موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018 ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن ::التجــديد العــربي:: لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية ::التجــديد العــربي:: طرح أرامكو يجذب المستثمرين الروس ::التجــديد العــربي:: الذهب يرتفع بسبب مخاوف التضخم ::التجــديد العــربي:: نصف مليون عنوان في مسقط الدولي للكتاب و 70 فعالية متنوعة وبرنامج عروض مسرحية وأمسيات شعرية وورش وحفلات توقيع ::التجــديد العــربي:: معرض الكتاب بالدار البيضاء يحتفي بـ 'مدن السور' ::التجــديد العــربي:: اكثروا من تناول الزبادي لصحة قلوبكم ::التجــديد العــربي:: الهلال ينفرد بالصدارة إثر فوز مثير على الشباب في الوقت القاتل ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين للسيسي: المملكة حريصة على أمن واستقرار مصر ::التجــديد العــربي:: موناكو يثبت أقدامه في وصافة بطولة فرنسا بفوز كبير على ديجون ::التجــديد العــربي:: الدوري المصري.. الأهلي يكتسح المقاولون ويبتعد في الصدارة ::التجــديد العــربي:: برشلونة المتصدر يتعثر على ارضه في الدوري الاسباني ويعجز بترسانته الهجومية عن الفوز على خيتافي ويكتفي بالتعادل السلبي معه، وفالنسيا يستعيد المركز الثالث ::التجــديد العــربي:: المواظبة على الخضروات والفواكه والبقوليات يحسن وظائف خلايا بيتا المنتجة للأنسولين ويخفض لديها مستويات السكر ما يسهم في الوقاية من المرض لاحقا ::التجــديد العــربي:: أبوظبي: 1.8 بليون دولار لمشاريع صناعية ::التجــديد العــربي:: القصر الملكي البريطاني يعرض 550 رسمة لدافينشي ::التجــديد العــربي:: 42 مليار دولار مكاسب روسيا من اتفاق النفط ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من الانتخابات الرئاسية ::التجــديد العــربي::

عشر سنوات.. والعراق جريح

إرسال إلى صديق طباعة PDF

” بكل وضوح وبلا تردد أنتجت تلك السنوات ما تعمدت إدارات الاحتلال تنفيذه وما زالت آثارها ماثلة وواضحة وموثقة تصرخ بكل من يتعامى عنها، رغبة واختيارا أو جهلا وقصدا. لكن بعض وسائل الإعلام تحاول استقراء ما جرى وتذّكر به، سواء بالرأي أو بالتحقيقات والتقارير الإعلامية فتعيد للسنوات

التي انفضت بعض تداعياتها وآلامها وأحزانها.”

مرت عشر سنوات على غزو العراق واحتلاله.. عشر سنوات عجاف انتهت واستمرت أخبارها تتجدد مع ذكراها في مثل هذه الأيام من كل عام طيلة عقد كامل. لم يتعظ منها بما يناسبها، كما يبدو واضحا الآن، لا العراقيون ولا غيرهم من العرب خصوصا. وكأن ما حدث لم يحفر وقائعه الصارخة ويترك دروسه التاريخية ولم يقدم حتى لمن لا يبصر أو يمتلك بصيرة آثارا كارثية لم يتخيلها حتى من يقرأ الأبراج. حين غزت قوات الاحتلال الأميركية وأتباعها وبالأساليب التي تمت وأبرزها التخريب والتدمير والقتل والتفتيت والتضليل كان الحديث يجري على أن إعادة أوضاع العراق إلى طبيعتها، بعد كل ما حصل، يحتاج إلى عشر سنوات. وها قد مرت السنوات والحال ينطق بمأساته والأسئلة، ماذا أنتجت ولماذا وما هي ثمارها؟.

بكل وضوح وبلا تردد أنتجت تلك السنوات ما تعمدت إدارات الاحتلال تنفيذه وما زالت آثارها ماثلة وواضحة وموثقة تصرخ بكل من يتعامى عنها، رغبة واختيارا أو جهلا وقصدا. لكن بعض وسائل الإعلام تحاول استقراء ما جرى وتذّكر به، سواء بالرأي أو بالتحقيقات والتقارير الإعلامية فتعيد للسنوات التي انفضت بعض تداعياتها وآلامها وأحزانها. فقد سجل بعض الآراء عن دروس لإدارات الاحتلال في واشنطن ولندن خصوصا، معتبرين منها، بينما لم يستفد منها ضحاياها وذوو قرباهم أساسا. فبعد قرار الحرب على العراق ومن ثم احتلاله جرت أحداث كثيرة وكان من بينها ما حصل في الانتفاضات والثورات العربية والتي أطاحت وغيرت كحد أولي بالعديد من رؤساء البلدان العربية. أشارت افتتاحية صحيفة الفايننشال تايمز (4/3/2013) بعنوان "دروس من العراق بعد مرور عشر سنوات على انتهاء الحرب". إلى أنه " ما زال شبح هذا القرار المصيري يخيم على الولايات المتحدة الأميركية وبريطانيا بعد مرور عشر سنوات على غزو العراق". وهناك سؤالان يجب الإجابة عليهما، هل كان غزو العراق مبررا؟ وما الذي تعلمناه من ذلك؟ والإجابة عن السؤال الأول هو "لا" مع أن صدام كان طاغية وسجله في الكويت وضد الأكراد يشهد على ذلك ولعل هذا ما أقلق الغرب. وذكرت الصحيفة أن الولايات المتحدة الأميركية وبريطانيا بالغا في الحديث عن أسلحة الدمار الشامل في العراق، ليتورطا في صراع دام 8 سنوات. ورأت الصحيفة أن "غزو العراق يعد من أكبر الأخطاء الدبلوماسية ما بعد الحرب العالمية الثانية".

