــربي::

المفاوضات والترتيبات الأمنية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

معروف أن اتفاق استئناف المفاوضات بين السلطة الفلسطينية والكيان الصهيوني الذي أنجزه وزير الخارجية الأمريكية جون كيري، تضمن أن تكون المحادثات سرية، وأن يكون كيري نفسه الوحيد، او من يفوضه، المخول بالإدلاء بتصريحات حول ما يجري فيها. ولا يخفى الغرض من هذا على أحد. والأخبار التي تسربت عما جرى في الجلسات الثلاث الأخيرة التي انتهت قبل أيام، حملت مؤشرات على استمرار عبثية هذه المفاوضات وعدم جديتها، والغرض الحقيقي من استئنافها.

 

لقد سبق لوزير الخارجية الأمريكية أن صرّح بأن المفاوضات ستشمل كل “قضايا الحل النهائي، وذلك هربا من تعرضها لانهيار مبكر بسبب إصرار كل طرف البدء بأولوياته. مع ذلك، قالت الأنباء المسربة أو المتسربة، إن الجلسات الثلاث الأخيرة كانت حول “الحدود والأمن”، ومعروف أن “الحدود” أولوية فلسطينية، بينما “الأمن” أولوية “إسرائيلية”.

وأبرز الملاحظات المسجلة على الجلسات الثلاث أنها استبعدت المشاركة الأمريكية فيها، حيث غاب مارتن إنديك، الممثل الأمريكي عنها. وبعد الجلسة الأولى (التي عقدت في 19-8)، نقل عن مسؤول فلسطيني قوله: “المقدمات تشير إلى عدم جدية “إسرائيل” في التوصل إلى حل”، وأضاف: إن ما يطرحه الجانب "الإسرائيلي" “استفزازي ولا يمكن القبول به أو استمرار المفاوضات على أساسه”! ولكن بعد الجلسة الثانية (عقدت مساء اليوم نفسه)، صدر بيان جاء فيه: إن “المحادثات كانت جدية، وأن الطرفين اتفقا على مواصلة المحادثات قريباً! وبعد أربعة أيام، عقدت الجلسة الثالثة، ونسب إلى “مصادر مطلعة” قولها إن الجلسة شهدت “خلافات جوهرية”، ونقلت عن “مصدر دبلوماسي أجنبي” أن الجلسة شهدت أكثر من مرة صراخا من الجانبين كل منهما على الآخر!

وكان نتنياهو أثناء “مكوكيات” كيري، قد قال في أحد اجتماعات حكومته، إنه سيلتقي كيري ليبحث معه “إيجاد طريق يؤدي إلى استئناف المفاوضات مع الفلسطينيين من أجل التوصل لتسوية تعتمد على مبدأ الدولة الفلسطينية منزوعة السلاح، تعترف بالدولة اليهودية مع ترتيبات أمنية راسخة تعتمد على قوة الجيش "الإسرائيلي".

وفي مقال نشرته صحيفة ““إسرائيل” اليوم”، حدد الجنرال احتياط عوزي دايان “سبعة أسس” لأي اتفاق يتم مع الفلسطينيين، في مقدمتها: “الاعتراف ب”إسرائيل” كدولة للشعب اليهودي، وعاصمتها القدس غير المقسمة، وحدود قابلة للدفاع عنها - وهذا يعني في رأيه، السيطرة الإسرائيلية الحصرية على غور الأردن - وعدم مناقشة موضوع حق عودة اللاجئين الفلسطينيين. وأخيراً، وضع ترتيبات أمنية تؤكد على توفير قدرة الجيش "الإسرائيلي" على ما يطلق عليه (الإحباط والمنع، والمطاردة الساخنة، وصلاحيات الاعتقال)، إضافة إلى السيطرة الكاملة على المجال الجوي بشكل حصري.

