موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي:: لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش ::التجــديد العــربي:: احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات ::التجــديد العــربي:: اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل ::التجــديد العــربي:: صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن ::التجــديد العــربي:: قمة ثلاثية بالقاهرة لبحث سبل مواجهة القرار الأميركي بشأن القدس تجمع الرئيس المصري مع العاهل الأردني والرئيس الفلسطيني ::التجــديد العــربي:: رئيس الوزراء العراقي يؤكد سيطرة قواته بشكل كامل على الحدود السورية العراقية وانتهاء الحرب ضد تنظيم داعش الإرهابي ::التجــديد العــربي:: دبي ترفع نفقاتها العام المقبل 19% لـ 56 مليار درهم للموازنة لسنة 2017 ::التجــديد العــربي:: وفاة الفنان أبوبكر سالم بعد صراع مع المرض ::التجــديد العــربي:: أوبك والمنتجون غير الأعضاء يمددون خفض الإنتاج ::التجــديد العــربي:: أول جائزة للرواية الالكترونية تعلن نتائج دورتها الأولى ::التجــديد العــربي:: مهرجان الظفرة ينطلق 14 ديسمبر الجاري في مدينة زايد إمارة أبوظبي ::التجــديد العــربي:: لن تخسرن الوزن الزائد بممارسة الرياضة فقط لكن يجب أن يغير العادات الغذائية ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة المانيا: بايرن ميونيخ يحسم لقب الذهاب عد عودته فائزا من ارض اينتراخت فرانكفورت 1-صفر ::التجــديد العــربي::

أوباما والوحدة الوطنية الفلسطينية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

”في بداية أية فترةٍ رئاسيةٍ ثانيةٍ لأي رئيس أمريكي، اعتدنا سماع من يكرر ذات اللازمة إياها بأنه سيكون متحررا من حساباته الانتخابية وبالتالي سيكون الأقل عرضةً للضغوط الصهيونية فالأقل انحيازا للكيان الصهيوني، واتخذ المروجون لها والواهمون من التعيينات المصاحبة للإدارة الأوبامية المتجددة، كاستبدال هيلاري كلينتون في وزارة الخارجية بالسيناتور كيري“.

 

في السنوات التي تلت الحقبة البوشية، ومن قبلها، بذلت الولايات المتحدة الأمريكية جهودا تعددت وسائلها ووجوهها ورصدت لها الأموال الطائلة في سبيل هدفٍ لازالت تسعى إليه وتحرِّك له آلتها الدعائية الهائلة وهو تحسين صورتها القبيحة في العالم، والعربي والإسلامي تحديدا. كان تغيير لون بشرتها، لا سياساتها، بإدخالها أوباما إلى البيت الأبيض محاولةً من جانب المؤسسة لستر بعضٍ مما علق بهذا الوجه من شائبةٍ بوشيةٍ وصمته مضافةً إلى شوائبه السالفة المزمنة. استهل الوجه المختار بدء فترته الرئاسية بوعودٍ من عسلٍ ولبنٍ يزمع سكبها في طبق السياسات الخارجية لبلاده، لاسيما المتعلقة منها بالمنطقة العربية وجوارها الإسلامي. كان أبرزها ما دلقته فصاحته الخطابية في كلٍ من إسطنبول والقاهرة، اللتين بدى فيهما حينها لأعين الواهمين ومطيلي التصفيق له أخانا الحاج بركة أبو عمامة. بيد أن الأيام اللاحقة سرعان ما تكشَّفت عن أن طبع المؤسسة غلب تطبُّع من أختارته لتغليف جوهرها وزادت به لاحقاً من قبح مكنونه قبحاً. على سبيل المثال، قضى الرجل فترته الرئاسية الأولى كأكثر رئيسٍ عرفته الولايات المتحدة كرماً مع إسرائيلها، وانهاها، وهى التي تكللت، للمفارقة، في ايامها الأولى بجائزة نوبل للسلام، بأن الحقت حمم طائراته بدون طيار في الباكستان واليمن ومذابح الأعراس في بلاد الأفغان اللعنات لا الترحُّم على صاحب الجائزة في قبره ومانحيها له على السواء... وماذا عن ثانيته الرئاسية البادئة للتو؟!

