موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
«النهضة» التونسية تطالب الشاهد بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها العام المقبل ::التجــديد العــربي:: السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020 ::التجــديد العــربي:: ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة" ::التجــديد العــربي:: وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات ::التجــديد العــربي:: مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا ::التجــديد العــربي:: قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام» ::التجــديد العــربي:: المغرب: 42 بليون دولار التجارة الخارجية في 6 أشهر ::التجــديد العــربي:: اليابان والاتحاد الأوروبي يطلقان أكبر منطقة اقتصادية مفتوحة في العالم ::التجــديد العــربي:: شاكيرا تصل لبنان للمشاركة في مهرجانات الأرز الدولية في بلدة بشري (شمال لبنان) ::التجــديد العــربي:: مايك ماسي في لبنان يشعِل «مهرجان ذوق مكايل» ::التجــديد العــربي:: اكتشاف سبب اكتساب الوزن الزائد! ::التجــديد العــربي:: كريستيانو رونالدو ينتقل من ريال مدريد إلى يوفنتوس مقابل 112 مليون دولار ويقول بعد التوقيع اللاعبون في مثل سني يذهبون إلى قطر أو الصين ::التجــديد العــربي:: مطحون ورق البصل مع الكركم ولفه حول المعدة.. علاج لمرض السكر و التهابات المفاصل وآلام الظهر ::التجــديد العــربي:: سان جيرمان يحسم موقف نيمار ومبابي من الرحيل لريال مدريد في عدم دخوله في مفاوضات لضمهما ::التجــديد العــربي:: من هي والدة اللاعب الفرنسي المتوّج بلقب كأس العالم 2018 لكرة القدم كيليان مبابي الجزائرية ؟ ::التجــديد العــربي:: اتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق النار بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية في غزة بعد أكثر من 40 غارة جوية ::التجــديد العــربي:: إصابة 12 شخصا في انفجار في مصنع للكيماويات قرب مطار القاهرة بالعاصمة المصرية ::التجــديد العــربي:: احتجاجات العراق: مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة ::التجــديد العــربي:: واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد طهران ::التجــديد العــربي::

عملية نصب

إرسال إلى صديق طباعة PDF

يستعدون للاحتفال بعيد ميلادها العشرين، أطلقوا عليها تضليلاً أسماء تبدو مستعارة، مثل “عملية السلام في الشرق الأوسط” و”العملية السياسية” بين الفلسطينيين و”الإسرائيليين”، والبعض أطلق عليها أسماء أقرب إلى الحقيقة مثل “عملية المفاوضات العبثية” . لكن الاسم الحقيقي الذي يليق بها كان يجب أن يكون “عملية النصب الدولية”، أو “كيف تسرق وطناً”! وعلى مدى العشرين سنة التي انقضت، استهلكت “العملية” أربعة رؤساء أمريكيين (بوش الأول، كلينتون، بوش الثاني، أوباما)، وخمسة رؤساء حكومة “إسرائيليين” (رابين، بيريز، نتنياهو الأول، باراك، أولمرت) . . . حيث سبق لنتنياهو أن تولى رئاسة الحكومة في العام ،1996 ثم عاد إليها في العام 2009 .

 

لماذا يجب اعتبار ما يجري عملية نصب دولية؟ لأن مجريات ومعطيات ونتائج العشرين سنة الماضية من المفاوضات المباشرة، وغير المباشرة، كلها تندرج في إطار الكذب السياسي والسرقة التي تستهدفها عمليات النصب، باستثناء أن هدف هذه العملية هو سرقة وطن وقتل قضية . ومن أجل أن تضيع دماء القتيلة بين القبائل، يشركون فيها الأشقاء والأصدقاء والأعداء، ويظل من غير المفهوم كيف يشارك فيها بعض أهلها الأقربين! ولكن لماذا حدث ذلك؟ هل لأن “القضية” معقدة جداً وليس من السهل حلها، أم لأن أصحابها ضعفاء لم يقدروا على رد الأذى عن أنفسهم فاستسلموا للصوص، واعتبروا ما يحدث لهم من تصاريف القدر الذي لا مجال لرده؟!

