موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

دولة التجزئة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

تعددت تسميات الدول العربية التي قامت في أعقاب الاحتلال الكولونيالي: قطرية، إقليمية، دويلات.. الخ، إنها قد تكون أي شيء، في الخطاب القومي، إلا أن تكون دولة وطنية، إذ الدولة هذه، أو بهذا المعنى، هي دولة الأمة الدولة التي تتطابق جغرافيتها السياسية والسيادية مع جغرافيتها البشرية، وليست تلك حال الدول التي قامت في الوطن العربي الحديث نتيجة هندسة سياسية استعمارية رسمت لها الحدود على مقاس مصالح الاستعمار وعلى حدود عصبيات محلية صغيرة، الدولة الوحيدة المشروعة، في الخطاب القومي، هي الدولة - الأمة، ودويلات التجزئة الكولونيالية ليست من هذه الطينة، فلا شرعية لها بالتالي. منطق الفكر القومي في المسألة بسيط وواضح، لكنه متماسك: لا تقترن الدولة (القومية) إلا بأمة موحدة، أما ان يقترن وجودها بالتجزئة، ففيه - مجافاة لمنطق التاريخ وتجارب تكوين الدول الحديثة، وهو اقتران لا يكون مشروعاً إلا في حال واحدة هي الانفصال القومي لأمة عن اطار امبراطوري متعدد التكوين القومي. وإذا كان ذلك مما يجوز للعرب مع الامبراطورية العثمانية ويمنح استقلالهم شرعية قومية، فهو ليس يجوز في وصف دول “سايكس - بيكو” وأضرابها التي قامت في الحقبة الكولونيالية على ما ذهب إلى ذلك القوميون العرب من الجيلين الأول والثاني في الفترة بين نهاية الحرب العالمية الثانية ونهاية الحرب الباردة.

وُجِدَ من رأى في الكيانات العربية الجديدة إطاراً قومياً ناجزاً ونهائياً، أو من دعا إلى إعادة توحيدها في قومية إقليمية صغرى “القومية السورية”، لكن هؤلاء وأولئك عدوا في نظر القوميين دعاة تجزئة أو وحدويين إقليميين في أفضل الأحوال لأنهم - على اختلاف بينهم - يجتمعون على إسقاط العلاقة الموضوعية والتاريخية بين الدولة والأمة وتزوير معنى الدولة والأمة.

دولة التجزئة تفتقر إلى الشرعية في خطاب القوميين إنها لا دولة: سلطة أو نظام سياسي أو إمارة (بالمعنى الذي ساد في إيطاليا قبل توحيدها القومي) أو أي شيء آخر. لن تصبح دولة إلا بالوحدة ومن طريقها، والمعركة ضد التجزئة ليست شيئاً آخر - في هذا الخطاب - غير فتح الطريق أمام تكوين الدولة الوحيدة التي تتمتع بالشرعية، فالمصدر الوحيد لشرعيتها - أو الذي يمنحها الشرعية - هو الأمة، فلا تكون لها المشروعية، إذن، إلا متى صارت دولة الأمة، أن تكون دولة مركزية اندماجية أو دولة اتحادية فيدرالية مسألة في عداد التفاصيل التاريخية، وهي قضية اجتهادية في الفكر القومي أكثر مما هي خلافية إن قرأناه في تاريخه الكلي، المهم أن تقوم تلك الدولة التي يتحقق فيها التطابق بين الكيان الاجتماعي - البشري والكيان السياسي - السيادي.

إن رفض دولة التجزئة، في الخطاب القومي، رفض لدولة تقف في مقابل الأمة، أي لدولة “غير طبيعية” في التاريخ لا يتساءل المفكرون القوميون عما إذا كانت الدولة العربية القائمة قبل التجزئة الكولونيالية طبيعية، أي دولة الأمة (أو الدولة - الأمة)، وعما إذا كان شكل منها قد قام في تاريخ العرب، فالنموذج المعياري عند أغلبهم لم يكن التاريخ وسوابقه وشواهده، وإنما تجربة التوحيد القومي في أوروبا، وإذا كان في ذلك كثير من التسليم المضمر بأن الدولة القومية ظاهرة حديثة النشأة، فإن كثرة التشديد على التجزئة الكولونيالية كفعل تمزيق لوحدة الأمة يوحي وكأن للتجزئة تاريخاً حديثاً لا يمتد إلى ما قبل الغزو الاستعماري، أو أن فعل التجزئة ذاك صادف كياناً موحداً فقطع أوصاله، على أن الأهم من ذلك أن الاقتران الماهوي بين الدولة والأمة، في الوعي القومي، وبناء شرعية الدولة على مقتضاه يأخذنا إلى حقيقتين رئيستين تشكلان الأس في الخطاب القومي العربي المتعلق بمسألة الدولة وشرعيتها.