في بداية أية فترةٍ رئاسيةٍ ثانيةٍ لأي رئيس أمريكي، اعتدنا سماع من يكرر ذات اللازمة إياها بأنه سيكون متحررا من حساباته الانتخابية وبالتالي سيكون الأقل عرضةً للضغوط الصهيونية فالأقل انحيازاً للكيان الصهيوني، واتخذ المروجون لها والواهمون من التعيينات المصاحبة للإدارة الأوبامية المتجددة، كاستبدال هيلاري كلنتون في وزارة الخارجية بالسيناتور كيري، وتعيين السناتورهاغل في البنتاغون خلفاً للوزير بانيتا، المشاع أنهما أقل صهينةً من سلفهما، والتسريب المقصود لانتقادات أوباما لسياسات نتنياهو قبيل انتخابات الكنيست، وقبله وقوف نتنياهو إلى جانب منافس أوباما الانتخابي رومني، والحديث عن إحتمالاتٍ لمفاوضاتٍ ثنائيةٍ قد تزمع مع إيران، والتغيير الذي فرضته بدايات تراجع النفوذ الكوني للإمبراطورية المتخبطة في أزماتها الإقتصادية في أسترتيجيتها العسكرية، أوابدالها القوة الفاجرة باعتمادها القوة الناعمة، المدعومة بالوكلاء المحليين، والجراحات التآمرية الإستخباراتية، التي للأمريكان باعهم الطويل فيها، بعد فشل الأولى في العراق وافغانستان وحتى في الصومال... اتخذو من كل هذا، إلى جانب تأخر أوباما في تهنئة نتنياهو على فوزه في انتخابات الكنيست أسبوعاً، مادةً لإعادة انتاج ذات اللازمة الموّْهمة والتبشير بجديدٍ أوبامي عربيٍ يجب ماقبله... الوزيران كيري وهاجل لدى أول مثولٍ لهما أمام لجنتي الكونجرس المختصتين بتثبيتهما في منصبيهما سارعا إلى ما عنى محاولةً منهما لنفي التهمة الملصقة بهما أعلاه! فماذا عن سيد البيت الأبيض العائد له في فترته الرئاسية ثانيةً في بلدٍ تربطه بالكيان، ليست وشيجة إستراتيجية وعروة من مصلحة فحسب، وإنما علائق ذات طبيعة شبه عضوية، والتزام تاريخي بدعمه غدا بمثابة التابو، وبغض النظر عن تبدل إداراته ومسميات من يؤتى به إلى البيت الأبيض؟!

بث في واشنطن خبراً صادر عن البيت الأبيض يقول بأن أوباما سوف يحل في فلسطين المحتلة زائرا للكيان الصهيوني في الربيع القادم. أما الهدف الذي يدفعه للقيام بهذه الزيارة فهو ما أوضحه نص التصريح الرسمي باسم الإدارة على الوجه التالي:

"إن بداية ولاية الرئيس الثانية وتشكيل حكومةٍ إسرائيليةٍ جديدةٍ يوفران الفرصة لتجديد التأكيد على العلاقات العميقة والدائمة بين الولايات المتحدة وإسرائيل، وبحث المسار الواجب إتباعه بخصوص مواضيع كثيرة ذات اهتمام مشترك، بينها إيران وسوريا".

المتحدث باسم ديوان نتنياهو حدد موعد هذه الزيارة بالعشرين من الشهر القادم، واصفاً إياها بأنها "ستوفر فرصةً هامةً لنا لتأكيد الصداقة والشراكة القوية بين إسرائيل والولايات المتحدة". وإذ ستتم على هامشها اثنتان أخريان هما، واحدة لرام اللة والثانية لعمان، وسيتبعهما جولة على دول أخرى في المنطقة، فقد نُسب لشخصيةٍ وصفت ﺑ"الفلسطينية الرفيعةالمستوى" في سلطة رام اللة قولها بأن هذا الموعد هو مطلع الشهر القادم، وتلي زيارة لوزير الخارجية الأمريكي الجديد منتصف الشهر الجاري... لكن المهم فيما قاله هذا "الرفيع المستوى" هو ما أضافه معقبا: "ونأمل أن تسمح (الزيارة الأوبامية) بتحريك المفاوضات"!

