موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

مقاومة بقيادة نصر الله... لا بد وأن تنتصر

إرسال إلى صديق طباعة PDF

لقاء سماحة السيد حسن نصر الله مع قناة الميادين وخطابه الذي تلا بعد يومين في ذكرى انتصار يوليو ـ تموز, يوضحان الكثير من الأسس الأيديولوجية للحزب، وتواؤمها بل تماهيها التام مع السياسات التي يمارسها الحزب في سياساته.

هذا التماهي والانسجام شرط ضروري لأي حركة مقاومة ليس على صعيد حزب الله، وإنما على صعيد كل حركات المقاومة في المنطقة والعالم. اللقاء والخطاب يكشفان العديد من القضايا التي يحرص عليها الحزب... أولها: عدم إضاعة اتجاه بوصلة الصراع وهي قبلًا وآنيًّا ومستقبلًا في اتجاه الصراع مع العدو الصهيوني, رغم الكثير من المخططات الهادفة إلى تدمير الوطن العربي برمته دولة بعد أخرى، وقد اتجهت مؤخرًا لتدمير لبنان من خلال إغراقه بالصراع المذهبي والطائفي! التفجير في الضاحية الجنوبية جاء من ضمن هذه المخططات، ولذلك كان نصر الله واضحًا في تحذيره للبنانين والعرب من الانجراف في هذا المخطط. قوى كثيرة دولية: أميركية وإسرائيلية وأخرى إقليمية بما في ذلك عربية ومحلية أيضًا واتجاهات سلفية تكفيرية، كلها تسعى إلى نفس المخطط, فالمؤامرة جارية على قدم وساق لعرقنة لبنان وكذلك سوريا وغيرهما من الدول العربية. لذلك ليس من الصعوبة بمكان التوقع بمن قام بالتفجير في ضاحية بيروت الجنوبية. ميزة نصر الله: إدراكه لأبعاد هذا المخطط, وبرغم استهداف حزب الله كواحد من أطراف المقاومة في لبنان والمنطقة, ظل وسيظل تناقضه التناحري الرئيسي هو باتجاه الصراع مع العدو الصهيوني. صحيح أن الحزب يعمل على دعم وإسناد والمشاركة مباشرة في الصراع الدائر في سوريا مع ما يسمى بالمعارضة, إضافة إلى الحركات السلفية التكفيرية الإرهابية بامتياز ومن يقف وراءها, لكن ذلك لم يؤثر مطلقًا على وضوح خريطة الصراع في سياسات حزب الله.

القضية الثانية التي يحرص عليها حزب الله هي التعزيز الدائم للوحدة التنظيمية للحزب ولوحدته الفكرية والأخرى السياسية, فلم نسمع عن حزب الله أنه يعاني في ظرف من الظروف من الاختلافات الجذرية الفاقعة لا في وحدته التنظيمية ولا الفكرية ولا الأخرى السياسية, وهذه ميزة كبيرة يمتلكها مطلق حزب أو حركة مقاومة. هذه القضية ذات دلالات عميقة على سلامة سير العملية الديمقراطية الداخلية في الحزب، وعدم فرض وجهات نظر مغايرة لمنطلقات الحزب وأسسه الاستراتيجية, وعلى مدى المتابعة المباشرة من قيادة الحزب لكوادره وأعضائه ومقاتليه في كل قضاياهم حتى الحياتية منها.

