موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

عودة بريطانيا إلى شرق السويس

إرسال إلى صديق طباعة PDF

ريح عاتية تلك التى تحاول القذف بفرنسا نحو جنوب أوروبا لتصطف مع إسبانيا والبرتغال وإيطاليا واليونان كواحدة فى مجموعة الأزمات الاقتصادية الحادة. قد لا تكون الأرقام هى الحقائق الأصدق فى التعبير عن تدهور حال أمة من الأمم، ولكنها فى حالة فرنسا صارت تعبر بصدق أكثر من أى مؤشر آخر عن سرعة

انحدار الاقتصاد الفرنسى، وعن مدى انعكاس هذا التدهور على حقيقتين جديدتين، أولاهما شعبية الرئيس أولاند التى تدنت إلى ما يزيد على 24٪، ونسبة بطالة هى الأعلى منذ سنوات عديدة، وعجز فى الموازنة لم ينخفض بعد مرور عام من حكم الاشتراكيين، ووصول العجز فى الميزان التجارى إلى ما قيمته 60 مليار يورو، ورأى عام يحتوى على نسبة 70٪ من الفرنسيين يتوقعون نشوب ثورة اجتماعية، الأمر الذى ركزت عليه تقارير تشير إلى أن الشعب الفرنسى صار أكثر شعوب أوروبا تشاؤما.

الحقيقة الثانية هى انحدار مكانة فرنسا فى أوروبا فى وقت تقف فيه القارة على حافة مرحلة انتقال دقيقة. إذ إنه فى الوقت الذى تسعى ألمانيا قدر إمكانها للمحافظة على استقرار منطقة اليورو بما قدمته وتقدمه من حلول ومساعدات وضغوط، يرتفع صوت حكومة اللورد كامرون فى بريطانيا لتؤكد نيتها فى ضرورة إعادة النظر فى علاقات بريطانيا بالقارة الأوروبية، وتطرح شروطا للاستجابة لرغبة ألمانيا استمرار بريطانيا عضوا فاعلا فى أوروبا.

هنا يتضح أن الأطراف الأوروبية لم تناقش بروية أو عمق بعض أهم التغييرات السياسية التى تخضع حاليا للدراسة والبحث فى مراكز صنع القرار الأمريكى والبريطانى على حد سواء. قد لا يسمح المجال أو موضوع هذا المقال بالاستطراد فى عرض أهم الأفكار التى تتداول فى هدوء فى العاصمتين الأمريكية والبريطانية، ومعظمها يتعلق بدور بريطانيا فى المرحلة الجديدة التى أطلقتها إدارة الرئيس أوباما للتحول إلى مركزية جديدة فى الاستراتيجية الأمريكية بؤرتها شرق آسيا.

يصعب على المتابع المدقق تجاهل وجود رابطة ما بين «التوجه الكاميرونى» نسبة إلى اللورد كاميرون، نحو الانسحاب المتدرج من أوروبا وبين التوجه الأمريكى نحو التركيز على آسيا والباسيفيكى. الدلائل تشير إلى روابط عديدة، وأهمها فى نظر كاتب هذه السطور، الإشارات المتلاحقة عن حاجة الغرب، وبريطانيا خاصة، إلى العودة إلى لعب دور نشط شرق السويس، أى فى غرب آسيا ومنطقة الخليج. بمعنى آخر، العودة إلى ما كان عليه الحال قبل الانسحاب الإمبراطورى فى الستينيات من الشرق إلى الأطلسى.

لا أستطيع أن أتصور فرنسا وقد عادت لاعبا أساسيا فى اللعبة الكبرى الجديدة، لعبة آسيا. بمعنى آخر لا أتخيل لها دور رئيس خارج أوروبا وشمال أفريقيا ووسطها. وفى الجهتين تواجه فرنسا عقبات شتى، وعويصة أيضا. ففى أوروبا يتعين على فرنسا، إن أرادت العودة إلى دور «القائد المشارك» فى الاتحاد الأوروبى، أن تصلح من اقتصادها، وإلا فإن مصيرها خلال الأسابيع القليلة القادمة سيقع رهينة بديلين، أحدهما صعب التحقيق وهو أن يرتقى أداؤها لتستحق مشاركة ألمانيا القيادة فى ظروف أوروبية بالغة التعقيد والصعوبة، وثانيها، وهو المتمثل، أن تتواضع فتقبل بقيادة النصف المأزوم بشدة فى القارة، أى المجموعة التى تضم إسبانيا والبرتغال وإيطاليا اليونان. وهى الدول التى تفضل تقشفا أقل ومرونة أكثر فى التعامل مع الأزمة الاقتصادية، وتتمنى أن تقودها فرنسا وتشكل معها جبهة قوية للتفاوض مع السيدة ميركيل.

