موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي:: لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش ::التجــديد العــربي:: احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات ::التجــديد العــربي:: اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل ::التجــديد العــربي:: صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن ::التجــديد العــربي:: قمة ثلاثية بالقاهرة لبحث سبل مواجهة القرار الأميركي بشأن القدس تجمع الرئيس المصري مع العاهل الأردني والرئيس الفلسطيني ::التجــديد العــربي:: رئيس الوزراء العراقي يؤكد سيطرة قواته بشكل كامل على الحدود السورية العراقية وانتهاء الحرب ضد تنظيم داعش الإرهابي ::التجــديد العــربي:: دبي ترفع نفقاتها العام المقبل 19% لـ 56 مليار درهم للموازنة لسنة 2017 ::التجــديد العــربي:: وفاة الفنان أبوبكر سالم بعد صراع مع المرض ::التجــديد العــربي:: أوبك والمنتجون غير الأعضاء يمددون خفض الإنتاج ::التجــديد العــربي:: أول جائزة للرواية الالكترونية تعلن نتائج دورتها الأولى ::التجــديد العــربي:: مهرجان الظفرة ينطلق 14 ديسمبر الجاري في مدينة زايد إمارة أبوظبي ::التجــديد العــربي:: لن تخسرن الوزن الزائد بممارسة الرياضة فقط لكن يجب أن يغير العادات الغذائية ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة المانيا: بايرن ميونيخ يحسم لقب الذهاب عد عودته فائزا من ارض اينتراخت فرانكفورت 1-صفر ::التجــديد العــربي:: انتر يقنع بالتعادل السلبي مع يوفنتوس في بطولة ايطاليا ::التجــديد العــربي:: إستراليا تعتقل رجلاً خطط لاعتداء كارثي ليلة رأس السنة ::التجــديد العــربي:: السيسي يتوعد برد قاس على منفذي مجزرة مسجد الروضة وارتفاع ضحايا الهجوم إلى 309 قتلى و124 مصابا ::التجــديد العــربي::

سوريا وثالوث "الأمير" و"الشيخ" و"الجنرال"

إرسال إلى صديق طباعة PDF

في الأنباء، أن الأمير القطري استعجل الرئيس الأمريكي التدخل لحسم الموقف في سوريا، منطلقاً من قراءة لصيقة للمشهد الميداني السوري تقول، أن نافذة الفرص "للحسم العسكري" تضيق كثيراً، وباتت تُعد بالأشهر المعدودات، بعد التقدم الذي حققه الجيش السوري خلال الأسابيع القليلة الفائتة على عدة محاور وجبهات..الشيخ حمد عبّر للرئيس أوباما عن خشيته من قيام الأسد بتصفية جماعية للمعارضة وتنفيذ عمليات انتقامية ضد الدول الداعمة لها.

 

بعد بأيام، كانت مؤسسة الإفتاء العالمي، إحدى أدوات السياسة الخارجية القطرية وأذرعها، ومن على منبر جامع الخليفة عمر بن الخطاب في الدوحة، تشكر إدارة أوباما على الـ60 مليون دولار التي قدمتها للمعارضة السورية، وتحث واشنطن على "نصرة" الشعب السوري، وتتوسل الغارات الأطلسية لتدمير النظام، وهي ذاتها المؤسسة التي سبق وأن أفتت بهدر دم كل من يعمل في المؤسسة السياسية والمدنية والعسكرية والدينية الرسمية السورية، فمن كان منهم مذنباً بقتل الشعب السوري، لقي جزاءه العادل، ومن منهم كان منهم بريئاً، فإن الله سيجزيه في اليوم الآخر خير جزاء، في تناغم بين الإفتاء والسياسة والمخابرات، يشف عن الدرك الذي بلغه "فقهاء السلاطين" و"مفكرو البترودولار".

الاستجابة الأولى لنداء الأمير والشيخ، جاءت من الجنرال يعلون..غاراتان إسرائيلييتان خلال أقل من 48 ساعة، واحدة استهدفت قافلة سلاح موجهة إلى حزب الله (حزب الشيطان وفقاً لوصف القرضاوي)..والثانية، استهدفت مركز جمرايا للبحث ومستودعات للواء 105 على مقربة من جبل قاسيون، قلب العاصمة السورية، وحارسها الطبيعي الأمين..والأرجح أن هذه الأنباء، سقطت برداً وسلاماً على أنصار مدرسة "التسول والتوسل" في طبعتيها السياسية/ الأمنية، والدينية/ العلمائية (لا ندري حتى الآن، ما هو موقف المدرسة القومية/ اليسارية/ الفوق ثورية التي تتخذ من الدوحة مقراً لها).

