موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
«النهضة» التونسية تطالب الشاهد بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها العام المقبل ::التجــديد العــربي:: السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020 ::التجــديد العــربي:: ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة" ::التجــديد العــربي:: وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات ::التجــديد العــربي:: مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا ::التجــديد العــربي:: قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام» ::التجــديد العــربي:: المغرب: 42 بليون دولار التجارة الخارجية في 6 أشهر ::التجــديد العــربي:: اليابان والاتحاد الأوروبي يطلقان أكبر منطقة اقتصادية مفتوحة في العالم ::التجــديد العــربي:: شاكيرا تصل لبنان للمشاركة في مهرجانات الأرز الدولية في بلدة بشري (شمال لبنان) ::التجــديد العــربي:: مايك ماسي في لبنان يشعِل «مهرجان ذوق مكايل» ::التجــديد العــربي:: اكتشاف سبب اكتساب الوزن الزائد! ::التجــديد العــربي:: كريستيانو رونالدو ينتقل من ريال مدريد إلى يوفنتوس مقابل 112 مليون دولار ويقول بعد التوقيع اللاعبون في مثل سني يذهبون إلى قطر أو الصين ::التجــديد العــربي:: مطحون ورق البصل مع الكركم ولفه حول المعدة.. علاج لمرض السكر و التهابات المفاصل وآلام الظهر ::التجــديد العــربي:: سان جيرمان يحسم موقف نيمار ومبابي من الرحيل لريال مدريد في عدم دخوله في مفاوضات لضمهما ::التجــديد العــربي:: من هي والدة اللاعب الفرنسي المتوّج بلقب كأس العالم 2018 لكرة القدم كيليان مبابي الجزائرية ؟ ::التجــديد العــربي:: اتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق النار بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية في غزة بعد أكثر من 40 غارة جوية ::التجــديد العــربي:: إصابة 12 شخصا في انفجار في مصنع للكيماويات قرب مطار القاهرة بالعاصمة المصرية ::التجــديد العــربي:: احتجاجات العراق: مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة ::التجــديد العــربي:: واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد طهران ::التجــديد العــربي::

إكراماً لأوباما!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

” "وولد استريت تريبيون" الأميركية زعمت بأن أوباما "يتطلع لجدول انسحاباتٍ" في الضفة و"إنشاء دولةٍ" فلسطينية ٍ"العام المقبل". ولمن يريد أن يتذكَّر، كانت دولة "العام المقبل"هذه تتردد عادةً في أي زمنٍ يشهد موسماً لضخ الأوهام التسووية، ولا يلبث حديثها من أن يسحب من التداول إثر انتهاء قطافه... ونتذكَّر مثلاً ، دولة سلام فياض التي منحها صاحبها موعداً في حينه لا يزيد على السنتين!”

 

موعد زيارة الرئيس الأميركي لفلسطين المحتلة والمنطقة يقترب. كأي زيارة شبيهة، التحضيرات لها في واشنطن وتل أبيب جرت وتجري على قدمٍ وساقٍ . وكالعادة أيضا، تأتي ما تسبقها من التسريبات الإعلامية الهادفة للتهيئة لها وكواحدةٍ من سبل تسهيل تحقيق الغرض منها. نحن هنا لسنا بصدد التعرُّض لكنه العلائق الاستراتيجية أوشبه العضوية التي تجمع بين المركز وثكنته المتقدمة في المنطقة، فهذا حديث يطول. ولن نلقِ بالاً إلى بعض الطارىء من التباينات أو التجاذبات الآنية والهامشية التي قد تغشاها أحياناً وبما لايمس جوهرها دائماً، فهذا لايجدي. سنقصر حديثنا على الجانب المتعلق بالملف الفلسطيني للزيارة، بمعنى هذا المتعلق بمسارات محاولات تصفية القضية، والذي لطالما كان على رأس أولويات أي زيارةٍ من هكذا زيارات.