●●●

لم ينفذ الرئيس أولاند وعوده التى قدمها للناخبين الفرنسيين، وكنا خلال الأيام الماضية نتوقع منه أن يتخذ إجراءات يهدئ بها من قلق الرأى العام الفرنسى، ويحاول بها ترطيب الأجواء الأوروبية، وبالفعل، وللإيحاء بنيته الانتقال إلى موقف هجومى فى سياسته الأوروبية خرج أولاند بمبادرة تدعو إلى تشكيل «حكومة اقتصادية» أوروبية تجتمع مرة كل شهر لتدير المعركة ضد الأزمة الاقتصادية، وتقيم دعائم اندماج قوى بين دول الاتحاد الأوروبى. تدعو أيضا إلى قيام «حكومة سياسية» بعد عامين تمهد لإقامة الفيدرالية الأوروبية، وتحقق حلم الوحدة السياسية الأوروبية. مرة أخرى يخطئ أولاند ويعرض نفسه لسخرية مسئولين ألمان يعتقدون أنه مازال يتصرف كرئيس حزب اشتراكى وليس كرئيس دولة. ينسى أولاند أو يتناسى أن هناك أزمة شديدة فى الثقة بين الشعوب الأوروبية وقياداتها السياسية، وأن بعض القضايا العاجلة تتعلق بمشكلات داخلية، أى قومية وليست قارية أو دولية، وبالتالى فإن أى حكومة اقتصادية أوروبية لن تقوى على حل القضايا العاجلة. ينسى أيضا أو لعله يتناسى أن بريطانيا لا يمكن أن تقبل مناقشة مبادرة تدعو إلى وحدة سياسية أوروبية فى وقت مطروح على الشعب البريطانى استفتاء على اقتراح خروج بريطانيا من أوروبا. الكل فى أوروبا يلقى باللوم على طرف أوروبى أو آخر، ويتجاهلون التعقيدات التى تسبب فيها قرار أمريكا، والآن بريطانيا، نقل مركزية الاستراتيجية الغربية إلى شرق آسيا.

●●●

تعجبت لحال الرئيس الفرنسى ومعاونيه، الذين راحوا يلقون اللوم على أوروبا باعتبارها المسئول الأول عن أزمة فرنسا الاجتماعية ومشكلاتها الاقتصادية، تماما كما كنت أتعجب، ومازلت، لحال بعض القادة السياسيين فى الدول العربية الذين دأبوا على تحميل «العرب» مسئولية كوارثهم الداخلية، هؤلاء لا يخجلون.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

العراق.. الوطن أو الخيانة

صلاح عمر العلي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

ان عملية الاستفتاء التي جرت في منطقة كردستان العراق يوم 25 ايلول الماضي وما ترت...

التاريخ عندما يثأر

عبدالله السناوي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

  «يا إلهي إنه يشبه المسيح». هكذا صرخت سيدة ريفية رأته مقتولاً وجثته ملقاة في ...

خشية نتنياهو من زوال دولته

د. فايز رشيد

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    أعرب رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو عن مخاوفه من زوال دولة «إسرائيل» خلال السنوات ...

بين المقاومة والانقسام والمصالحة

منير شفيق

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

لا شك في أن معادلة العلاقات الفلسطينية الداخلية ولا سيما بين فتح وحماس دخلت، أو ...

تساؤلات حول صلاحية السفير العربي للدفاع عن حرية التعبير

هيفاء زنكنة

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

أصدرت ست منظمات حقوقية مصرية بيانًا عبرت فيه عن أسفها لترشيح السفيرة مشيرة خطّاب لمن...

حديث القيم المغيب

توجان فيصل

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

تتصدّر الأزمة الاقتصاديّة في الأردن عناوين الأخبار اليوميّة ومقالات الرأي وأيضاً الدراسات والأبحاث. ولكن أغل...

في ذكراك يا فقيه

معن بشور

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    في مثل هذا الايام قبل 17 عاما رحل المجاهد الكبير محمد البصري المعروف بالفقيه ...

مرة أخرى... بدو أم فلسطينيون؟!

عبداللطيف مهنا

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

حتى الآن، هدم المحتلون قرية العراقيب في النقب الفلسطيني المحتل للمرة التاسعة عشر بعد الم...

تجربة حزب الله لن تتكرر في غزة

معين الطاهر

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

ترتسم معادلة جديدة داخل البيت الفلسطيني بعد توقيع اتفاق المصالحة بين حركتي فتح وحماس، برع...

ترامب وإيران... من يربح أخيراً يضحك كثيراً

عريب الرنتاوي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

أوصل الرئيس دونالد ترامب العلاقات بين بلاده وإيران إلى حافة الهاوية... خطوة واحدة فقط بات...

متغيرات السلطة والمعارضة في العالم العربي

د. إبراهيم أبراش

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

لم تقتصر تداعيات الأحداث التي يشهدها العالم العربي في السنوات الأخيرة على الواقع السياسي وال...

ما بعد الصراع

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    في الملتقى العالمي لإعادة الإعمار ومستقبل البناء في دول الصراع والذي حضره خبراء ومفكرون ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم26789
mod_vvisit_counterالبارحة34139
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع115508
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي225854
mod_vvisit_counterهذا الشهر607064
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45669452
حاليا يتواجد 3273 زوار  على الموقع