زيارة أوباما، بغض النظر عن كل ماتقدم، وانسجاما مع ذات اللازمة الانتخابية الأمريكية المشارإليها بدايةً، من شأنها أن تبعث الأوهام التسووية التصفوية التي غفت من رقادها. يبدو هذا من ما يأمله "رفيع المستوى" في السلطة، وما يأمله يطرح تساؤلاً سهَّل ماقالة الإجابة عليه... على الرغم من توالي وتعدد لقاءات التكاذب حولها وانهماربشائر بياناتها وتأكيدات تصريحاتها، هل ستتأجل ما تعرف بالمصالحة الوطنية الفلسطينية العتيدة من جديدٍ ويسحب حديث تكاذبها من التداول؟؟!!

 

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة

News image

فضّت القوى الأمنية التظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر -المتن بالقوّة، بعدما تعرّض عناصر الأ...

استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة

News image

تواصلت أمس لليوم الثالث على التوالي مسيرات الغضب والتحرّكات والمواقف الشاجبة لاعتراف الإدارة الأميركية بمد...

لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال

News image

أصيب عشرات الفلسطينيين في الضفة والغربية وغزة السبت في اليوم الرابع من المواجهات المستمرة منذ...

لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش

News image

قال وزير خارجية لبنان جبران باسيل أمس (السبت) إنه يجب على الدول العربية النظر في ...

احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات

News image

تواصلت تظاهرات الغضب في فلسطين ضد قرار الولايات المتحدة نقل السفارة الأميركية من تل أبي...

اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل

News image

بحث الاجتماع غير العادي لمجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري أمس، بالقاهرة تطوّرات الو...

صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن

News image

ما زال قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، يهيمن على تغط...


المزيد في قضايا ومناقشات

وعد ترامب عنصري وتحدي وقح للقرارات الدولية

عباس الجمعة | الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

إن اعلان ترامب والإدارة الأمريكية اعلان القدس عاصمة لكيان العدو الصهيوني، ونقل السفارة الأمريكية إلي...

رهانات ترامب الخاسرة

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    عندما أقدم الرئيس الأمريكى ترامب على إعلان قراره الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيونى فإنه ...

العمل بين القطاعَين العام والخاص

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أظهرت دراسة سابقة أجريت في سلطنة عمان عن توجهات الشباب العماني نحو العمل أن ...

تحدي القدس والموقف الدولي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    على رغم الصدمة التي مثلها قرار ترامب الأخير فإنه لا يمثل إلا فارقاً في ...

«إسرائيل» وأمريكا لا تعترفان بالشعب الفلسطيني

د. عصام نعمان

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أمريكا اعترفت بـ «إسرائيل» دولةً وشعباً لحظةَ إعلان قيامها العام 1948. أمريكا لم تعترف ...

تمرد زعماء أكراد العراق واستغلاله

عوني فرسخ

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    لم يكن الاستفتاء الانفصالي الذي أجراه مسعود البرزاني في كردستان العراق ، أول محاولة ...

فلسطين مسؤوليتنا الجماعية

د. محمد نور الدين

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    قال رئيس مركز أبحاث الأمن القومي «الإسرائيلي» عاموس يدلين، إن العرب، والفلسطينيين، والأتراك، يهددون ...

دونالد ترامب وفكره «الجديد»

د. نيفين مسعد

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    اعتاد دونالد ترامب أن يستخدم ألفاظا خادعة لترويج اندفاعاته السياسية ، فقبل ستة أشهر ...

القدس في أفق الضمير الإنساني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    في تعليقه على قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب نقل سفارة بلاده إلى القدس، كتب ...

نموذج التنمية «الغائب» فى العالم العربى

سامح فوزي

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    فى لقاء ضم باحثين من مصر وبقية الدول العربية فى مبادرة مشتركة بين مكتبة ...

بوابات الجحيم: ما قد يحدث

عبدالله السناوي

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    لم تكن تلك المرة الأولى، التي تستخدم فيها عبارة «بوابات الجحيم»، على نطاق واسع؛ ...

كانت تسمى القدس.. صارت تسمى القدس

د. فايز رشيد

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    الخطوة الدونكشوتية لترامب ارتدت عليه وعلى من دعاه لاتخاذ هذه الخطوة, عكسياً. القدس عزلت ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم28991
mod_vvisit_counterالبارحة45806
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع213087
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر541429
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48054122