موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
وزير النفط والكهرباء والماء الكويتي : دول الخليج مستعدة لاحتمال إغلاق مضيق هرمز من قبل إيران ::التجــديد العــربي:: لقاء محتمل بين لافروف وبومبيو على هامش منتدى آسيان في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: عون لقائد الجيش اللبناني: لا وطن من دون الجيش ::التجــديد العــربي:: مقتل صحفيين روس يصورون فيلما وثائقيا في إفريقيا الوسطى ::التجــديد العــربي:: مقتل 3 ضباط بينهم عميد و10 جنود من الجيش السوري بكمين لـ"داعش" في القلمون الشرقي ::التجــديد العــربي:: روسيا: لدينا خطة واضحة لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم ::التجــديد العــربي:: الداخلية المصرية تعلن مقتل 5 من حركة "حسم" في القليوبية ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يفرج عن عهد التميمي برفقة والدتها بعد ثمانية اشهر من إكمال مدة العقوبة ::التجــديد العــربي:: المكسيك.. تحطم طائرة ركاب على متنها 101 شخص ولا قتلى وأسباب التحطم الطائرة يعود إلى عاصفة جوية حادة ::التجــديد العــربي:: حظر النقاب في الدنمارك يدخل حيز التنفيذ ::التجــديد العــربي:: فيلم «إلى آخر الزمان» يفوز بجائزة «مهرجان وهران» ::التجــديد العــربي:: سورية تطلق الدورة 30 لمعرض الكتاب الدولي ::التجــديد العــربي:: ملك المغرب يعزل وزير الاقتصاد والمال ::التجــديد العــربي:: بعد سنوات من إغلاقه.. دمشق تدرس فتح معبر "نصيب" مع الأردن و شركات طيران أجنبية تبدي اهتماما باستئناف الرحلات إلى سوريا ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدرس رفع التعرفة الجمركية إلى نسبة 25 % على بضائع صينية ::التجــديد العــربي:: البرقوق يساعد في الوقاية من السرطان ::التجــديد العــربي:: دراسة بريطانية حديثة: حبوب أوميغا 3 "لا تحمي القلب" ::التجــديد العــربي:: سقوط ريال مدريد وبرشلونة في كأس الأبطال ::التجــديد العــربي:: فوز سان جرمان على أتلتيكو مدريد في كأس الأبطال الدولية ::التجــديد العــربي:: الزمالك يواجه بتروجيت في انطلاق الدوري المصري ::التجــديد العــربي::

اليوم التالي بعد ضرب سوريا

إرسال إلى صديق طباعة PDF

إن الهدف الحقيقي من هذه الضربة فيما لو جرى توجيهها هو: مساعدة عصابات القتلة والإرهابيين على تحقيق مكتسبات عسكرية, وبخاصة أن جولات المواجهة الأخيرة بينها وبين الجيش السوري أسفرت عن: تحقيق نجاحات نوعية وانتصارات حاسمة

للجيش, في أكثر من منطقة وبخاصة في شمال سوريا. لذا فإن الضربة تهدف إلى محاولة تدمير للجيش السوري ليستطيع التكفيريون إحراز انتصارات على النظام.

أوباما يقرع طبول الحرب, وقعقة السلاح تتعاظم. الأساطيل الأميركية تجوب البحر الأبيض المتوسط، التحالف الاستعماري الثلاثي: أميركا, بريطانيا, فرنسا، عاد من جديد, ولكن هذه المرة تدخل فيه تركيا المنتشية باقتراب ضرب سوريا, كما تدخل فيه أيضًا العديد من الدول التي قال عنها أحمد داود أوغلو: بأنها تبلغ سبعا وثلاثين دولة. كيري يهدد بتوجيه ضربة إلى الذين استعملوا الأسلحة الكيماوية في سوريا، غير أنه لم يحدد هذه الجهة التي على المراقبين أن يتوقعوها, وليس من الصعوبة بمكان ذلك, فهو يقصد النظام السوري. هولاند يصرح بأن: عدم الرد هو غير المتوقع، وأنه الاستثناء الوحيد الذي يجب التأكيد عليه. رؤساء أركان دول عديدة على رأسها أميركا يجتمعون في العاصمة الأردنية وعلى جدول أعمالهم نقطة واحدة: التعامل مع الوضع السوري, المتهم فيه النظام دون أدلة ودون إثباتات مادية بأنه استعمل السلاح الكيماوي ضد معارضيه (من السلفيين التكفيريين الذين يتلقون الأوامر من دول التحالف الاستعماري ومن بعض الدول العربية) والتي تخوض معركة غيرها ضمن المخطط الهادف باختصار إلى: تحطيم سوريا وتمزيقها, كخطوة أولى على طريق إنهاء أطراف المقاومة الثلاثة: إيران، سوريا، وحزب الله. الحليف الصغير للتجمع العدواني نتنياهو يتوعد سوريا أيضا.

