موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
«النهضة» التونسية تطالب الشاهد بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها العام المقبل ::التجــديد العــربي:: السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020 ::التجــديد العــربي:: ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة" ::التجــديد العــربي:: وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات ::التجــديد العــربي:: مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا ::التجــديد العــربي:: قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام» ::التجــديد العــربي:: المغرب: 42 بليون دولار التجارة الخارجية في 6 أشهر ::التجــديد العــربي:: اليابان والاتحاد الأوروبي يطلقان أكبر منطقة اقتصادية مفتوحة في العالم ::التجــديد العــربي:: شاكيرا تصل لبنان للمشاركة في مهرجانات الأرز الدولية في بلدة بشري (شمال لبنان) ::التجــديد العــربي:: مايك ماسي في لبنان يشعِل «مهرجان ذوق مكايل» ::التجــديد العــربي:: اكتشاف سبب اكتساب الوزن الزائد! ::التجــديد العــربي:: كريستيانو رونالدو ينتقل من ريال مدريد إلى يوفنتوس مقابل 112 مليون دولار ويقول بعد التوقيع اللاعبون في مثل سني يذهبون إلى قطر أو الصين ::التجــديد العــربي:: مطحون ورق البصل مع الكركم ولفه حول المعدة.. علاج لمرض السكر و التهابات المفاصل وآلام الظهر ::التجــديد العــربي:: سان جيرمان يحسم موقف نيمار ومبابي من الرحيل لريال مدريد في عدم دخوله في مفاوضات لضمهما ::التجــديد العــربي:: من هي والدة اللاعب الفرنسي المتوّج بلقب كأس العالم 2018 لكرة القدم كيليان مبابي الجزائرية ؟ ::التجــديد العــربي:: اتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق النار بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية في غزة بعد أكثر من 40 غارة جوية ::التجــديد العــربي:: إصابة 12 شخصا في انفجار في مصنع للكيماويات قرب مطار القاهرة بالعاصمة المصرية ::التجــديد العــربي:: احتجاجات العراق: مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة ::التجــديد العــربي:: واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد طهران ::التجــديد العــربي::

إيّاكم والإفراط في التفاؤل

إرسال إلى صديق طباعة PDF

أتضح أخيراً أن الأغلبية العربية المثقفة كانت على خطأ في تفاؤلها المفرط من أن مصر العربية ذات التجربة الفكرية السياسية، والثقافية، الممتدة إلى أكثر من قرنين قادرة على أن تحتوي مشكلاتها السياسية الداخلية الراهنة بالاعتماد

على منطق التفاهم والحوار، وأنها ستضرب بذلك الصنيع مثلاً تقتدي به الأقطار العربية التي تتعرض لمشكلات مماثلة ناتجة عن التشنجات السياسية . كما كان الأمل يحدو كثيراً من المراقبين بأن القوى السياسية المختلفة في مصر سوف تتجنب تحت كل الظروف الضاغطة استخدام العنف أو اللجوء إلى المواقف المتصلبة وما يتبعها من انسداد منافذ الحل الذي يحفظ لمصر أمنها وسيادتها واستقرارها الاقتصادي والاجتماعي، لكن وبوصول الأمور إلى ما وصلت إليه جعلت الجميع يضعون أيديهم على قلوبهم خشية أن يؤكد الواقع الأليم أن ما حدث في مصر من تطور فكري وسياسي ومن تقدم في الوعي وتوسع في التعليم لم يكن سوى قشرة خارجية كشفت عن هشاشتها المواقف التي استولت على النخب السياسية على اختلاف انتماءاتها، فقد بلغت تجاوزاتها غير المبررة حداً لم يكن متوقعاً على الإطلاق .

