موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي:: لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش ::التجــديد العــربي:: احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات ::التجــديد العــربي:: اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل ::التجــديد العــربي:: صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن ::التجــديد العــربي:: قمة ثلاثية بالقاهرة لبحث سبل مواجهة القرار الأميركي بشأن القدس تجمع الرئيس المصري مع العاهل الأردني والرئيس الفلسطيني ::التجــديد العــربي:: رئيس الوزراء العراقي يؤكد سيطرة قواته بشكل كامل على الحدود السورية العراقية وانتهاء الحرب ضد تنظيم داعش الإرهابي ::التجــديد العــربي:: دبي ترفع نفقاتها العام المقبل 19% لـ 56 مليار درهم للموازنة لسنة 2017 ::التجــديد العــربي:: وفاة الفنان أبوبكر سالم بعد صراع مع المرض ::التجــديد العــربي:: أوبك والمنتجون غير الأعضاء يمددون خفض الإنتاج ::التجــديد العــربي:: أول جائزة للرواية الالكترونية تعلن نتائج دورتها الأولى ::التجــديد العــربي:: مهرجان الظفرة ينطلق 14 ديسمبر الجاري في مدينة زايد إمارة أبوظبي ::التجــديد العــربي:: لن تخسرن الوزن الزائد بممارسة الرياضة فقط لكن يجب أن يغير العادات الغذائية ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة المانيا: بايرن ميونيخ يحسم لقب الذهاب عد عودته فائزا من ارض اينتراخت فرانكفورت 1-صفر ::التجــديد العــربي:: انتر يقنع بالتعادل السلبي مع يوفنتوس في بطولة ايطاليا ::التجــديد العــربي:: إستراليا تعتقل رجلاً خطط لاعتداء كارثي ليلة رأس السنة ::التجــديد العــربي:: السيسي يتوعد برد قاس على منفذي مجزرة مسجد الروضة وارتفاع ضحايا الهجوم إلى 309 قتلى و124 مصابا ::التجــديد العــربي::

جولة بيع أسلحة وإعداد قوى تهديد

إرسال إلى صديق طباعة PDF

”باتت الأهداف واضحة ومعلنة والارتهانات كذلك. اكد مصدر أمني لـصحيفة "معاريف" الصهيونية (صحف 22/4/2013) أن "المؤسسة الأمنية في "إسرائيل" ضغطت على السياسيين في تل أبيب للإسراع في تقديم اعتذارها لأنقرة، تسهيلاً لعودة الحلف مع تركيا إلى سابق عهده، في مواجهة سوريا وإيران"،”

ـــــــ

الجولات والصولات التي يقوم بها اركان الادارة الاميركية في منطقتنا توضح خططها الجديدة وتضع معالم لها على الارض أو مؤشرات تهدد بها سلفا وقد تستخدمها لاحقا، أو حسب مسار الأحداث والتطورات. هي في كل الأحوال خطط عدوانية لا مصالح للشعوب فيها، بل على العكس تضع مصالح الشعوب اهدافا لها وتكون خطرا حقيقيا عليها. اول زيارة للرئيس باراك اوباما بعد ولايته الثانية إلى المنطقة، وتحديدا للكيان الصهيوني والاردن، للقاعدة الاستراتيجية العسكرية للغرب وجوارها الحليف. انتجت اعادة العلاقات الاستراتيجية المجمدة وقتيا بين الكيان الاسرائيلي وتركيا وبقوة استراتيجية وميدانية. كانت المهمة الرئيسية فيها وكأنها واجب لرفع معنويات حكام محبطين من سياساتهم الفاشلة وتحضيرهم إلى ما ترميه سياسات الادارة الاميركية اساسا. ومن بعدها غزوات وزير الخارجية جون كيري وتلاه وزير الحرب تشاك هايجل. وبالتأكيد بينها زيارات سرية لممثلي الاجهزة الاستخبارية والأمنية والعسكرية وغيرها. وبلا شك الاخبار التي تسرب عن قاعدة عسكرية اميركية جديدة في الاردن قرب الحدود السورية، وعن تحرك قوات عسكرية اميركية من قواعد لها في الخليج إلى قواعد اخرى قريبة من الحدود السورية الطويلة، شرقا وشمالا واحدة من تلك الخطط، كما تترافق معها تحركات بريطانية وفرنسية وغيرها ممن تعرض خدماتها سابقا ولاحقا للعدوان وتشارك فيه بعيدا عن ارادات شعوبها ومصالحهم الحقيقية.. أو هي تطبيقات لها علنا وبدون مواربة أو خوف بعد التأكد من التخادم والارتهان الصريح واللاهث إليها.