الأجواء أشبه ما تكون بتلك التي سادت قبيل بدء العدوان على العراق واحتلاله. مثلما اخترعوا سبب الأسلحة الكيماوية وغيرها من أسلحة الدمار الشامل (والتي أثبتت فيما بعد بطلانها وخلو العراق تمامًا من أية أسلحة للدمار) يظلون قادرين على اختراع نفس الأسباب فيما يتعلق ببدء الهجوم على سوريا, رغم إدراكهم بأن خمسين جنديًّا سوريًّا لقوا حتفهم نتيجة استعمال الأسلحة الكيماوية في الفترة الأخيرة، وعديدون أصيبوا. لا يمكن للنظام السوري أن يكون قد استعمل السلاح الكيماوي في الهجوم الأخير على الغوطة، ذلك لتزامن هذا الحدث مع بدء عمل فريق الأمم المتحدة للتحقيق في كيفية ومن استخدم السلاح الكيماوي, والذي وصل سوريا بموافقة النظام. من ناحية ثانية: جاء استعمال السلاح المحرم في يوم بدء تحقيق هذه اللجنة وهذا يجعل النظام يفكر عشرات المرات قبل استعماله. للعلم كان بإمكان النظام السوري استعمال السلاح الكيماوي لو أراد عندما حاصر ثلاثة آلاف ممن يسمون: بالمعارضة في أحد أحراش دمشق منذ فترة، لكنه لم يستعمله. أميركا تؤكد ثبوت استعمال النظام السوري للسلاح الكيماوي, رغم أن اللجنة الدولية لم تصدر تقريرًا لأنها ما زالت تحقق بعد.

كافة المراقبين يتوقعون ضربة عسكرية محدودة, لأهداف عسكرية, وبنيوية تحتية سورية, تقريبًا مثلما جرى على وجه التقريب في ليبيا، وبالتأكيد فإن الحلف العدواني لا يتوقع ردًّا سوريًّا, وبخاصة أن روسيا الحليف الأساسي لدمشق, وعلى لسان وزير خارجيتها لافروف جاء في تصريح له: بأن روسيا لن تُستدرج إلى حرب بالرغم من إمكانية توجيه الأطلسي ضربة عسكرية إلى سوريا. لا يتوقع العدوانيون ردًّا سوريًّا, لعجز دمشق عن إمكانية الرد (من وجهة نظرهم)، فالطائرات الأميركية الموجودة على البوارج في البحر المتوسط, قادرة على إصابة الأهداف السورية دون دخول أجوائها, بل عن بعد 150 كم! لا يتوقعون ردًّا سوريًّا, لأن الأخيرة لم ترد على الاعتداءات العسكرية السابقة من العدو الصهيوني, وربما لأسباب عديدة أخرى في عقولهم!

ليسمح لنا أصحاب الرؤوس الحامية في واشنطن ولندن وباريس وأنقرة وتل أبيب, القول: إنهم مخطئون في تصوراتهم، وبالتأكيد فإن من يعتمد الصلافة والعنجهية وسياسة تربية الدول واعتماد قانون الغاب والاستفراد بالعالم حتى دون قرارات موافقة من مجلس الأمن (بسبب من الموقفين الروسي والصيني الرافضين لتوجيه مثل هذه الضربة في الحالة السورية) فإنه غالبًا لا يعتمد التحليل المنطقي, بل يتجاوزه إلى عنجهيته التي تتحكم بخطواته العدوانية. لكل ذلك يمكن القول: إنهم سيقترفون حماقة الاعتداء على سوريا. لكنهم لا يدركون بأنهم إذا ابتدأوا عدوانًا على سوريا فإن تداعياته ستجعل من الصعوبة بمكان تحديد مواعيد زمنية لإنهاء هذه التداعيات الممكنة، والتي سيكون لها تأثير تدميري كبير في المنطقة أولًا, وانعكاس ذلك على الصعيد الدولي بالسلب ثانيا. نقول ذلك للأسباب التالية:

أولًا: إن سوريا ليست ليبيا, ففي الأخيرة لم يكن هناك جيش بالمعنى الحقيقي, بينما في الأولى فإن مؤسسة عسكرية صلبة ومتماسكة, موجودة, بالرغم من المواجهات التي تديرها للسنة الثالثة على التوالي بكفاءة عالية.

