موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الأمم المتحدة تقبل استقالة رئيس بعثة المراقبين بالحديدة ::التجــديد العــربي:: تعديل وزاري محدود في الأردن يشمل أربعة وزراء ::التجــديد العــربي:: تيريزا ماي تستبعد تأييد الأغلبية في البرلمان البريطاني لاستفتاء ثان بشأن الخروج من الاتحاد الأوروبي ::التجــديد العــربي:: الحرب في اليمن: مقتل 5 خبراء أجانب بعد انفجار سيارتهم بألغام حاولوا التخلص منها ::التجــديد العــربي:: موسكو: العقوبات الأوروبية دليل على عدم احترام الاتحاد الأوروبي لمعاهدة حظر الأسلحة الكيميائية ::التجــديد العــربي:: مقتل مدني وإصابة 14 آخرين بتفجير سيارة مفخخة في اللاذقية السورية ::التجــديد العــربي:: موسكو تعلن رسميا مقاطعة مؤتمر وارسو الدولي حول الشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: البشير في قطر أول زيارة خارجية له منذ انطلاق الاحتجاجات في السودان ::التجــديد العــربي:: إقرار مخطط "البحر الأحمر": 14 فندقا فخما بـ5 جزر سعودية ::التجــديد العــربي:: 10.6 مليار ريال أرباح سنوية لـ"البنك الأهلي" بارتفاع 9% ::التجــديد العــربي:: تعرف على حمية غذائية "مثالية" لصحة كوكب الأرض والبشر ::التجــديد العــربي:: ماذا يحدث عندما تتناول الأسماك يومياً؟ ::التجــديد العــربي:: جوائز الأوسكار على «أو أس أن» ::التجــديد العــربي:: كوريا الجنوبية تقصي البحرين من الدور الـ16 بكأس آسيا في الوقت الإضافي 2-1 ::التجــديد العــربي:: المنتخب السعودي يودع منافسات بطولة أمم آسيا أمس (الاثنين) إثر خسارته مباراته أمام المنتخب الياباني 1-0 ::التجــديد العــربي:: مقتل14 شخص من بينهم 4 عسكريين أمريكيين وجرح 3 جنود أخرين جراء التفجير في سوق منبج شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الرئيس الفلسطيني ثاني رئيس عربي يزور دمشق قريبا ويلتقي الأسد ::التجــديد العــربي:: ماي تواجه تحديا جديدا بالتصويت على حجب الثقة عن حكومتها بعد رفض خطتها.. وماكرون يستبعد إعادة التفاوض بشأن اتفاق "بريكست" ::التجــديد العــربي:: الأردن يستضيف جولة المشاورات الثانية بين الحكومة اليمنية والحوثيين ::التجــديد العــربي:: ماكرون يدعو الفرنسيين إلى نقاش وطني كبير ::التجــديد العــربي::

سلطة لا تتعلم من الدروس!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

”في أعقاب اجتماع رام الله أكد عبد ربه: "أن السلطة الفلسطينية مستعدة لاتخاذ خطوات غير مسبوقة في عملية التفاوض مع إسرائيل. كما أشار... إلى أن الجولة الأخيرة لجون كيري "أثارت توقعات إيجابية لدى الجانب الفلسطيني". باختصار شديد

ودون فذلكة كلامية فإن "الخطوات غير المسبوقة" تعني بالخط العريض: "تنازلات عن حقوق وطنية فلسطينية جديدة أخرى!"”

ــ

السلطة الفلسطينية للأسف, لا تتعلم من الدروس التي مرَّت على قضيتنا الوطنية! فكيف بها من دروس الآخرين في حركات التحرر الوطني في آسيا وإفريقيا وأميركا اللاتينية؟ تنادي بمقاطعة المفاوضات في ظل التغول الاستيطاني وتجري مفاوضات مع إسرائيل! تطلب من الدول العربية عدم التطبيع مع إسرائيل طالما أنها لا تعترف بالحقوق الوطنية وتمارس التطبيع! وغير ذلك من الأخطاء! لقد عُقد اجتماع في رام الله (الأحد الـ7 من يوليو الحالي) بين نشطاء إسرائيليين وفلسطينيين, نظمته مبادرة جنيف قي المدينة الفلسطينية. أُطلق عليه "اجتماع لبحث استئناف المفاوضات بين السلطة وإسرائيل"! من ناحية ثانية عُقد في الكنيست (الاثنين الـ8 من يوليو الحالي) اجتماع لأعضاء كنيست ووزراء إسرائيليين مع فلسطينيين لبحث نفس الموضوع!

