موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الاتحاد الافريقي يطالب ترامب باعتذار بعد "وصف دول افريقية بالحثالة" ::التجــديد العــربي:: روسيا: واشنطن لا تنوي الحفاظ على وحدة سوريا ::التجــديد العــربي:: سوريا وروسيا وتركيا تنتقد تشكيل الولايات المتحدة قوة حدودية جديدة شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم ::التجــديد العــربي:: الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين ::التجــديد العــربي:: محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا ::التجــديد العــربي:: هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد ::التجــديد العــربي:: السعودية تفتح الطريق أمام أول مشروع للسيارات الكهربائية ::التجــديد العــربي:: إيرادات السياحة بمصر تقفز لأكثر من سبعة مليارات دولار وأعداد الوافدين لى مصر لتتجاوز ثمانية ملايين زائر ::التجــديد العــربي:: 70 لوحة تحكي تاريخ معبد ملايين السنين في مكتبة الإسكندرية ::التجــديد العــربي:: 48 شاعرا من بين 1300 شاعر يتنافسون على بيرق الشعر لـ 'شاعر المليون' ::التجــديد العــربي:: الزبادي والبروكلي يكافحان سرطان القولون والمستقيم ::التجــديد العــربي:: برشلونة يفلت من الهزيمة امام ريال سوسييداد و يقلب تخلفه بهدفين أمام مضيفه إلى فوز بأربعة أهداف في الدوري الاسباني ::التجــديد العــربي:: ليفربول يكبد مانشستر سيتي الخسارة الأولى في الدوري الانكليزي ::التجــديد العــربي:: مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة ::التجــديد العــربي:: مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة ::التجــديد العــربي:: رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة" ::التجــديد العــربي:: اعتقال 22 فلسطينياً بمداهمات في مدن الضفة المحتلة ::التجــديد العــربي:: مصر تعدم 15 شخصا مدانا بارتكاب أعمال إرهابية ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يتهيأ عمليا للانسحاب من اليونسكو ::التجــديد العــربي::

هايجل على خطى أسلافه!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

”بدا الزائر الأميركي الأخير للكيان الغاصب متحمساً لانتهاز فرصة زيارته هذه لمسح ما علق بسجِّله من شبهة تبرُّمٍ ما ببعضٍ من وطئة هذا الالتزام كانت قد سبقت تعيينه فكادت تحول بينه والوظيفة. تفانى في إثبات أنه قد وعى الدرس جيداً فاعتبر من ما لاقاه في موقعة تمرير قرار تعيينه في الكونجرس بسببٍ من بعض اعتراضاتٍ لصهاينته ومتصهينيه“.

 

********

في زيارته لفلسطين المحتلة، سار هايجل تماماً على خطى أسلافه وزراء الحرب الأميركيين في مختلف إداراتهم المتعاقبة. ولأسبابه الشخصية، المتعلقة بما كان قد أثير من اعتراضاتٍ حول مسألة تعيينه في الكونجرس، أو ما كان من تشكيكٍ في مدى انحيازه المطلوب للكيان الصهيونى، زاود عليهم. لم يكتف بلازمة تكرار التأكيد الأميركي الدائم على التزامات بلاده الثابته بأمن هذا الكيان، بل بزَّ رئيسه أوباما وزميله وزير الخارجية كيري، اللذين كانا قد سبقاه زائرين، تزلفاً ونفاقاً للصهاينة. اغتنم هايجل الفرصة لإيضاح البون المعهود بين مواقف السياسيين الأميركان خارج وظائف الإدارة وبعد تسنُّمهم لمسؤلياتها. إذ بعد ذلك، لا من خروجٍ عن موروث المؤسسه الأميركية التليد المتعلق بالتزامها بمسلماتها الصهيونية المعروفة. بدا الزائر الأميركي الأخير للكيان الغاصب متحمساً لانتهاز فرصة زيارته هذه لمسح ماعلق بسجِّله من شبهة تبرُّمٍ ما ببعضٍ من وطئة هذا الالتزام كانت قد سبقت تعيينه فكادت تحول بينه والوظيفة. تفانى في إثبات أنه قد وعى الدرس جيداً فاعتبر من ما لاقاه في موقعة تمرير قرار تعيينه في الكونجرس بسببٍ من بعض اعتراضاتٍ لصهاينته ومتصهينيه. فعل أو قال كل ما بوسعه لكي ينتزع " عفا الله عما سلف" صهيونية من تل ابيب. ربما كان مَثَله الأعلى في هذا كان رئيسه إبان حجه الأخير للكيان الصهيوني حين جهد لتبديد شبهة برود قيل إنها مسَّت حميمية علاقته المفترضة بنتنياهو.

