موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
أحمد موسى يقود النصر لاستعادة الصدارة «مؤقتا» بهاتريك في القادسية ::التجــديد العــربي:: السيسي يشدد على أهمية «الضربات الاستباقية» للإرهاب ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي تعترض صاروخاً باليستياً وتدمره ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة للكتاب يفتح آفاقاً جديدة للنشر ::التجــديد العــربي:: الإمارات تترقب تأسيس كيان مصرفي بأصول قيمتها 110 بلايين دولار ::التجــديد العــربي:: احذر من دخان السجائر.. فهو يؤثر على حدة بصرك! ::التجــديد العــربي:: تدشين المركز الإعلامي الموحد لليوم الوطني الـ 88 ::التجــديد العــربي:: بوتين وأردوغان يتفقان على إنشاء منطقة منزوعة السلاح في إدلب ::التجــديد العــربي:: غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو ::التجــديد العــربي:: غياب الكاتب والشاعر الفلسطيني خيري منصور ::التجــديد العــربي:: جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام ::التجــديد العــربي:: علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي::

العراق وبيئة إقليمية آمنة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

تثير قضايا البحث عن بيئة إقليمية آمنة أسئلة كثيرة وتحتاج إلى قراءات موضوعية. وهناك آراء كثيرة، منها لخبراء أميركيين خصوصا، تقول بأن تحديات كثيرة تواجه إدارة العمل السياسي في العراق، تختصر في الصراعات على السلطة والمال بين الكتل السياسية المشاركة فيها،

وفي التجاذبات الجانبية بينها ككتل سياسية وتصوراتها في إدارة الدولة. ومع كل محاولاتها في التلاقي أو تغيير التحالفات بينها لم تستطع أن تصل إلى المشترك الوطني. الأمر الذي تستطيع فيه إعادة بناء الدولة بقواها وإرادة الشعب العراقي وخياره الوطني. وهذه الصراعات تفرض نفسها، سواء بين الإقليم والمركز، أو داخل الكتل السياسية الأخرى المشتركة في العملية السياسية، أو تأثرها بالتنافس الإقليمي وأجنداته، على إضعاف دور العراق ومكانته، محليًّا وإقليميًّا ودوليًّا.

بلا شك يؤثر التنافس والصراع الإقليمي عمليا وينعكس على القوى السياسية العراقية وارتباطاتها الإقليمية أو تعاملاتها معها. وما قامت به بعض القوى الإقليمية، سلبا أو إيجابا، استمر بأشكال أخرى.

وقائع الأمور تفضح أكثر، إذ إن كل المعلومات التي أصبحت علنية ومثبتة بالوثائق ومذكرات السياسيين والعسكريين الذين اشتركوا في الغزو والحرب على العراق، تؤكد التعاون العسكري والمالي الكبير لانطلاق الحرب على العراق من بعضها وباقي القواعد الأميركية العسكرية في المنطقة.

من المتغيرات الأخرى تبدل السياسات التركية ومن خلال عدة أبعاد، ليس فقط في تطوير العلاقات مع إقليم كردستان والخلاف مع المركز. ولا سيما بعد تخلصها من خوف إقامة دولة كردية ضمن الصفقات السياسية، فان الثابت في الأمر هو أن الحدث العراقي قد رمى بتداعياته على الدولة التركية من زاوية محورية، هي مستقبل وظيفة الدور الإقليمي لتركيا.

ودفع هذا المتغير ـ الذي صاحبته دبلوماسية نشيطة متمثلة في ثلاثية القيادة التركية (اردوغان، غول، اوغلو) ـ تركيا إلى دخول لعبة إستراتيجية إقليمية تضع دول الخليج العربية وأنقرة في مواجهة إيران. كما نشرت وكالة رويترز وبلغتها المعروفة، والتي نقلت عن سولي اوزيل وهو أكاديمي ومعلق تركي بارز "الأمر الحاسم حقا هو الانسحاب الأميركي من العراق لأن ذلك جعل العراق بشكل أساسي ملعبا مفتوحا بدرجة أكبر أمام الإيرانيين. "بدأت تركيا تجد نفسها لا محالة وربما دون رغبة منها جزءا من العاب طائفية على عكس الموقف الذي حاولت على نحو دقيق أن تحافظ عليه وهو تساميها عن الطائفية."