اجتماع رام الله حضره سياسيون من حزبي الليكود وشاس, وأوضحت صحيفة "معاريف" أن المشاركين من الجانب الإسرائيلي هم أعضاء سكرتاريا الليكود ومركزه, إضافة إلى رؤساء الأفرع في الحزب. كذلك أعضاء مجالس بلدية, وحاخامات, ومستشارون سياسيون إسرائيليون. من الجانب الفلسطيني حضر ياسر عبد ربه أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ورئيس مبادرة جنيف، بالإضافة إلى محمد المصري عضو المجلس المركزي الفلسطيني, وأشرف العجرمي وزير الأسرى السابق, ومسؤولون كبار آخرون في السلطة. العجرمي شارك أيضًا في اجتماع الكنيست بالإضافة إلى الأكاديمي الفلسطيني خليل الشقاقي.

بداية, نستغرب أن يتم مثل هذا الاجتماع في ظل استمرار تصاعد الاستيطان الصهيوني وتهويد القدس ومنطقتها. لقد أقرت حكومة الكيان بناء 10 آلاف وحدة استيطانية جديدة في الضفة الغربية. وفي ظل التنكر الإسرائيلي للحقوق الوطنية الفلسطينية! ومع من تم عقد الاجتماع؟ مع نشطاء متطرفين من حزب الليكود الحاكم حزب نتنياهو, ومع نشطاء من الحزب الديني شاس، هؤلاء جميعهم لا يعترفون بالحقوق الوطنية الفلسطينية. ماذا أراد النشطاء الفلسطينيون من عقد مثل هذا الاجتماع؟ هل أرادوا إقناع الإسرائيليين بحقوق شعبنا؟ ثم ألا يدركون الخلفيات الأيديولوجية والمواقف السياسية لهؤلاء؟ الذين لا يعترفون بوجود الشعب الفلسطيني من الأساس. للعلم غالبية أعضاء سكرتاريا ومركز الليكود وكذلك المندوبين من شاس هم من: عتاة المتطرفين ممن يسمون "بالصقور" في الكيان الصهيوني. بالتالي لا يمكن فهم عقد الاجتماعين سوى أنهما اجتماعان تطبيعيان بامتياز!

من زاوية ثانية فإن أحد الأهداف التي عقد الاجتماعان على أساسهما هو, وثيقة جنيف سيئة الصيت والسمعة والتي جرى إقرارها في ديسمبر عام 2003 بين وفد صهيوني برئاسة يوسي بيلين وآخر فلسطيني برئاسة عبد ربه. ماذا عنت هذه الوثيقة في حينه؟ لقد عنت كما تعني الآن: أن حق العودة تنازل عنه الفلسطينيون للكيان الصهيوني. هذا في الوقت الذي لم تنشأ فيه دولة فلسطينية حتى منزوعة السلاح وبسيادة ناقصة! وثيقة جنيف المشؤومة استفاد منها الكيان الصهيوني كثيرا وهي تعتبر تنازلا فلسطينيا ليس إلا! إن تصريحات نتنياهو عن موافقته على إقامة الدولة الفلسطينية العتيدة هي بهدف ومضامين سياسية وإعلامية فارغة واستهلاكية، ولا يعني رئيس الحكومة الصهيونية ما يقوله, ويُدرك تمامًا استحالة تحقيق هذه المسألة. ما الذي يُثبت صحة هذا الكلام؟ بالمعنى العملي ووفقًا للمعطيات على الأرض أنه من الاستحالة إنشاء هذه الدولة بالمعنى الجغرافي نتيجة الاستيطان المتواصل والجدار العازل, واستمرار مصادرة الدولة الصهيونية للأراضي في الضفة الغربية بادعاءات عديدة، أمنية وغيرها. بعد المصادرة تبقى ما نسبته 12% من مساحة فلسطين التاريخية، وهذه أجزاء متناثرة من الأراضي التي تقع عليها المدن والقرى في الضفة الغربية, أي أنها مقطعة الأوصال. على صعيد آخر فهذه النسبة القليلة من الأرض مرشحة للتناقض المستمر لعدم إيقاف إسرائيل لاستيطانها في الضفة الغربية, التي ما زالت هي وقطاع غزة واقعتين تحت الاحتلال, وليس في الأفق ما يشي بإمكانية إزالته على المدى القريب المشهود. رغم كل هذه الحقائق، يحرص مندوبو السلطة الفلسطينية وهم من ذوي المناصب العليا فيها على عقد اجتماعين مع المتطرفين الصهيونيين! ورغم أيضا مصادرة إسرائيل لـ800 ألف دونم من أراضي النقب. للعلم كشف العجرمي في لقائه في الكنيست (في نفس التاريخ) ووفقا لإذاعة الجيش الإسرائيلي (الثلاثاء الـ9 من يوليو الحالي) أن مباحثات (قبل عامين) جرت في منزل نتنياهو, وترأسها من الجانب الفلسطيني ياسر عبد ربه! هذه القضية كشفتها أيضًا قبل شهرين مواقع إلكترونية إسرائيلية ونقلتها الصحف الصهيونية. يأتي كل ذلك في الوقت الذي تؤكد السلطة الفلسطينية أن ما من مفاوضات تجريها مع الجانب الإسرائيلي منذ ثلاث سنوات! بالطبع أجريت لقاءات ومفاوضات مع إسرائيل من خلال اجتماعات عديدة جرت في العاصمة الأردنية عمَّان, بين مسؤولين إسرائيليين وفلسطينيين سُمِّيت في حينها "مفاوضات استكشافية" قبل ذلك أجرت السلطة مفاوضات مع الكيان من خلال ما سُمِّي بـ(مفاوضات الرسائل)! على من تضحك السلطة وعلى من تقرأ مزاميرها؟ إن هذا منتهى الاستهانة بعقول الفلسطينيين.

