موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

مقاطعة الكيان تتسع

إرسال إلى صديق طباعة PDF

سلّطت مقاطعة عالم الفيزياء العالمي ستيفن هوكينع “مؤتمر الرئيس”، الذي ينظمه رئيس دولة الكيان شيمون بيريز في 18 يونيو/ حزيران المقبل، الضوء على المقاطعة التجارية والأكاديمية والعلمية والثقافية، التي تقوم بها مؤسسات وشخصيات بارزة على الصعيد الدولي ل”إسرائيل” . الصحف

“الإسرائيلية” انشغلت بهذه القضية على مدار الأسابيع القليلة الماضية التي تعتبرها انتقاصاً للكيان ودوره على الصعيد العالمي، ومساساً كبيراً بمكانة “إسرائيل” ووزنها .

الملاحظ مؤخراً أن حملات المقاطعة هذه تتسع، وتتناول أنشطة مختلفة بدءاً من المقاطعة الأكاديمية للجامعات والمعاهد “الإسرائيلية”، التي تقوم بها جهات أكاديمية جنوب إفريقية وبريطانية وكندية وغيرها، مروراً بالمقاطعة التجارية التي تقوم بها أيضاً جهات جنوب إفريقية ومؤسسات تجارية أوروبية (تقاطع منتجات المستوطنات) في العديد من الدول، واليابان وكندا وغيرهما، وصولاً إلى المقاطعة الثقافية التي تمارسها جهات عديدة على صعيد العالم .

يتوجب إيلاء هذه المسألة أهمية بالغة سواء على الصعيد الرسمي الفلسطيني أو الآخر الرسمي العربي، فالاهتمام بها مقتصر حالياً على جهات غير حكومية، فلسطينية وعربية . والواضح أن هناك تفهماً يتسع يوماً بعد يوم على الصعيد العالمي للعنصرية الصهيونية ولأساليبها العدوانية وموبقاتها تجاه الفلسطينيين والعرب، ولعدالة القضية الفلسطينية وعموم القضايا الوطنية العربية . لقد انتبهت “إسرائيل” للمقاطعة لها، وانتقادها وتوجيه الاتهامات لسياساتها في مناح عديدة من العالم، وقررت أنها بحاجة إلى تحسين صورتها عالمياً، ولذلك رصدت ميزانية ضخمة من أجل تنفيذ هذا القرار، ووجهت تعليمات إلى سفرائها في الخارج من أجل العمل على تحسين وجه “إسرائيل” على الصعيد الدولي .

للأسف على الصعيد الرسمي الفلسطيني والعربي، لم تول هذه القضية ما تستحقه من اهتمام، ليس ذلك فحسب بل إن جهات رسمية أكاديمية فلسطينية تحتل مواقع في السلطة، كان لها موقف غريب، ففي مؤتمر أكاديمي في جوهانسبرغ تم عقده قبل عامين تحت شعار “يتوجب مقاطعة “إسرائيل”” حاول الضيف الفلسطيني في المؤتمر إفشال قرار المقاطعة الأكاديمية لأكاديمي جنوب إفريقيا ل”إسرائيل”، ودعا المؤتمرين إلى عدم المقاطعة تحت مبرر أن هذا القرار يضر بجهود السلام بين “إسرائيل” والفلسطينيين .

من زاوية أخرى لاحظت جمعيات مناهضة التطبيع في دول عربية، تسرّب بضائع ومنتجات “إسرائيلية” (من بينها الخضار والفواكه) الى الاسواق العربية . هذا في الوقت الذي تقوم فيه جهات ومؤسسات فلسطينية وعربية بحثّ منظمات وأفراد عديدين في كل دول العالم، على مقاطعة “إسرائيل” ومنتجاتها . الفلسطينيون والعرب مطالبون بالعمل على تطوير قرارات العديد من المؤسسات والدول، التي اتخذت قرارات بمقاطعة منتجات المستوطنات فقط، وتطويرها إلى قرارات مقاطعة شاملة ل”إسرائيل” .

في خمسينات القرن الماضي قالت الكاتبة البريطانية إثيل مينون إن “العرب هم أسوأ المحامين عن أعدل قضية” . بالفعل القضية الفلسطينية عادلة بكل المقاييس، لكننا لا نحسن الدفاع عنها عالمياً . الكيان الصهيوني الذي انتهج تزوير الحقائق، ورواية الأساطير والأضاليل يدرك تماماً معنى التأييد العالمي لدولته . ولهذا يولي هذه القضية أعلى درجات الاهتمام .

إدانة “إسرائيل”، ونهج محاصرة مؤسساتها لا يقتصران على مقاطعتها فقط، وإنما على كشف تزوير أضاليلها، وعلى سبيل المثال لا الحصر، قبيل بضعة أسابيع فقط قدمت إحدى الكنائس الاسكتلندية تفسيراً تنكر فيه المزاعم في المقولة الصهيونية “الحق التاريخي لليهود في فلسطين” . الكنيسة ذكرت في التفسير الذي قدّمته والذي جاء تحت عنوان “إرث إبراهيم” “إن الوعد الإلهي بشأن أرض فلسطين لا ينبغي أبداً أخذه بشكل حرفي . فالعهد القديم المعروف ب”التاناخ”، الذي يحتوي التوراة والأنبياء والكتب لا ينبغي استخدامه كوسيلة للسيطرة على الأرض” . هذا ما جاء في وثيقة الكنيسة، الذي ضمنته في عشر صفحات . رد الفعل “الإسرائيلي” على التقرير كان عنيفاً، السفير الصهيوني في بريطانيا دانييل تواب، اتهم التقرير وأصحابه “بالعداء للسامية”، واستطرد قائلاً: “إن التقرير يشكك بالوعد الإلهي لليهود، وينكر حقنا العميق بالأرض التاريخية” . الناطق باسم الحكومة “الإسرائيلية” استنكر التقرير وطلب تفسيرات لإصداره . كذلك فعلت “الربطة ضد التشهير” وهي جمعية صهيونية أمريكية، فقد نشرت في صحيفة “تايمز” البريطانية بياناً استنكرت فيه التقرير واعتبرته “مهيناً بشكل استثنائي وإنكاراً لإيمانيات الشعب اليهودي” . الناطق الرسمي باسم الكنيسة الاسكتلندية أوضح في تصريح له “أنه جرى إعداد الوثيقة لإظهار الظلم الذي يتعرض له الفلسطينيون على يدي “إسرائيل”، وانتزاع الأرض منهم وهذا ما يشكل عقبة حقيقية أمام السلام” .