* أولاهما أن المسألة الأساس في الدولة، في نظر القوميين، هي كيانيتها أي وجودها السياسي، وقدرتها السيادية وما عدا ذلك تفاصيل من قبيل: كيف تقوم؟ بأية وسيلة تبنى؟ ما شكلها الدستوري؟ ما مضمونها السياسي؟ مَن مِنْ القوى الاجتماعية ينهض بمهمة بنائها؟ من يدير سلطتها؟.. الخ. المسألة كيانية، في المقام الأول، لأن الهدف لا يحتمل جدلاً في “التفاصيل”: أن يكون للأمة كيانها السياسي لأن هذا وحده الصورة التي تتحقق فيها وحدة الأمة.

* وثانيتهما، وتتصل بالأولى، أن التفكير في المضمون السياسي والاجتماعي للدولة مؤجل إلى حين قيامها، والخوض فيه قبل قيام الدولة، أو أثناء النضال من أجل قيامها إلهاء سياسي لجهود الأمة، بل بث للفرقة والنزاع فيها، وإذا كان التشديد على الكيانية القومية جوهراً للدولة قد وضع القوميين في مواجهة من أطلقوا عليهم اسم القطريين أو الاقليميين أو دعاة التجزئة، فإن التشديد على أولوية الدولة قبل الجدل في مضمونها وضعهم في وجه الإسلاميين والماركسيين والليبراليين الذين لم يفصلوا بين نظرتهم إلى الدولة وانشغالهم بمضمونها (الديني أو الاجتماعي أو السياسي).

والحق أن موقف المثقفين القوميين هذا لم يكن بدعة أو شذوذاً عن مألوف التفكير القومي الإنساني في مسألة الدولة، فلقد كانوا فيه شديدي الوفاء للتراث الفكري القومي الأوروبي، والألماني خاصة. إن كتابات هردر وغوته وهيغل في المسألة تدور حول الفكرة نفسها التي رددها ساطع الحصري وزكي الأرسوزي وميشيل عفلق ومحمد عزة دورزة.. والتي مفادها أن الدولة لا تعدو أن تكون روحاً للأمة وتجسيداً مادياً لكينونتها ووحدتها القومية. والدولة، بهذه المثابة، ليست دولة فريق اجتماعي بعينه، وإنما هي دولة الأمة جمعاء.


 

د. عبدالاله بلقزيز

كاتب ومفكر مهتم بالشأن القومي
جنسيته: مغربي

 

 

شاهد مقالات د. عبدالاله بلقزيز

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الأمم المتحدة ومشكلة اللاجئين والمهجرين

مكي حسن | السبت, 21 أكتوبر 2017

    برزت قضايا الهجرة واللاجئين وأضيف إليها الباحثون عن عمل في دول أخرى إلى ملف ...

في ماليزيا همومٌ فلسطينيةٌ وآمالٌ إسلاميةٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 21 أكتوبر 2017

    ماليزيا الدولة العصرية المتألقة، الصاعدة الواعدة، ذات الاقتصاد النامي بسرعة، والمتحرك بفاعلية، والمتغير برؤيةٍ ...

المصالحة الفلسطينية.. والأخاديع الترانتياهوية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    كل ما يريده نتنياهو، يردّده دونالد ترامب بحماسة، ومن دون تردد، ليس هذا بشأن ...

حق ضائع.. مسعى بائد

علي الصراف

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    لن يفرش الاتحاد الأوروبي الطريق لكاتالونيا بالزهور، ولن يقبلها عضوا فيه، ولن يسمح بإقامة ...

شكوى قضائية ضد بيريتز في المغرب

معن بشور

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    علمت من المناضل والمحامي المغربي البارز خالد السفياني أنه سيتوجه مع عدد من المحامين ...

حدود القوة الإيرانية

د. محمّد الرميحي

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    دون تهويل أو تهوين تدخل المنطقة من زاوية «التوسع الإيراني في الجوار» مرحلة جديدة، ...

دور روسيا في سوريا

د. عصام نعمان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    بات واضحاً أن الاشتباك بين سوريا و«إسرائيل» صباح الاثنين الماضي حدث في إبان وجود ...

مستقبل النزعات الانفصالية

د. محمد نور الدين

| السبت, 21 أكتوبر 2017

  بعد صمود استمر حوالي القرن عانى الوطن العربي مشكلات عدم الاستقرار، والذهاب إلى خيارات ...

بين 6 أكتوبر 1973 و6 أكتوبر 2017

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

    الفارق بين اليومين والتاريخين كبير وشاسع، والهوة بينهما واسعة، في اليوم الأول، وهو 6 ...

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم33739
mod_vvisit_counterالبارحة43787
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع33739
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي252525
mod_vvisit_counterهذا الشهر777820
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45840208
حاليا يتواجد 4005 زوار  على الموقع