موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الاتحاد الافريقي يطالب ترامب باعتذار بعد "وصف دول افريقية بالحثالة" ::التجــديد العــربي:: روسيا: واشنطن لا تنوي الحفاظ على وحدة سوريا ::التجــديد العــربي:: سوريا وروسيا وتركيا تنتقد تشكيل الولايات المتحدة قوة حدودية جديدة شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم ::التجــديد العــربي:: الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين ::التجــديد العــربي:: محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا ::التجــديد العــربي:: هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد ::التجــديد العــربي:: السعودية تفتح الطريق أمام أول مشروع للسيارات الكهربائية ::التجــديد العــربي:: إيرادات السياحة بمصر تقفز لأكثر من سبعة مليارات دولار وأعداد الوافدين لى مصر لتتجاوز ثمانية ملايين زائر ::التجــديد العــربي:: 70 لوحة تحكي تاريخ معبد ملايين السنين في مكتبة الإسكندرية ::التجــديد العــربي:: 48 شاعرا من بين 1300 شاعر يتنافسون على بيرق الشعر لـ 'شاعر المليون' ::التجــديد العــربي:: الزبادي والبروكلي يكافحان سرطان القولون والمستقيم ::التجــديد العــربي:: برشلونة يفلت من الهزيمة امام ريال سوسييداد و يقلب تخلفه بهدفين أمام مضيفه إلى فوز بأربعة أهداف في الدوري الاسباني ::التجــديد العــربي:: ليفربول يكبد مانشستر سيتي الخسارة الأولى في الدوري الانكليزي ::التجــديد العــربي:: مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة ::التجــديد العــربي:: مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة ::التجــديد العــربي:: رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة" ::التجــديد العــربي:: اعتقال 22 فلسطينياً بمداهمات في مدن الضفة المحتلة ::التجــديد العــربي:: مصر تعدم 15 شخصا مدانا بارتكاب أعمال إرهابية ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يتهيأ عمليا للانسحاب من اليونسكو ::التجــديد العــربي::

الناس والقرف

إرسال إلى صديق طباعة PDF

زرت صديقا مريضا. رحب وعائلته بى كعادتهم. استغرق الترحيب دقيقة تلاها السؤال الذي يتردد في كل لقاء، «إحنا رايحين فين ؟»، إلا أنه جاء هذه المرة مذيلا بعبارة « إحنا قرفنا». بدت العبارة للوهلة الأولى تصريحا قبل أن أتبين أنها تهديد وإنذار.. انهمكنا في الحديث عن «الحالة»

في البلد. قضينا ساعة ترددت خلالها عشرات المرات كلمة «قرف» ومشتقاتها مثل قرفنا وقرفانين، وعبارات من نوع العيشة تقرف. الشوارع حالتها تقرف. السياسيون والصحفيون وبتوع التليفزيون بقوا يقرفوا.

عدت إلى بيتي حيث اللقاء الأسبوعي للعائلة الأوسع، جلست أنصت إلى همس البعض وأسمع صراخ البعض الآخر. كان القرف مهيمنا في حديث الصغيرة عن مدرستها والشاب عن أحلامه والكبار عن تجارتهم وأعمالهم. كلهم قرفانين.

•••

ذهبنا، مجموعة من المتخصصين، لحضور محاضرة يلقيها أستاذ مرموق عن قضية شغلت المجتمع. انتهت المحاضرة وعلى غير العادة لم يهرع كثيرون نحو المنصة للاستزادة أو للتهنئة أو الحصول على رقم هاتفه المحمول. خرجنا إلى الطريق حيث وقف المدعوون في مجموعات يتناقشون، سمعتهم يعلقون، ليس على المحاضرة ولكن على وصف الحالة التي خرجوا بها من المحاضرة وتسببت فيها تلك القطعة الصغيرة من الخبز التي علقت بلحية المحاضر، و«كانت تتحرك مع حركة اللحية وفى حركتها تسحب انتباهنا وتشتت تركيزنا». البعض استخدم كلمة «قرف»في وصف شعوره، والبعض الآخر خجل ولم يستخدمها ولكن أكد أنه لم يستفد شيئا من المحاضرة لأنه قضى معظم وقت المحاضرة وهو يحاول أن يبتعد بنظره عن المحاضر فسرح في أمور أخرى.

