موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

لم تعد قضية تنظيم

إرسال إلى صديق طباعة PDF

في 18 يوليو الماضي كتبت مقالا بعنوان «التنظيم الدولي ينتفض»، أشرت فيه للتنسيق بين مكونات التنظيم الدولي للإخوان المسلمين من أجل حشد الرأي العام الخارجي ضد الموجة الثورية الثانية في 30 يونيو. كانت المسألة حينها تتعلق بالمشروع

السياسي للتنظيم الدولي وأثر ضياع سلطته في مصر على وضع جماعات الإخوان حول العالم. لكن اعتبارا من 14 أغسطس 2013 لم تعد القضية هي مستقبل التنظيم الدولي، ولا عادت هي الدور السياسي لإخوان مصر في خارطة الطريق المقبلة، القضية تجاوزت ذلك بكثير وأصبحت هي مستقبل علاقة الإخوان بباقي مكونات الشعب المصري . انتقلت القضية من الحيز السياسي إلى الحيز الاجتماعي، وهو مستوى أعقد بكثير من الصراع على السلطة، لأن التفاعلات السياسية تتبدل باختلاف المصالح أما العلاقات الاجتماعية فلها وضع مختلف يخضع للمشتركات الوطنية، لذلك فإن تكديرها عصُى على الإصلاح.

●●●

أوصلتنا جماعة الإخوان قبل 14 أغسطس إلى أن نلح في طرح سؤال متى يتم إنهاء كابوس الاعتصام في رابعة والنهضة؟.. وللعلم فإن السؤال لم يكن يعنى متى يتم فض الاعتصام بالضرورة، لكنه كان يعنى متى يتوقف اتخاذ رابعة والنهضة منصتين للعربدة الإخوانية بطول الوطن وعرضه؟ أتحدى أن يكون مصري واحد قد تذوق حلاوة شهر رمضان أو غمرته الشحنة الإيمانية الراقية التي تصاحب أيامه الثلاثين لتوصلنا إلى أول رشفة من كوب الشاى صباح عيد الفطر. كانت شياطين الإنس تعيث فسادا في كل أرجاء مصر، وما أطلق عليه الإخوان المليونية تلو المليونية لم يكن أكثر من بضع مئات تخرج في أوقات مختلفة فتعطل السير وتهشم السيارات وتغلق المؤسسات وتوتر الجميع. على المستوى الشخصي تعرضت لموقفين يجسدان معاناة المواطن المصري العادي من هذه الغزوات الرمضانية المتكررة، كانت ثانيتهما قبل وقفة العيد عندما نجح بضع مئات على كوبري العباسية في محاصرة المتجهين إلى مصر الجديدة مع غلق شارعي الخليفة المأمون وصلاح سالم، فلم نعد إلى بيوتنا إلا بعد ارتفاع آذان المغرب. لكن ذلك لم يكن إلا نموذجا صغيرا واحدا للمعاناة اليومية لقطاع واسع من المصريين، أما سكان رابعة والنهضة فكان وضعهم مأساويا.

●●●

الأيام الفاصلة بين 3 يوليو و14 أغسطس كانت تحمل تصعيدا متتاليا من الإخوان كي لا يغيبوا عن المشهد، حتى وصلنا قبيل يوم واحد من فض الاعتصام إلى شروعهم في حفر مياه في أرض رابعة وتكرارهم التمدد في طريق النصر رغم المأساة المروعة التي راح ضحيتها 72 قتيل. الدماء في تاريخ هذه الجماعة لا تهم، وإذا كانت دماؤهم لا تهمهم فالأولى ألا يقيموا وزنا لدماء الآخرين، حتى كانت الساعات الأولى من صباح الأربعاء 14 أغسطس وشرعت قوات الشرطة بمساعدة الجيش في إنهاء اعتصامى النهضة ورابعة على التوازي. انطلق الفارون من معتصمي النهضة ليضعوا الأسس لاعتصامات جديدة بالمناطق القريبة منهم : مصطفي محمود وشارع الهرم والمعادى، واقترنت هذه المحاولات باستخدام سلاح في شارع البطل أحمد عبد العزيز رأيناه بأعيننا. أضرمت النيران في العديد من أقسام الشرطة، وكان أكثرها دموية ما وقع في كرداسة بذبح المأمور ونائبه وتسعة من الضباط. أمسكت الحرائق بكنائس الصعيد وامتدت إلى مدرستين من إنشاء إرساليتين تبشيريتين يتعلم فيهما أبناء الوطن من كل دين. نهب متحف ملوي، وأحرقت واجهة مكتبة الإٍسكندرية. أمسكت ألسنة اللهب بسور حديقة الحيوان. قُذفت سيارة شرطة كما تقذف لعب الأطفال في الهواء من فوق كوبري 6 أكتوبر، وبلغ الإجرام مداه بمحاولة إضرام النار في محطة وقود بطريق النصر والله يعلم وحده ما كان يمكن أن يكون حجم الكارثة لو لم يتم تدارك الأمر. أُتلفت ممتلكات المواطنين ومتاجرهم وأُحِرقت السيارات حيثما مرت مسيرات الإخوان الغاضبين، وبات الوطن ليلته على الأضواء المنبعثة من ألسنة النيران في كل مكان.