لقد كان واضحاً منذ بداية أحداث “الربيع العربي” الذي كان لمصر فيه دور محوري أساسي أن عهد الرئيس القائد والملهم والحكيم الذي لا يخطئ قد انتهى إلى غير رجعة، وأن استحواذ حزب أو جماعة على الحكم وانفراد أتباعها بالسلطة المطلقة أياً كان نفوذها والإجماع على قيادتها مرحلة انتهت وبدأت مرحلة جديدة هي مرحلة الوفاق والحوار والقبول بالمشاركة واحترام وجهات النظر المختلفة، لكن الأمور في مصر الكبيرة، مصر العظيمة، سارت على النحو المخالف لما فرضته مبادئ “الربيع العربي”، وتعود البداية الخاطئة إلى تخبط القوى السياسية المشاركة في الثورة وغياب الرؤية الشاملة، وإلى المرونة الزائدة التي أبدتها هذه القوى بعد الانتصار على رأس النظام القديم وعدم الانتباه إلى أن الشراكة التي أدّت إلى إسقاط ذلك النظام كان ينبغي أن تستمر وأن تكون أساساً للنظام الجديد، كما امتدت آثار تلك المرونة إلى السماح للقوى الخارجية باقتحام الشؤون الداخلية والتقدم باقتراحاتهم المسمومة التي أدت إلى بعثرة الصفوف وانهيار التوحد المدهش الذي صنعه الميدان ودمّره القصر، أو بعبارة أخرى الّفته الثورة وفرقته السياسة .

ولا يشك أحد في أن الأحزاب في العالم الثالث كانت وسيلة معاصرة وآلية سياسية مستحدثة لإدارة الاختلافات وتداول السلطة بتفويض من الشعب، لكنها في أقطارنا العربية كانت ولا تزال تجربة عديمة الجذور سريعاً ما تتحول إلى تجمعات أنانية مهمتها الاستحواذ ومحاربة الآخرين المخالفين واتهامهم بالسعي إلى اختطاف السلطة، وهذا هو السبب في أن هذه الأحزاب إما أن تأكل نفسها أو يأكلها الآخرون بعد أن تكون قد هيأت بتصرفاتها غير المسؤولة لمن يأكلهم في واقع متخلف محكوم بالثارات والانتقامات المضادة، وما يبعث على الأسى في تجربة هذه الأحزاب أنها لا تقرأ التاريخ ولا تستفيد من تجارب الآخرين، ولا تعترف بأنها تسير في طريق الخطأ عندما تعمد إلى إقصاء خصومها والتشهير بهم ووضعهم في خانة الأعداء بدلاً من اعتبارهم معارضة من شأنها أن تخدم الحزب الحاكم بالكشف المستمر عن أخطائه ودفعه إلى تصحيح مساراته .

وسبق لمصر أن قطعت أشواطاً في مرحلة التعددية الحزبية، وأشواطاً في مرحلة الحزب الواحد، وكان لكل من المرحلتين إيجابيتها وسلبيتها، ومن الإيجابيات التي لا تنكر، في ترسيخ مفهوم التطور والإصلاح الاقتصادي، والمحافظة على مكانة مصر عربياً ودولياً، رغم ما تعرضت له من حروب وانتكاسات سياسية، فقد كاد الانسجام الوطني يمثل القوة التي تحفظ عليها تماسكها ومكانتها، ولم يحدث أن وصل الشقاق السياسي بين أبنائها إلى ما وصل إليه في العامين الأخيرين، وفي الأيام الأخيرة على وجه الخصوص . وهو ما جعل الأمة العربية والعالم أجمع في حالتي قلق وترقب لما تسفر عنه المعارك الدائرة بين الأخوة الذين لم يكونوا أعداء، ولا أحد يريد لهم أن يكونوا كذلك سوى العدو التاريخي المتربص بالأمة العربية كلها، والذي لا يسعده شيء كما يسعده أن يختلف أبناء القطر العربي الواحد مع أنفسهم، وأن تختلف الأقطار العربية مع بعضها .

ولا أخفي قلقي الشديد مما حدث ويحدث في مصر، كما لا أخفي حيرتي النابعة من حب عميق لهذا البلد العربي الشقيق ولأبنائه الذين تميزوا بالطيبة التي تعكس طيبة الأرض التي ولدوا عليها، وتميزوا أيضاً بالقدرة الهائلة على التعايش والانسجام، وعلى التسامح مع الآخر إلا أن يكون عدواً غازياً أو محتلاً متجبراً .

