موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

الانتفاضة التركية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

” لقد انتهج أردوغان سياسات هدفت إلى استئصال العلمانية, التي وضع أسسها مصطفى كمال أتاتورك, وله تمثال شهير في الميدان, سيزول إذا ما أزيلت الحديقة وفي ذلك استفزاز للعديدين من الأتراك. كما الأحزاب المعارضة التي تفعل فعلها في الشارع التركي، وسط استرخاء حكومي تركي يرتكز إلى الشعور

والإحساس الدائم بتمثيل الأغلبية النسبية,”

ـــ

ينضم رئيس الحكومة التركية رجب طيب أردوغان إلى قائمة رؤساء الدول الذين يعتبرون سبب الانفجارات الجماهيرية في بلدانهم، بفعل" المؤامرة الخارجية". كما أنه من الممكن تشبيهه ابالقذافي، عندما اتهم المتظاهرين في اسطنبول وأنقره وغيرهما من المدن والمناطق التركية باللصوصية والتخريب. من جهة ثانية فإن من الصعب تصورأن السبب الرئيسي للحركات الجماهيرية هو: إلغاء حديقة عامة في ميدان تقسيم، واستبدالها بمبنى تجاري. الخطوة الأخيرة كانت بمثابة الشرارة التي أشعلت نار الغضب، والقشة التي قصمت ظهر البعير. ما جرى من حركات هو نتيجة لعملية تراكم كبيرة انطبعت في أذهان المنتفضين, وجاء الحادث الذي يفجرها. هناك العديد من الأسباب الداخلية والخارجية التي تمثلت في :سياسات حكومية انتجها أردوغان زكانت سببا في اندلاع الانتفاضة, ومن أبرزها:

داخلياً: لقد انتهج أردوغان سياسات هدفت إلى استئصال العلمانية, التي وضع أسسها مصطفى كمال أتاتورك, وله تمثال شهير في الميدان, سيزول إذا ما أزيلت الحديقة وفي ذلك استفزاز للعديدين من الأتراك. كما الأحزاب المعارضة التي تفعل فعلها في الشارع التركي، وسط استرخاء حكومي تركي يرتكز إلى الشعور والإحساس الدائم بتمثيل الأغلبية النسبية, والأخيرة من الصعب الركون إليها فهي متحركة باستمرار. لقد كتب الصحفي قدري غورسيل في صحيفة "ميليليت" تحت عنوان" رسالة المحتجين" مقالة جاء فيها إن هدف المتحجين ليس إسقاط حكومة أردوغان الذي جاء إلى السلطة بنسبة 50% لكن رسالة الشارع إلى السلطة هي: لا يمكن إدارة بلد في وقت تحتقر فيه الــ50% الأخرى التي تمنحه أصواتها, ويتساءل الكاتب في نهاية مقالته: هل وصلت الرسالة؟.

من الأسباب الداخلية أيضاً المحاكمات التي أُجريت للعديدين من كبار ضباط الجيش التركي في محاولة واضحة لإبعاد الجيش(الذي كان وصياً على الحكومات في تركيا)عن السياسة, فما لا شك فيه أن لهؤلاء امتدادات في أحزاب سياسية كثيرة. حزب العدالة والتنمية انتهج سياسة تهدف إلى إدخال مؤيديه من العسكريين في المناصب العليا للجيش، وهو ما أدى إلى استقالة مئات الضباط الأتراك وبخاصة في سلاحي البحرية والجو. من الأسباب أيضاً:ميل الحكومة التركية مؤخراً إلى حل الإشكالات مع إسرائيل بعد اعتذارها الشكلي! عن حادثة الهجوم على السفينة مرمرة، دون تلبيتها للاشتراطات التركية ومنها: رفع الحصار عن القطاع، وهو ما استفز أهالي القتلى والجرحى في الهجوم على السفينة،وقرارهم الأخير برفع دعاوى على إسرائيل أمام المحاكم التركية. في مسيرة أردوغان وبعد مضي ما يقارب العشر سنوات على تسلم حزبه للحكم، فإنه وفقاً للمصادر الصحيفة التركية، فإن هناك الآلاف من معتقلي الرأي في السجون التركية، كما أن رجب طيب أردوغان أخذ يميل إلى التفرد في القرار التركي(أي إلى الممارسة الدكتاتورية) من حيث تقييد الحريات الصحيفة وحرية التعبير, وطرد المخالفين لسياسات الحكومة من وظائفهم, وبخاصة أنه يريد تعديل الدستور وتحويل الحكم من نظام برلماني إلى نظام رئاسي، يكون فيه لرئيس الجمهورية معظم الصلاحيات. تجئ هذه المحاولة في الوقت الذي لن يستطيع فيه أردوغان رئاسة الحكومة التركية، فهو يتسلم منصبه للمرة الثالثة التي تنتهي بعد عامين. لقد فهم الأتراك من نية أردوغان لتعديل الدستور: أنه محاولة منه لتهيئة الظروف لأن يتسلم رئاسة الجمهورية التركية.