●●●

لكل معركة خصم أو هدف، فمن كان خصوم أنصار الإخوان يوم 14 أغسطس؟ الدين الآخر ممثلا في الكنائس، والقوت ممثلا في الممتلكات، والكلمة ممثلة في المدارس، والذاكرة التاريخية ممثلة في المتحف، والدولة ممثلة في مؤسساتها، وكل أحد تصادف مروره في طريقهم فحمل روحه على كفيه. بالتأكيد كانت هناك خسائر جسيمة في الأرواح بين صفوف الإخوان وهو ما لا يقبله مخلوق، لكن جزءا من فداحة خسائرهم هم مسئولون عنه، فالأب الذي حمل ابنه أمام كاميرات التصوير مختنقا بالغاز ما الذي دفعه إلى أن يرمى به إلى التهلكة وهو يعلم أن ثمة عنفا قادما في الطريق؟ وقس على هذا.

عندما ينزف الوطن لا يدقق أحد في هوية أصحاب الجرح، يتكلم الدم فيصمت الجميع. والآن وقد وصلنا لما وصلنا إليه وانسد الطريق السياسي أمام مشاركة الإخوان، فالفرصة الأخيرة متاحة أمامهم ليثوبوا إلى رشدهم، فيفتحوا المصاحف على آيات حقن الدماء لا على آيات الجهاد التي لا تخص الخلافات الداخلية، يتصالحوا اجتماعيا مع هذا الوطن الذي لا يصدق أن هؤلاء كانوا يحكمونه حتى وقت قريب، فهم لن يلقون الآخرين في البحر ولن يتم إلقاؤهم هم، إنما قدر علينا أن نسبح معا في البحر نفسه ونواجه الأمواج ذاتها، وهذا يفترض أن يتصدر العقلاء المشهد، فهل من عقلاء يتقدمون؟

 

د. نيفين مسعد

أستاذة في كلية الاقتصاد والعلوم السياسية في جامعة القاهرة

 

 

شاهد مقالات د. نيفين مسعد

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

«سلطة أوسلو» تقوم بدورها الوظيفي!

عوني صادق

| السبت, 23 يونيو 2018

    لا يهم إن كان توقيع الجانب الفلسطيني على «اتفاق أوسلو» قد جاء بحسن نية ...

«العدالة والتنمية» يجدد ولا يتجدد

جميل مطر

| السبت, 23 يونيو 2018

    أن يفوز «حزب العدالة والتنمية» في انتخابات الرئاسة والبرلمان، المقرر لها يوم 24 الجاري ...

استيقظوا.. استيقظوا.. وكفى

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 23 يونيو 2018

    الولايات المتحدة الأميركية، في عهد ترامب وإدارته العنصرية الصهيونية: تنسحب من اليونيسكو من أجل ...

الانتخابات التركية.. الاحتمالات والتداعيات

د. محمد نور الدين

| السبت, 23 يونيو 2018

  تذهب تركيا غداً إلى انتخابات مبكرة مزدوجة نيابية ورئاسية، ومجرد إجرائها قبل موعدها يعكس ...

ترامب وكيم و"السلام النووي"!

عبداللطيف مهنا

| الجمعة, 22 يونيو 2018

غطى الحدث السنغافوري بحد ذاته، مع الاستعراضية الزائدة التي رافقته، على جوهر ما تمخَّض جبل...

من نتائج التهميش الاجتماعي

د. عبدالاله بلقزيز

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    من أشدّ الظواهر التي يعانيها العمل السياسيّ وطأةً عليه، تناقُص جمهوره المباشر، من العاملين ...

واشنطن والملفّ الفلسطيني

د. صبحي غندور

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    ما الذي تريد إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب تحقيقه من جولة فريقها المعني بالملفّ ...

المرتعدون من الرصاص

د. فايز رشيد

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    إنهم فئة من الفلسطينيين لا يعترفون بحقائق التاريخ, ويريدون قلب حقائقه وفق عجزهم ورؤاهم ...

تباينات إسرائيلية نحو غزة

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    الأزمة في قطاع غزة ليست اقتصادية فحسب، بل سياسية أيضاً. لذا، منذ انتهاء حرب ...

دلالات تظاهرة حيفا

عوني فرسخ

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    شهدت حيفا قبل ثلاثة أسابيع تظاهرة شعبية حاشدة؛ انتصاراً لحق العودة، وعروبة القدس، شارك ...

الاتجاه شرقاً

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    نحن العرب في الشرق ومن الشرق، وكل المحاولات التي أراد من خلالها بعض الساسة ...

عن الحركات الاحتجاجية الشعبية العربية

د. كاظم الموسوي

| الخميس, 21 يونيو 2018

    الحراكات الشعبية التي هزت الوطن العربي منذ أواخر عام 2010 وبدايات عام 2011 واحدثت ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم1872
mod_vvisit_counterالبارحة29467
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع31339
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي218240
mod_vvisit_counterهذا الشهر729968
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54741984
حاليا يتواجد 2415 زوار  على الموقع