أما بالنسبة للدروس التي تعلمت من هذا الخطأ الكبير فهو "الحذر من إرسال جنود إلى ساحة المعارك"، "ففي ليبيا، تمت المشاركة عسكريًّا من خلال الضربات العسكرية الجوية والضربات العسكرية البحرية مما قلل خسائر في الأرواح من قوات الناتو ومن المدنيين"(!).

في صحيفة الاندبندنت (5/3/2013) كتب دومنيك لوسون تحليلا عن العراق تحت عنوان "بناء الدولة عمل أحمق قبل العراق، وها هو الآن يثبت أنه كذلك من جديد". وأورد "أن المستعرِبة البريطانية "غيرترود بيل" هي التي رسمت خارطة العراق عبر وضع خطوط مستقيمة ورمت بالسنة والشيعة والأكراد والمسيحيين تحت حكومة ملك واحد ظنت أنه سيكون مواليا لبريطانيا". وأضاف " كانت بريطانيا تريد أن يكون العراق نموذجا للشرق الأوسط في مطلع القرن العشرين، تماما كما ظن الرئيس جورج بوش أن الديمقراطية التي فرضتها الولايات المتحدة على العراق ستكون نموذجا للمنطقة ككل مع مطلع القرن الحادي والعشرين".

ومن العجيب أن يظل المشترك في جريمة الحرب والاحتلال طليقا ومصرا على ارتكاباته رغم كل ما حصل وجرى. توني بلير صرح ( في 26/2/2013) معترفا أن حياة العراقيين اليومية لم ترق إلى ما كان يتمناه، عندما قرر غزو العراق قبل عشر سنوات. وقال في برنامج تلفزيوني بمناسبة ذكرى غزو العراق، إن "تحسنا ملحوظا" طرأ في العراق، إلا أن الوضع "ليس في مستوى التطلعات"، مشيرا إلى الهجمات "الإرهابية" المتكررة.

اقر بلير أن قضية العراق تبقى خلافية، قائلا: "لقد اقتنعت منذ مدة بعدم جدوى محاولة إقناع الناس بأن القرار الذي اتخذناه كان صائبا". وأضاف أن فهم تعقيدات القرار له أهمية بالغة لأن العالم يواجه اليوم مشاكل مماثلة بشأن سوريا وإيران، موضحا "ما أحاول أن أقنع به الناس اليوم هو فهم مدى صعوبة اتخاذ القرار. فإذا لم نفهم لا يمكننا أن نتخذ القرار الصائب، بشأن جملة من المشاكل المشابهة ستثار في الأعوام القليلة القادمة، فلدينا واحدة في سوريا اليوم، وأخرى في إيران غدا، والقضية هي كيف نجعل العالم أكثر أمنا". (اقرأ امن الكيان الإسرائيلي والهيمنة على منابع النفط والغاز).!

الوقائع والحقائق المذكورة أعلاه رغم لغتها وخطابها الغربي المقصود في الأغلب والمطلوب تعميمه إلا أن الأمر يتطلب أيضا فهمها بروح المواجهة والخروج بعد تلك السنوات بإنجاز مهمات مرحلة تحرر جديدة، تستند إلى الإرادة الوطنية وتبني دولة، عبر العمل الجدي على:

ـ تعزيز الوحدة الوطنية بين القوى السياسية الوطنية والجماهير الشعبية، صاحبة المصلحة بها، وبالتغييرات التي تخدم مصالحها وتساعدها على العيش بحرية وكرامة.

ـ وضع منهج عمل تغييري لإعادة بناء التجربة السياسية العراقية وإدارة الدولة العراقية على أسس الديمقراطية ولياتها المعروفة، وبمشروع وطني جامع.

ـ بناء مؤسسات دولة حديثة، وإقرار مبدأ سيادة القانون وعلى قاعدة المواطنة.

ـ إصدار قوانين تلغي الطائفية السياسية، والمحاصصة والإقصاء والتهميش، وإعادة صياغة القوانين العراقية الأخرى بما يحترم حقوق الإنسان وحرياته الأساسية.

