موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
وزير النفط والكهرباء والماء الكويتي : دول الخليج مستعدة لاحتمال إغلاق مضيق هرمز من قبل إيران ::التجــديد العــربي:: لقاء محتمل بين لافروف وبومبيو على هامش منتدى آسيان في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: عون لقائد الجيش اللبناني: لا وطن من دون الجيش ::التجــديد العــربي:: مقتل صحفيين روس يصورون فيلما وثائقيا في إفريقيا الوسطى ::التجــديد العــربي:: مقتل 3 ضباط بينهم عميد و10 جنود من الجيش السوري بكمين لـ"داعش" في القلمون الشرقي ::التجــديد العــربي:: روسيا: لدينا خطة واضحة لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم ::التجــديد العــربي:: الداخلية المصرية تعلن مقتل 5 من حركة "حسم" في القليوبية ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يفرج عن عهد التميمي برفقة والدتها بعد ثمانية اشهر من إكمال مدة العقوبة ::التجــديد العــربي:: المكسيك.. تحطم طائرة ركاب على متنها 101 شخص ولا قتلى وأسباب التحطم الطائرة يعود إلى عاصفة جوية حادة ::التجــديد العــربي:: حظر النقاب في الدنمارك يدخل حيز التنفيذ ::التجــديد العــربي:: فيلم «إلى آخر الزمان» يفوز بجائزة «مهرجان وهران» ::التجــديد العــربي:: سورية تطلق الدورة 30 لمعرض الكتاب الدولي ::التجــديد العــربي:: ملك المغرب يعزل وزير الاقتصاد والمال ::التجــديد العــربي:: بعد سنوات من إغلاقه.. دمشق تدرس فتح معبر "نصيب" مع الأردن و شركات طيران أجنبية تبدي اهتماما باستئناف الرحلات إلى سوريا ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدرس رفع التعرفة الجمركية إلى نسبة 25 % على بضائع صينية ::التجــديد العــربي:: البرقوق يساعد في الوقاية من السرطان ::التجــديد العــربي:: دراسة بريطانية حديثة: حبوب أوميغا 3 "لا تحمي القلب" ::التجــديد العــربي:: سقوط ريال مدريد وبرشلونة في كأس الأبطال ::التجــديد العــربي:: فوز سان جرمان على أتلتيكو مدريد في كأس الأبطال الدولية ::التجــديد العــربي:: الزمالك يواجه بتروجيت في انطلاق الدوري المصري ::التجــديد العــربي::

عام على الانسحاب الأميركي..الخاسرون والرابحون (6 -10)

إرسال إلى صديق طباعة PDF

يرى البعض أن إيران قد حققت مكاسب جراء غزو واحتلال العراق، ويتفق الكثير من المراقبين أن إيران التي فشلت في حرب الثماني سنوات مع العراق (1980 – 1988) قد تسلمت العراق بسهولة بعد الغزو الأميركي، ما أعطى زخما كبيرا لمشروعها المعلن في المنطقة العربية، لأن بغداد تمثل الجسر الأهم إلى منطقة الخليج العربي، فالمملكة العربية السعودية أصبحت على الحدود، كذلك المملكة الأردنية التي حذر ملكها عبدالله الثاني في وقت مبكر بعد الغزو الأميركي للعراق من خطورة المرحلة، مؤكدا على ضرورة التنبه إلى التحرك الإيراني بهذا الخصوص، لهذا وجدت الجمهورية الإسلامية الإيرانية الفرصة الذهبية في الفوضى التي عمت العراق بعد الغزو عام 2003 وتسلم الحكم من قبل أحزاب ترعرعت في إيران، وحصلت على الدعم من طهران إبان معارضتها للسلطة القائمة عام 2003، وسارعت الحكومة الإيرانية إلى مباركة المنتج الأول لـ (الشيطان الأكبر – الولايات المتحدة) في العراق وهو مجلس الحكم الانتقالي الذي أسسه الأميركي بول بريمر منتصف يوليو عام 2003، كما قدمت طهران الدعم الهائل للعملية السياسية في العراق، ووقفت إلى جانب حكامه الجدد رغم تعيينهم من قبل المحتل الأميركي.