الأميركان والصهاينة أساتذة بحكم العادة في بث التسريبات بهدف إشاعة المناخات الإيهامية المساعدة على تعبيد الطرق الالتفافية أمام استهدافات تحركاتهم هذه. وهم على خبرةٍ طويلةٍ امتدت لأكثر من عقدين بكيفية التعامل مع العقل التسووي الفلسطيني، وبالتالي، هم يجيدون فن تزويده بالأوهام المناسبة مع أية خطوةٍ تصفويةٍ ينتوونها، يشجعهم على هذا أن من عادة هذا العقل أنه يصر، لاسيما في زمن الإنحدار والعجز، على استدرار الأوهام التي يشتهيها في حالات انقشاع ضبابها. الأمر الذي دأبوا على تبادل الأدوار أوالتناوب في تغذيته، وغالباً ما كان هذا بمساعدةٍ أوروبيةٍ حاضرةً آن يؤون طلبها.

ما أن أُعلن عن الزيارة، وحتى بدون تسريبات، حتى خف حديث "المصالحة" وتراجعت حكاية "الوحدة الوطنية" وذوى فائض الحماسة المفتعل لهما. بات انتظار ما قد يأتي به غيث هذه الزيارة المأمول هو الحال. حلم العودة الى طاولة المفاوضات الحي طغى فجأة على جلبة المصالحة العتيدة، ولم تلبث التسريبات الأميركية والصهيونية الهادفة لاحقاً من فعل فعلها. سرَّع منها ما يخشى من جديدٍ فلسطينيٍ قد يقلب حساباتٍ طال الركون إليها. إنه ادلاع وشيك، أو لن يطول انتظاره، لانتفاضةٍ ثالثةٍ قد لاتجدي كل العوائق المانعة حتى الآن في الحؤول دونها. إنه الأمر الذي لابد من محاولة واشنطن وتل أبيب ومن تمونان عليهم منعه. لذا، وكما أشرنا في مقالنا السابق، تم الإفراج عن أموال السلطة مع مطالبتها القيام بالتزاماتها الأمنية، كما بات التلويح بجزرة المفاوضات لناشديها مطروحاً!

"وولد استريت تريبيون" الأميركية زعمت بأن اوباما "يتطلع لجدول انسحاباتٍ" في الضفة و"إنشاء دولةٍ" فلسطينية ٍ"العام المقبل". ولمن يريد أن يتذكَّر، كانت دولة "العام المقبل"هذه تتردد عادةً في أي زمنٍ يشهد موسماً لضخ الأوهام التسووية، ولايلبث حديثها من ان يسحب من التداول إثر انتهاء قطافه... ونتذكَّر مثلاً ، دولة سلام فياض التي منحها صاحبها موعداً في حينه لا يزيد على السنتين!

الصهاينة من جانبهم عزفوا على ذات المنوال. سرَّبوا لصحافتهم إسهاماتهم الإيهامية المطلوبة، ومنها، أنه وإكراماً منهم لضيفهم اوباما، ومن أجل عيون المفاوضات، قد يقدمون على بعض الخطوات الدالة على حسن نواياهم التسووية تجاه السلطة القابعة تحت احتلالهم، وهى :التخلي عن سيطرتهم المباشرة على بعض المناطق المسماة "ج" وإلحاقها ب "أ" المدارة من قبل السلطة، أي ما لا تعدو مخططين لطريقين لكلٍ من مشروع مدينة روابي المزمع، والمدينة الصناعية في طول كرم، والمصادقة على مخططاتٍ هيكليةٍ لتجمعاتٍ فلسطينيةٍ في منطقة "ج" يعتبرونها غير قانونية وقرروا هدمها، أي الموافقة على ربطها بالبنى التحتية التابعة للسلطة. والإفراج عن عددٍ من الأسرى الفتحاويين من بين 123 أسيرٍا منذ ما قبل اتفاقات أوسلو. وتقديم ذخائر خفيفة يرون أنها قد باتت ضرورية لاستخدامات شرطة السلطة... ترافق هذا مع كلامهم بأن اوباما يتطلع إلى إعلان العودة للمفاوضات من عمان ... هذا الفتات، الذي سيقدم للسلطة إكراماً لأوباما أوكقربانٍ لمعاودة المفاوضات التصفوية، هو ذاته ما كان يعرف بـ"تسهيلات بلير"، التي وضعها نتنياهو في حينه على الرف والآن آن أوان التلويح بها كطعمٍ قد لا تقاومه شهية تسوويي الساحة الفلسطينية المأزومة والتي هى قاب قوسين أو أدنى من الانتفاض ... ولأنهم أساتذة في المناورات، سارع مكتب نتنياهو للنفي وفي نفس الوقت ربطوا بين ما نفوه والعودة "غير المشروطة" للمفاوضات!

