موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ثقافة الدمام تحتفي بجماليات الفنون والنحت ::التجــديد العــربي:: وجبات العشاء المتأخرة "تهدد" حياتك! ::التجــديد العــربي:: قمة البشير - السيسي تمهّد لتسهيل التجارة وتنقل الأفراد ::التجــديد العــربي:: شعلة دورة الألعاب الآسيوية تصل إندونيسيا ::التجــديد العــربي:: 80 بليون دولار قيمة متوقعة للتبادل التجاري بين الإمارات والصين ::التجــديد العــربي:: معرض فارنبره الجوي يعلن عقد صفقات شراء بقيمة 192 مليار دولار ::التجــديد العــربي:: 2.7 بليون دولار حجم التبادل التجاري بين مصر وروسيا في 5 أشهر ::التجــديد العــربي:: الجيش السوري يحرر سلسلة من القرى والتلال بين درعا والقنيطرة ::التجــديد العــربي:: ماتيس يؤيد إعفاء بعض الدول من عقوبات إذا اشترت أسلحة روسية ::التجــديد العــربي:: إستشهاد 4 فلسطينيين بقصف للاحتلال في قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: الرئاسة الفلسطينية تدين إقرار الكنيست لما يسمى بقانون «الدولة القومية اليهودية» ::التجــديد العــربي:: الامارات والصين تتفقان على تأسيس شراكة استراتيجية كاملة ::التجــديد العــربي:: السعودية ترفض قانون "الدولة القومية للشعب اليهودي" ::التجــديد العــربي:: ترامب يدعو بوتين لزيارة واشنطن في الخريف ::التجــديد العــربي:: «النهضة» التونسية تطالب الشاهد بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها العام المقبل ::التجــديد العــربي:: السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020 ::التجــديد العــربي:: ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة" ::التجــديد العــربي:: وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات ::التجــديد العــربي:: مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا ::التجــديد العــربي::

الأستاذ هيكل بين كوارث مصر والأمل بالشباب

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

استاذن الأستاذ محمد حسنين هيكل (أيلول/ سبتمبر 1923) عام 2003 قبيل ان يبلغ الثمانين من العمر للانصراف عن الكتابة، وكتب رسالة ورجاء وتقريرا ختاميا (طبع في كتاب ووزع وموجود على الشبكة العنكبوتية) وترك اصداء وأسئلة لدى الكثيرين من المتابعين له والمراقبين لآرائه.

إلا انه رغم ذلك عاد الى الشاشة والتقى المشاهدين في حلقات اسبوعية وأعطى ما لديه من معلومات وآراء في سيرته وحياته التي عاشها. وتوقف بعد ذلك لموقف منه كان اضطراريا وضروريا، فالوسيلة التي اختارها لم تف بعهدها الاخلاقي والتزاماتها الاعلامية والمهنية ولم يكن من اللائق لمثله الاستمرار فيها. وظل بين فترة وأخرى يطل عبر شاشة محلية او على صفحات الصحف المصرية، فتنتشر نصا او مقتطفات منها في اغلب الصحف العربية ويعاد نشرها كثيرا في المواقع الاعلامية، وتتوزع عبر الفضاءات الالكترونية وغيرها.

 

الأستاذ هيكل صحافي (جورنالجي) عاش التجربة بكل تفاصيلها وأدارها بتفوق وتميز، وأثار عبرها الكثير من الحوارات والتساؤلات بما قام به وما طرحه خلال رحلته الاعلامية والثقافية. وهو مفكر استراتيجي بامتياز في الشؤون المصرية والعربية والقضايا التي تهمهما. وله حضوره الكبير في المجالات التي اختارها وبرع فيها، فكان سيدها ومازال رائدها، أُتفق معه فيها أو اختلف، لا يمكن انكار براعته في الغوص فيها وجمع ما يتعلق بها من معلومات ووثائق وسجلات. لم ينصرف او يطالب ذلك للتخفي، كما علق حينها، وإنما ليبتعد قليلا ويعيد ترتيب اوراقه ويتبحر فيها لينقلها بموضوعيته ومهنيته وقراءته لما حصل، وما يجري وما لابد من ادراكه والتنبيه له. وكان هذا الحال فرصة ومجالا له للتواصل بعد ان سهر الليالي وجال العالم من اجل نقل المعلومة والخبر والرأي، كما رآه او تصوره.