ثانيًا: إن الهدف الحقيقي من هذه الضربة فيما لو جرى توجيهها هو: مساعدة عصابات القتلة والإرهابيين على تحقيق مكتسبات عسكرية, وبخاصة أن جولات المواجهة الأخيرة بينها وبين الجيش السوري أسفرت عن: تحقيق نجاحات نوعية وانتصارات حاسمة للجيش, في أكثر من منطقة وبخاصة في شمال سوريا. لذا فإن الضربة تهدف إلى محاولة تدمير للجيش السوري ليستطيع التكفيريون إحراز انتصارات على النظام. الهدف الآخر للعدوان هو: الحفاظ على ما يسمى بأمن إسرائيل من خلال تدمير سوريا وتمزيقها, وإزالة طرف رئيسي من أطراف الممانعة والمقاومة العربية ممن تقف في وجهها.

ثالثًا: إن إيران وحزب الله الحليفان الاستراتيجيان لسوريا، لن يقفا مكتوفي الأيدي في حالة ضرب سوريا, فهما يدركان أنه لو نجح الحلف الاستعماري في تدمير سوريا والقضاء على جيشها, فسيأتي الدور عليهما واحدة بعد الأخرى, وفي القريب العاجل. ولذلك فقضية الحفاظ على سوريا وعدم السماح بانهيارها هي مصلحة استراتيجية وقضية مركزية ومهمة للطرفين إيران وحزب الله، والمعروف أن الحزب يقاتل التكفيريين والسلفيين في سوريا جنبًا إلى جنب مع الجيش السوري, ولقد سبق وأعلن الناطق الرسمي الإيراني: "بأن ضرب سوريا هو خط أحمر لإيران"، ولا نعتقد أن إيران تبالغ في وجهة النظر هذه. فهي واضحة تمامًا حتى في انتقاء الكلمات.

رابعًا: الموقف الروسي معروف كما ذكر وزير الخارجية لافروف, ولكن هذا الموقف قابل للتغيير بناء على التداعيات غير المتوقعة, بل في حالة ضربة محدودة فقط. أما وصف هذه الضربة بـ(المحدودية) فهو مفهوم نسبي ومطاط, فما هي حدود هذه المحدودية؟ بالتأكيد لن يوجد أحد قادر على إعطاء الرد الجواب سوى أولئك العدوانيين الذين سيقومون بتوجيه الضربة.

لكل هذه الأسباب، فالتداعيات المحتملة كثيرة وخطيرة ومن أبرزها: إمكانية قصف إيران وحزب الله وسوريا لأهداف إسرائيلية وأخرى أميركية متواجدة في المنطقة. إمكانية إغلاق إيران لمضيق هرمز، وبالتالي قطع طريق النفط وإمداداته لأوروبا والولايات المتحدة, والحالة هذه ستنشأ مستجدات إضافية تنذر كلها بتوسيع رقعة الحرب. إمكانية قصف أهداف بترولية في المنطقة وهو ما سيترك تداعيات خطيرة على كل الدول بالمعنى الإقليمي.

يبقى القول: إنه بالفعل من الصعب حصر المحدودية والتداعيات للضربة العسكرية لسوريا بما يتصوره الحلف الاستعماري, وإن الحقيقة الأكيدة تتمثل في: أن من يبدأ الحرب لن يستطيع التحكم في موعد إنهائها ولا مدى حدودها وشموليتها؛ فالطرف أو الأطراف المعتدى عليه أو عليهم له ولهم ردود أفعالهم وتصوراتهم, فالمعركة بالنسبة إليهم ستكون: معركة وجود وكسر عظم.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

روسيا: لدينا خطة واضحة لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم

News image

أعلنت روسيا أن لديها صورة واضحة لمواعيد وقواعد عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم، موضحة أنه...

الداخلية المصرية تعلن مقتل 5 من حركة "حسم" في القليوبية

News image

أعلنت وزارة الداخلية المصرية، مساء الثلاثاء، أن خمسة عناصر من حركة "حسم" قتلوا في تبا...