... هناك فقرات في خطاب نتنياهوالمتلفز في المؤتمر الأخير ل"أيباك"، تقول: نريد "سلاماً ينهي النزاع مرة واحدة وإلى الأبد"، أي تصفية القضية الفلسطينية نهائياً،" ويرتكز على الواقع"، اي القبول بتهويد فلسطين، " ويتأسس على الأمن"، ويعني أمن الاحتلال !!!

... لا أعتقد أن مستشاري أوباما سينصحونه بمحاضرة في جامعة بير زيت !!!

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020

News image

كشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عما ستشهده مصر في عام 2020، مشيرا إلى أن ...

ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة"

News image

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه "قد" يكون قادرا على سحب بلاده من حلف الن...

وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات

News image

  كشف وزارة الصحة العراقية، عن مقتل ثمانية أشخاص وإصابة 56 آخرين خلال الاحتجاجات الشعبية المستمرة ...

مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية

News image

ضبطت قوات الأمن المصرية، عصابة لتهريب الآثار بحوزتها 484 قطعة أثرية، في محافظة المنيا في ...

مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا

News image

أعرب مندوب السويد لدى الأمم المتحدة رئيس مجلس الأمن للدورة الحالية، أولوف سكوغ، عن أمل...

قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام»

News image

اختُتمت القمة التاريخية التي جمعت للمرة الأولى بين الرئيسين الأميركي دونالد ترامب والروسي فلاديمير بوت...

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

تظاهرات جنوب العراق وطموحات التغيير

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 20 يوليو 2018

    إذا كان الشعب العراقي قد استطاع أن يعبر عن موقفه من النظام الذي يحكم ...

نازحون أم مهاجرون ؟

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 يوليو 2018

    يكثر الحديث الآن - وله أن يكثر- عن مواكب النازحين الذين يغادرون أوطانهم بحثاً ...

وهج العقلانية العربية ممكن عودته

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 يوليو 2018

  في قلب الكثير من مشاكل الأمة العربية موضوع ثقافي يتعلق بمدى وجود العقلانية ومقدار ...

عناصر منشودة لنهضة عربية جديدة

د. صبحي غندور

| الخميس, 19 يوليو 2018

    العديد من المفكّرين العرب يكتفون بعرض ما لديهم من فكر ولا يساهمون في بناء ...

مستقبل الإقليم.. تكامل أم تناحر؟

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 19 يوليو 2018

    «عليك دائماً أن تعمل كرجل فكر، وأن تفكّر كرجل عمل»؛ ذلك ما قاله المفكر ...

العرب والصين

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 19 يوليو 2018

    انعقدت يوم الثلاثاء الماضي أعمال الدورة الثامنة للاجتماع الوزاري لمنتدى التعاون العربي الصيني، وهو ...

الخان الأحمر و«صفقة القرن»!

عوني صادق

| الخميس, 19 يوليو 2018

    في وقت يغرق فيه الفلسطينيون في «فقه صفقة القرن»، يتحرك «الإسرائيليون» لتنفيذ بنودها، بضوء ...

أحلام فلاديمير تتحقق

جميل مطر

| الخميس, 19 يوليو 2018

    تنعقد اليوم في هلسنكي عاصمة فنلندا القمة الروسية- الأميركية. يأتي هذا الانعقاد وسط تطورات ...

العرب والصين.. شراكة الطريق

محمد عارف

| الخميس, 19 يوليو 2018

    «لا تعط قطُّ سيفاً لرجل لا يستطيع الرقص». قال ذلك الحكيم الصيني «كونفشيوس». ورقص ...

«النظام الجديد» في تركيا

د. محمد نور الدين

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

    أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن تركيا دخلت فعلياً النظام الرئاسي، فور أدائه ...

هلسنكي والبحث عن أسس نظام عالمي مختلف

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

    تعكس تصرفات الرئيس الأميركي دونالد ترامب منذ وصوله إلى البيت الأبيض درجة كبيرة من ...

عن الاحتجاجات والصيف في العراق

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 17 يوليو 2018

    لم تكن الاحتجاجات العراقية في المحافظات الجنوبية خصوصا جديدة، بل تتكرر كل عام منذ ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم27723
mod_vvisit_counterالبارحة52797
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع258324
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر622146
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55538625
حاليا يتواجد 3323 زوار  على الموقع