في أعقاب اجتماع رام الله أكد عبد ربه: "أن السلطة الفلسطينية مستعدة لاتخاذ خطوات غير مسبوقة في عملية التفاوض مع إسرائيل. كما أشار... إلى أن الجولة الأخيرة لجون كيري "أثارت توقعات إيجابية لدى الجانب الفلسطيني". باختصار شديد ودون فذلكة كلامية فإن "الخطوات غير المسبوقة" تعني بالخط العريض: "تنازلات عن حقوق وطنية فلسطينية جديدة أخرى!" هذا ما قصد أن يؤكد عليه المسؤول الفلسطيني. أما عن الانطباع الإيجابي بعد جولة كيري الأخيرة في المنطقة, والذي فهمه الجانب الفلسطيني, فهو محض وهم ليس إلا. هم يريدون من السلطة إقناع أنفسهم بهذا الانطباع رغم خياليته, وعدم انعكاسه على الواقع شيئا ملموسا. لم تحقق جولة كيري الأخيرة أي تقدم. هذا ما صرح به صائب عريقات مسؤول المفاوضات في السلطة، وهذا ما كشفته الحقائق الموضوعية. إن مطلق حركة تحرر وطني بحاجة للاستفادة من تجارب الحركات الأخرى ومن دروس تجربتها الذاتية. للأسف ما لم تفعله السلطة الفلسطينية, وليس في الأفق ما يشير إلى أنها قد تتعلمه مستقبلا.

يبقى القول: إن السلطة الفلسطينية تعيش خواءً سياسيًّا وهي تريد إلهاء نفسها بحركة سياسية حتى لو قدمت فيها تنازلات جديدة. الاجتماعان الأخيران هما محض تطبيع! ويأتيان بعكس السياسات التي تتحدث عنها هذه السلطة.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

تعديل وزاري محدود في الأردن يشمل أربعة وزراء

News image

أجرى رئيس وزراء الأردن عمر الرزاز اليوم الثلاثاء تعديلاً حكومياً شمل أربع حقائب بينها الس...

تيريزا ماي تستبعد تأييد الأغلبية في البرلمان البريطاني لاستفتاء ثان بشأن الخروج من الاتحاد الأوروبي

News image

حددت رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، خطواتها القادمة بشأن خروج بلادها من الاتحاد الأوروبي (بر...

الحرب في اليمن: مقتل 5 خبراء أجانب بعد انفجار سيارتهم بألغام حاولوا التخلص منها

News image

لقي خمسة خبراء أجانب في مجال إزالة الألغام مصرعهم في حادث انفجار ألغام في الي...

موسكو: العقوبات الأوروبية دليل على عدم احترام الاتحاد الأوروبي لمعاهدة حظر الأسلحة الكيميائية

News image

أعلنت وزارة الخارجية الروسية أن فرض الاتحاد الأوروبي عقوبات على مواطنين روس لاتهامهم بالتورط في ...

