موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
البرلمان الكوبي يختار ميغيل دياز-كانيل المسؤول الثاني في السلطة الكوبية مرشحا وحيدا لخلافة الرئيس المنتهية ولايته راوول كاسترو ::التجــديد العــربي:: عودة 500 لاجئ سوري طوعا من بلدة "شبعا" جنوبي لبنان إلى قراهم وخصوصاً بلدتي بيت جن ومزرعة بيت جن ::التجــديد العــربي:: "خلوة" أممية في السويد حول سوريا ::التجــديد العــربي:: روسيا تطرح في مجلس الأمن خطة من 6 خطوات لتسوية الأزمة السورية ::التجــديد العــربي:: البشير يقيل وزير الخارجية لكشفه شللا دبلوماسيا بسبب الأزمة المالية ::التجــديد العــربي:: اردغان يفاجى المعارضة: الاعلان عن إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية مبكرة في الرابع والعشرين من يونيو/ حزيران المقبل ::التجــديد العــربي:: بوغدانوف: التحضير للقاء أستانا التاسع حول سوريا مستمر ::التجــديد العــربي:: الخارجية الأمريكية: لا نسعى للمواجهة مع روسيا في سوريا لكننا مستعدون لاستخدام القوة حال تطلب الأمر ::التجــديد العــربي:: النفط عند أعلى مستوى منذ نهاية 2014 ::التجــديد العــربي:: صفاقس التونسية تشهد العديد من الفعاليات الثقافية ::التجــديد العــربي:: مهرجان دبي السينمائي يعدّل موعد تنظيمه الدوري ::التجــديد العــربي:: النشاط الجسدي يحمي المسنين من السقوط أكثر من الفيتامينات ::التجــديد العــربي:: الفيفا يعتزم إلغاء كأس القارات والاستعاضة عنها بمونديال الأندية ::التجــديد العــربي:: تحديد موعد إقامة كلاسيكو إسبانيا بين الغريمين برشلونة وريال مدريد في السادس من مايو المقبل على ملعب "كامب نو" معقل الفريق الكتالوني ::التجــديد العــربي:: الجنائية الدولية تجري استقصاء مبدئيا حول أحداث غزة ::التجــديد العــربي:: لبنان يستعد لانتخابات برلمانية بتحالفات جديدة ::التجــديد العــربي:: 'يوم الأسيرالفلسطيني' : 6500 سجين يقبعون في الاعتقال من ضمن مليون فلسطيني مروا من سجون الاحتلال، نحو خمسون منهم مر اكثر من خُمس قرن على أسرهم ::التجــديد العــربي:: السودان ينسف جهود التهدئة مع مصر بشكوى في مجلس الأمن يأتي ردا على تنظيم القاهرة اقتراع الرئاسة في مثلث حلايب المتنازع عليه ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يعلن القضاء على أمير تنظيم داعش في عملية مداهمة لعدد من المناطق الجبلية الوعرة وسط سيناء ::التجــديد العــربي:: كوبا تستعد لانتخاب بديل لعهد كاسترو ::التجــديد العــربي::

ملاحظات وأسئلة لقوى الإسلام السياسي

إرسال إلى صديق طباعة PDF

في الماضي كتبت شخصياً مرتين، كما كتب الكثيرون، للدفاع عن حق أحزاب وحركات الإسلام السياسي في تولي الحكم، إذا تم ذلك عن طريق انتخابات حرة نزيهة . توليهم للحكم في هذه الحالة هو تنفيذ لإرادة الشعب الحرة والاعتراض عليه لأي سبب كان هو اعتراض على اللعبة الديمقراطية .

وأكد الكثيرون أن ذلك القبول مشروط بالتزام تلك القوى الإسلامية باحترام تعددية القوى والإيديولوجيات السياسية وبالانصياع لمبدأ تبادل السلطة إذا قررها الشعب من خلال انتخابات ديمقراطية دورية .

