موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق النار بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية في غزة بعد أكثر من 40 غارة جوية ::التجــديد العــربي:: إصابة 12 شخصا في انفجار في مصنع للكيماويات قرب مطار القاهرة بالعاصمة المصرية ::التجــديد العــربي:: احتجاجات العراق: مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة ::التجــديد العــربي:: واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد طهران ::التجــديد العــربي:: الصين تتقدم لمنظمة التجارة بشكوى من رسوم أميركية مقترحة و تهدد الولايات المتحدة بفرض رسوم نسبتها عشرة في المئة بقيمة 200 بليون دولار ::التجــديد العــربي:: رحلة مع الموسيقى «من قرطاجة إلى أشبيلية» ::التجــديد العــربي:: «منتدى الشعر المصري» ينطلق بأمسية عربية ::التجــديد العــربي:: النظام النباتي.. "المعيار الذهبي" لخفض الكوليسترول ::التجــديد العــربي:: وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي ::التجــديد العــربي:: فرنسا بطلة لمونديال روسيا 2018 ::التجــديد العــربي:: فرنسا تقسو على كرواتيا 4 / 2 وتحقق لقب كأس العالم للمرة الثانية في تاريخها ::التجــديد العــربي:: الفائزين بجوائز مونديال روسيا 2018: الكرواتي لوكا مودريتش بجائزة " الكرة الذهبية " كأفضل لاعب والبلجيكي تيبو كورتوا بجائزة " القفاز الذهبي " كأفضل حارس مرمى و الفرنسي كيليان مبابي أفضل لاعب صاعد ::التجــديد العــربي:: بوتين: روسيا تصدت لنحو 25 مليون هجوم إلكتروني خلال كأس العالم ::التجــديد العــربي:: الرئيسة الكرواتية تواسي منتخبها برسالة مؤثرة ::التجــديد العــربي:: الفرنسيون يحتفلون في جادة الشانزليزيه‬‎ بفوز بلادهم بكأس العالم ::التجــديد العــربي:: بوتين: كل من يملك هوية المشجع لديه الحق بدخول روسيا دون التأشيرة حتى نهاية العام الحالي ::التجــديد العــربي:: ماكرون يحتفي بفرنسا "بطلة العالم" ::التجــديد العــربي:: احتفالات صاخبة تجتاح فرنسا بعد التتويج بكأس العالم ::التجــديد العــربي:: بوتين لعباس: الوضع الإقليمي معقد ::التجــديد العــربي:: الجيش السوري يستعيد أول بلدة في محافظة القنيطرة ::التجــديد العــربي::

منافقون

إرسال إلى صديق طباعة PDF

أستمع أحياناً لبعض الصهاينة “الإسرائيليين”، وأحياناً أقرأ لبعضهم، فتصيبني الدهشة ويستولي علي، للحظات، وهم مفاده أن بين الصهاينة من يريد السلام، ويندد بالاحتلال، ويقف إلى جانب الشعب الفلسطيني، فلماذا لا نعترف بذلك؟ لكن ما هي إلا لحظات، وعادة قبل أن ينهي المتحدث حديثه، وينهي الكاتب

مقاله، أصحو على الوهم الذي اجتاحني، وأجد نفسي أمام دجال .

جدعون ليفي كاتب صحفي، صهيوني “إسرائيلي”، يصلح نموذجاً للدجال الذي قصدته، أحرص دائماً على متابعة كتاباته، وأعترف أنه “مختلف” عن غيره، بل إنه أحياناً يدهشني، لأنني أجده أعلى صوتاً من كثير من الكتاب العرب وبعض الفلسطينيين في تنديده بالاحتلال “الإسرائيلي”، والنظام العنصري لدولته وممارساتها، والمطالبة بالاعتراف ببعض الحقوق الوطنية الفلسطينية . وهو بالتأكيد لا يعجب كثيراً أغلبية الصهاينة “الإسرائيليين”، وغير “الإسرائيليين” .

في الأيام الأخيرة كان ليفي في زيارة لجنوب إفريقيا، وعاد منها مفعماً بالقناعة بأنه يمكن حل القضية الفلسطينية سلمياً، ووضع حد للصراع “الإسرائيلي- الفلسطيني”، وإقامة دولة واحدة لشعبين تسودها المساواة، ونظام عادل تنتفي فيه مشاعر الحقد والعداء والكراهية في فلسطين التاريخية . وقد بشر بذلك في ثلاثة مقالات، حتى الآن، نشرتها صحيفة (هآرتس-21 و25 و28 /4/2013) .

في مقاله الأول، تحدث ليفي عن “درس” ل”الإسرائيليين”، استقاه من تجربة جنوب إفريقياً ونظامها الذي كان عنصرياً، فقال: “الدرس الرئيس ل”إسرائيل”، هو في اللحظة التي تغلغل فيها وعي أنه ما عاد يمكن الاستمرار في الفصل العنصري . وحين صيغ هذا الوعي أصبح الطريق قصيراً” . ويضيف: “فلو كانت “إسرائيل” أشد وعياً لوضعها لكانت الآن أيضاً في مكان ما تقول: ما عاد يمكن الاستمرار”!