... بتفريقه بين ما هو منه قبل وبعد اعتماد تعيينه، أزرى هايجل في فلسطين المحتلة بامتيازٍ بتهافتٍ سابقٍ للبعض من بني جلدتنا العرب، حين استبشروا خيراً بطرح اسم وزير الحرب الأميركي الجديد للتعيين، وآن طبل وزمر البعض منهم لهذا الذي عدوه مستجداً وبنوا عليه ما لذ لهم من مستطاب التمنيات وعزيز الأوهام.

في مؤتمره الصحفي وإلى جانبه زميله الجنرال يعلون، قال: "لقد كانت متعة شخصية لي أن أكون هنا في إسرائيل لأجدد الصداقة وبناء علاقات عمل مع يعلون". وسر هذه المتعة، وحافز تجديد هذه الصداقة، ومدعاة بناء علاقات العمل مع مضيفه، فمردها، وكما أوضح، هو "أن دولتينا تتشاركان القيم والمصالح المتشابهة"، بمعنى آخر عنى هنا التركيز على العلاقة شبه العضوية بين المركز الإمبراطوري الإمبريالي في واشنطن وثكنته المتقدمة في قلب المنطقة الكيان الصهيوني، وكانطلاقٍ من اعتبارها علاقة استثمار استراتيجي متبادل. ومن بين هذه القيم والمصالح المتشابهة، كما قال، " شرق أوسط هادئ"، بما يعنيه الهدوء عنده من كامل الخضوع ودائم الخنوع للهيمنة المعادية والإقتناع بقدرية التبعية والاستجابة لإملاءاتهما. وعليه، يقول هايجل، "فالولايات المتحدة أوضحت أننا ملتزمون بأن نزوِّد إسرائيل بما تحتاج لكي تحافظ على تفوَّقها الأمني"، وعلى تمكينها من "امتلاك القدرات لمواجهة الواقع المتغير"... كيف؟ هنا بالإضافة إلى ما هو المعهود المعروف، يعدد: "بما في ذلك القبة الحديدية، حيتس، وعصا الساحر"... وماذا أيضاً؟

يلخِّص ذلك بقوله: "إننا خطونا خطوة مهمة، فيعلون وأنا اتفقتا على تسليم إسرائيل راداراً للطائرات الحربية، وطائرات تزوُّد بالوقود في الجو، وطائرات 7، 22 "أوسفري" للشحن، التي لم نزوِّد بها أي دولة أخرى حتى الآن. وهذا يضمن لإسرائيل تفوُّقاً في المستقبل ويسمح لسلاحها الجوِّي بإمكانيات بعيدة المدى"... وختاماً لما عدده في خطوته هذه لم يفته التنويه إلى كونها "تثبت أن الشراكة الأمنية بين إسرائيل واميركا هي أقوى من أي وقتٍ مضى"... وانسجاماً مع هذه الشراكة، حلَّق مع زميله يعلون بمروحية فوق الجولان السوري المحتل. وكان منه أن أكملها فيما بعد في ختام زيارة الشراكة هذه عندما تعهَّد لنتنياهو بأن "نبقى أقرب من أي وقتٍ مضى"، وحين أكَّد له بأنه شخصيًّا "ملتزم بمواصلة منظومة العلاقات" التي مر تبيانها "وضمانها"... وأكثر من هذا ذهب إلى اعتبار"إسرائيل قدوة للعالم"!

... كان هايجل هذا، وفي كل ما قاله إبان زيارته لفلسطين المحتلة، صريحاً وواضحاً وصادقاً مع نفسه، ومنسجماً تماماً مع تليد سياسات بلاده في المنطقة، وحيال ربيبتها وثكنتها المدللة... باستثناء بعضٍ من قولٍ كان للاستهلاك الإعلامي الذي لا يعتد به ولا يصدِّقه إلا ساذج، وهو ما قاله وهو في طريقه للكيان وكرره بعد حلوله ضيفاً على صهاينته، ومفاده أنهم وحدهم هم من يقررون فيما إذا سيهاجمون إيران بداعي الحؤول بينها وبين مواصلة برنامجها النووي! كذب الزائرالمتزلف هنا، فالثكنة في خدمة المركز لا تقدر وحدها أولاً، ولا تجروء ثانياً، على الإقدام على هكذا أمر دون إذنٍ ومشاركةٍ من مركزها.

