موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي:: لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش ::التجــديد العــربي:: احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات ::التجــديد العــربي:: اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل ::التجــديد العــربي:: صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن ::التجــديد العــربي:: قمة ثلاثية بالقاهرة لبحث سبل مواجهة القرار الأميركي بشأن القدس تجمع الرئيس المصري مع العاهل الأردني والرئيس الفلسطيني ::التجــديد العــربي:: رئيس الوزراء العراقي يؤكد سيطرة قواته بشكل كامل على الحدود السورية العراقية وانتهاء الحرب ضد تنظيم داعش الإرهابي ::التجــديد العــربي:: دبي ترفع نفقاتها العام المقبل 19% لـ 56 مليار درهم للموازنة لسنة 2017 ::التجــديد العــربي:: وفاة الفنان أبوبكر سالم بعد صراع مع المرض ::التجــديد العــربي:: أوبك والمنتجون غير الأعضاء يمددون خفض الإنتاج ::التجــديد العــربي:: أول جائزة للرواية الالكترونية تعلن نتائج دورتها الأولى ::التجــديد العــربي:: مهرجان الظفرة ينطلق 14 ديسمبر الجاري في مدينة زايد إمارة أبوظبي ::التجــديد العــربي:: لن تخسرن الوزن الزائد بممارسة الرياضة فقط لكن يجب أن يغير العادات الغذائية ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة المانيا: بايرن ميونيخ يحسم لقب الذهاب عد عودته فائزا من ارض اينتراخت فرانكفورت 1-صفر ::التجــديد العــربي:: انتر يقنع بالتعادل السلبي مع يوفنتوس في بطولة ايطاليا ::التجــديد العــربي:: إستراليا تعتقل رجلاً خطط لاعتداء كارثي ليلة رأس السنة ::التجــديد العــربي:: السيسي يتوعد برد قاس على منفذي مجزرة مسجد الروضة وارتفاع ضحايا الهجوم إلى 309 قتلى و124 مصابا ::التجــديد العــربي::

طرفان غير متعادلين

إرسال إلى صديق طباعة PDF

في مقال سابق، قلت إن ما يطلق عليها “عملية السلام في الشرق الأوسط” ليست سوى “عملية نصب دولية” تديرها وتشرف عليها الولايات المتحدة الأمريكية، وتستهدف قتل قضية شعب وسرقة وطنه عبر مفاوضات أقل ما يقال فيها إنها عبثية .

لكنها مفاوضات تمنح الوقت ل “إسرائيل” للاستيلاء على ما بقي من فلسطين، من دون أن تنسى أن تضعها تحت علم الأمم المتحدة لتلعب دور شاهد الزور في القضية .

فإذا سلمنا بوجود ما يسمى “الشرعية الدولية”، واعتبرنا (مجلس الأمن الدولي) محكمتها العليا، فإنه لا يمكن أن يسمى استمرار المفاوضات عشرين سنة في قضية أصدرت فيها هذه المحكمة، وعدد من محاكمها الفرعية الأخرى (الجمعية العامة ومحكمة العدل العليا في لاهاي) أحكامها أكثر من مرة من دون التوصل إلى أية نتائج، إلا أكذوبة!

يتأكد هذا الزعم، إذا عدنا إلى أية فترة جرت فيها هذه المفاوضات بعد حرب يونيو/حزيران ،1967 خصوصاً بعد توقيع (اتفاق أوسلو 1993)، هذا الاتفاق الذي أخرج القضية الفلسطينية عملياً من أروقة الأمم المتحدة، ووضعها بين يدي الولايات المتحدة الأمريكية . لكننا لن نبتعد كثيراً، بل سنتوقف عند “إنجاز” وزير الخارجية الأمريكية الأخير الذي نجح من خلاله بإعادة الطرفين الخصمين إلى الطاولة . وسنحاول أن نستنطق شاهداً “من أهلها”، لنرى كيف، ولماذا، وبأية دوافع وأية أهداف، عاد نتنياهو إلى طاولة المفاوضات، وذلك بعيون الصحافة “الإسرائيلية” والكتاب والمعلقين “الإسرائيليين” .