كلا، لم تكن القضية معقدة، فقرارات الأمم المتحدة، سواء المتعلقة بنكبة ،1948 أو المتعلقة بما سمي “نكسة 1967”، وما نتج عنهما، واضحة ومقررة ومكررة أكثر من مرة، لكن لأنه لم تتوفر نية الحل لدى “الكبار” في مجلس الأمن، الذين كانوا دائماً منحازين لدولة العدوان والاغتصاب، لم يكن ممكناً التوصل إلى الحل . في العام ،1949 وبعد النكبة الأولى، نصت القرارات على عودة اللاجئين إلى بيوتهم في المدن والقرى التي أخرجوا منها وتعويضهم عما لحق بهم . وفي العام ،1967 وعلى إثر النكبة الثانية، نصت القرارات على انسحاب القوات “الإسرائيلية” من الأراضي التي احتلتها، وأنه “لا يجوز احتلال أراضي الغير بالقوة” . ولكن لأن “ما أخذ بالقوة لا يسترد بغير القوة” لا شيء تم تنفيذه، لا من القرارات الأولى، ولا من القرارات الثانية، وظلت الجولات الدبلوماسية والسياسية والعسكرية تتوالى حتى سبتمبر/ أيلول 1993 والتوقيع على (اتفاق أوسلو) الذي كان الاسم الكودي ل”عملية النصب الدولية” الجارية حتى اليوم . لقد انتهى الوضع على الأرض، كنتيجة مباشرة لعشرين سنة من المفاوضات المباشرة، إلى مضاعفة أعداد المستوطنين في الضفة الغربية أربع مرات، فوصلت إلى (600) ألف، واتسعت عمليات تهويد القدس وتهجير أبنائها، وتواصلت الحفريات تحت الحرم القدسي تمهيداً لهدمه .

والآن، لنتفحص آخر المستجدات، وأعني “الاتفاق” الذي أعلن وزير الخارجية الأمريكي جون كيري عن التوصل إليه، في مؤتمر صحفي عقده في عمان يوم الجمعة الموافق 19 من شهر يوليو/ تموز الجاري، حول “استئناف المفاوضات المباشرة بين الفلسطينيين والسلطة الفلسطينية” . لنتفحص، ولنتذكر أن (الكذب) في كل عملية نصب، مهما كبرت أو صغرت، هو أهم أدوات “عدة الشغل” . . .! ولا بد في البداية أن نطرح على أنفسنا بعض الأسئلة لنقارب الموضوع:

سؤال أول: ما الذي أعلن عنه كيري من عمان؟ هل هو “اتفاق”؟ أم “اتفاق مبدئي”؟

سؤال ثان: هذا “الاتفاق”، أو “الاتفاق المبدئي”، هل هو اتفاق على “استئناف المفاوضات”؟ أم اتفاق على “أسس استئناف المفاوضات”؟ أم اتفاق على “مناقشة أسس استئناف المفاوضات”؟!

سؤال ثالث: إذا كان المفاوضون سيلتقون في واشنطن لمناقشة “أسس استئناف المفاوضات”، فما هو “الإنجاز المثير”، كما وصفه معلق “إسرائيلي” معروف، الذي حققه كيري؟!

الإجابة عن تلك الأسئلة توصلنا إلى النتيجة التالية: كل ما تحقق ليس أكثر من “اتفاق مبدئي على الذهاب إلى واشنطن لمناقشة أسس استئناف المفاوضات” . هذا يعني أن شيئاً لم يتحقق، باستثناء قبول القيام برحلة “ترفيهية” لواشنطن، على الأرجح أنها لن تحمل أي جديد نوعي يذكر . وهنا يأتي السؤال الرابع: لماذا، إذاً، كل تلك الضجة الإعلامية الكبرى التي استقبل بها إعلان كيري، وعلى أي أساس لاقى كل ذلك الترحيب “الدولي” الذي لقيه؟!

لقد انطوى “الإعلان” على عناصر عدة: قيل إن كل طرف تمسك بمواقفه المعلنة، فالرئيس محمود عباس تمسك بوقف الاستيطان، والاعتراف بحدود ،1967 والقدس الشرقية عربية . وقيل إن نتنياهو تمسك بقاعدة “دون شروط مسبقة”، وعدم وقف الاستيطان، وعدم الاعتراف بحدود ،1967 والتمسك بوحدة القدس تحت السيادة “الإسرائيلية” . وإذا كان الأمر كذلك، فلماذا الرحلة إلى واشنطن؟

وزير العلاقات الدولية في حكومة نتنياهو، يوفال شتطاينتس، قال: إن “إسرائيل” لن تقدم أي تنازل، وأنه لم يتم التوصل إلى أي اتفاق حول تجميد الاستيطان، أو حول الإشارة إلى حدود ،1967 وقال أيضاً: “إن المسؤولين الفلسطينيين التزموا التفاوض بجدية 9 شهور على الأقل سيمتنعون خلالها عن الانضمام إلى منظمات دولية خصوصاً قضائية قادرة على ملاحقة إسرائيل”!