•••

دربت نفسي على التحكم قدر الإمكان في تعبيرات الوجه وغيره من الانفعالات عند الإصابة بالقرف. المعروف عن القرف صعوبة تجاهله، ولكنني أظن أنه من الممكن، بل ومن الضروري، محاصرته لاتقاء شره. أما شروره فكثيرة، وبعضها خطير. سمعت من يقول إن الشعور بالقرف يؤثر حتما على سلامة قرارات وصحة أحكام من يصدرها وهو في حالة قرف. يعنى مثلا أن القاضي النزيه إذا أصابه قرف من شكل المتهم أو محامى المتهم وسلوكهما أو من حالة القاعة وجمهورها، يتعين عليه أن يمتنع عن الحكم. تنطبق هذه القاعدة على قرارات وأحكام رأس الدولة أو رأس الجهاز، أي دولة كانت وأى جهاز كان. نحن نحكم على الأشياء وعلى الناس متأثرين بحالتنا المعنوية ومشاعرنا وأحاسيسنا لحظة إصدار الحكم أو القرار. الإنسان «القرفان» يميل إلى رؤية الأمور المحيطة به في صور كئيبة وسيئة، ويرى الناس أسوأ مما هم عليه، ويتوقع منهم أسوأ التصرفات. القرف يؤثرفي قدرة الإنسان على استطابه الطعام والشراب وعلى حسن تذوق الموسيقى. سمعت من يقول إنه يضعف الشعور بالولاء والرغبة في التضحية. دعونا نتصور جنودا في معركة يقودهم ضابط، أغلبهم يشعر تجاهه بقرف شديد، إما لسلوكياته أو أخلاقه أو فساده أو لفظاظته. هؤلاء الجنود لن يضحوا بحياتهم وأرواحهم لإنقاذ هذا القائد وسيترددون في إطاعة أوامره.

•••

هناك من يقلل من شأن القرف وتأثيره على سلوك الأفراد والجماعات، وهذا خطأ. كتب السير توماس براون في عام 1646 يحض الشعب على كراهية اليهود « لأن رائحة أجسادهم مقرفة». وتشهد كتابات المفكرين العنصريين في الأمريكتين على حملات لتشجيع المستوطنين البيض على عدم الاختلاط بالهنود الحمر والأفارقة، بحجة أنهم أجناس «مقرفة»! لا تنفع معهم مياه أو صابون أو معطرات. هكذا استخدم البعض «القرف» لإقصاء فئة معينة من البشر أو لتصنيفهم طبقات اجتماعية وطوائف دينية.

•••

يشاع أن «القرف» أحد العوامل التي أطالت في عمر عصر الظلام، حين كادت الكتب تكون محرمة والقراءة نوعا من التمرد على الدين. فبالإضافة إلى موقف الدين من الكتب والعلوم كان الناس وقتها يمتنعون عن تخزين الكتب في منازلهم بسبب «الرائحة المقرفة» المنبعثة من الأغلفة المصنوعة من جلد الأبقار في عصر سابق على التقدم في صناعة دبغ الجلود. ولا شك أن العاملين بحفظ المخطوطات أدرى الناس بهذه الرائحة وتأثيرها على الإقبال على قراءتها.

•••

جاءت فترة في القرن العشرين توقف عندها الفلاسفة عن الكتابة في موضوع القرف. صادف هذا التوقف إصرار جان بول سارتر على استخدام كلمة «غثيان» لتحل محل كلمة قرف. ومع الغثيان ظهرت كلمات أخرى متعلقة بحالة الغثيان منها الحزن المزمن والشذوذ في السلوك. قيل وقتها إن القرف حالة مؤقتة، بينما الغثيان ينطبق على حالة عامة غير محددة بحادث أو شيء معين. بمعنى آخر، القرف تثيره مثلا شعرة تدخل إلى الفم مع قطعة خبز، ونقطة دم في قطعة لحم مشوي، وأكوام زبالة على ناصية شارع، ورائحة عرق في حافلة ركاب، أما الغثيان فأسبابه طويلة المفعول ومن نتائجه الاكتئاب العام.

الغثيان يتصل بحالة عامة من الحزن أو الشعور بالوحدة والاغتراب. أما القرف حسب الفيلسوفة مارثا نوسبوم في كتابها بعنوان « من القرف إلى الإنسانية» الصادر عام 2010، فهو سلوك لا إنساني وغير متحضر وعلى الإنسان الناضج أن يتجاوز القرف فور «الإصابة به».

•••

فلاسفة تجريبيون يحاولون الآن إثبات أن للقرف مزايا وإيجابيات، فالإنسان لا يأكل أطعمة فاسدة لأنه «قرف» من رائحتها أو شكلها، بمعنى آخر لولا «القرف» لتسمم. وهو، كما الحيوان، لا يشرب من مياه الصرف لأن رائحتها جعلته يقرف منها. بعض هؤلاء الفلاسفة يزعم أن عناصر شريرة تتعمد نشر القرف بين الناس بغرض التشهير بأشخاص معينين أو لإدانة أفكارهم أو لتقسيم المجتمع وإثارة الفتنة، مطمئنين إلى أن القرف سلاح قادر على الفتك بسمعة الإنسان وشعبيته.