الاحتلال يفرج عن عهد التميمي برفقة والدتها بعد ثمانية اشهر من إكمال مدة العقوبة

News image

القدس - أعلن متحدث باسم مصلحة سجون الاحتلال ان الفتاة الفلسطينية عهد التميمي غادرت الس...

المكسيك.. تحطم طائرة ركاب على متنها 101 شخص ولا قتلى وأسباب التحطم الطائرة يعود إلى عاصفة جوية حادة

News image

أعلن محافظ محافظة هوسيه في المكسيك، روساس أيسبورو، أن سبب تحطم الطائرة التابعة لشركة "Ae...

حظر النقاب في الدنمارك يدخل حيز التنفيذ

News image

دخل القانون الدنماركي الذي يحظر ارتداء النقاب في الأماكن العامة حيز التنفيذ الأربعاء وينص ع...

أربعة ملايين شخص مهددون بالتجريد من الجنسية في ولاية آسام الهندية

News image

أصدرت الهند قائمة إحصاء سكاني ستجرد نحو أربعة ملايين نسمة في ولاية آسام الهندية من ...

ترامب: مستعد للقاء القادة الإيرانيين "دون شروط مسبقة"

News image

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه مستعد للقاء القادة الإيرانيين "دون شروط مسبقة وفي أي ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

هل يطيح البرقع الحكومة البريطانية؟

د. محمّد الرميحي

| السبت, 18 أغسطس 2018

    العالم يتداخل بعضه مع بعض، ويؤثر طرفه سلباً أو إيجاباً فيما يفعله طرف آخر ...

حصاد أردوغان

د. حسن مدن | الخميس, 16 أغسطس 2018

    يعتقد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أنه لاعب كبير، لا في المنطقة وحدها، وإنما ...

غزة بين «التصعيد» و «خفض التصعيد» !

عوني صادق

| الخميس, 16 أغسطس 2018

    بعد التوصل إلى «وقف إطلاق النار»؛ بعد التصعيد الأخير في غزة، وفي جلسة الحكومة ...

«أزمة برونسون» بين واشنطن وأنقرة

د. محمد نور الدين

| الخميس, 16 أغسطس 2018

    فتحت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الحرب على تركيا. فرض ترامب عقوبات مالية على ...

انتخابات أميركية في مجتمع يتصدع

د. صبحي غندور

| الخميس, 16 أغسطس 2018

    ستترك الانتخابات «النصفية» الأميركية (لكلّ أعضاء مجلس النواب وثلث أعضاء مجلس الشيوخ) المقرّرة يوم ...

روسيا وإسرائيل: علاقة جديدة في شرق أوسط جديد

جميل مطر

| الخميس, 16 أغسطس 2018

    غالبية الذين طلبت الاستماع إلى رأيهم في حال ومستقبل العلاقة بين روسيا وإسرائيل بدأوا ...

العالم كما يراه علماء السياسة

محمد عارف

| الخميس, 16 أغسطس 2018

    «عندما يسقط الإنسان فليسقطْ»، قال ذلك بطل رواية «دون كيخوته»، وليسقط سياسيون غربيون سقطوا ...

الدروز.. و«قانون القومية»

د. أسعد عبد الرحمن

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

    يعلم الجميع أن الدروز عاشوا في فلسطين كجزء لا يتجزأ من الشعب العربي الفلسطيني. ...

معركة الاختبارات الصعبة

د. محمد السعيد ادريس

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

    وضع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، النظام في إيران أمام أصعب اختباراته؛ بتوقيعه، يوم الاثنين ...

روح العصر والعمل الحقوقي

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

    تركت الحرب الباردة والصراع الأيديولوجي الذي دار في أجوائها، بصماتها على العمل الثقافي، والحقوقي ...

مؤامرة أميركية لإلغاء وضع لاجئي شعبنا

د. فايز رشيد

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

    منذ عام 1915 وفي تقرير داخلي, أشارت وزارة الخارجية الأميركية إلى أن المفوضية العليا ...

لا تَلوموا غَريقاً يَتَعَلَّق بِقَشَّةٍ.. أو بِجناحِ حُلُم..

د. علي عقلة عرسان

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

  في بيتي الكبير المُسمَّى وطناً عربياً، أعتز بالانتماء إليه..   أعيش متاهات تفضي الواحدة منها ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم14739
mod_vvisit_counterالبارحة39979
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع253930
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي266096
mod_vvisit_counterهذا الشهر654247
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1002358
mod_vvisit_counterكل الزوار56573084
حاليا يتواجد 2749 زوار  على الموقع