ـ مكافحة كل أشكال الفساد الإداري والمالي والسياسي والقيمي، واستخدام الثروات العراقية بشفافية ولخدمة التنمية للشعب وتوفير ضرورات الحياة للمواطنين. وبذلك تجمع بين الكفاءة الاقتصادية والعدالة الاجتماعية والديمقراطية السياسية.

ـ دراسة تقييم التجربة الماضية، خصوصا منذ عام 2003 وإلى الآن، واستخلاص العبر منها وتطوير وتحديث ما يتطلب منها، وإخماد صواعق التوترات الاجتماعية واللجوء إلى العنف، وأية مؤثرات خارجية في الصراعات الداخلية ومن خلال تلك التجربة.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018

News image

تمكنت القوات المسلحة المصرية من القضاء على ثلاثة مسلحين وتدمير 68 هدفًا تستخدم في تخز...

مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن

News image

وافق مجلس الأمن الدولي الخميس على تعيين البريطاني مارتن غريفيث مبعوثا أمميا خاصا إلى الي...

لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية

News image

ميونخ (ألمانيا) - وصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف السبت اتهام روسيا بالتدخل في الا...

الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من ال

News image

القاهرة - أعلن الجيش المصري مساء الاثنين أن جهات التحقيق ستتخذ اجراءات بحق رئيس الا...

400 من سيناء بينهم أجانب في قبضة القوات المصرية

News image

القاهرة - قال الجيش المصري في بيان بثه التلفزيون الرسمي الثلاثاء إن قوات الأمن قتلت عش...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الوحدة العربية بين زمنين

د. أحمد يوسف أحمد

| السبت, 17 فبراير 2018

    في مثل هذا الشهر منذ ستين عاماً أُعلنت الوحدة المصرية- السورية وتم الاستفتاء عليها ...

إسقاط الطائرة يؤسس لمرحلة جديدة

د. فايز رشيد

| السبت, 17 فبراير 2018

    عربدة إسرائيل في الأجواء السورية بدت, وكأن سوريا غير قادرة على الرّد! بالرغم من ...

التحليل السياسي ولعبة المصطلحات!

د. حسن حنفي

| السبت, 17 فبراير 2018

    يشهد تاريخ مصر الحديث بأن التلاعب بالمصطلحات ليس تحليلاً سياسياً من الناحية العلمية، فمنذ ...

إشراف الدولة على المجال الديني

د. عبدالاله بلقزيز

| السبت, 17 فبراير 2018

    حين يتحدث من يتحدث (الدساتير العربية في ديباجاتها مثلاً) عن «دين الدولة»، فإنما الوصف ...

إعادة الاعتبار لنشأة منظمة التحرير

د. صبحي غندور

| السبت, 17 فبراير 2018

    واقع الحال الفلسطيني الآن يختلف كثيراً عمّا كان عليه في فترة صعود دور «منظمة ...

إذا منعت «إسرائيل» لبنان من استخراج نفطه!

د. عصام نعمان

| السبت, 17 فبراير 2018

    تبادل لبنان أخيراً وثائق عقود التنقيب عن النفط والغاز مع ثلاث شركات عالمية: الفرنسية ...

ترامب يبدد وفرنسا تستفيد

جميل مطر

| السبت, 17 فبراير 2018

    أتصور أنه لو استمر الرئيس دونالد ترامب في منصبه سبع سنوات أخرى أو حتى ...

عفرين والعلاقات التركية - الأمريكية

د. محمد نور الدين

| السبت, 17 فبراير 2018

    بعد ثلاثة أيام يكون مر شهر بالكامل على عملية عفرين التركية التي بدأت في ...

أهوَّ الطريق إلى حرب دينية؟

د. أسعد عبد الرحمن

| السبت, 17 فبراير 2018

    لا يمكن فهم ما يصدر اليوم من قوانين في إسرائيل إلا كمحاولة، ربما بدون ...

الهجرات العربية في التاريخ الحديث

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 16 فبراير 2018

    هذه إشارات عابرة وسريعة عن أسوأ الهجرات العربية التي شهدتها بعض الأقطار العربية. وكانت ...

فأهلُ الدَّم.. يُسألون أكثر من غيرهم، عن الدَّم

د. علي عقلة عرسان

| الخميس, 15 فبراير 2018

    في سورية، الوطن العزيز الذبيح، في سورية “الجرح والسكين”، في سورية الأم التي لا ...

عودة إلى أجواء الاستقطاب الإقليمى

د. محمد السعيد ادريس

| الخميس, 15 فبراير 2018

    أشياء كثيرة يمكن أن تتغير على المستوى الإقليمى كله، إذا استطاعت سوريا أن تغير ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم8476
mod_vvisit_counterالبارحة33029
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع8476
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي307548
mod_vvisit_counterهذا الشهر801077
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار50777728
حاليا يتواجد 2734 زوار  على الموقع