•••

يقول «ماكجين»في كتابه الصادر عام 2011 بعنوان «معنى القرف» أن القرف والمتعة واللذة وجوه متعددة لعملة واحدة. بعض الناس «يقرفون» من جسد عار. آخرون، وأحيانا هم أنفسهم، يعتبرون النظر إلى هذا الجسد متعة ويجنون من ورائه لذة وسعادة. كذلك فإن بعض الناس قد يشعرون بقرف عظيم لرؤية أمعاء خارجة لتوها من بطن بقرة، ومع ذلك يستمتعون بتناولها، هي نفسها، محشوة أو مسلوقة. نعرف أيضا أن نسبة غير بسيطة من مشاهدي الأفلام تقبل على مشاهدة «أفلام القرف المرعب»، وبخاصة تلك التي تظهر فيها رقاب مذبوحة وأمخاخ متطايرة وحيوانات وحيايا حية تخرج من أفواه الممثلين. هنا أيضا يمتزج، لدى بعض الناس، القرف بالانشراح والسعادة..

•••

الناس في قرف وبعضهم مستمتع به.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم

News image

الرباط – صنفت الولايات المتحدة المغرب ودولة الإمارات ضمن قائمة الدول الأكثر آمانا لرعاياها الر...

الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين

News image

أبوظبي – اعلنت الإمارات صباح الاثنين ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقا...

محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا

News image

صيدا (لبنان) - أصيب محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية بجروح الأحد في تفج...

هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد

News image

بغداد - دعا رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الاثنين إلى "ملاحقة الخلايا الإرهابية النائمة" بعد...

مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة

News image

لجنة إحياء مئوية جمال عبد الناصر، الرجل الذي اتسعت همته لآمال أمته، القائد وزعيم الأ...

مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة

News image

أعلن وزير الإسكان والبناء يؤاف غالانت، أن حكومته تخطط لبناء مليون وحدة استيطانية جدي...

رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة"

News image

أعلن رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته احتجاجا على ما وصفها بسيطرة زمرة من ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

خطاب عباس وقرارات المركزي

د. فايز رشيد

| الخميس, 18 يناير 2018

    استمعت لخطاب الرئيس الفلسطيني محمود عباس في افتتاح المجلس المركزي في دورته الأخيرة. حقيقة ...

دعاوى الستين سنة!

عبدالله السناوي

| الخميس, 18 يناير 2018

  بقدر الأدوار التى لعبها، والمعارك التى خاضها، اكتسب «جمال عبدالناصر» شعبية هائلة وعداوات ضارية ...

السرية المريبة

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 18 يناير 2018

    أصبحت السرية المريبة صفة ملازمة للمشهد السياسى العربى. كما أصبحت ممارستها من قبل بعض ...

معضلة الديمقراطية والقيادة الأمريكية

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 18 يناير 2018

    عندما يُسأل المواطن السوى عن نظام الحكم الأفضل يجيب دون تردد أنه النظام الديموقراطي، ...

من يرث النظام الإقليمي

جميل مطر

| الخميس, 18 يناير 2018

    ذات يوم من أيام شهر نوفمبر من العام الماضى بعث زميل من اسطنبول بصورة ...

المئوية والمستقبل

أحمد الجمال

| الخميس, 18 يناير 2018

    سينشغل البعض بتفسير ذلك الزخم الإعلامى والسياسى وأيضا الفكرى والثقافي، وكذلك الوجدانى الذى يصاحب ...

إلى دعاة السلبية والإحباط واليأس

د. صبحي غندور

| الخميس, 18 يناير 2018

    ما تشهده بلاد العرب الآن من أفكار وممارسات سياسية خاطئة باسم الدين والطائفة أو ...

في الذكرى المئوية لميلاده…ناصر لم يزل حاضراً !!

محمود كعوش

| الخميس, 18 يناير 2018

    في الخامس عشر من شهر يناير/كانون الأول من كل عام، يُحيي القوميون العرب، الذين ...

الانتخابات العراقية القادمة وجريمة المشاركة فيها

عوني القلمجي

| الأربعاء, 17 يناير 2018

يبدو ان معالم الخوف أصبحت واضحة في وجوه اركان عملية الاحتلال السياسية. فتسويق الانتخابات وخد...

تحية إليه فى يوم مولده

د. محمد السعيد ادريس

| الأربعاء, 17 يناير 2018

    علمنا جمال عبد الناصر فى حياته أن الثورة، أى ثورة، لا يمكن إلا أن ...

فليكن للعالم موقف.. ضد العدوان والعنصرية

د. علي عقلة عرسان

| الأربعاء, 17 يناير 2018

    مشروع إنشاء “إسرائيل الثانية”، نواة ما يُسمَّى “كردستان الكبرى”، بدأ عملياً في الأراضي السورية، ...

ترامب وقرار العدوان الثاني

منير شفيق

| الأربعاء, 17 يناير 2018

يجب اعتبار قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بوقف تمويل وكالة غوث اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)، مكم...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم32539
mod_vvisit_counterالبارحة42996
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع190757
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي276850
mod_vvisit_counterهذا الشهر679970
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1142770
mod_vvisit_counterكل الزوار49335433
حاليا يتواجد 3398 زوار  على الموقع