 

من الناحية الدعائية – على أقل تقدير- بدأت خسائر جمهورية إيران الإسلامية منذ مباركتها لمجلس الحكم الانتقالي في العراق، لأنها لم تتمكن من إقناع اقرب المفكرين الإسلاميين والعلمانيين بوجهة نظرها، فالجميع يعرف أن إيران تعادي الشيطان الأكبر، أي الولايات المتحدة، وهو الشعار الأهم الذي سوقت فيه إيران نفسها إلى العرب والمسلمين، وأردفته بغلق السفارة الإسرائيلية في طهران وفتح سفارة لفلسطين، ولأن الجميع يتفق على أن أميركا وإسرائيل بمثابة الجسد الواحد فيما يتعلق معاداة قضية العرب فلسطين، فإن أحدا لم يصدق يوما أن إيران الإسلامية ستبارك وتتبنى وتدعم "منتجا سياسيا أميركيا" ويتردد أن مؤيدي إيران من التيار القومي العربي والمؤتمر الإسلامي وشخصيات مستقلة اخرى، قد فشلوا في الحصول على إجابات مقنعة للتوجه الإيراني عندما دعمت مشروح اميركا في إحتلال العراق، لكن غالبية هؤلاء تمسكوا بدعم إيران ودافعوا عنها في الكثير من المؤتمرات والمحافل العربية والإسلامية والدولية، لكن بعد أن تبين للقاصي والداني تدخل إيران في شؤون العراق، بل هيمنتها على المفاصل الإدارية والأمنية والاقتصادية، بدأ التأييد يتراجع بخجل منذ بداية عام 2007.

في المحصلة النهائية، خسرت الجمهورية الإيرانية الإسلامية الكثير من بريقها بسبب العراق، فلم تعد هناك مصداقية بعدائها المزعوم للشيطان الأكبر، لدرجة أن الذين كانوا يرددون أن هناك تعاونا سريا بين إيران وإسرائيل منذ بداية الحرب مع العراق عام 1980، وان عداء إيران للولايات المتحدة الأميركية ليس بأكثر من "شعارات " الهدف منه تسويق المشروع الإيراني الكبير في العالمين العربي والإسلامي، قد أصبحت طروحاتهم السابقة واقعية ومقنعة للآخرين.

كما أن إيران قد خسرت الكثير داخل العراق، بعد أن راهنت على الأحزاب ودعمتها بصورة مطلقة، في حين وجد المجتمع العراقي خطورة إيرانية كبيرة على وحدة العراقيين، فخسرت إيران الكثير من حضورها المعنوي في وسط وجنوب العراق، ولو أجرت مراكز البحوث واستقصاءات الرأي العام مسوحا في تلك المناطق لتبين حجم ما خسرته إيران في هذه المناطق.

ومن بين خسائر إيران في العراق دعمها لأحزاب لم تتمكن من تقديم أي شيء يُذكر للعراقيين طيلة عقد كامل من الحكم، ما أفقد أي فرصة مستقبلية لوجود أحزاب في واجهة الحكم في العراق مدعومة من إيران، بعد قساوة التجربة ومرارة العراقيين من كل العملية السياسية، التي أنتجها الشيطان الأكبر ودعمتها بالمطلق جمهورية إيران الإسلامية.

 

وليد الزبيدي

كاتب عراقي – المشرف على شبكة الوليد

 

 

شاهد مقالات وليد الزبيدي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

روسيا: لدينا خطة واضحة لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم

News image

أعلنت روسيا أن لديها صورة واضحة لمواعيد وقواعد عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم، موضحة أنه...

الداخلية المصرية تعلن مقتل 5 من حركة "حسم" في القليوبية

News image

أعلنت وزارة الداخلية المصرية، مساء الثلاثاء، أن خمسة عناصر من حركة "حسم" قتلوا في تبا...

الاحتلال يفرج عن عهد التميمي برفقة والدتها بعد ثمانية اشهر من إكمال مدة العقوبة

News image

القدس - أعلن متحدث باسم مصلحة سجون الاحتلال ان الفتاة الفلسطينية عهد التميمي غادرت الس...

