موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4 ::التجــديد العــربي:: لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا ::التجــديد العــربي:: 25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها ::التجــديد العــربي:: عراقيون يكسبون دعوى تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق ::التجــديد العــربي:: أطباء بلا حدود: أكثر من 6700 من مسلمي الروهينجا قتلوا خلال شهر ::التجــديد العــربي:: مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: السعودية تضخ 19 مليار دولار لإنعاش النمو في القطاع الخاص ::التجــديد العــربي:: الشارقة تطلق الدورة العشرين لمهرجانها الدولي للفنون الإسلامية ::التجــديد العــربي:: مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي::

المحتل والكلاب!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

مر الخبر مرور الكرام، أو ذهب وكأنما هو لم يمر. بدا أن أحداً في هذا العالم لم يسمع به، وكذا كان حال العرب أيضاً. لعله كان في حكم المعتاد المألوف، الذي بات لا يُلتفت إليه، أو ما عاد يستدعي ردة فعلٍ من سامعه... إنه ما كشف عنه النائب العربي في الكنيست الصهيوني أحمد الطيبي. الصهاينة يدربون فرقاً من كلابهم لمهاجمة من يُكبِّر من الفلسطينيين. العالم، أو ما يعرف بـ"المجتمع الدولي، الرسمي وغيره، إلا ماندر في هذا اللاغيره، هو كديدنه ومعتاده إياه، أي لطالما أثاره جنوح حوتٍ على شواطىء ألاسكا أو أستراليا أكثر من مذبحةٍ يرتكبها الصهاينة في غزة أو مجزرةٍ تُلحقها طائرة أميركية بلا طيارٍ بزفة عرسٍ في بلاد الأفغان. وقد يهتز الغرب جميعه إذا أقدم فاشي منه على رسم صليبٍ معقوفٍ على جدار مقبرةٍ يهوديةٍ، ولايهتم لأزيز الجرافات، مثلاً، وهي تعبث بمقبرة أمان الله المقدسية التاريخية، أو يعنيه تحويل مسجدٍ لملهىٍ ليليٍ في يافا، ناهيك عن صرعة الإساءات الكاريكاتورية الغربية الساخرة من نبي الأمة الأعظم ... مادام الخبر صهيونياً ومادته فلسطينية، أو عربية إجمالاً، فالأمر بغير ذي بالٍ والتغاضي هنا سيد الموقف، وربما قد يجدون في حكاية الكلاب المطاردة للمكبِّرين الفلسطينيين هذه ابتكاراً صهيونياً في مواجهة الآخرين، أو" الإرهابيين" العرب، يستدعي الإعجاب ويحث على التقليد ويستوجب الإفادة من الخبرة. أما بالنسبة لعرب اليوم، فكما هى العادة إياها، لقد أسمعت لو ناديت حياً، فالذين لايقلقهم النبش اليومي تحت أساسات قبلتهم الأولى العرضة للتصدع والتداعي والانهيار، أي السائرة حثيثاً برسم بناء الهيكل الثالث المزعوم مكانها ، وتعايشوا مع مصادرة الحرم الإبراهيمي وتهويده، لن تثيرهم أو تحرك نخوتهم مجرد إهانةٍ اعتادوا في العقود الأخيرة اجتراع كثيراً ممن تراكم من مثلها من إهاناتٍ، منها، مثلاً لاحصراً، نبش قبور الصحابة في المقبرة التي مر ذكرها، وتحويلها إلى متنزهاتٍ لهم يؤمونها مع كلابهم ... لعل هذه مجرد تفاصيل من ذاك الأهم وهو هذه اللامبالاة المستشرية، ليس اتجاه المعاناة الفلسطينية المستدامة، قتلاً وتشريداً، أسراً وتعذيباً، حصارات وتجويع واغتيالات، فحسب، بل تهويد بيت المقدس وأكنافها، في سياق العملية الأشمل الجارية والدؤوبة والمستمرة لإنجاز استراتيجية تهويد كامل فلسطين التاريخية والقضاء على كل ما يوحي بعروبتها.

 

إن السؤال المنطقي هنا يقول، وأمام لامبالاة هذا العالم، بل تواطؤه، وصمت عرب المرحلة، بل عجزهم، ودعم الغرب الكامل، بل مشاركته المشهودة في الجريمة، ما الذي يدعو الصهاينة إلى التوقف عن ابتكار المزيد من وسائل القمع والإهانة والإذلال للعرب ومعهم المسلمون في مشارق الأرض ومغاربها، بل ومن بعدهم الإنسانية إجمالاً ؟! ما الذي يردعهم عما هم فيه من صلفٍ وغطرسةٍ ووحشيةٍ سادرةٍ ومنفلتةٍ لاتحسب حساباً ولا تخشى لائماً، مادام الغرب يحلهم محل المعصوم ومن هم مافوق المساءلة؟!