ما يحدث في مصر المحروسة اليوم يتطلب استشارته. وهو ما قامت به الاعلامية لميس الحديدي ونقلته الوكالات والصحف والبريد الالكتروني. صرح الأستاذ هيكل إن الأسابيع الماضية اثبتت بيقين أن نظام الرئيس محمد مرسي غير قادر، إن لم يكن غير صالح، مضيفا أن شهر حزيران/ يونيو شهد ثلاث كوارث "كل واحدة منها تسقط النظام لوحدها". وأوضح أن أولى ما سماها الكوارث هي الاجتماع الذي بث على الهواء في الأسبوع الاول من يونيو والذي تحدث فيه مرسي مع عدد من السياسيين بشأن قرار إثيوبيا بناء سد النهضة مما قد يهدد حصة مصر المائية في نهر النيل.

وأضاف: إذا كان مبارك أخذ البلد لحالة من التجريف فهذه الأوضاع أخذت البلد لحالة من التعرية الكاملة. وإن الخطأ الثاني هو إعلانه في الأسبوع الثاني من يونيو في قاعة المؤتمرات أن جميع الخيارات مفتوحة في الأزمة مع إثيوبيا وهو نوع من الإنذار.. "يجب ألا يقولها أحد ولا يملك أحد في العالم أن يقوله ولا حتى أمريكا". اما الخطأ الثالث فهو إعلانه في الأسبوع الأخير عن قطع العلاقات مع سورية، مشيرا أن "الرئيس مرسي تجاوز فيه الخطوط المسموح بها لأي رئيس". وأضاف هيكل "لا يملك أي رئيس أن يتجاوز حدود الأمن القومي المصري الذي يستند على العلاقة بسورية وهي لا تقبل المناقشة.. وإذا خرجت مصر من التأثير على الوضع في سورية تكون خرجت من آسيا بالكامل وانحصرت في أفريقيا وهي محاطة فيها بمشاكل لا حد لها". ثلاث كوارث كبرى اوقع الرئيس المصري وجماعته مصر بها، وكان لابد ان يشير اليها الأستاذ وينبه عنها، لأهميتها ولضرورة التوقف عندها وحساب السياسة واستراتيجية الدولة. حيث موقف مصر ودورها وسياستها ومكانتها، داخليا وخارجيا. وما يقوله الان الأستاذ هيكل ناقدا ومعترضا له اهميته، لأسباب ولضرورات يمليها عليه ضميره الوطني والإنساني والأخلاقي، كما يتوجب ان يقال ذلك بعد عام من حكم حركة الاخوان المسلمين وفوزها في انتخابات جرت بعد الثورة الشعبية التي اطاحت بنظام الرئيس حسني مبارك وقادته الى المحاكمة وما تزال رهن التحقيق والمحاسبة.

تراكم غضب الشعب وشباب الثورة في حركة تمرد وقرارها في جمع خمسة عشر مليون توقيع يطالب بتنحي الرئيس وانتخابات رئاسية مبكرة (بلغ اكثر من 22 مليونا قبل يوم التحرك المقرر)، سبقه الرئيس بخطاب استفزازي آخر، وجد الأستاذ هيكل فيه انه تعبير عن حيرة الرئيس بسبب ضغوط جماعته والأزمات التى تواجهه، وأن كل كلمة وردت فيه كانت بمثابة دق لطبول الحرب. وأشار، إلى أن العالم قلق على مصر، وجريدة الحرية والعدالة تخرج بعنوان (إعلان الحرب على محطات الثورة المضادة)، وسبق الخطاب شائعات كثيرة مقصود تسريبها وكان طبيعيا فيه غياب شيخ الأزهر والبابا، بينما أدهشنى حضور السيسي (وزير الدفاع)، وأنه لم يكن من المفروض دعوة قائد القوات المسلحة فى اجتماع حزبي لأن القوات المسلحة مؤسسة دولة لا يجب أن تكون فى اجتماع حزبي. لافتاً إلى أنه لا يجوز لرئيس دولة أن يتحدث عن أشخاص ويوجه لهم تهما مرسلة، موضحا أنه دافع عن مرسي كثيرا والتيارات الإسلامية لأنه لا يحب الإقصاء، وأنه كان يجب على مرسي أن يراعي أنه رئيس دولة، ولكنه تحدث كرئيس حزب. وقال هيكل، أن الرئيس محمد مرسي قدم في خطابه وعيدا ولم يقدم وعدا، وتابع قائلا "أتعجب من رئيس تحدث عن ديون السابقين بينما هو استدان 12 مليار دولار"، واختتم الأستاذ: أنه لا يجب الاستشهاد بآيات قرآنية فى الخطب السياسية، لافتاً إلى أن أوروبا وصلت إلى الصندوق بعد أن فصلت الكنيسة عن الدولة، بينما خطاب الرئيس حرّض مؤسسات الدولة ضد بعضها البعض، وفيه حساسية واضحة ضد القضاء، ونسب المشاكل التى تمر بها البلاد إلى الإعلام (!). واكمل: أن الشباب المصري الذي هو أمل المستقبل كانوا فى حاجة إلى المصارحة.