المكسيك.. تحطم طائرة ركاب على متنها 101 شخص ولا قتلى وأسباب التحطم الطائرة يعود إلى عاصفة جوية حادة

News image

أعلن محافظ محافظة هوسيه في المكسيك، روساس أيسبورو، أن سبب تحطم الطائرة التابعة لشركة "Ae...

حظر النقاب في الدنمارك يدخل حيز التنفيذ

News image

دخل القانون الدنماركي الذي يحظر ارتداء النقاب في الأماكن العامة حيز التنفيذ الأربعاء وينص ع...

أربعة ملايين شخص مهددون بالتجريد من الجنسية في ولاية آسام الهندية

News image

أصدرت الهند قائمة إحصاء سكاني ستجرد نحو أربعة ملايين نسمة في ولاية آسام الهندية من ...

ترامب: مستعد للقاء القادة الإيرانيين "دون شروط مسبقة"

News image

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه مستعد للقاء القادة الإيرانيين "دون شروط مسبقة وفي أي ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

هل يطيح البرقع الحكومة البريطانية؟

د. محمّد الرميحي

| السبت, 18 أغسطس 2018

    العالم يتداخل بعضه مع بعض، ويؤثر طرفه سلباً أو إيجاباً فيما يفعله طرف آخر ...

حصاد أردوغان

د. حسن مدن | الخميس, 16 أغسطس 2018

    يعتقد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أنه لاعب كبير، لا في المنطقة وحدها، وإنما ...

غزة بين «التصعيد» و «خفض التصعيد» !

عوني صادق

| الخميس, 16 أغسطس 2018

    بعد التوصل إلى «وقف إطلاق النار»؛ بعد التصعيد الأخير في غزة، وفي جلسة الحكومة ...

«أزمة برونسون» بين واشنطن وأنقرة

د. محمد نور الدين

| الخميس, 16 أغسطس 2018

    فتحت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الحرب على تركيا. فرض ترامب عقوبات مالية على ...

انتخابات أميركية في مجتمع يتصدع

د. صبحي غندور

| الخميس, 16 أغسطس 2018

    ستترك الانتخابات «النصفية» الأميركية (لكلّ أعضاء مجلس النواب وثلث أعضاء مجلس الشيوخ) المقرّرة يوم ...

روسيا وإسرائيل: علاقة جديدة في شرق أوسط جديد

جميل مطر

| الخميس, 16 أغسطس 2018

    غالبية الذين طلبت الاستماع إلى رأيهم في حال ومستقبل العلاقة بين روسيا وإسرائيل بدأوا ...

العالم كما يراه علماء السياسة

محمد عارف

| الخميس, 16 أغسطس 2018

    «عندما يسقط الإنسان فليسقطْ»، قال ذلك بطل رواية «دون كيخوته»، وليسقط سياسيون غربيون سقطوا ...

الدروز.. و«قانون القومية»

د. أسعد عبد الرحمن

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

    يعلم الجميع أن الدروز عاشوا في فلسطين كجزء لا يتجزأ من الشعب العربي الفلسطيني. ...

معركة الاختبارات الصعبة

د. محمد السعيد ادريس

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

    وضع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، النظام في إيران أمام أصعب اختباراته؛ بتوقيعه، يوم الاثنين ...

روح العصر والعمل الحقوقي

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

    تركت الحرب الباردة والصراع الأيديولوجي الذي دار في أجوائها، بصماتها على العمل الثقافي، والحقوقي ...

مؤامرة أميركية لإلغاء وضع لاجئي شعبنا

د. فايز رشيد

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

    منذ عام 1915 وفي تقرير داخلي, أشارت وزارة الخارجية الأميركية إلى أن المفوضية العليا ...

لا تَلوموا غَريقاً يَتَعَلَّق بِقَشَّةٍ.. أو بِجناحِ حُلُم..

د. علي عقلة عرسان

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

  في بيتي الكبير المُسمَّى وطناً عربياً، أعتز بالانتماء إليه..   أعيش متاهات تفضي الواحدة منها ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم33266
mod_vvisit_counterالبارحة39979
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع272457
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي266096
mod_vvisit_counterهذا الشهر672774
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1002358
mod_vvisit_counterكل الزوار56591611
حاليا يتواجد 3678 زوار  على الموقع