ويشن المسؤولون الأتراك حربا كلامية مع بغداد منذ ديسمبر 2011 عندما صدر أمر باعتقال نائب الرئيس السابق طارق الهاشمي بناء على اتهامات خطيرة، وجاءت بعدها أحداث سوريا والتدخل السافر فيها. فازداد قلق تركيا من أن "قوتها الناعمة" ـ الصاعدة القائمة على اقتصاد مزدهر واستقرار ديمقراطي نسبي بعد حقبة طويلة من الانقلابات العسكرية ـ قد تتعرض للتهديد من جانب "محور شيعي" وليد تجسده إيران وحكومة بغداد التي تدعمها طهران.

وقال حسن تورناك الباحث بجامعة اوكسفورد "يتعلق الأمر بتصاعد صراع القوى في بغداد مصحوبا بصراع إقليمي بين إيران وتركيا ودول الخليج العربية يدور في سوريا والعراق."

كما يبدو أن صياغات الخبراء ووكالات الأنباء الغربية لبحوثهم أو تقاريرهم تركز على مفاهيم ومصطلحات تريد تكريسها وممارسة سياساتها في ضوئها وتوفير البيئة الملائمة لها واختيار من يقدم نفسه لخدمتها، وهذا الأمر الخطير في حاضر العراق ومستقبله يتطلب وعيا حادا وحرصا كبيرا من القوى السياسية الوطنية ومن كل قطاعات الشعب ومنظماته السياسية والاجتماعية وغيرها، وتصديا حاسما لمثل هذه المخططات المعروفة في تاريخ القوى المعادية لطموحات الشعوب وإراداتها.

ورغم ذلك فالعراق، يستطيع تأدية دوره على الساحة الإقليمية والدولية مقترنا إلى درجة كبيرة بالمحدد الإقليمي، ولاعتبارات متعددة أبرزها الجغرافية، وذلك لقدرته أن يكون شريكاً استراتيجيًّا في المنطقة. والعراق طرف أساسي في النظام العربي ودوره ضروري وفاعل ومؤهل لتصحيح الاختلال في موازين القوى الإقليمية الإستراتيجية. وأية محاولة لفصل العراق عن محيطه العربي تؤثر على سياسات التنافس الإقليمي والدولي وتفرق المنظومة العربية بشكل مباشر. وتسمح لأي نفوذ إقليمي في الحد من دوره وصناعة بؤر توتر أخرى. ولذلك لا يمكن اعتبار العراق تحت أي نفوذ، أو قُدم بطبق من ذهب لجهة إقليمية معينة، أو أصبح ركيزة لقوة محددة، رغم استمرار أشكال من النفوذ الإقليمي والدولي، غير مباشرة وغير قادرة على خنق العراق من الناحية الإستراتيجية وعلى المدى البعيد. حول هذه الموضوعات دار مؤتمر دولي عقد في بغداد بتحضير المجموعة العراقية للدراسات الإستراتيجية، التي تضم نخبة من الأكاديميين المختصين برئاسة واثق الهاشمي، تحت شعار: نحو بيئة إقليمية آمنة. استمر ليومين في الـ 23 والـ 24 من شهر فبراير 2013.

وبهذا المعنى، فإن السياق الجديد للعلاقات الإقليمية العراقية قد خدم فرص اندماج العراق في بيئته الإقليمية، (عقد مؤتمر القمة العربية في بغداد، ومؤتمرات ومشاركات أخرى)، وزاد من إمكانية قبوله فيها، دونما هواجس متضخمة في هذا الاتجاه أو ذاك.

ومع انطلاق انتفاضات شعبية عربية وحراكات وطنية، بدءا من تونس في شهر ديسمبر عام 2010 وما تلاها من موجات تغيير، حرقت هشيم المستبد وبعض عروش الطغيان، شخصت أبصار القوى الإقليمية والعالمية مجدداً إلى المنطقة مترقبة ما سوف تؤول إليه الأوضاع فيها وما يمكن أن تتمخض عنه تلك التحولات من تداعيات على علاقات دولها بالقوى العالمية والإقليمية.