وفي مقاله الثاني، يقدم “الدرس” للفلسطينيين، فيخبرهم أن نضال السود في جنوب إفريقيا العنصرية اختصر “في قضية واحدة، وهي حق الجميع في التصويت”، تحت شعار “إنسان واحد، صوت واحد”، ويضيف: “لم يكن شعار إنسان واحد صوت واحد الذي طالب به نيلسون مانديلا شعاراً فقط، بل كان هدفاً استراتيجياً” . ورأى أنه “حان الوقت ليتبناه الفلسطينيون، وليعترفوا بأن حلم الدولتين أصبح غير ممكن، وأن الاحتلال أقوى منهم، وأن المستوطنات أكبر منهم”، وأنه “حان الوقت أيها الفلسطينيون الأعزاء لتغيير الاستراتيجية” !

ويعتقد ليفي أنه إذا ما “وعى” “الإسرائيليون” بأنه “ما عاد يمكن الاستمرار”، واقتنع الفلسطينيون بتغيير الاستراتيجية، وتبني شعار، أو هدف، “إنسان واحد، صوت واحد”، فإن النتيجة ستكون “أمراً من اثنين”: أن ينجح الفلسطينيون في إزالة المخاوف، وأن “الدولة الديمقراطية الواحدة مستقبل واعد”، أو “أن يصحو “الإسرائيليون” ويسارعوا إلى إخلاء جميع المناطق، ويمكنون من إنشاء دولة فلسطينية ذات بقاء” . . ويجزم بأنه “لا توجد إمكانية عادلة ثالثة” . وفي مقاله الثالث، لا يضيف ليفي جديداً إلى ما قاله في مقاليه، والتزم لغة التبشير، دون التعرض لأية حقائق تاريخية أو على الأرض، مؤكداً أن الحل الذي يقترحه ليس “أسطورة” .

لا أريد أن أشكك في نوايا ليفي التي قد تكون “طيبة” بالنسبة لصهيوني “إسرائيلي”، مع أن في ما كتب ما يدعو إلى التشكيك . والمشكلة، على أية حال، ليست في النوايا، بل في الحقائق التي تجاهلها ليفي عند قراءته تجربة جنوب إفريقيا، ونظامها الذي كان عنصرياً . وتجاهل تلك الحقائق وحده كاف للتشكيك في نواياه .

أول تلك الحقائق التي تجاهلها ليفي، أن المستعمرين الإنجليز الذين استوطنوا جنوب إفريقيا، لم يأتوا إليها بناء على “وعد إلهي بمنحهم تلك الأرض”، ولم يزعموا أنها كانت وطنهم قبل آلاف السنين، وأن “عودتهم” إليها كانت استجابة لذلك الوعد الإلهي المزعوم .

وثاني تلك الحقائق، أن المستعمرين الإنجليز لم ينفوا أن السود هم أصحاب البلد، وإن استولوا على أرضها وثرواتها، بل كانوا يسمونهم “السكان الأصليون” . لذلك لم يسعوا يوماً لطردهم أو تهجيرهم منها بكل الوسائل الممكنة، وأولها الإرهاب والقتل .

وثالثها، أنه عندما رفع نيلسون مانديلا شعار “إنسان واحد، صوت واحد”، كان يعرف أن المستوطنين البيض كانوا قلة، وأن وضع الشعار في التطبيق يعني أن تؤول السلطة إلى أصحابها الحقيقيين، إلى أصحاب البلد الأصليين . بينما أصحاب البلد الأصليين في فلسطين التاريخية لا يشكلون حتى الآن الأغلبية، ولا يعني إعطاءهم حق التصويت انتقال السلطة إليهم .

ورابع الحقائق التي تجاهلها ليفي وأخطرها، تلك المتعلقة بوضع اللاجئين الفلسطينيين خارج فلسطين، والذين يصل تعدادهم إلى ما يساوي نصف الشعب الفلسطيني بمجموعه . بمعنى آخر، تجاهل ليفي حق عودة اللاجئين إلى ديارهم التي طردوا منها، ولم يكن ذلك “سهواً” بل عن سبق إصرار وترصد . فلأنه باعترافه تمسكه بصهيونيته، وباعترافه، أيضاً في مقالات سابقة له، لا يوافق على عودة اللاجئين، لأن عودتهم ستغير من الواقع على الأرض، خصوصاً إذا تمسك بشعار “إنسان واحد، صوت واحد” . لذلك كان عليه أن يسقط عامداً متعمداً موضوع عودة اللاجئين، وربما على أساس أننا يجب أن نبدأ “بما هو موجود الآن” في فلسطين التاريخية . . وربما بدون قطاع غزة أيضاً .