اضافة إلى كل ما سبق تشترك ادوات الولايات المتحدة في المنطقة في تنفيذ هذه الخطط وتيسير خدماتها اللوجستية وتوفير احتياجاتها، بما فيها دفع فواتيرها المالية، كما حصل في السابق وما سيأتي لا يختلف عما حصل. وقد تم تجهيزها وإعادة ترتيب العلاقات بينها وإزالة مسرحيات الخصومات والاختلافات الشكلية بينها. عودة العلاقات التركية الإسرائيلية بكل نشاطها وقوتها السابقة أزالت الضباب عن متانتها الاستراتيجية ورفعت الحجب المخادعة عن اسلاموية الحزب الحاكم التركي واخونته، بينما ظلت امثاله في البلدان العربية التي أُوصلت للسلط بدعم مكشوف وتحالفات معلنة، طي الكتمان الاني ولكنها لا تخفي رهاناتها وتعاقداتها، سواء مع التحالفات التركية أو الادارة الاميركية، كما تأتي اخبار القواعد الجديدة والاستعدادات المنظمة بكل تفاصيلها. معلنة في كل ما يحصل تقاسم ادوارها والرضى باختيارها العمل عليها ولا تجد في ما تقوم به تناقضا مع شعاراتها وادعاءاتها التي جاءت بها أو عاشت عليها.

الغزوة الاخيرة لوزير الحرب هايجل للمنطقة قدمت رسائل متعددة، افصح عنها في العواصم التي زارها، ومنها ما طلب منه قوله فيها. اطمئنانا لها وخداعا ذاتيا وارضاءً لشعوبها عن التعاقدات والتحالفات والثروات التي دفعت ووقعت وارتهنت. في كل عاصمة تصريحات وفي كل بلد توافقات وهناك اسباب لكل منها. ولكن الأهم فيها الصفقات وأثمانها. المليارات من الدولارات للمجمعات العسكرية الاميركية. كلها تدفع مسبقا والتسليم بعد حين مناسب للخطط والمشاريع. تكديس الأسلحة والقواعد في المنطقة يثير القلق والإرباك والأسئلة عن الاهداف والجدوى في ظل صراعات مكتومة، وهواجس عن النوايا والتأثيرات والتداعيات. عاشت المنطقة العربية غزوات وحروبا ما زالت تئن من جروحها وتتألم من نتائجها وتعاني من كارثتها. اضافة الى واقع جغرافي يكابد مآسيه الداخلية، من تبديد في الثروات وضعف في الخدمات، من جوع وملايين تحت خط الفقر وجهل وتخلف وما شاء الله من امراض اجتماعية على ارض تنعم بآبار النفط والغاز التي تبذر أسعارها على أسلحة للتكديس أو لا تشترى إلا بعد ان تنتهي مدتها أو تقترب.

رغم كل ذلك هناك من يبرر لتلك الصفقات والخطط العدوانية من ورائها عبر وسائل إعلامه والذمم المشتراة بأموال شعوبه ولكنه لم يتساءل عن نوعها وجهوزيتها والتدريبات عليها. ففي الوقت الذي تم فيه التوقيع على الصفقات وتسليم اثمانها بالمليارات، لم تصل إلى أي مستوى مما قدم للكيان الصهيوني في الفترة ذاتها. المعلومات المسربة عمدا، تشير إلى ان الاسلحة للكيان من الأنواع الفريدة، مثل الطائرات التي تزود بالوقود جواً من طراز "Kc – 132" و"أوسبري V-22" التي تطير كطائرة وتهبط كمروحية، وصواريخ حديثة ومنظومات رادار. هذه الأسلحة "تهدى" للكيان، بينما لا تباع لمن يدفع الثمن مسبقا غير الاسلحة الكلاسيكية التي لم تعد ذات اهمية استراتيجية في موازين القوى العسكرية.. كما صرح هايجل بتوفير الغطاء السياسي للكيان حول مشاريعه وخططه العدوانية في المنطقة وضد ايران اساسا. كانت وسائل الاعلام الاميركية قد اشارت إلى ذلك، بما فيها برامج غزوات الوزير في المنطقة وأهمية الصفقات العسكرية، والمليارات التي ستجنيها الولايات المتحدة منها، واعترفت صحيفة نيويورك تايمز أن هايجل حمل معه للكيان عرضاً بمنحها أسلحة متطورة "تشتريها" بأموال المساعدات الأميركية (!).