وفي خضم كل ذلك لا بد من العمل الجدي لإعادة دور العراق الإقليمي بما يخدم المصالح العراقية في إطار الإقليم والمصالح العربية المشتركة في إطار المنظومة الدولية، وتأكيد ذلك في صناعة بيئة متوازنة وقادرة على إدراك طبيعة العصر والمصالح المشتركة لكل الأطراف. وهذا يضع تحديا كبيرا أمام القوى السياسية، في العراق وأي مكان مشابه من العالم.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو

News image

قررت الولايات المتحدة فرض عقوبات على الجيش الصيني إثر شرائه أسلحة من روسيا، وهو ما ...

جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك

News image

أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أنه سيعقد على هامش أعمال الجمعية العامة للأ...

مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة

News image

أعلنت وزارة الخارجية المصرية أن القمة العربية - الأوروبية المقرر عقدها في مصر تتناول أوج...

وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما

News image

توفي رئيس فيتنام، تران داي كوانغ، اليوم الجمعة، عن عمر يناهز 61 عاما، وفق ما ...

الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام

News image

شيّع مئات الفلسطينيين ظهر أمس، جثمان الشهيد الطفل مؤمن أبو عيادة (15 سنة) إلى مثواه ...

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

خطاب الرئيس محمود عباس بين القديم والجديد

د. سامي الأخرس

| الاثنين, 24 سبتمبر 2018

    وفق السياسة التي ينتهجها الرئيس محمود عباس منذ توليه رئاسة السلطة الفلسطينية وهو يحافظ ...

تجاوز الخلافات الداخلية لمواجهة العدو المشترك

د. إبراهيم أبراش

| الاثنين, 24 سبتمبر 2018

    بسبب تراكم المعرفة نتيجة تراكم الخبرة المستمدة من تجارب الشعوب والدول في السلطة والحكم ...

من خطاب إلى خطاب

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 24 سبتمبر 2018

    نجحت فرضية توسل حقوق الإنسان، في الحرب الأيديولوجية السياسية ضد الأعداء والخصوم، في اختبار ...

و نحن نتذكر وعد بلفور : ماذا نفعل بقناة السويس..؟

د. محمد عبد الشفيع عيسى

| الأحد, 23 سبتمبر 2018

    من المعروف أن المشروع الصهيونى بدأ عمليا من خلال المؤتمر الصهيوني الأول عام 1897 ...

عن «اعترافات» عريقات

معتصم حمادة

| الأحد, 23 سبتمبر 2018

  اعترافات عريقات إقرار واضح وصريح بأن الكرة باتت في ملعب القيادة الرسمية   ■ التصريحات ...

كلمة هيكل في آخر اليوم الطويل

عبدالله السناوي

| الأحد, 23 سبتمبر 2018

    كانت «الأهرام» قد دعت محمد حسنين هيكل إلى احتفال خاص بعيد ميلاده الحادي والتسعين، ...

“المصالحة” لوأد “التهدئة” و”التمكين” لدفن “المصالحة”!

عبداللطيف مهنا

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    كتب لي عديدون في الآونة الأخيرة حول رأيي وتوقُّعاتي بشأن موضوع بعينه، وهو إلى ...

فركة أذن لا أكثر

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    بعد مئتي عدوان إسرائيلي سافر ووقح على سوريا، بمعرفة روسيا، وبتنسيق مع قواتها في ...

لعبة الأمم في اتفاق إدلب وسوريا

د. محمد نور الدين

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    عكس اتفاق إدلب بين تركيا وروسيا «لعبة الأمم» في الساحة السورية. فبعد فشل قمة ...

الخوف على الإسلام!

د. محمّد الرميحي

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    الافتراض الرئيسي لمجمل طيف حركات الإسلام السياسي النشيطة، من «القاعدة» إلى الصحوة، مروراً بكل ...

جولة نقاش مع المثبّطين

منير شفيق

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    هل مر يومٌ بالثورة الفلسطينية منذ الأول من عام 1965 لم يُعتبر بأنها تمر ...

اتفاقية باريس الاقتصادية ارتهانٌ وتسلطٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 22 سبتمبر 2018

    تكاد لا تغيب عن الذاكرة اليومية الفلسطينية اتفاقيةُ باريس الاقتصادية، التي تحكم العلاقة الاقتصادية ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم7097
mod_vvisit_counterالبارحة33860
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع76419
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي240899
mod_vvisit_counterهذا الشهر829834
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57907383
حاليا يتواجد 3020 زوار  على الموقع