موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مواضيع اجتماعية وسياسية ووجودية في جائزة الرواية العربية ترعاها البوكر ::التجــديد العــربي:: افتتاح معرض القصيم للكتاب ::التجــديد العــربي:: تونس تستعد لاستقبال ثمانية ملايين سائح ::التجــديد العــربي:: الإسراع في تناول الطعام يزيد الوزن ::التجــديد العــربي:: عقار يصد ضغط الدم ينجح في كبح السكري من النوع الأول ::التجــديد العــربي:: قمة تشيلسي وبرشلونة تنتهي تعادلية وميسي يزور شباك البلوز ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونخ يسحق بشكتاش بخماسية ويقترب من التأهل ::التجــديد العــربي:: زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018 ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن ::التجــديد العــربي:: لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية ::التجــديد العــربي:: طرح أرامكو يجذب المستثمرين الروس ::التجــديد العــربي:: الذهب يرتفع بسبب مخاوف التضخم ::التجــديد العــربي:: نصف مليون عنوان في مسقط الدولي للكتاب و 70 فعالية متنوعة وبرنامج عروض مسرحية وأمسيات شعرية وورش وحفلات توقيع ::التجــديد العــربي:: معرض الكتاب بالدار البيضاء يحتفي بـ 'مدن السور' ::التجــديد العــربي:: اكثروا من تناول الزبادي لصحة قلوبكم ::التجــديد العــربي:: الهلال ينفرد بالصدارة إثر فوز مثير على الشباب في الوقت القاتل ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين للسيسي: المملكة حريصة على أمن واستقرار مصر ::التجــديد العــربي:: موناكو يثبت أقدامه في وصافة بطولة فرنسا بفوز كبير على ديجون ::التجــديد العــربي::

مؤتمر “جنيف 2” في امتحان معركة القصير

إرسال إلى صديق طباعة PDF

مؤتمر “جنيف 2” قد يصبح في مهب الريح . قيل هذا قبل أن تحسم معركة القصير، حين كانت مشكلة المؤتمر تحت عنوان حصري هو موقف المعارضة السورية من المؤتمر . فهذه لم تخف رفضها فكرة المؤتمر، منذ أن بعث الحياة فيه اتفاق لافروف - كيري، لأنه ببساطة يدعو إلى تسوية سياسية

للأزمة السورية، وهي لا تريد تسوية تبقي على نظام الرئيس بشار الأسد بعد أن وضعت كل رهانها على إسقاطه بالقوة العسكرية . ولما كان يتعسر عليها رفض مؤتمر توافق الكبيران على عقده، وبارك “الاتحاد الأوروبي” توافقهما عليه، وازدرده على مضض “رعاة الثورة” الإقليميون (والعرب)، فقد وجدت لنفسها مهرباً منه من طريق ترفيع شروط التفاوض السياسية إلى حدود التعجيز، من قبيل الإصرار على تنحي الرئيس الأسد، أو في الحد الأدنى التمسك بصلاحيات رئاسية كاملة ل “الحكومة الانتقالية” تلغي، عملياً، منصب رئيس الجمهورية، أو تجعله شكلياً - وبروتوكولياً - مثل منصب الملك في أوروبا، أو رئيس تركيا، ولكن من دون انتخابات، ومن دون دستور يقضي بذلك .

والحق أن مشكلة جنيف الثانية لم تكن بسبب الشروط التعجيزية للمعارضة، فهي ما كانت تملك أن تفرض تلك الشروط في سياق توازن للقوى مختل عسكرياً لمصلحة النظام، وإنما كانت المشكلة من وجهين ومن مصدرين: من تفتت المعارضة السورية وتشرذمها وصعوبة التأليف بين أمشاجها في جسم سياسي واحد، وقرار سياسي واحد، يقابل تماسك النظام على طاولة المفاوضات، ثم - ثانياً - من وجود قوى راعية للمعارضة ترفض التسوية، وتدفع تلك المعارضة إلى عرقلة المساعي الدولية إليها . وكان لافتاً، حينها، أن النظام السوري قابل تشدد المعارضة المفرط ببعض من المرونة ملحوظ، فهو لم يرفع من سقف شروطه، ولم يشترط - مثلاً - أن توقف المعارضة عملياتها المسلحة، أو أن تلقي سلاحها شرطاً للتفاوض معها . تصرف بذكاء وحرفية سياسية، وترك لخصومه أن يرتكبوا الأخطاء وحدهم .