أيضاً من الأسباب الداخلية ووفقاً للمصادر الداخلية التركية والأخرى الصحفية, فإن هناك تمييزاً حكومياً تركياً ضد الطائفة العلوية،التي يزيد تعدادها عن العشرين مليوناً والتي لم تحقق الحكومة التركية أيا من مطالبها العديدة.

الأسباب الخارجية: عندما نقول أسباباً خارجية فلا يعني ذلك تدخلاً خارجياً في الحراكات الجماهيرية التركية كما حاول أن يوحي أردوغان، وإنما نعني السياسات الخارجية التركية. على هذا الصعيد يبرز التدخل التركي الكبير في الشأن السوري، فمن الأراضي التركية يدخل المسلحون ضد النظام السوري بمن فيهم السلفيون كجبهة النصرة وغيرها، تركيا هي المحطة الرئيسية للمساعدات العسكرية الخارجية للمسلحين وتحركاتهم في البلد العربي، وتركيا جعلت من نفسها وصياً على الأوضاع في سوريا، وهذا يستفز قطاعات عريضة من الجماهير التركية ومن الأحزاب المعارضة, التي هي ضد التدخل، وقد شكلت (منذ فترة قريبة) وفداً بالإضافة إلى ممثلين لمؤسسات صحفية عديدة قام بمقابلة الرئيس الأسد. كما أن المناطق الحدودية التركية تأثرت سلباً من الزاوية الاقتصادية بسبب الأحداث السورية، ففي عز العلاقات بين البلدين فإن المدن والقرى الحدودية التركية انتعشت بشكل كبير.

على صعيد آخر فإنه رغم الزيارات المتبادلة بين زعماء كل من تركيا وروسيا, فإن الأخيرة هي حليفة رئيسية لسوريا. كما أن البلد وريث الاتحاد السوفيتي انزعج كثيراً من نشر الولايات المتحدة والناتو في تركيا لأجزاء من خطة الدرع الصاروخية. هذا إضافة إلى نشر الناتو مؤخراً لصواريخ الباتريوت على الأراضي التركية لمواجهة ما يسمى"بالخطر السوري"!. في الحقيقة ليست سوريا هي المقصودة, وإنما موسكو. لقد قامت تركيا بإجبار طائرات روسية كانت في طريقها إلى سوريا على النزول في أحد المطارات التركية وقامت بتفتيشها ,وهو ما أدى إلى انزعاج روسي متراكم وكبير.

تركيا التي تميزت قبلاً بتعاون وثيق مع الدول المجاورة كالعراق وسوريا وإيران, فجأة انقلبت إلى النقيض وتوترت علاقاتها مع كافة هذه البلدان!عملياً هذا الانقلاب في نمط العلاقة لا يمكن تبريره وتفسيره أمام الجماهير التركية سوى : أنه استجابة من الحزب الحاكم للضغوطات الأميركية والأوروبية, دون إحراز أي تقدم في دخول تركيا لدول السوق الأوروبية, والتي في حالة دخولها ستعطي مزايا سياسية واقتصادية عديدة لتركيا ولشعبها، لكن"الفيتو"ما يزال قائماً أمام هذا الدخول, في الوقت الذي يطلب فيه "حلف الناتو" من تركيا( باعتبارها دولة عضو فيه) القيام بمهمات عسكرية عديدة منها زيادة التعاون العسكري بينها وبين إسرائيل.

