موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

اللقاءات المقيتة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

كشف موقع “التايمز” النقاب عن لقاءات سرية جرت أواخر العام 2010 وبداية ،2011 بين السلطة الفلسطينية والكيان الصهيوني، من خلال اجتماعات عقدها أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ياسر عبد ربه مع مستشار رئيس الوزراء الصهيوني إسحق مولخو . يجيء ذلك في الوقت الذي

يحيي فيه شعبنا الفلسطيني الذكرى الخامسة والستين للنكبة، ويؤكد من خلال النشاطات العديدة التي قام وما زال يقوم بها حرصه على حق عودة اللاجئين إلى مدنهم وقراهم ووطنهم، وعلى الحق التاريخي في أرض فلسطين من النهر إلى البحر كاملة غير منقوصة . تجيء هذه اللقاءات الممجوجة في الوقت الذي يصادر فيه العدو الصهيوني حقوق شعبنا الوطنية مستمراً في اغتصاب الأرض وتهويد القدس، والقيام بالمذابح والاعتقالات والاغتيالات، وهدم البيوت، واقتلاع الأشجار، ومحو الوجه الفلسطيني العربي الحضاري عن أراضينا وتاريخنا وتراثنا، وفرض المزيد من الشروط على الفلسطينيين والعرب للاعتراف بالدولة الصهيونية “كدولة يهودية”، كثمن لقبول “إسرائيل” المفاوضات معهم .

ووفقاً للموقع فإن المباحثات بلغت ذروتها في الاجتماع الذي التقى فيه عبد ربه مع نتنياهو شخصياً في بيت مولخو في تل أبيب . من جانبه اعترف المسؤول الفلسطيني للموقع أنه التقى نتنياهو لمدة ساعتين ونصف الساعة في أواسط شهر فبراير/ شباط ،2011 مشيراً إلى أنه لم يتم التفاوض حول قضايا الوضع النهائي بما فيها القدس والحدود واللاجئين .

معروف عن عبد ربه أنه خاض مباحثات في جنيف مع يوسي بيلين، واتفق الاثنان على إصدار وثيقة جنيف، التي عرفت في ما بعد بورقة عبد ربه - بيلين، وكان ذلك في الأول من ديسمبر/ كانون الأول عام ،2003 وفيها تخلى الأول عن حق العودة للاجئين الفلسطينيين إلى ديارهم . حينها ثارت ثائرة شعبنا في كل مواقعه على هذه الوثيقة السوداء، وأعلن رفضه المطلق والقاطع لما جاء فيها . ما كان على المسؤول الفلسطيني أن يجري هذه اللقاءات (التي أتت وكما أعلن في مقابلة له في ما بعد على المواقع بموافقة رئيس السلطة محمود عباس) بعد تجربة مفاوضات مع “إسرائيل” استمرت عشرين عاماً، ولم تحصل فيه السلطة على أي شيء، بل العكس من ذلك، زاد الاستيطان وتوسع القمع الصهيوني لشعبنا، وأصبحت “إسرائيل” أكثر تعنتاً في رفضها لحقوق شعبنا الوطنية .

نود التساؤل، ما الذي قصده محمود عباس ومبعوثه من هذه اللقاءات؟هل يريدان إقناع نتنياهو بالسلام؟ ألا يدركان أنه الأكثر تطرفاً وغطرسةً وعناداً وتعنتاً واعتناقاً للأيديولوجية الصهيونية، التي ترى حق “إسرائيل” في دولتها الكبرى من النيل إلى الفرات؟ ألا يتناقض عباس مع نفسه، مرّةً يُعلن أن لا مفاوضات مع “إسرائيل” حتى توقف الاستيطان، ومرة أخرى يجري مفاوضات يسميها “استكشافية” في العاصمة الأردنية عمّان، وأحياناً يمارس المفاوضات من خلال ما يسميه دبلوماسية الرسائل، ومرات من خلال مباحثات سرية بين مندوبيه ومسؤولين صهاينة .

معروف عن عبد ربه أيضاً دوره الكبير عندما كان نائباً للأمين العام للجبهة الديمقراطية، في إعداد ما يسمى ب”برنامج النقاط العشر الذي تم تقديمه إلى المجلس الوطني الفلسطيني، وبموجبه أبدت منظمة التحرير الفلسطينية استعدادها للاعتراف ب”إسرائيل” على أساس حل الدولتين، وكان البرنامج سبباً رئيساً في بدء الانقسام الفلسطيني الذي لانزال نعيش تداعياته السلبية حتى هذه اللحظة . كان برنامج النقاط العشر السبب الرئيس في أخذ القضية الفلسطينية إلى نهج التفاوض مع “إسرائيل”، الذي لم يؤد في جوهره إلا إلى المزيد من التنازلات الفلسطينية، بدءاً من اتفاقيات أوسلو المشؤومة وصولاً إلى التنسيق الأمني مع العدو الصهيوني وإلى المزيد من التعنت “الإسرائيلي” .