ثالث قضايا سمات تميز حزب الله هي المسلكية وآليات التعامل وتنفيذ قرارات القيادة، فمن عدم تمايز القيادات عن كوادرها وأعضائها ومقاتليها، والدليل على ذلك أن النجل الأكبر للسيد حسن نصر الله هادي استشهد في عملية مقاومة عسكرية ضد العدو الصهيوني, مثله مثل كل المقاتلين الآخرين في الحزب, مرورًا بإتقان فن التعامل مع الجماهير التي يتواجد الحزب وسطها, والبعيد بعدًا مطلقًا عن الأستذة، والنظرة الاستعلائية بالادعاء بتعليم الجماهير, ولذلك وجد الحزب في وسط قاعدة جماهيرية حاضنة للمقاومة, وصولًا إلى المساعدة في حل الإشكالات الحياتية من الناحيتين الاقتصادية والاجتماعية للأعضاء ولجماهير الحزب. لذلك رأينا التعويضات التي دفعها حزب الله للمتضررين (هدم بيوت وغيرها)، سواء كانوا أعضاء أو من الجماهير بعد كوارث عدوان يوليو ـ تموز الصهيوني على لبنان في عام 2006. في نفس النهج والسياق تأتي آليات التعامل من قبل قيادة الحزب مع أعضائه, وكل أوساط الحزب مع الجماهير, ويأتي أيضًا ضمن هذا المفهوم تنفيذ مختلف قرارات الحزب.

رابع هذه السمات الميزات: ابتعاد الحزب عن الاستعراض والمباهاة, فعندما تتجول في الجنوب من شرقه إلى غربه، ومن شماله إلى جنوبه، لن ترى مقاتلًا من الحزب بلباس عسكري ولن ترى سلاحًا يمتلكه الحزب, وليس هناك من قواعد مكشوفة للحزب الذي أحرز انتصارين ثمينين على العدو الصهيوني في عامي 2006،2000. صحيح أن الحزب يستعرض بعضًا من تشكيلاته (ولكن دون سلاح) في المناسبات، لكن ذلك بعيد عن مظاهر الاستعراض والادعاء والمباهاة.

خامس هذه القضايا: السرية المطلقة والقدرة على الاحتفاظ بالأسرار فترة طويلة, فما قاله سماحة السيد عن امتلاك الحزب لصواريخ كورنيت المضادة للدبابات والدروع والصواريخ الأرض ـ بحر, والتي بها تم تدمير بارجة عسكرية إسرائيلية يؤكد ما ذهبنا إليه, فلا إسرائيل ولا حليفاتها من المخابرات المركزية الأميركية والأخرى الغربية كانت قادرة على اكتشاف هذه المعلومات قبل عدوان يوليو ـ تموز 2006, ولذلك فوجئ الإسرائيليون بامتلاك الحزب لهذه الأسلحة، الأمر الذي ساهم بشكل كبير في إلحاق خسائر مادية وبشرية كثيرة في الدبابات وباقي الآليات الإسرائيلية وأطقمها, وهو ما حدا إسرائيل إلى الطلب بوقف إطلاق النار. لقد نجح الحزب في الاحتفاظ بالجنديين الإسرائيليين المختطفين فترة طويلة، ولم تنجح المخابرات الإسرائيلية في كشف مكانهما، حتى لم تعرف أنهما حيان أو ميتان. هذه القدرة على الاحتفاظ بالسرية في قضايا عديدة لا بد وأن تلعب دورًا أساسيًّا في انتصار الحزب في معاركه.

سادس هذه الميزات: المواءمة بين الوعود وتنفيذها العملي واقعًا على الأرض, فعندما يقول الحزب وعدًا, ينفذه, ولقد كشف نصر الله أنه يمتلك الصواريخ القادرة على قصف تل أبيب وما بعدها وما بعد بعدها, وفي المقابلة أوضح أن الحزب قادر على إصابة أهداف تبدأ من المستعمرة الإسرائيلية كريات شمونة في شمال فلسطين المحتلة، وتنتهي في ميناء إيلات في الجنوب؛ أي بالمعنى العملي كل الأهداف الإسرائيلية تحت مرمى نيران حزب الله.

سابع هذه القضايا: الصدق في البيانات, فلم يسبق أن أصدر الحزب بلاغًا كاذبًا أو اختطّ سياسةً غير التي ترد على لسان أمينه العام وأعضاء قيادته الآخرين. ولذلك فإن الثقة عميقة بين الحزب والمستمعين إلى خطابه السياسي. الكل يعلم أن غالبية الإسرائيليين لا يصدقون البيانات الإسرائيلية بالقدر الذي يصدقون فيه سماحة السيد حسن نصر الله. هذا ما قالته وتقوله الإحصاءات الإسرائيلية نفسها.