 

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم

News image

الرباط – صنفت الولايات المتحدة المغرب ودولة الإمارات ضمن قائمة الدول الأكثر آمانا لرعاياها الر...

الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين

News image

أبوظبي – اعلنت الإمارات صباح الاثنين ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقا...

محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا

News image

صيدا (لبنان) - أصيب محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية بجروح الأحد في تفج...

هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد

News image

بغداد - دعا رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الاثنين إلى "ملاحقة الخلايا الإرهابية النائمة" بعد...

مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة

News image

لجنة إحياء مئوية جمال عبد الناصر، الرجل الذي اتسعت همته لآمال أمته، القائد وزعيم الأ...

مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة

News image

أعلن وزير الإسكان والبناء يؤاف غالانت، أن حكومته تخطط لبناء مليون وحدة استيطانية جدي...

رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة"

News image

أعلن رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته احتجاجا على ما وصفها بسيطرة زمرة من ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

المئوية والمستقبل

أحمد الجمال

| الخميس, 18 يناير 2018

    سينشغل البعض بتفسير ذلك الزخم الإعلامى والسياسى وأيضا الفكرى والثقافي، وكذلك الوجدانى الذى يصاحب ...

إلى دعاة السلبية والإحباط واليأس

د. صبحي غندور

| الخميس, 18 يناير 2018

    ما تشهده بلاد العرب الآن من أفكار وممارسات سياسية خاطئة باسم الدين والطائفة أو ...

في الذكرى المئوية لميلاده…ناصر لم يزل حاضراً !!

محمود كعوش

| الخميس, 18 يناير 2018

    في الخامس عشر من شهر يناير/كانون الأول من كل عام، يُحيي القوميون العرب، الذين ...

الانتخابات العراقية القادمة وجريمة المشاركة فيها

عوني القلمجي

| الأربعاء, 17 يناير 2018

يبدو ان معالم الخوف أصبحت واضحة في وجوه اركان عملية الاحتلال السياسية. فتسويق الانتخابات وخد...

تحية إليه فى يوم مولده

د. محمد السعيد ادريس

| الأربعاء, 17 يناير 2018

    علمنا جمال عبد الناصر فى حياته أن الثورة، أى ثورة، لا يمكن إلا أن ...

فليكن للعالم موقف.. ضد العدوان والعنصرية

د. علي عقلة عرسان

| الأربعاء, 17 يناير 2018

    مشروع إنشاء “إسرائيل الثانية”، نواة ما يُسمَّى “كردستان الكبرى”، بدأ عملياً في الأراضي السورية، ...

ترامب وقرار العدوان الثاني

منير شفيق

| الأربعاء, 17 يناير 2018

يجب اعتبار قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بوقف تمويل وكالة غوث اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)، مكم...

انتخابات العراق: هل اعتذر حيدر العبادي؟

هيفاء زنكنة

| الأربعاء, 17 يناير 2018

نقل النائب العمالي البريطاني بول فلين رسالة السيدة روز جنتل، والدة جوردون جنتل، أحد الج...

حقيقة ما خسرنا وفرص ما سنكسب

توجان فيصل

| الأربعاء, 17 يناير 2018

وصول ترامب لرئاسة أمريكا وكل «فعلاته» وفريقه المكوّن من ابنته وصهره وشلة غير متزنة ابت...

من داخل البيت الأبيض

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 17 يناير 2018

لم يدر بخلد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أن عبارته التي استخدمها لإرعاب الزعيم الكوري الش...

نابلس ترد على ترامب

عبداللطيف مهنا

| الأربعاء, 17 يناير 2018

يوالي الكيان الاحتلالي في فلسطين الإفادة ما استطاع من فرص الانحياز الأميركي حد التماهي مع ...

محاولات شطب «الأونروا»

د. فايز رشيد

| الأربعاء, 17 يناير 2018

كان نتنياهو واضحاً في تصريحه منذ أسبوع، بأنه يجب إلغاء «الأونروا» نهائياً وإلى الأبد! جاء...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم19377
mod_vvisit_counterالبارحة42996
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع177595
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي276850
mod_vvisit_counterهذا الشهر666808
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1142770
mod_vvisit_counterكل الزوار49322271
حاليا يتواجد 3637 زوار  على الموقع