يختلف الموقف اليوم من “جنيف 2” بعد المتغير الجديد الذي مثله نجاح الجيش السوري في استعادة القصير، من الجماعات المسلحة، وما نجم عن ذلك من تلقي الأخيرة هزيمة عسكرية موجعة قد تؤثر في مسار الحرب الجارية، وتعيد النظر في مجمل الحسابات السياسية للأطراف الدولية والإقليمية الشريكة فيها . فالمتغير هذا ليس من التفاصيل العرضية في مجرى الحرب الدائرة في سوريا وعليها، ليس فقط لأن نتائج معركة القصير غيرت ميزان القوى العسكرية لمصلحة الدولة والجيش النظامي، وإنما لأن هذا التحول الطارئ في ميزان القوى سيلقي نتائجه على القوى الخارجية الداعمة للمعارضة المسلحة، وقد يدفعها - هي أيضاً - إلى تجنب مؤتمر ستفرض فيه موازين القوى العسكرية أحكامها على قراراته، ناهيك عما قد يعنيه هذا الانتصار، عند النظام، من دلالات قد يكبحها مؤتمر “جنيف 2” .

لنأخذ من كل هذه الأطراف، المشاركة في الحرب السورية، فريقين فحسب هما النظام السوري والولايات المتحدة (وحليفاتها الغربيات) تاركين - إلى مناسبة أخرى القوى الإقليمية والعربية بحسبانها الحلقة الأضعف، والأقل تأثيراً في المشهد . والفريقان هذان وحدهما يملكان أن يفتحا الطريق نحو مؤتمر “جنيف 2” أو أن يغلقاه، لأنهما الأفعل في الأزمة .

قد تخبو جذوة الاندفاعة السياسية الأمريكية نحو التسوية في جنيف لسبب مفهوم جداً: لن تجد الإدارة الأمريكية الكثير مما تنتزعه من سوريا ومن روسيا بعد هذا الانتصار العسكري الذي حققه الجيش النظامي، فأداتها الضاربة التي بها تضغط على دمشق وموسكو (المعارضة المسلحة) لم تقدم لها ما يحسن موقعها التفاوضي مع الروس والصينيين، وما يتيح لها أن تأخذ ما تبغي الحصول عليه . هذا ما يفسر لماذا تكتفي إدارة أوباما، اليوم، بإدانة السيطرة على القصير، ولماذا تتجاوب مع اتهامات فرنسا لسوريا باستعمال سلاح غازي، ومع الدعوة إلى تحقيق دولي في الأمر، بعد أن كان كيري قد أبدى تحفظات حيال الاتهامات غير المستندة إلى أدلة كافية . وهذا، أيضاً، ما يفسره الحديث عن إرجاء “جنيف 2” إلى شهر يوليو/تموز، وربما إلى ما بعده، وليس معنى هذا أن الإدارة الأمريكية ستنفض يدها من اتفاقها مع روسيا على مؤتمر للتسوية في جنيف، لأن معنى ذلك أنها ستترك لروسيا وحدها إدارة الأزمة، وللجيش السوري الذهاب في تيار قوة الدفع التي أطلقها انتصاره في القصير، وإنما معناه أنها لن تشارك في جنيف في ظل الشروط الجديدة، وقد ترجئه إلى حين يتحقق شكل من التوازن في القوى . وقد لا يستبعد أن تشجع حلفاءها الغربيين (فرنسا، بريطانيا) على تسليح المعارضة أملاً في استعادة التوازن الذي سقط في القصير .

وقد تجد سوريا نفسها غير متحمسة لمؤتمر قد يفرض عليها أن تقدم للمعارضة تنازلات لم تستطع انتزاعها منها في الميدان . ولعله سيرتفع أكثر من صوت، داخل الدولة والمجتمع، يقول إن سوريا حسمت المؤامرة ضدها عسكرياً، وأن لا معنى لأن تفاوض من تعتبرهم إرهابيين أو أدوات محلية للمؤامرة . كما قد يوجد عقلاء في الدولة يشددون على وجوب المشاركة في جنيف كي تحصد سوريا منه نتائج انتصارها . ومعنى هذا كله أن المشاركة في جنيف، التي كانت محط إجماع في الدولة والمجتمع قبل نهاية مايو/أيار، قد تصبح موضع تجاذب أو خلاف فيهما . وقد يكون موقف روسيا، في مثل هذه الحال، حاسماً في تقرير مصير الموقف السوري الرسمي في جنيف، مادام توطن لدى دمشق أن معركتها ليست مع معارضة داخلية، ومستقدمة من خارج، فحسب، وإنما هي مع معسكر دولي وإقليمي تقف الولايات المتحدة على رأسه، وهذه معركة لا يمكنها أن تخوضها من دون دعم روسي، ومن دون أخذ استراتيجيات روسيا والتزاماتها الدولية في الحسبان .