يحاول عبد ربه في أقواله للموقع الإلكتروني “الإسرائيلي” ووفق ما كشفه الأخير، بأنه قام “بتعنيف” نتنياهو الذي جعل من اللقاء درساً تاريخياً، (وكأن نتنياهو مستمعاً منضبطاً!)، من خلال استعراض الحق التاريخي لليهود في فلسطين منذ ثلاثة آلاف عام، ويحاول التذاكي أيضاً برفضه لأن يكون الجانب الأمني (أمن “إسرائيل”) أساساً رئيساً في المفاوضات بين الطرفين، كما طرح نتنياهو، من خلال إجابته (عبدربه) لرئيس الوزراء، بأن تكون حدود عام 1967 هي الموضوع الأول على جدول أعمال المفاوضات، ومن ثم يجري بحث أمن “إسرائيل” . نقول للمسؤول الفلسطيني، إن هذا التذاكي يصب أيضاً في خانة القبول الفلسطيني بجعل موضوع (الأمن “الإسرائيلي”) نقطة رئيسة في المحادثات بين الجانبين، ولم يطالب ببحث حتى “الأمن الفلسطيني” وهذا على سبيل المثال وليس الحصر .

للأسف، ما يطرحه رئيس السلطة في العلن، من أن المفاوضات بين السلطة الفلسطينية و”إسرائيل” متوقفة، بسبب استيطان الأخيرة، هي أقوال ليست صحيحة، فبين الفينة والأخرى تأتي الصحافة “الإسرائيلية” غالباً لتكشف لنا عن مباحثات سرية تجري بين الطرفين، وأن وقفها هو مجرد فقاعة هوائية ليس إلا . المباحثات السرية على شاكلة مباحثات عبد ربه مع “الإسرائيليين” لن تجلب سوى الدمار لقضيتنا الفلسطينية ولمشروعها الوطني .

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الأمم المتحدة ومشكلة اللاجئين والمهجرين

مكي حسن | السبت, 21 أكتوبر 2017

    برزت قضايا الهجرة واللاجئين وأضيف إليها الباحثون عن عمل في دول أخرى إلى ملف ...

في ماليزيا همومٌ فلسطينيةٌ وآمالٌ إسلاميةٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 21 أكتوبر 2017

    ماليزيا الدولة العصرية المتألقة، الصاعدة الواعدة، ذات الاقتصاد النامي بسرعة، والمتحرك بفاعلية، والمتغير برؤيةٍ ...

المصالحة الفلسطينية.. والأخاديع الترانتياهوية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    كل ما يريده نتنياهو، يردّده دونالد ترامب بحماسة، ومن دون تردد، ليس هذا بشأن ...

حق ضائع.. مسعى بائد

علي الصراف

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    لن يفرش الاتحاد الأوروبي الطريق لكاتالونيا بالزهور، ولن يقبلها عضوا فيه، ولن يسمح بإقامة ...

شكوى قضائية ضد بيريتز في المغرب

معن بشور

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    علمت من المناضل والمحامي المغربي البارز خالد السفياني أنه سيتوجه مع عدد من المحامين ...

حدود القوة الإيرانية

د. محمّد الرميحي

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    دون تهويل أو تهوين تدخل المنطقة من زاوية «التوسع الإيراني في الجوار» مرحلة جديدة، ...

دور روسيا في سوريا

د. عصام نعمان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    بات واضحاً أن الاشتباك بين سوريا و«إسرائيل» صباح الاثنين الماضي حدث في إبان وجود ...

مستقبل النزعات الانفصالية

د. محمد نور الدين

| السبت, 21 أكتوبر 2017

  بعد صمود استمر حوالي القرن عانى الوطن العربي مشكلات عدم الاستقرار، والذهاب إلى خيارات ...

بين 6 أكتوبر 1973 و6 أكتوبر 2017

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

    الفارق بين اليومين والتاريخين كبير وشاسع، والهوة بينهما واسعة، في اليوم الأول، وهو 6 ...

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم31615
mod_vvisit_counterالبارحة43798
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع75413
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي252525
mod_vvisit_counterهذا الشهر819494
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45881882
حاليا يتواجد 4124 زوار  على الموقع