مقتل مدني وإصابة 14 آخرين بتفجير سيارة مفخخة في اللاذقية السورية

News image

أفادت وكالة "سانا" أن سيارة مفخخة انفجرت اليوم الثلاثاء في ساحة الحمام بمدينة اللاذقية شما...

موسكو تعلن رسميا مقاطعة مؤتمر وارسو الدولي حول الشرق الأوسط

News image

أعلنت وزارة الخارجية الروسية، أن موسكو لن تشارك في قمة وارسو الدولية بشأن الشرق الأ...

مقتل14 شخص من بينهم 4 عسكريين أمريكيين وجرح 3 جنود أخرين جراء التفجير في سوق منبج شمالي سوريا

News image

أفاد مصدر مطلع لـ"RT" بمقتل 4 عسكريين أمريكيين بتفجير انتحاري استهدف اليوم الأربعاء قوات للتحالف ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مَن المسؤول عن القضية الفلسطينية؟!

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 22 يناير 2019

    تتعرض القضية الفلسطينية إلى أخطار جدية، مصيرية، خارجية وداخلية. وإذا اختصرت الخارجية، سياسيا، بما ...

غاز المتوسط بين مِطرقة الصّراع وسِندان التعاون والتطبيع

د. علي بيان

| الاثنين, 21 يناير 2019

    المقدمة: يعتبر البحر الأبيض المتوسط مهدَ الحضارات، وشكَّل منذ القدمِ طريقاً هامّاً للتجارة والسفر. ...

أطفال من أطفالنا.. بين حدي الحياة والموت

د. علي عقلة عرسان

| الاثنين, 21 يناير 2019

    في خضم هذا البؤس الذي نعيشه، لم تضمُر أحلامُنا فقط، بل كادت تتلاشى قدرتنا ...

المختبر السوري للعلاقات الروسية - التركية

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 21 يناير 2019

    ليس مؤكَّداً، بعد، إن كانت الاستراتيجية الروسيّة في استيعاب تركيا، ودفعها إلى إتيان سياسات ...

«حل التشريعي».. خطوة أخرى في إدارة الشأن العام بالانقلابات!

معتصم حمادة

| الاثنين, 21 يناير 2019

  (1)   ■ كالعادة، وقبل انعقاد ما يسمى «الاجتماع القيادي» في رام الله (22/12)، أطلت ...

وعود جون بولتون المستحيلة

د. محمد السعيد ادريس

| الاثنين, 21 يناير 2019

    يبدو أن الانتقادات «الإسرائيلية» المريرة لقرار الرئيس الأمريكي بالانسحاب المفاجئ من سوريا، قد وصلت ...

الحبل يقترب من عنق نتنياهو

د. فايز رشيد

| الاثنين, 21 يناير 2019

    إعلان النيابة العامة «الإسرائيلية» قبولها بتوصية وحدة التحقيقات في الشرطة لمحاكمة نتنياهو، بتهم فساد ...

لم يعد هناك خيار امام العالم العربى سوى ان يتغير بقرار ذاتى او ان يتغير بقرار من الخارج!

د. سليم نزال

| الاثنين, 21 يناير 2019

    العولمة تضرب العالم كله و تخلق عاما مختلفا عما شهدناه من عصور سابقة .اثار ...

ديمقراطية الاحتجاج وديمقراطية الثقة

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 21 يناير 2019

    في الوقت الذي دخلت فيه حركة «السترات الصفراء» في فرنسا أسبوعها العاشر بزخم منتظم، ...

كوابيس المجال التواصلي الرقمي القادمة

د. علي محمد فخرو

| الأحد, 20 يناير 2019

منذ عام 1960 تنبأ الأكاديمي المنظِّر مارشال مكلوهان بأن مجيء وازدياد التواصل الإلكتروني سينقل الأ...

سنين قادمة وقضايا قائمة

جميل مطر

| الأحد, 20 يناير 2019

أتفق مع السيد شواب رئيس المنتدى الاقتصادي العالمي ومؤسسه على أننا، أي البشرية، على أبو...

التحالف الإستراتيجي في خطاب بومبيو

د. نيفين مسعد

| الأحد, 20 يناير 2019

كانت مصر هي المحطة الثالثة في جولة وزير الخارجية الأمريكية مايك بومبيو التي شملت ثما...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم8344
mod_vvisit_counterالبارحة51507
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع152111
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي338402
mod_vvisit_counterهذا الشهر1099405
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1459590
mod_vvisit_counterكل الزوار63703802
حاليا يتواجد 6099 زوار  على الموقع