 

د. عبدالاله بلقزيز

كاتب ومفكر مهتم بالشأن القومي
جنسيته: مغربي

 

 

شاهد مقالات د. عبدالاله بلقزيز

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018

News image

تمكنت القوات المسلحة المصرية من القضاء على ثلاثة مسلحين وتدمير 68 هدفًا تستخدم في تخز...

مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن

News image

وافق مجلس الأمن الدولي الخميس على تعيين البريطاني مارتن غريفيث مبعوثا أمميا خاصا إلى الي...

لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية

News image

ميونخ (ألمانيا) - وصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف السبت اتهام روسيا بالتدخل في الا...

الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من ال

News image

القاهرة - أعلن الجيش المصري مساء الاثنين أن جهات التحقيق ستتخذ اجراءات بحق رئيس الا...

400 من سيناء بينهم أجانب في قبضة القوات المصرية

News image

القاهرة - قال الجيش المصري في بيان بثه التلفزيون الرسمي الثلاثاء إن قوات الأمن قتلت عش...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

عصر الإنذارات الكبرى

محمد خالد

| الأربعاء, 21 فبراير 2018

    القوي لا يخاف، الضعيف هو الذي يخاف، فالخائف لا يخيف، وللأسف الشديد إن واقعنا ...

مراحل محو الذاكرة بالعراق

هيفاء زنكنة

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

تراجع الاهتمام الإعلامي العربي والدولي، بالعراق، بلدا وشعبا، في السنوات الأخيرة، إلى حد لم يعد...

آفلون وتحوُّلات... ولصوص يمكِّنهم انهزاميون!

عبداللطيف مهنا

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

نتنياهو مرتشٍ وفاسد. هذا هو ما توصَّلت إليه تحقيقات شرطة كيانه الاحتلالي وأوصت به لنا...

هل من «صفقة» حول عفرين؟ ومن الرابح والخاسر فيها؟

عريب الرنتاوي

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

ثمة ما ينبئ بأن “صفقة ما” قد تم إبرامها بين دمشق وأنقرة والحركة الكردية في ...

من زوّد الأكراد السوريين بالأسلحة السوفيتية؟

مريام الحجاب

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

ظهر يوم الأحد 4 فبراير شريط الفيديو يصوّر مقاتلي حركة نور الدين الزنكي الذين قبض...

خروج حروب غزة عن السياق الوطني

د. إبراهيم أبراش

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

  مع كامل التقدير والاحترام لفصائل المقاومة ولكل مَن يقاوم الاحتلال في قطاع غزة والضفة ...

دافوس وتغول العولمة 4-4

نجيب الخنيزي | الثلاثاء, 20 فبراير 2018

    تزامنت العولمة مع نظرية اقتصادية تتمثل في الليبرالية الجديدة، وقد أشار كل من هانس ...

لماذا تركيا ضرورة لمحور المقاومة؟

د. زياد حافظ

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    السؤال المطروح في عنوان هذه المداخلة قد يبدو غريبا خاصة وأن تركيا ساهمت في ...

في مناهضة التطبيع

معن بشور

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    اليوم الأحد في 18 شباط/فبراير2009، أقيمت في تونس مسيرة شعبية تدعو البرلمان التونسي إلى ...

كوريا تداعب خيارها المستحيل

د. محمد السعيد ادريس

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    إذا كانت الحروب الهائلة التي شهدها العالم، قد فجرتها أحداث صغيرة جداً كان يمكن ...

عودة إلى سيناء

عبدالله السناوي

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    أثناء حرب الاستنزاف دعت قوات الاحتلال «الإسرائيلي» شيوخ قبائل سيناء إلى مؤتمر في «الحسنة» ...

العراق ومؤتمر إعادة الإعمار

د. فاضل البدراني

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    ثمانية شهور من التسويق الإعلامي رافقت مسيرة الحديث عن مؤتمر الكويت للدول المانحة لإعادة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم38101
mod_vvisit_counterالبارحة26817
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع125633
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي307548
mod_vvisit_counterهذا الشهر918234
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار50894885
حاليا يتواجد 5318 زوار  على الموقع