عند ذاك فإن استمرار تلك القوى في الحكم، أو استبدالها بقوى أخرى، سيعتمد على مقدار رضى المواطنين واقتناعهم بأن سلطات الحكم تخدمهم وتلبي مطالبهم الحياتية المشروعة، فيتم انتخابها المرة تلو المرة، أو يهجروها إلى غيرها إذا لم تقم بذلك الواجب . وضمن ما كتب آنذاك هو أنه لو رفعت أحزاب وحركات الإسلام السياسي الحاكمة مصاحف القرآن الكريم على أسنة الرماح فإن الشعب لن يعيد انتخابها إذا فشلت إبان حكمها في ساحات الاقتصاد والعمل والسكن وخدمات الصحة والتعليم والاستقلال الوطني، وغيرها الكثير . فالدين في نهاية الأمر هو وسيلة أعمار الأرض والسمو بإنسانية البشر وليس بالصّك غير المشروط لاستلام السلطة أو البقاء فيها .

اليوم وقد مرت سنتان على تسلم الإسلاميين الحكم في مصر وتونس، وقد يكون البعض في طريقهم لتسلم الحكم في أقطار عربية أخرى، يجدر أن يصار إلى إبداء ملاحظات وطرح أسئلة بكل موضوعية وطهارة نية على الجميع، على الذين يحكمون وعلى الذين سيحكمون .

* أولاً: لقد ارتكبتم ومازلتم ترتكبون أخطاء سياسية وإدارية وخطابية وعلائقية كثيرة وجسيمة . وتصل الأخطاء أحياناً إلى حدود التخبط والجهل المفجع لروح العصر الذي تعيشه أمتكم ويعيشه العالم . فإذا كنتم قليلي الخبرة فلماذا لم تستعينوا بغيركم من أصحاب الخبرة، وإذا كنتم قليلي العلم والمعرفة فماذا كان يضيركم لو استعنتم بمن يملكهما؟ ومن المؤكد أن الاستعانة بهؤلاء، أو أولئك ليس انتقاصاً لأحد، وهو جزء من عصر تفجر المعرفة .

أما أن تظلوا تجربون وتخطئون، ثم تعتذرون، فإن ذلك قد يكون مقبولاً في البداية ولكنه حتماً مستهجن إذا طال أمده .

* ثانياً: بعد تطور وتشابك الأحداث المتسارعة إبان فترة ما بعد ثورات وحركات الربيع العربي الانتقالية، وبروزكم القوي المفاجئ على مسرح الأحداث، وتبدل طبيعة مهماتكم السياسية، انتظر الكثيرون أن تحسموا مواقفكم بالنسبة للعديد من المواضيع التي واجهتها مجتمعات مابعد الثورات . من أبرز تلك المواضيع هو اتخاذكم لموقف، واضح وصريح ولا غمغمة فيه، من بعض التوجهات الإسلامية السلفية المتزمتة فقهياً إلى حدود الجمود التاريخي والتخلف الفكري التي نصب بعض معتنقيها أنفسهم، خارج ماتسمح به القوانين وبالتعارض مع نصوص الدساتير المنظمة لحقوق المواطنين . نصبوا أنفسهم كأوصياء على ضمائر العباد وحرياتهم الشخصية واستقلاليتهم الإنسانية . بل ومارسوا تلك الوصاية باللسان الجارح المهين وأحياناً باليد الباطشة المعتدية الإرهابية .

لقد انتظر الناس أن يكون لكم موقف رفض وشجب علني واضح، ودخول في معركة حاسمة، لاتردد فيها، مع مدعي تلك الوصاية، وذلك باسم واجبكم الديني، وأنتم تقولون إنكم من الوسطيين، وباسم واجبكم كسلطة حكم تحمي الحقوق والحريات الأساسية في مجتمعاتها .

والواقع أن موقفكم من موضوع الحرية، بكل تعددها وظلالها في حياة المواطنين، وعلى الأخص في ميادين السياسة والفكر والفن والحياة الشخصية للرجل والمرأة على السواء، هذا الموقف سيرسم إلى حد كبير مستقبل وجود الإسلام السياسي في أرض العرب . ولعلكم تعونه قبل فوات الأوان .