النقطة الثامنة: امتلاك قدرة استخبارية كبيرة, فقد نجح الحزب في استشعار إرسال إسرائيل لثلة من جنودها من لواء جولاني (الذي تتباهى إسرائيل بقدرة مقاتليه على تنفيذ الأهداف) للقيام بأهداف من خلال دوريتين (تنفيذية وأخرى مساندة) تسللتا مؤخرًا إلى الجنوب اللبناني, وقعا في كمين ألغام زرعها حزب الله, كما قام الحزب بكشف شبكات عملاء إسرائيليين في لبنان وتعاون مع الجيش الذي قام بدوره باعتقالهم.

تاسعًا: تطويع التكنولوجيا في نشاطات الحزب المقتضية ذلك، إضافة إلى إجراء دراسة دقيقة لحقيقة ما يجري في داخل إسرائيل في كافة المجالات على قاعدة: اعرف عدوك, كشرط من أجل الانتصار. هذه قضايا أساسية لمطلق حركة تحرر مقاومة في نضالها من أجل أعدائها.

عاشرًا وأخيرًا: امتلاك القيادة البعيدة كل البعد عن المساومة على الأهداف المحددة للحزب. هذه القيادة وعلى رأسها الأمين العام للحزب هي المؤهلة لأن تكون المركز المهم لكل الأطراف في الحزب.

يبقى القول إن واحدة من أهم الميزات هي: أن الحزب يطوّع نضالاته العسكرية لصالح خدمة شعاراته السياسية في تناغم ممتاز.. وهذا ما يمثله الحزب وقيادته وأمينه العام سماحة السيد حسن نصر الله. إن حزبًا يمتلك هذه القيادة وهذا الأمين العام لا بد وأن تنتصر.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الأمم المتحدة ومشكلة اللاجئين والمهجرين

مكي حسن | السبت, 21 أكتوبر 2017

    برزت قضايا الهجرة واللاجئين وأضيف إليها الباحثون عن عمل في دول أخرى إلى ملف ...

في ماليزيا همومٌ فلسطينيةٌ وآمالٌ إسلاميةٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 21 أكتوبر 2017

    ماليزيا الدولة العصرية المتألقة، الصاعدة الواعدة، ذات الاقتصاد النامي بسرعة، والمتحرك بفاعلية، والمتغير برؤيةٍ ...

المصالحة الفلسطينية.. والأخاديع الترانتياهوية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    كل ما يريده نتنياهو، يردّده دونالد ترامب بحماسة، ومن دون تردد، ليس هذا بشأن ...

حق ضائع.. مسعى بائد

علي الصراف

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    لن يفرش الاتحاد الأوروبي الطريق لكاتالونيا بالزهور، ولن يقبلها عضوا فيه، ولن يسمح بإقامة ...

شكوى قضائية ضد بيريتز في المغرب

معن بشور

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    علمت من المناضل والمحامي المغربي البارز خالد السفياني أنه سيتوجه مع عدد من المحامين ...

حدود القوة الإيرانية

د. محمّد الرميحي

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    دون تهويل أو تهوين تدخل المنطقة من زاوية «التوسع الإيراني في الجوار» مرحلة جديدة، ...

دور روسيا في سوريا

د. عصام نعمان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    بات واضحاً أن الاشتباك بين سوريا و«إسرائيل» صباح الاثنين الماضي حدث في إبان وجود ...

مستقبل النزعات الانفصالية

د. محمد نور الدين

| السبت, 21 أكتوبر 2017

  بعد صمود استمر حوالي القرن عانى الوطن العربي مشكلات عدم الاستقرار، والذهاب إلى خيارات ...

بين 6 أكتوبر 1973 و6 أكتوبر 2017

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

    الفارق بين اليومين والتاريخين كبير وشاسع، والهوة بينهما واسعة، في اليوم الأول، وهو 6 ...

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم3265
mod_vvisit_counterالبارحة43787
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع47052
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي233281
mod_vvisit_counterهذا الشهر747346
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45809734
حاليا يتواجد 3110 زوار  على الموقع