إن كلمة السر في عملية النصب الجارية هي “كسب الوقت” ومنحه للحكومة “الإسرائيلية” لاستكمال مخططاتها . في البداية كانت الحجة ما سموه “حدود قابلة للدفاع عنها”، ثم أصبحت تتمثل في ما أطلقوا عليه “الحقائق الجديدة”، والمقصود بها المستوطنون والكتل الاستيطانية، ولم يبق إلا الاعتراف بيهودية الدولة!

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020

News image

كشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عما ستشهده مصر في عام 2020، مشيرا إلى أن ...

ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة"

News image

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه "قد" يكون قادرا على سحب بلاده من حلف الن...

وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات

News image

  كشف وزارة الصحة العراقية، عن مقتل ثمانية أشخاص وإصابة 56 آخرين خلال الاحتجاجات الشعبية المستمرة ...

مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية

News image

ضبطت قوات الأمن المصرية، عصابة لتهريب الآثار بحوزتها 484 قطعة أثرية، في محافظة المنيا في ...

مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا

News image

أعرب مندوب السويد لدى الأمم المتحدة رئيس مجلس الأمن للدورة الحالية، أولوف سكوغ، عن أمل...

قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام»

News image

اختُتمت القمة التاريخية التي جمعت للمرة الأولى بين الرئيسين الأميركي دونالد ترامب والروسي فلاديمير بوت...

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

وهج العقلانية العربية ممكن عودته

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 يوليو 2018

  في قلب الكثير من مشاكل الأمة العربية موضوع ثقافي يتعلق بمدى وجود العقلانية ومقدار ...

عناصر منشودة لنهضة عربية جديدة

د. صبحي غندور

| الخميس, 19 يوليو 2018

    العديد من المفكّرين العرب يكتفون بعرض ما لديهم من فكر ولا يساهمون في بناء ...

مستقبل الإقليم.. تكامل أم تناحر؟

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 19 يوليو 2018

    «عليك دائماً أن تعمل كرجل فكر، وأن تفكّر كرجل عمل»؛ ذلك ما قاله المفكر ...

العرب والصين

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 19 يوليو 2018

    انعقدت يوم الثلاثاء الماضي أعمال الدورة الثامنة للاجتماع الوزاري لمنتدى التعاون العربي الصيني، وهو ...

الخان الأحمر و«صفقة القرن»!

عوني صادق

| الخميس, 19 يوليو 2018

    في وقت يغرق فيه الفلسطينيون في «فقه صفقة القرن»، يتحرك «الإسرائيليون» لتنفيذ بنودها، بضوء ...

أحلام فلاديمير تتحقق

جميل مطر

| الخميس, 19 يوليو 2018

    تنعقد اليوم في هلسنكي عاصمة فنلندا القمة الروسية- الأميركية. يأتي هذا الانعقاد وسط تطورات ...

العرب والصين.. شراكة الطريق

محمد عارف

| الخميس, 19 يوليو 2018

    «لا تعط قطُّ سيفاً لرجل لا يستطيع الرقص». قال ذلك الحكيم الصيني «كونفشيوس». ورقص ...

«النظام الجديد» في تركيا

د. محمد نور الدين

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

    أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن تركيا دخلت فعلياً النظام الرئاسي، فور أدائه ...

هلسنكي والبحث عن أسس نظام عالمي مختلف

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

    تعكس تصرفات الرئيس الأميركي دونالد ترامب منذ وصوله إلى البيت الأبيض درجة كبيرة من ...

عن الاحتجاجات والصيف في العراق

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 17 يوليو 2018

    لم تكن الاحتجاجات العراقية في المحافظات الجنوبية خصوصا جديدة، بل تتكرر كل عام منذ ...

في الانفصال بين السياسة والرأسمال الثقافي

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    المعرفة والثقافة من الموارد الحيويّة للسياسة، وهي ليست منها بمنزلة المضافات التي قد ترتفع ...

ثلاث مراحل في تاريخ «الأونروا»

د. فايز رشيد

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    بالتزامن مع محاولات تنفيذ «صفقة القرن»، لتصفية القضية الفلسطينية، يجري التآمر من أطراف في ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم48888
mod_vvisit_counterالبارحة53156
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع226692
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر590514
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55506993
حاليا يتواجد 2840 زوار  على الموقع