* ثالثاً: ثم هناك موضوع ثالث خطر يحتاج إلى حسم . أنه جواب السؤال الآتي: هل سيكون منطق حكمكم، وبالتالي تصرفاتكم ومواقفكم في أقطاركم وعبر كل المنطقة، باسم الإسلام الواحد الجامع، أم باسم هذا المذهب أو ذاك، وضد مذهب هذه الجهة أو تلك؟ وأنكم لتعرفون جيداً أن هذا الموضوع أصبح أداة من أدوات تفتيت وتدمير أرض العرب والمسلمين، ومقاومته ستحتاج إلى مواقف وليس إلى أقوال علاقات عامة . تلك أمثلة ثلاثة، لأن المجال لا يسمح بأكثر من ذلك . وفي النهاية فإن الهدف هو المساهمة في ألا تفشل التجربة الديمقراطية في أرض العرب . ذلك بأننا، نحن الذين نادوا بضرورة أن يكون هناك مجال مفتوح لكل القوى السياسية، من دون استثناء، بما فيها قوى الإسلام السياسي، في فضاء الديمقراطية العربية الصاعدة، لا نريد للزخم الديمقراطي أن يتراجع، ولا نريد للناس أن ينفضوا من حول الربيع العربي بسبب نفاد صبرهم تجاه كثرة الأخطاء وضعف الحسم . إننا جميعاً يجب أن ندرك أن الثورات المضادة لروح وشعارات الربيع العربي ستبقى معنا لفترة طويلة، وأن معسكر الامبريالية - الصهيونية لن يتركنا لحالنا قط . وليس من دواء لدحر الجهتين إلا دواء الديمقراطية الشاملة العادلة . من هنا أملنا في أن يعي الجميع أهمية لعبهم أدوار الدفاع عن المشروع الديمقراطي وإنجاحه، وذلك بالابتعاد عن أي فكر أو ممارسة أو تهويمات تشكك الناس في هذا المشروع . هذا من حق الذين ماتوا في سبيله ومن حق الذين سيعيشون ليتمتعوا بثماره .

 

د. علي محمد فخرو

كاتب وطبيب وتربوي قومي من البحرين

أحد مؤسسي نادي العروبة الثقافي في البحرين.

 

 

شاهد مقالات د. علي محمد فخرو

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

روسيا تطرح في مجلس الأمن خطة من 6 خطوات لتسوية الأزمة السورية

News image

طرحت روسيا أثناء جلسة خاصة في مجلس الأمن الدولي عقدت اليوم الثلاثاء، خطة شاملة تضم...

البشير يقيل وزير الخارجية لكشفه شللا دبلوماسيا بسبب الأزمة المالية

News image

الخرطوم - قالت وكالة السودان للأنباء الخميس إن قرارا جمهوريا صدر بإعفاء وزير الخارجية ابر...

اردغان يفاجى المعارضة: الاعلان عن إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية مبكرة في الرابع والعشرين من يونيو/ حزيران المقبل

News image

حالة من الجدل خلفها قرار الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، بإجراء انتخابات رئاسية وبرل...

بوغدانوف: التحضير للقاء أستانا التاسع حول سوريا مستمر

News image

أعلن نائب وزير الخارجية الروسي، ميخائيل بوغدانوف، اليوم الخميس، أن التحضير مازال جاريا لعقد لقا...

الخارجية الأمريكية: لا نسعى للمواجهة مع روسيا في سوريا لكننا مستعدون لاستخدام القوة حال تطلب الأمر

News image

أكدت الخارجية الأمريكية، اليوم الأربعاء، أن الولايات المتحدة لا تسعى للمواجهة مع روسيا في سور...

'يوم الأسيرالفلسطيني' : 6500 سجين يقبعون في الاعتقال من ضمن مليون فلسطيني مروا من سجون الاحتلال، نحو خمسون منهم مر اكثر من خُمس قرن على أسرهم

News image

القدس- أحيا الفلسطينيون الثلاثاء "يوم الاسير الفلسطيني" في مسيرات تضامنية في مدن وقرى الضفة الغ...