...ما الذي سيدفعهم لإيقاف التهويد، وابتكارات القمع مادامت مجرد ما تدعى المصالحة، وليست الوحدة الوطنية المقاومة والضرورة، قد وضعت فلسطينياً جانباً، وسحب حديثها من التداول، انتظاراً لقدوم أوباما الميمون وأملاً في غيثه التفاوضي التصفوي المرتجى، علماً بأن القادم قالها سلفاً إنه خالي الوفاض من نوايا المبادرات، وإذ سبقه وزير خارجيته ممهداً لزيارته العتيدة ، قالها فأسمعها القاصي والداني أنه ماجاء إلا ليستمع ، وكأنما هناك ما لم يسمعه الأمريكان ولايعرفونه في المنطقة، أو ما لم تلتقطه أذنهم التي تتنصت على كل همسةٍ في أربعة اتجاهات الأرض، وتحللها مراكزهم البحثية والأمنية والتآمرية ، التي تلاحق كل كلمةٍ تُنطق بكل لغات المعمورة؟!

من الآن، واستباقاً للإطلالة المقتربة بدأوا يبددون أوهام الواهمين. بعض لسان حالهم ما كتبه توماس فريدمان في "نيويورك تايمز" من أن "أوباما قد يكون الرئيس الأميركي الأول الذي يزور إسرائيل كسائح" ... أما الصهاينة فنقلت صحيفة "يدعوت أحرونوت" عن سفيرهم في واشنطن قوله: إن "الهدف الرئيسي من الزيارة هو توجيه رسالة للإسرائيليين وإلى شعوب المنطقة، إن التحالف القائم بين إسرائيل والولايات المتحدة وثيق للغاية ، وإن واشنطن لا تقف وراء إسرائيل فحسب، بل وإلى جانبها أيضاً" !

... إذن ولماذا لايطلق الصهاينة على الفلسطينيين كلابهم، مادام الأميركان من ورائهم وإلى جانبهم ومن أمامهم ... وعرب الراهن يغطون في عجزهم ولامبالاتهم، والتسوويون الفلسطينيون في انتظار ما تجود به بروق أوباما الخلبية ؟!

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4

News image

أعلنت وزارة الصحة صباح اليوم السبت، عن انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض موقع تدر...

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

بيروت - قررت الحكومة اللبنانية، الخميس، تشكيل لجنة لدراسة "إنشاء سفارة للبنان في القدس لتك...

قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

دعت القمة الإسلامية الطارئة في إسطنبول إلى «الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين» واعتبرت أنه «لم...

بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا

News image

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا، خلال زيارة له الا...

25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة

News image

أصيب خمسة وعشرون شاباً، بالرصاص الحي وبالاختناق، خلال المواجهات التي شهدتها عدة مواقع في ق...

نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط

News image

أعلن مسؤول في البيت الأبيض اليوم (الخميس) أن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس سيؤجل جول...

هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها

News image

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «المقاومة الإسلامية» (حماس) إسماعيل هنية إلى تنظيم يوم «غضب»، كل ...


المزيد في قضايا ومناقشات

وضع النقاط على الحروف

عوني صادق

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    «أحياناً يحتاج الأمر إلى شخص يقوم بتأجيج الأمور ويثير التمرد ويوقظ الناس. وترامب هو ...

تركيا والموقف من القدس

د. محمد نور الدين

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    تحوّلت القدس إلى نقطة تقاطع كل الدول الإسلامية ومختلف مكونات المجتمعات العربية من مسلمين ...

وقف قطار التطبيع

د. نيفين مسعد

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    يقولون «رُبّ ضارة نافعة» ، وهذا القول ينطبق تماما على ردود الأفعال التى فجرها ...

مقدسيون.. ومطبعون

عبدالله السناوي

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    قضية القدس حساسة وشائكة ومصيرية. تلك حقيقة نهائية تستدعي أوسع تضامن شعبي عربي، فاعل ...

الاستثمار في القضية الفلسطينية

فاروق يوسف

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    لا شيء مما يُقال في ذلك الشأن بجديد، غير أن قوله كان دائما ينطوي ...

قرار ترامب والوضع العربي

د. عبدالعزيز المقالح

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    وسط تحذيرات من قادة العالم ومنظماته الدولية الحريصة على ما تبقى في هذه الأرض ...

السياسات التجارية وأجندة الإصلاحات

د. حسن العالي

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    وسط الجدل المحتدم حول نظام التجارة العالمي وتوجه الدول الصناعية نحو المزيد من الحمائية ...

القدسُ عاصمتُنا.. رمز قداسة وعروبة وحق

د. علي عقلة عرسان

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    الصهيوني نتنياهو، يلفِّق تاريخاً للقدس، ويقول إنها عاصمة “إسرائيل”منذ ثلاثة آلاف سنة.؟! إن أعمى ...

مطلوب معركة إرادات

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    لنتوقف عن لطم الخدود والاستنجاد باللعن، فهذا لن يوقف أفعال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ...

ما تحتاجه الآن القضيةُ الفلسطينية

د. صبحي غندور

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    ما تحتاجه الآن القضية الفلسطينية، هو أكثر ممّا يحدث من ردود فعلٍ شعبية وسياسية ...

اعتراف ترامب في مرآة الصحافة الإسرائيلية

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    في إسرائيل، ثمة أربع مجموعات متباينة من الردود بشأن قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب ...

في مصر عادت السياسة الخارجية بحلوها ومرها تتصدر الاهتمامات

جميل مطر

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    تطور لا تخطئه عين مدربة أو أذن مجربة أو عقل يراقب وهو أن في ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم24869
mod_vvisit_counterالبارحة38380
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع24869
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي292572
mod_vvisit_counterهذا الشهر645783
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48158476