دائماً ردد نتنياهو ودعا إلى مفاوضات “دون شروط مسبقة”، ويشاع أنه قبل هذه المرة “شروطا مسبقة” . فهل هذا صحيح ؟ بعض الفلسطينيين رأى أن “أبرز ما يميز هذه المرحلة من التفاوض نقطتان أساسيتان، هما أن حدود 4 حزيران 1967هي المرجعية، وأن فترة التفاوض تتراوح بين 6- 9 أشهر فقط، أي أن لها جدولاً زمنياً محدوداً، وليست مفتوحة كما كانت في الماضي” . لكن افتتاحية صحيفة (القدس- 30-7-2013) تستدرك لتقول: “هناك إشكالات ومواقف تثور حول القضية، وتتعلق بالجانب “الإسرائيلي” الذي يعلن صراحة أنه لن يوقف الاستيطان ولن يتخلى عن القدس . كما أن المطالب “الإسرائيلية” المتعلقة بما يسمونه الأمن، تثير المخاوف والشكوك” .

والحقيقة أن “الإشكالات والمواقف” “الإسرائيلية” التي أشارت إليها الصحيفة المقدسية، وغيرها، لا تثير “المخاوف والشكوك” فقط، لكنها تكشف، مع غيرها، حقيقة هذه المفاوضات بوصفها مجرد أكذوبة، لأنها تظهر بجلاء أن الغرض منها ليس الوصول إلى اتفاق يرضي الطرفين، بل كسب الوقت، وأشياء أخرى . وليس في هذا القول أي تجنٍ، فالشاهد من أهلها قال ذلك أيضاً!

في صحيفة (معاريف- 21/7/2013)، كتب بن درور يميني، تحت عنوان (سبق أن كنا في هذا الفيلم) يقول: “ نتنياهو وأبو مازن يدخلان هذه المسيرة فقط كي لا يظهرا في صورة الرافضين . . . وكلاهما غير مستعد لدفع الثمن اللازم لقاء التسوية . . . وينبغي الإيمان بالمعجزات من أجل التفكير بأن المسيرة، المتجددة للمرة الألف وواحد، ستؤدي إلى اختراق”!

أما مجلة (مباط عليا- 24/7/2013)، فنشرت مقالاً لجلعاد شير، جاء فيه: “على خلفية العقوبات الاقتصادية التي فرضها الاتحاد الأوروبي، ينبغي الترحيب باستئناف الحوار بعد سنوات من الجمود السياسي”، ليقول بعد ذلك: “في الساحة الدولية، يتثبت فهم نزع الشرعية عن “إسرائيل”، ويترسخ الاعتراف الدولي بالدولة الفلسطينية دون اتفاق . . .”،

شلومو بروم، في مقال له في (مباط عليا- 25/7/2013)، كتب حول دوافع العودة إلى المفاوضات يقول: “استئناف المفاوضات يتاح لأن الطرفين لم يكونا مستعدين لأن يتواجدا في حالة يتهمان فيها من الولايات المتحدة والأسرة الدولية بالرفض وإفشال استئناف المفاوضات” . ويضيف: “ويحتمل أن يكون أحد الأسباب التي أثرت في الطرف “الإسرائيلي” هو نظام إخراج المناطق المحتلة من الاتفاقات التي يوقع عليها الاتحاد الأوروبي مع “إسرائيل” . فقد خشيت “إسرائيل” من إمكانية توسع نزع الشرعية عنها نتيجة لصورتها الرافضة” .

وأيضاً في مقال ثالث نشرته (مباط عليا- 1/8/2013)، بقلم أمنون لورد، قال الكاتب عن “استئناف المسيرة السياسية”: “هذه ليست مسيرة تتطلع إلى إنجازات تاريخية، يمكن أن ننسى هذا”! إذاً إلى ماذا تتطلع هذه “المسيرة”؟ يقول لورد: “لا يوجد هدف قابل للتحقيق في المسيرة السياسية، الهدف هو التنسيق” . لماذا التنسيق؟ يقول لورد مضيفاً: “في واقع الأمر، إذا لم يكن ثمة أي تقدم حقيقي نحو التسوية، فإن هدفاً واحداً فقط تحقق: الأمريكيون يمنحون نوعاً من الحماية الدبلوماسية ل”إسرائيل” . المسيرة التي يقودها كيري تصد تدهوراً في مجال نزع الشرعية، والثمن الذي ستكون “إسرائيل” مطالبة بدفعه سيكون، كما هومعروف طفيفاً” .