السودان ينسف جهود التهدئة مع مصر بشكوى في مجلس الأمن يأتي ردا على تنظيم القاهرة اقتراع الرئاسة في مثلث حلايب المتنازع عليه

News image

الخرطوم - أعلن وزير الخارجية السوداني إبراهيم غندور، الأربعاء، أن بلاده تقدمت بشكوى لمجلس الأ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

البطشُ شهيدُ الفجرِ وضحيةُ الغدرِ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الاثنين, 23 أبريل 2018

    لا ينبغي أن يراودَ أحدٌ الشك أبداً في أن قاتل العالم الفلسطيني فادي البطش ...

عملية نهاريا تاريخ ساطع

عباس الجمعة | الاثنين, 23 أبريل 2018

    لم تأل جبهة التحرير الفلسطينية جهداً ، ولم تبخل بتقديم المناضلين الثوريين ، فأبناء ...

انتهاج ذات السياسات يقود إلى الهزيمة

د. فايز رشيد

| الاثنين, 23 أبريل 2018

    لعل الدكتور جورج حبش كان القائد الفلسطيني العربي الوحيد, الذي وضع يده على الجرح ...

القدس ومعركة القانون والدبلوماسية

د. عبدالحسين شعبان

| الاثنين, 23 أبريل 2018

I "إن أي نقاش أو تصويت أو قرار لن يغيّر من الحقيقة التاريخية، وهي إن ...

أصل الحكاية

توجان فيصل

| الاثنين, 23 أبريل 2018

توالت في الأردن عمليات سرقة مسلحة لبنوك بشكل خاص، وعمليات سرقة أصغر لمحال تجارية يند...

ثمن الهيمنة العالمية الأمريكية

مريام الحجاب

| الاثنين, 23 أبريل 2018

  تعتبر الولايات المتحدة الوجود العسكري في جميع أنحاء العالم أحد الأدوات الرئيسية لضمان المصالح ...

التسوية التاريخية مطروحة في شرق آسيا

جميل مطر

| الاثنين, 23 أبريل 2018

    جاء الرئيس مون إلى منصب الرئاسة في كوريا الجنوبية وعلى رأس برنامجه التوصل إلى ...

الإرهابيون الجدد: نصف الحقيقة الآخر

عبدالله السناوي

| الاثنين, 23 أبريل 2018

  ننسى ـ أحيانا ـ أن ننظر فى المرآة لنرى كيف تبدو صورتنا فى عيون ...

لحظة مفصلية في التحرر الوطني للمغرب

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 23 أبريل 2018

    قطع المغرب الحديث شوط الانتقال الصعب من معاهدة «الحماية» الفرنسيّة، التي فُرِضت عليه (مارس/آذار ...

أين حصة القدس من المجلس الوطني...؟؟

راسم عبيدات | الاثنين, 23 أبريل 2018

    بداية دعونا نقول بان التمثيل في المجلس الوطني الفلسطيني،خضع لمعادلة الداخل والخارج وثقل الثورة ...

وحدث العدوان الثلاثي الثاني ، ثم ماذا بعد؟

د. صباح علي الشاهر

| الأحد, 22 أبريل 2018

  -١-   لم يحدث العدوان الثلاثي الأول بسبب من أن عبد الناصر كان يقتل شعبه، ...

حق العودة في القانون الدولي والقرارات الدولية

د. غازي حسين | الأحد, 22 أبريل 2018

تؤكد الدراسات القانونية وتقارير لجان الأمم المتحدة المعنية بالحقوق الوطنية الثابتة لشعبنا العربي الفلسطيني أنّ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم23787
mod_vvisit_counterالبارحة36324
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع60111
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي215791
mod_vvisit_counterهذا الشهر806585
mod_vvisit_counterالشهر الماضي972375
mod_vvisit_counterكل الزوار52939017
حاليا يتواجد 2064 زوار  على الموقع