ليس بعيداً عن الدوحة، بالمعنى السياسي لا الجغرافي، كانت إحدى صحف لندن الصفراء، برغم غلافها الأخضر، تصدر في مقال افتتاحي يستخلص دروس الغارة الإسرائيلية الأولى (لم تكن الغارة الثانية قد وقعت)..أما الخلاصة، فتقول أن الدفاعات الجوية السورية، ليست بالكفاءة التي تبالغ واشنطن في تقديرها والحديث عنها..وأن كل الذرائع لفرض مناطق حظر الطيران والممرات والملاذات وضرب مراكز السيطرة والقيادة والتحكم والقطاعات العسكرية، قد سقطت تحت ضربات سلاح الجو الإسرائيلي..فلماذا كل هذا التقصير والتخاذل الأمريكيين..لماذا لا تهب واشنطن لتدمير النظام، فتُريح ونستريح؟!.

طبعاً، الغارة الثانية، الأشد إيلاماً، ستُعمق يقين رئيس تحرير الصحيفة إياها، وستدفعه للخروج عمّا تبقى لديه من حذر وماء وجه، فيعيد انتاج فتوى القرضاي، ولكن بفتحها على اتساعها، وتوجيهها لكل من بيده الحول والقوة، للتدخل عسكرياً لتخليص المنطقة من شرور هذا النظام القمعي، وإشاعة نظام الحريات والديمقراطية "الأنجلو ساكسونية"، ولكن على الطريقة الوهابية المعمول بها في دول الرمل والملح ؟!..حتى وإن جاءت الاستجابة من إسرائيل.

استتيقظت هذا الصباح على رنين رسائل الهاتف والبريد الالكتروني..بعضها يكتفي بذكر خبر الغارة من دون تعليق، وبعضها الآخر يقطر شماتةً وتشفياً..لكأن جيوش الفتح الإسلامي، وليس جيش الاحتلال الإسرائيلي، هي من دكّت مركز الأبحاث ومراكز اللواء 105..والمؤسف حقاً أن بعض مُرسلي هذه الرسائل، هم من أدعياء "خيار المقاومة" سابقاً، المتدثرين بلبوس الورع والتقوى والتدين دائماً...الذين أعمتهم العصبيات المذهبية، فباتوا يصفقون لنتنياهو ويعلون والإف 16..وكيف لا يفعلون ذلك، وهم التلاميذ النجباء لكبير علمائهم الذي لم يدخّر فتوى ضد السلطة الفلسطينية المتخاذلة والمتأمركة، إلا وأطلقها، أما وقد صار الأمر متصلاً بصراع المذاهب وحروب داحس والغبراء، نراه يتحوّل إلى "داعية" للاستقواء بـ"الصليبيين والكفار"، و"مفتى القوات الأطلسية" في الدوحة وسائر المشرق وشمال أفريقيا.

على أية حال، نحن لا نعرف كيف سيتصرف النظام السوري بعد الغارات الإسرائيلية الثلاث التي استهدفته منذ أواخر كانون الثاني/ يناير الفائت..ولكن بالاستناد إلى الخبرة السابقة، فنحن نتوقع المزيد من "ضبط النفس" و"الاحتفاظ بحق الرد في الزمان والمكان المناسبين"...لكن مناخات الإقليم المتفجر، تسمح بإبقاء هامش للتخمين بتصعيد مقابل، رداً على العدوان الإسرائيلي، أما كيف ومتى وعن أي طريق وبأي شكل ووسيلة، فتلكم أسئلة، يصعب الإجابة عليها.

تكثيف الغارات الإسرائيلية على سوريا، يجب أن يُقراء في سياقين متلازمين..الأول، ثابت واستراتيجي، ويتعلق بالقرار الإسرائيلي غير القابل للنقض أو الطعن، بضرب وتدمير مقدرات سوريا، دولة وجيشاً وبنية علمية وصناعية وتحتية ومجتمعاً..والثاني، تكتيكي متحرك، وهنا يمكن التوقف أمام أكثر من حدث وتطور، لا يمكن فهم الغارتين الأخيرتين من دون إمعان النظر فيها:

الأول، خطاب السيد حسن نصر الله، الذي نقل التضامن مع النظام السوري، إلى "المستوى الاستراتيجي"، وجعل من معركة النظام في سوريا، معركة حياة أو موت لمحور بأكلمه، وتهديده بأن "لسوريا أصدقاء، لن يسمحوا بسقوطها"..والثاني، التأكيد الإيراني المتكرر على دعم النظام واعتبار معركته معركتها، وتذكيرها عشية الغارة، على أن "حدودها الأمنية تصل إلى شرق المتوسط"..والثالث، ويتصل بالتقدم النوعي الذي حققه الجيش السوري النظام على محاور وجبهات القتال المختلفة..فهل قررت إسرائيل التدخل لتعديل موازين القوى على الأرض؟..هل بدأت مرحلة اختبار النوايا الإيرانية واللبنانية (حزب الله)؟..هل هي بداية التحرش العسكري بهذا المحور، توطئة لضرب البرنامج النووي الإيراني، وتدمير مقدرات حزب الله القتالية؟..في الحقيقة لا يمكن النظر لهذه الغارات في سياقها السوري المحض، فهي محمّلة بالرسائل والأبعاد الإقليمية الأوسع نطاقاً...ووحدها الأيام القادمة، كفيلة بالإجابة على هذه الأسئلة والتساؤلات.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة

News image

فضّت القوى الأمنية التظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر -المتن بالقوّة، بعدما تعرّض عناصر الأ...

استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة

News image

تواصلت أمس لليوم الثالث على التوالي مسيرات الغضب والتحرّكات والمواقف الشاجبة لاعتراف الإدارة الأميركية بمد...

لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال

News image

أصيب عشرات الفلسطينيين في الضفة والغربية وغزة السبت في اليوم الرابع من المواجهات المستمرة منذ...

لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش

News image

قال وزير خارجية لبنان جبران باسيل أمس (السبت) إنه يجب على الدول العربية النظر في ...

احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات

News image

تواصلت تظاهرات الغضب في فلسطين ضد قرار الولايات المتحدة نقل السفارة الأميركية من تل أبي...

اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل

News image

بحث الاجتماع غير العادي لمجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري أمس، بالقاهرة تطوّرات الو...

صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن

News image

ما زال قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، يهيمن على تغط...


المزيد في قضايا ومناقشات

رهانات ترامب الخاسرة

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    عندما أقدم الرئيس الأمريكى ترامب على إعلان قراره الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيونى فإنه ...

العمل بين القطاعَين العام والخاص

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أظهرت دراسة سابقة أجريت في سلطنة عمان عن توجهات الشباب العماني نحو العمل أن ...

تحدي القدس والموقف الدولي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    على رغم الصدمة التي مثلها قرار ترامب الأخير فإنه لا يمثل إلا فارقاً في ...

«إسرائيل» وأمريكا لا تعترفان بالشعب الفلسطيني

د. عصام نعمان

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أمريكا اعترفت بـ «إسرائيل» دولةً وشعباً لحظةَ إعلان قيامها العام 1948. أمريكا لم تعترف ...

تمرد زعماء أكراد العراق واستغلاله

عوني فرسخ

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    لم يكن الاستفتاء الانفصالي الذي أجراه مسعود البرزاني في كردستان العراق ، أول محاولة ...

فلسطين مسؤوليتنا الجماعية

د. محمد نور الدين

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    قال رئيس مركز أبحاث الأمن القومي «الإسرائيلي» عاموس يدلين، إن العرب، والفلسطينيين، والأتراك، يهددون ...

دونالد ترامب وفكره «الجديد»

د. نيفين مسعد

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    اعتاد دونالد ترامب أن يستخدم ألفاظا خادعة لترويج اندفاعاته السياسية ، فقبل ستة أشهر ...

القدس في أفق الضمير الإنساني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    في تعليقه على قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب نقل سفارة بلاده إلى القدس، كتب ...

نموذج التنمية «الغائب» فى العالم العربى

سامح فوزي

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    فى لقاء ضم باحثين من مصر وبقية الدول العربية فى مبادرة مشتركة بين مكتبة ...

بوابات الجحيم: ما قد يحدث

عبدالله السناوي

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    لم تكن تلك المرة الأولى، التي تستخدم فيها عبارة «بوابات الجحيم»، على نطاق واسع؛ ...

كانت تسمى القدس.. صارت تسمى القدس

د. فايز رشيد

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    الخطوة الدونكشوتية لترامب ارتدت عليه وعلى من دعاه لاتخاذ هذه الخطوة, عكسياً. القدس عزلت ...

هل مِن حَمِيَّةٍ، لمَحمِيَّة.. “مُقدساتٍ وحُرُمات”

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    ” الفوضى الخلاقة”، التي نشرها في بلداننا، الأميركيون والصهاينة العنصريون، ورَعوها، وغذوها.. أثمرت، وأينع ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم45163
mod_vvisit_counterالبارحة51945
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع183453
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر511795
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48024488