بعد كل ما حصل من تراكم الاخطاء أو الكوارث، فالأمل معقود على الشباب في ارض الكنانة ليرد الحق ويجدد العهد.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

إستشهاد 4 فلسطينيين بقصف للاحتلال في قطاع غزة

News image

أستشهد أربعة فلسطينيين وأصيب العشرات خلال قصف لجيش الإحتلال على عدة مواقع على قطاع غزة...

الرئاسة الفلسطينية تدين إقرار الكنيست لما يسمى بقانون «الدولة القومية اليهودية»

News image

رام الله - دانت الرئاسة الفلسطينية، إقرار الكنيست الإسرائيلي لما يسمى بقانون "الدولة القومية الي...

الامارات والصين تتفقان على تأسيس شراكة استراتيجية كاملة

News image

اتفقت الامارات اليوم (السبت) مع الصين على «تأسيس علاقات شراكة استراتيجية شاملة» بين البلدين، في ...

السعودية ترفض قانون "الدولة القومية للشعب اليهودي"

News image

أكد مصدر مسؤول في وزارة الخارجية، رفض المملكة واستنكارها لإقرار الكنيست االقانون المسمى «الدولة الق...

ترامب يدعو بوتين لزيارة واشنطن في الخريف

News image

دعا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، نظيره الروسي فلاديمير بوتين، لزيارة الولايات المتحدة في الخريف، بحس...

السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020

News image

كشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عما ستشهده مصر في عام 2020، مشيرا إلى أن ...

ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة"

News image

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه "قد" يكون قادرا على سحب بلاده من حلف الن...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

ما هي دلالات الحراك الشعبي في جنوب العراق؟

نجيب الخنيزي | الأحد, 22 يوليو 2018

    المظاهرات الشعبية الواسعة التي اندلعت في محافظة البصرة (يبلغ عدد سكانها 4 ملايين نسمة) ...

التحية لأيرلندا

د. فايز رشيد

| السبت, 21 يوليو 2018

    وافق مجلس الشيوخ الأيرلندي على مشروع قرار يرفض إدخال منتجات المستوطنات الصهيونية على الأراضي ...

العلاقات الأميركية الروسية

د. أسعد عبد الرحمن

| السبت, 21 يوليو 2018

    رغم محاولات بعض الدوائر الأميركية لإلغاء، أو أقلها تأجيل، قمة هلسنكي بين الزعيمين الأميركي ...

هل استسلم ترامب لبوتين في سوريا؟

د. عصام نعمان

| السبت, 21 يوليو 2018

    ما من عاصفة تعنيف تعرّض لها رئيس أمريكي في التاريخ المعاصر، كتلك التي تعرض ...

تظاهرات جنوب العراق وطموحات التغيير

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 20 يوليو 2018

    إذا كان الشعب العراقي قد استطاع أن يعبر عن موقفه من النظام الذي يحكم ...

نازحون أم مهاجرون ؟

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 يوليو 2018

    يكثر الحديث الآن - وله أن يكثر- عن مواكب النازحين الذين يغادرون أوطانهم بحثاً ...

وهج العقلانية العربية ممكن عودته

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 يوليو 2018

  في قلب الكثير من مشاكل الأمة العربية موضوع ثقافي يتعلق بمدى وجود العقلانية ومقدار ...

عناصر منشودة لنهضة عربية جديدة

د. صبحي غندور

| الخميس, 19 يوليو 2018

    العديد من المفكّرين العرب يكتفون بعرض ما لديهم من فكر ولا يساهمون في بناء ...

مستقبل الإقليم.. تكامل أم تناحر؟

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 19 يوليو 2018

    «عليك دائماً أن تعمل كرجل فكر، وأن تفكّر كرجل عمل»؛ ذلك ما قاله المفكر ...

العرب والصين

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 19 يوليو 2018

    انعقدت يوم الثلاثاء الماضي أعمال الدورة الثامنة للاجتماع الوزاري لمنتدى التعاون العربي الصيني، وهو ...

الخان الأحمر و«صفقة القرن»!

عوني صادق

| الخميس, 19 يوليو 2018

    في وقت يغرق فيه الفلسطينيون في «فقه صفقة القرن»، يتحرك «الإسرائيليون» لتنفيذ بنودها، بضوء ...

أحلام فلاديمير تتحقق

جميل مطر

| الخميس, 19 يوليو 2018

    تنعقد اليوم في هلسنكي عاصمة فنلندا القمة الروسية- الأميركية. يأتي هذا الانعقاد وسط تطورات ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم12159
mod_vvisit_counterالبارحة31552
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع12159
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي295277
mod_vvisit_counterهذا الشهر671258
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55587737
حاليا يتواجد 2964 زوار  على الموقع