للعلم، تفسير الكنيسة سيعرض على الجمعية العمومية للكنائس الاسكتلندية التي ستبدأ اجتماعاتها نهاية مايو/ أيار الحالي، ووفقاً للناطق “فإن الجمعية وبناءً على التقرير ستبحث في الخطوات الاقتصادية والسياسية ضد “إسرائيل” خصوصاً إلغاء الاستثمارات فيها، وفرض العقوبات والمقاطعة عليها على خلفية الاستيطان غير القانوني” .

حدث آخر أيضاً يلفت النظر إليه، أنه وعلى مدى عامين، العام الماضي والحالي أصدر قناصل الدول الأوروبية في المناطق الفلسطينية المحتلة، تقريراً سنوياً يدعون فيه دولهم، إلى توسيع مقاطعة منتجات المستوطنات “الإسرائيلية” لأن هذه المنتجات زادت وأصبحت تشمل بضائع جديدة لايكتب عليها اسم المصدر .

الحدثان مرا دون ضجيج ودون تغطية واسعة للأسف من الإعلام العربي إلا ما ندر، الأمر الذي يدعو إلى التساؤل أين هي الخطوات الفلسطينية والعربية التي تستغل مثل هذين الحدثين من أجل بناء وتطوير مواقف جديدة أكثر قوة في إدانة الكيان الصهيوني، وفي دعم القضية الفلسطينية سواء من قبل هاتين الجهتين المعنيتين أو من غيرهما؟ صحيح أن حملة مقاطعة “إسرائيل” تتسع لكن وتيرة تسارعها ضئيلة وهي تحارب بشراسة من قبل العدو الصهيوني، الأمر الذي يجعلنا نتساءل أيضاً مع مينون: ألسنا أسوأ المحامين عن أعدل القضايا؟

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

«سلطة أوسلو» تقوم بدورها الوظيفي!

عوني صادق

| السبت, 23 يونيو 2018

    لا يهم إن كان توقيع الجانب الفلسطيني على «اتفاق أوسلو» قد جاء بحسن نية ...

«العدالة والتنمية» يجدد ولا يتجدد

جميل مطر

| السبت, 23 يونيو 2018

    أن يفوز «حزب العدالة والتنمية» في انتخابات الرئاسة والبرلمان، المقرر لها يوم 24 الجاري ...

استيقظوا.. استيقظوا.. وكفى

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 23 يونيو 2018

    الولايات المتحدة الأميركية، في عهد ترامب وإدارته العنصرية الصهيونية: تنسحب من اليونيسكو من أجل ...

الانتخابات التركية.. الاحتمالات والتداعيات

د. محمد نور الدين

| السبت, 23 يونيو 2018

  تذهب تركيا غداً إلى انتخابات مبكرة مزدوجة نيابية ورئاسية، ومجرد إجرائها قبل موعدها يعكس ...

ترامب وكيم و"السلام النووي"!

عبداللطيف مهنا

| الجمعة, 22 يونيو 2018

غطى الحدث السنغافوري بحد ذاته، مع الاستعراضية الزائدة التي رافقته، على جوهر ما تمخَّض جبل...

من نتائج التهميش الاجتماعي

د. عبدالاله بلقزيز

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    من أشدّ الظواهر التي يعانيها العمل السياسيّ وطأةً عليه، تناقُص جمهوره المباشر، من العاملين ...

واشنطن والملفّ الفلسطيني

د. صبحي غندور

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    ما الذي تريد إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب تحقيقه من جولة فريقها المعني بالملفّ ...

المرتعدون من الرصاص

د. فايز رشيد

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    إنهم فئة من الفلسطينيين لا يعترفون بحقائق التاريخ, ويريدون قلب حقائقه وفق عجزهم ورؤاهم ...

تباينات إسرائيلية نحو غزة

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    الأزمة في قطاع غزة ليست اقتصادية فحسب، بل سياسية أيضاً. لذا، منذ انتهاء حرب ...

دلالات تظاهرة حيفا

عوني فرسخ

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    شهدت حيفا قبل ثلاثة أسابيع تظاهرة شعبية حاشدة؛ انتصاراً لحق العودة، وعروبة القدس، شارك ...

الاتجاه شرقاً

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    نحن العرب في الشرق ومن الشرق، وكل المحاولات التي أراد من خلالها بعض الساسة ...

عن الحركات الاحتجاجية الشعبية العربية

د. كاظم الموسوي

| الخميس, 21 يونيو 2018

    الحراكات الشعبية التي هزت الوطن العربي منذ أواخر عام 2010 وبدايات عام 2011 واحدثت ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم35497
mod_vvisit_counterالبارحة26747
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع217205
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي195543
mod_vvisit_counterهذا الشهر697594
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54709610
حاليا يتواجد 2304 زوار  على الموقع