لقد أوضح ليفي أن ما يقترحه لن يتم في يوم وليلة، بل سيأخذ “بعض الوقت” . حسناً، ومن دون أن أسأل كم من اليهود يمكن أن يقبلوا اقتراحه، أعلن هنا كفلسطيني، أنني على استعداد لتأييد اقتراحه ومن دون الاعتراض على شيء، شريطة أن يشمل الحل عودة اللاجئين الفلسطينيين، فهل يقبل ليفي ذلك؟

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

بوتين: روسيا تصدت لنحو 25 مليون هجوم إلكتروني خلال كأس العالم

News image

نقل الكرملين الإثنين عن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قوله إن بلاده تعرضت خلال استضافتها كأس...

بوتين: كل من يملك هوية المشجع لديه الحق بدخول روسيا دون التأشيرة حتى نهاية العام الحالي

News image

أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أن جميع المواطنين الأجانب الذي يملكون بطاقات هوية المشجع لمو...

ماكرون يحتفي بفرنسا "بطلة العالم"

News image

عرضت محطات التلفزيون الفرنسية صور الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، وهو يحتفي بفوز منتخب بلاده بكأ...

احتفالات صاخبة تجتاح فرنسا بعد التتويج بكأس العالم

News image

غصت شوارع العاصمة الفرنسية باريس مساء الأحد بالجموع البشرية التي خرجت للاحتفال بفوز بلادها بكأ...

مقتل 54 شخصا في غارة أمريكية استهدف تجمعا في مصنع للثلج في قرية السوسة السورية بالقرب من الحدود العراقية مع سوريا

News image

قال التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم داعش في سوريا والعراق إنه نفذ ضرب...

ترامب: سأترشح لانتخابات 2020.. ولا يوجد ديموقراطيون يمكنهم هزيمتي

News image

نقلت صحيفة «ميل أون صنداي» عن الرئيس الأميركي دونالد ترامب قوله في مقابلة إنه ينو...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

عن الاحتجاجات والصيف في العراق

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 17 يوليو 2018

    لم تكن الاحتجاجات العراقية في المحافظات الجنوبية خصوصا جديدة، بل تتكرر كل عام منذ ...

في الانفصال بين السياسة والرأسمال الثقافي

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    المعرفة والثقافة من الموارد الحيويّة للسياسة، وهي ليست منها بمنزلة المضافات التي قد ترتفع ...

ثلاث مراحل في تاريخ «الأونروا»

د. فايز رشيد

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    بالتزامن مع محاولات تنفيذ «صفقة القرن»، لتصفية القضية الفلسطينية، يجري التآمر من أطراف في ...

إسرائيل و«الخطر الديموغرافي»!

د. أسعد عبد الرحمن

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    منذ سنوات يركز الإسرائيليون، الساسة منهم والعسكريون، على مسألة «الخطر الديموغرافي»، لأسباب عديدة أبرزها ...

العرب والعصر الصيني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    في المؤتمر التاسع عشر للحزب الشيوعي الصيني الذي انعقد السنة المنصرمة، تم اعتماد خطة ...

الرسائل السياسية في المونديال

عبدالله السناوي

| الأحد, 15 يوليو 2018

    بقدر الشغف الدولي بمسابقات المونديال والمنافسة فيها، تبدت رسائل سياسية لا يمكن تجاهل تأثيراتها ...

النظام الدولي الجديد

محمد خالد

| الأحد, 15 يوليو 2018

    يتكلم الأغنياء في العالم لغة متقاربة، ويحملون هماً مشتركاً هو كيفية المحافظة على أقلية ...

إرث باراك أوباما في البيت الأبيض

د. محمّد الرميحي

| السبت, 14 يوليو 2018

    العنوان السابق هو قراءتي لما يمكن أن يكون زبدة الكِتاب المعنون بالإنجليزية «العالم كما ...

دروس تعددية الممارسات العولمية

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 12 يوليو 2018

    بغياب إيديولوجية، أو منظومة فكرية اقتصادية مترابطة، ومتناسقة في بلاد العرب حالياً، كما كان ...

لبنان الحائر والمحيّر!!

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 12 يوليو 2018

    غريب أمر هذا البلد الصغير في حجمه والكبير في حضوره، المتوافق مع محيطه والمختلف ...

الصين.. قوة عالمية

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 12 يوليو 2018

    كتبت في المقالة السابقة بعنوان «النظام الدولي إلى أين؟» عن اتجاه البنية القيادية للنظام ...

القضية الفلسطينية والأمم المتحدة

عوني صادق

| الخميس, 12 يوليو 2018

    مع الدخول في شهر يونيو/حزيران الجاري، تصاعد الحديث عن خطة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم44722
mod_vvisit_counterالبارحة40259
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع117644
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر481466
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55397945
حاليا يتواجد 4017 زوار  على الموقع