 

د. عبدالعزيز المقالح

تعريف بالكاتب: كاتب وشاعر
جنسيته: يمني

 

 

شاهد مقالات د. عبدالعزيز المقالح

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020

News image

كشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عما ستشهده مصر في عام 2020، مشيرا إلى أن ...

ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة"

News image

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه "قد" يكون قادرا على سحب بلاده من حلف الن...

وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات

News image

  كشف وزارة الصحة العراقية، عن مقتل ثمانية أشخاص وإصابة 56 آخرين خلال الاحتجاجات الشعبية المستمرة ...

مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية

News image

ضبطت قوات الأمن المصرية، عصابة لتهريب الآثار بحوزتها 484 قطعة أثرية، في محافظة المنيا في ...

مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا

News image

أعرب مندوب السويد لدى الأمم المتحدة رئيس مجلس الأمن للدورة الحالية، أولوف سكوغ، عن أمل...

قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام»

News image

اختُتمت القمة التاريخية التي جمعت للمرة الأولى بين الرئيسين الأميركي دونالد ترامب والروسي فلاديمير بوت...

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

«النظام الجديد» في تركيا

د. محمد نور الدين

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

    أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن تركيا دخلت فعلياً النظام الرئاسي، فور أدائه ...

هلسنكي والبحث عن أسس نظام عالمي مختلف

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

    تعكس تصرفات الرئيس الأميركي دونالد ترامب منذ وصوله إلى البيت الأبيض درجة كبيرة من ...

عن الاحتجاجات والصيف في العراق

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 17 يوليو 2018

    لم تكن الاحتجاجات العراقية في المحافظات الجنوبية خصوصا جديدة، بل تتكرر كل عام منذ ...

في الانفصال بين السياسة والرأسمال الثقافي

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    المعرفة والثقافة من الموارد الحيويّة للسياسة، وهي ليست منها بمنزلة المضافات التي قد ترتفع ...

ثلاث مراحل في تاريخ «الأونروا»

د. فايز رشيد

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    بالتزامن مع محاولات تنفيذ «صفقة القرن»، لتصفية القضية الفلسطينية، يجري التآمر من أطراف في ...

إسرائيل و«الخطر الديموغرافي»!

د. أسعد عبد الرحمن

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    منذ سنوات يركز الإسرائيليون، الساسة منهم والعسكريون، على مسألة «الخطر الديموغرافي»، لأسباب عديدة أبرزها ...

العرب والعصر الصيني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    في المؤتمر التاسع عشر للحزب الشيوعي الصيني الذي انعقد السنة المنصرمة، تم اعتماد خطة ...

الرسائل السياسية في المونديال

عبدالله السناوي

| الأحد, 15 يوليو 2018

    بقدر الشغف الدولي بمسابقات المونديال والمنافسة فيها، تبدت رسائل سياسية لا يمكن تجاهل تأثيراتها ...

النظام الدولي الجديد

محمد خالد

| الأحد, 15 يوليو 2018

    يتكلم الأغنياء في العالم لغة متقاربة، ويحملون هماً مشتركاً هو كيفية المحافظة على أقلية ...

إرث باراك أوباما في البيت الأبيض

د. محمّد الرميحي

| السبت, 14 يوليو 2018

    العنوان السابق هو قراءتي لما يمكن أن يكون زبدة الكِتاب المعنون بالإنجليزية «العالم كما ...

دروس تعددية الممارسات العولمية

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 12 يوليو 2018

    بغياب إيديولوجية، أو منظومة فكرية اقتصادية مترابطة، ومتناسقة في بلاد العرب حالياً، كما كان ...

لبنان الحائر والمحيّر!!

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 12 يوليو 2018

    غريب أمر هذا البلد الصغير في حجمه والكبير في حضوره، المتوافق مع محيطه والمختلف ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم8318
mod_vvisit_counterالبارحة53156
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع186122
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر549944
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55466423
حاليا يتواجد 5259 زوار  على الموقع