كثيرون من الكتّاب والصحفيين يشبّهون ما يجري في تركيا بالحركات الجماهيرية العربية. في الواقع لا يجوز المقارنة، فلكل بلد ظروفه, وشكل النظام السياسي في تركيا مختلف عن الأنظمة السياسية القائمة في دول الحركات العربية! قد يكون هناك تشابه في الشكل, لكن من حيث المضمون هناك اختلاف وحتى في المطالب باستثناء مطلب المزيد من الديمقراطية.

أردوغان يحاول التخفيف من تداعيات الحركات الجماهيرية التركية، التي حتى هذه اللحظة، تكون قد امتدّت لأسبوع.الاحتمالات أمامها مفتوحة، ومن الصعب تحديد الصورة التي ستنتهي إليها. لننتظر ونًرَ.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الانسداد السياسيّ ونتائجُه الكالحة

د. عبدالاله بلقزيز

| الأحد, 17 يونيو 2018

    لا تنمو السياسةُ إلاّ في بيئةٍ سياسيّة مناسِبة. لا إمكان لقيام حياةٍ سياسيّة عامّة ...

ترامب أوّلاً.. ثم تأتي أميركا

د. صبحي غندور

| الأحد, 17 يونيو 2018

    على مدار ثلاثة عقود من الزمن، منذ سقوط المعسكر الشيوعي، وانتهاء الحرب الباردة، كانت ...

النضال الفلسطيني كلٌّ متكامل .. فلا تفرّقوه!

د. فايز رشيد

| الأحد, 17 يونيو 2018

    للأسف, أطلقت أجهزة الأمن الفلسطينية خلال الأيام الماضية,عشرات القنابل الصوتية وقنابل الغاز المسيل للدموع ...

«ثقافة التبرع».. أين العرب منها؟

د. أسعد عبد الرحمن

| الأحد, 17 يونيو 2018

    التبرع هو «هدية» مقدمة من أفراد، أو جهات على شكل مساعدة إنسانية لأغراض خيرية. ...

المشروع الصاروخي المنسي

عبدالله السناوي

| الأحد, 17 يونيو 2018

  هذا ملف منسي مودع في أرشيف تقادمت عليه العقود. لم يحدث مرة واحدة أن ...

الانتخابات التركية بين الأرجحية والمفاجأة

د. محمد نور الدين

| السبت, 16 يونيو 2018

    تجري في تركيا، بعد أيام، انتخابات نيابية ورئاسية مزدوجة. وبحسب الدستور تجري الانتخابات كل ...

الاعتراف الجديد يتطلب المحاكمة والعدالة

د. كاظم الموسوي

| السبت, 16 يونيو 2018

    ما نقلته وكالات الأنباء مؤخرا عن صحيفة بولتيكو الاميركية عن اعتراف السناتور الأميركي جون ...

ويبقى لله في خَلقِه ما يشاء من شؤون

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 16 يونيو 2018

  كلُّ عامٍ وأنتم بخير..   الوقت عيد، وبينما ترتفع أصوات المُصلين بالتكبير والتهليل في المساجد، ...

«الفيتو» الأمريكي و«صفقة القرن»

د. محمد السعيد ادريس

| الأربعاء, 13 يونيو 2018

    المعركة الدبلوماسية التي شهدتها أروقة مجلس الأمن الدولي الأسبوع الفائت بين الوفد الكويتي (رئاسة ...

الاستبداد الناعم

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 13 يونيو 2018

    ذكّرتني الأزمة العراقية ما بعد الانتخابات والطعون والاتهامات التي صاحبتها، بما سبق وراج في ...

النهوض العربي والمسألة الدينية السياسية

د. السيد ولد أباه

| الثلاثاء, 12 يونيو 2018

    رغم أن موضوع بناء الدولة وما يرتبط به من إشكالات تتعلق بتدبير المسألة الدينية، ...

«الكارثة».. محطات تأسيسية

عوني صادق

| السبت, 9 يونيو 2018

    51 حزيران مرت علينا حتى الآن منذ وقعت «الكارثة» العام 1967. في كل حزيران ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم32405
mod_vvisit_counterالبارحة27474
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع59879
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي195543
mod_vvisit_counterهذا الشهر540268
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54552284
حاليا يتواجد 2349 زوار  على الموقع