باتت الأهداف واضحة ومعلنة والارتهانات كذلك. اكد مصدر أمني لـصحيفة "معاريف" الصهيونية (صحف 22/4/2013) أن "المؤسسة الأمنية في "إسرائيل" ضغطت على السياسيين في تل أبيب للإسراع في تقديم اعتذارها لأنقرة، تسهيلاً لعودة الحلف مع تركيا إلى سابق عهده، في مواجهة سوريا وإيران"، مشدداً على أن "الجانب التركي قلق من تطلعات إيران في مجال الصواريخ، وهو تهديد غير قادر على مواجهته بشكل مستقل، إلا بعد سنوات طويلة". وقال إن "المعرفة الاسرائيلية المستندة الى الصاروخ البالستي أريحا، من شأنها أن تساعد الاتراك على مواجهة التهديد الصاروخي الايراني، وتقلص المدة الزمنية للوصول إلى ردة أفعال". وأضاف المصدر الى أن "تركيا كانت حتى الفترة الاخيرة حاملة الطائرات الاكبر لإسرائيل واستخدام قواعد سلاح الجو التركي من شأنه أن يساهم في تقليص الفرق بين النجاح والفشل إن حان موعد العملية (العسكرية) ضد إيران" (!). هل بعد هذا الوضوح من حاجة إلى أقنعة؟.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة

News image

فضّت القوى الأمنية التظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر -المتن بالقوّة، بعدما تعرّض عناصر الأ...

استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة

News image

تواصلت أمس لليوم الثالث على التوالي مسيرات الغضب والتحرّكات والمواقف الشاجبة لاعتراف الإدارة الأميركية بمد...

لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال

News image

أصيب عشرات الفلسطينيين في الضفة والغربية وغزة السبت في اليوم الرابع من المواجهات المستمرة منذ...

لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش

News image

قال وزير خارجية لبنان جبران باسيل أمس (السبت) إنه يجب على الدول العربية النظر في ...

احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات

News image

تواصلت تظاهرات الغضب في فلسطين ضد قرار الولايات المتحدة نقل السفارة الأميركية من تل أبي...

اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل

News image

بحث الاجتماع غير العادي لمجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري أمس، بالقاهرة تطوّرات الو...

صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن

News image

ما زال قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، يهيمن على تغط...


المزيد في قضايا ومناقشات

رهانات ترامب الخاسرة

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    عندما أقدم الرئيس الأمريكى ترامب على إعلان قراره الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيونى فإنه ...

العمل بين القطاعَين العام والخاص

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أظهرت دراسة سابقة أجريت في سلطنة عمان عن توجهات الشباب العماني نحو العمل أن ...

تحدي القدس والموقف الدولي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    على رغم الصدمة التي مثلها قرار ترامب الأخير فإنه لا يمثل إلا فارقاً في ...

«إسرائيل» وأمريكا لا تعترفان بالشعب الفلسطيني

د. عصام نعمان

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أمريكا اعترفت بـ «إسرائيل» دولةً وشعباً لحظةَ إعلان قيامها العام 1948. أمريكا لم تعترف ...

تمرد زعماء أكراد العراق واستغلاله

عوني فرسخ

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    لم يكن الاستفتاء الانفصالي الذي أجراه مسعود البرزاني في كردستان العراق ، أول محاولة ...

فلسطين مسؤوليتنا الجماعية

د. محمد نور الدين

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    قال رئيس مركز أبحاث الأمن القومي «الإسرائيلي» عاموس يدلين، إن العرب، والفلسطينيين، والأتراك، يهددون ...

دونالد ترامب وفكره «الجديد»

د. نيفين مسعد

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    اعتاد دونالد ترامب أن يستخدم ألفاظا خادعة لترويج اندفاعاته السياسية ، فقبل ستة أشهر ...

القدس في أفق الضمير الإنساني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    في تعليقه على قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب نقل سفارة بلاده إلى القدس، كتب ...

نموذج التنمية «الغائب» فى العالم العربى

سامح فوزي

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    فى لقاء ضم باحثين من مصر وبقية الدول العربية فى مبادرة مشتركة بين مكتبة ...

بوابات الجحيم: ما قد يحدث

عبدالله السناوي

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    لم تكن تلك المرة الأولى، التي تستخدم فيها عبارة «بوابات الجحيم»، على نطاق واسع؛ ...

كانت تسمى القدس.. صارت تسمى القدس

د. فايز رشيد

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    الخطوة الدونكشوتية لترامب ارتدت عليه وعلى من دعاه لاتخاذ هذه الخطوة, عكسياً. القدس عزلت ...

هل مِن حَمِيَّةٍ، لمَحمِيَّة.. “مُقدساتٍ وحُرُمات”

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    ” الفوضى الخلاقة”، التي نشرها في بلداننا، الأميركيون والصهاينة العنصريون، ورَعوها، وغذوها.. أثمرت، وأينع ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم14352
mod_vvisit_counterالبارحة51945
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع152642
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر480984
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار47993677