وقد يرى البعض أن ما يقوله دايان ليس أكثر من رأي شخصي لرجل خارج السلطة، والحقيقة أنه كان ينطق، على نحو أو آخر، بلسان المؤسستين العسكرية والسياسية “الإسرائيليتين”. ذلك أن ما كرره رؤساء الحكومات “الإسرائيلية” المتعاقبة، ويكرره اليوم نتنياهو، لا يخرج في المضمون عما عبر عنه دايان في مقاله. إن ما يمكن أن يفهم من تصريحات وأقوال نتنياهو، وكذلك من قرارات حكومتة الاستيطانية، أنه يريد الإبقاء على الكتل الاستيطانية الكبرى، وعلى القدس الموحدة عاصمة لدولته، والاعتراف بالدولة اليهودية، والسيطرة الكاملة على أرض وسماء ومياه وحدود “الدولة الفلسطينية” التي سيوافق عليها، وبالطبع ليس “حق العودة” مطروحا للنقاش.

ولأن الإدارات الأمريكية لا تعترض على، بل تؤيد، ما يحفظ ويدعم “أمن “إسرائيل”” الذي وصفه الرئيس باراك أوباما بأنه “مقدس”، كلف وزير الخارجية جون كيري، قبل شهرين من استئناف المفاوضات، الجنرال جون ألين (قائد قوات حلف الأطلسي السابق في أفغانستان)، بإدارة الملف الأمني بين “الإسرائيليين” والفلسطينيين. وقد شكل ألين “طاقماً أمنياً مؤلفاً من عشرين خبيراً”، وطلب منه إنجاز “صيغة أمنية صالحة وفعالة ل 30 عاما مقبلة، تعوض الجيش "الإسرائيلي" ما سيفقده على صعيد حركته في المناطق الفلسطينية التي سينسحب منها في الضفة الغربية”! ويقع ضمن مهمة هذا الطاقم، تحديد معنى “دولة منزوعة السلاح” ليدور الحديث عن ماهية القوات الفلسطينية وعديدها وتسليحها ... إلخ.

وقد اجتمع “الطاقم الأمني” الأمريكي أكثر من مرة مع الضباط والمسؤولين العسكريين والسياسيين “الإسرائيليين”، لكنه لم يجتمع ولا مرة واحدة مع الجانب الفلسطيني، الذي لم يكن له أي حضور في المحادثات التي جرت! وقد علق “مسؤول فلسطيني رفيع” على ذلك معرباً عن “قلقه” قائلاً: “يخشى أن يتفق الجانبان على خريطة أمنية يقدمانها لنا ويطلبان منا المصادقة عليها”! (القدس- 9-6-2013). ولا أشك أن كثيرين ممن سمعوا هذا التصريح، يحسدون هذا “المسؤول الفلسطيني الرفيع” على براءته!

كل ذلك يؤكد مجدداً عبثية هذه المفاوضات والغرض الحقيقي منها. فهي مفاوضات يراد منها، ونعيد التأكيد، منح الوقت لنتنياهو وحكومته لتنفيذ مخططهم الاستيطاني ومصادرة أكبر مساحة من الأرض الباقية في أيدي الفلسطينين، ثم إسكات الأصوات (الأوروبية وغير الأوروبية) المشككة في جدية “الإسرائيليين” بشأن التوصل إلى “اتفاق سلام” يقيم “دولة فلسطينية قابلة للحياة”، أو حتى في نية لإنهاء احتلالهم للضفة الغربية. وما يسمى “الترتيبات الأمنية” التي يطالب بها نتنياهو، و”الإسرائيليون” عموما، أكبر دليل على ما نقول. وأغرب ما في الموضوع أن تتظاهر السلطة الفلسطينية بأنها لا تعرف ذلك، وأنه يمكن أن تصل، عبر هذه المفاوضات، إلى أي شيء.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم

News image

الرباط – صنفت الولايات المتحدة المغرب ودولة الإمارات ضمن قائمة الدول الأكثر آمانا لرعاياها الر...

الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين

News image

أبوظبي – اعلنت الإمارات صباح الاثنين ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقا...

محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا

News image

صيدا (لبنان) - أصيب محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية بجروح الأحد في تفج...

هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد

News image

بغداد - دعا رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الاثنين إلى "ملاحقة الخلايا الإرهابية النائمة" بعد...

مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة

News image

لجنة إحياء مئوية جمال عبد الناصر، الرجل الذي اتسعت همته لآمال أمته، القائد وزعيم الأ...

مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة

News image

أعلن وزير الإسكان والبناء يؤاف غالانت، أن حكومته تخطط لبناء مليون وحدة استيطانية جدي...

رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة"

News image

أعلن رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته احتجاجا على ما وصفها بسيطرة زمرة من ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

استهداف وكالة «الأونروا»

عوني فرسخ

| الجمعة, 19 يناير 2018

    الرئيس ترامب ونتنياهو التقيا على استهداف وكالة غوث اللاجئين (الأونروا)، متصورين أنهما بذلك يشطبان ...

مئة عام على ميلاد «المسحراتي»

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 19 يناير 2018

    «المسحراتي» هو الوصف الذي أطلقته الفنانة الكبيرة أم كلثوم على الزعيم العربي الخالد جمال ...

دستورنا.. لماذا أصبح حبرا على ورق؟

د. حسن نافعة

| الجمعة, 19 يناير 2018

    تتوقف فاعلية أى دستور على طبيعة البيئة السياسية المحيطة ومدى قابليتها لتحويل النص المكتوب ...

قرارات قديمة بلا ضمانات

عوني صادق

| الجمعة, 19 يناير 2018

    أنهى المجلس المركزي الفلسطيني اجتماعاته التي عقدها على مدى يومين في رام الله، والتي ...

خطاب عباس وقرارات المركزي

د. فايز رشيد

| الخميس, 18 يناير 2018

    استمعت لخطاب الرئيس الفلسطيني محمود عباس في افتتاح المجلس المركزي في دورته الأخيرة. حقيقة ...

دعاوى الستين سنة!

عبدالله السناوي

| الخميس, 18 يناير 2018

  بقدر الأدوار التى لعبها، والمعارك التى خاضها، اكتسب «جمال عبدالناصر» شعبية هائلة وعداوات ضارية ...

السرية المريبة

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 18 يناير 2018

    أصبحت السرية المريبة صفة ملازمة للمشهد السياسى العربى. كما أصبحت ممارستها من قبل بعض ...

معضلة الديمقراطية والقيادة الأمريكية

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 18 يناير 2018

    عندما يُسأل المواطن السوى عن نظام الحكم الأفضل يجيب دون تردد أنه النظام الديموقراطي، ...

من يرث النظام الإقليمي

جميل مطر

| الخميس, 18 يناير 2018

    ذات يوم من أيام شهر نوفمبر من العام الماضى بعث زميل من اسطنبول بصورة ...

المئوية والمستقبل

أحمد الجمال

| الخميس, 18 يناير 2018

    سينشغل البعض بتفسير ذلك الزخم الإعلامى والسياسى وأيضا الفكرى والثقافي، وكذلك الوجدانى الذى يصاحب ...

إلى دعاة السلبية والإحباط واليأس

د. صبحي غندور

| الخميس, 18 يناير 2018

    ما تشهده بلاد العرب الآن من أفكار وممارسات سياسية خاطئة باسم الدين والطائفة أو ...

في الذكرى المئوية لميلاده…ناصر لم يزل حاضراً !!

محمود كعوش

| الخميس, 18 يناير 2018

    في الخامس عشر من شهر يناير/كانون الأول من كل عام، يُحيي القوميون العرب، الذين ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم14566
mod_vvisit_counterالبارحة38315
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع252027
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي276850
mod_vvisit_counterهذا الشهر741240
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1142770
mod_vvisit_counterكل الزوار49396703
حاليا يتواجد 2760 زوار  على الموقع