ومع ملاحظة أن الحديث عن نتنياهو ومحمود عباس، وكأنهما ندان بالنسبة لبعضهما البعض، وكذلك بالنسبة لنظرة الإدارة الأمريكية إليهما، فيه من المبالغة والكذب الصريح ما يجعله مجرد محاولة فاشلة للحديث عن طرفين غير متعادلين بما يظهر المتحدث “موضوعياً”، إلا أن بروم رأى أن “الطرفين يقدران بأن الفجوات كبيرة جداً، ولهذا، من ناحية، كل واحد منهما لا يرى أي احتمال في أن يقبل الطرف الآخر اتفاقاً يناسب شروط الحد الأدنى لديه . عملياً، لقد جرا إلى المفاوضات التي لا يؤمنان بها”!

وإذا كان الأمر كذلك، بشهادة أهله، فلماذا المفاوضات، وهل يمكن أن توصف بغير أنها أكذوبة؟

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة

News image

فضّت القوى الأمنية التظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر -المتن بالقوّة، بعدما تعرّض عناصر الأ...

استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة

News image

تواصلت أمس لليوم الثالث على التوالي مسيرات الغضب والتحرّكات والمواقف الشاجبة لاعتراف الإدارة الأميركية بمد...

لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال

News image

أصيب عشرات الفلسطينيين في الضفة والغربية وغزة السبت في اليوم الرابع من المواجهات المستمرة منذ...

لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش

News image

قال وزير خارجية لبنان جبران باسيل أمس (السبت) إنه يجب على الدول العربية النظر في ...

احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات

News image

تواصلت تظاهرات الغضب في فلسطين ضد قرار الولايات المتحدة نقل السفارة الأميركية من تل أبي...

اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل

News image

بحث الاجتماع غير العادي لمجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري أمس، بالقاهرة تطوّرات الو...

صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن

News image

ما زال قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، يهيمن على تغط...


المزيد في قضايا ومناقشات

وعد ترامب عنصري وتحدي وقح للقرارات الدولية

عباس الجمعة | الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

إن اعلان ترامب والإدارة الأمريكية اعلان القدس عاصمة لكيان العدو الصهيوني، ونقل السفارة الأمريكية إلي...

رهانات ترامب الخاسرة

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    عندما أقدم الرئيس الأمريكى ترامب على إعلان قراره الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيونى فإنه ...

العمل بين القطاعَين العام والخاص

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أظهرت دراسة سابقة أجريت في سلطنة عمان عن توجهات الشباب العماني نحو العمل أن ...

تحدي القدس والموقف الدولي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    على رغم الصدمة التي مثلها قرار ترامب الأخير فإنه لا يمثل إلا فارقاً في ...

«إسرائيل» وأمريكا لا تعترفان بالشعب الفلسطيني

د. عصام نعمان

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أمريكا اعترفت بـ «إسرائيل» دولةً وشعباً لحظةَ إعلان قيامها العام 1948. أمريكا لم تعترف ...

تمرد زعماء أكراد العراق واستغلاله

عوني فرسخ

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    لم يكن الاستفتاء الانفصالي الذي أجراه مسعود البرزاني في كردستان العراق ، أول محاولة ...

فلسطين مسؤوليتنا الجماعية

د. محمد نور الدين

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    قال رئيس مركز أبحاث الأمن القومي «الإسرائيلي» عاموس يدلين، إن العرب، والفلسطينيين، والأتراك، يهددون ...

دونالد ترامب وفكره «الجديد»

د. نيفين مسعد

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    اعتاد دونالد ترامب أن يستخدم ألفاظا خادعة لترويج اندفاعاته السياسية ، فقبل ستة أشهر ...

القدس في أفق الضمير الإنساني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    في تعليقه على قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب نقل سفارة بلاده إلى القدس، كتب ...

نموذج التنمية «الغائب» فى العالم العربى

سامح فوزي

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    فى لقاء ضم باحثين من مصر وبقية الدول العربية فى مبادرة مشتركة بين مكتبة ...

بوابات الجحيم: ما قد يحدث

عبدالله السناوي

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    لم تكن تلك المرة الأولى، التي تستخدم فيها عبارة «بوابات الجحيم»، على نطاق واسع؛ ...

كانت تسمى القدس.. صارت تسمى القدس

د. فايز رشيد

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    الخطوة الدونكشوتية لترامب ارتدت عليه وعلى من دعاه لاتخاذ هذه الخطوة, عكسياً. القدس عزلت ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم4654
mod_vvisit_counterالبارحة45806
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع188750
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر517092
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48029785