موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

لندن تريد اللحاق بقطار الشرق الجديد

إرسال إلى صديق طباعة PDF

انضمت بريطانيا إلى السوق الأوروبية المشتركة وسط ضجة هائلة، ويبدو أنها تنوي الانسحاب من الاتحاد الأوروبي أو على الأقل تغيير شروط انضمامها وسط ضجة أيضاً هائلة. ففي بريطانيا بدأت الإجراءات لحشد الرأي العام البريطاني

وتعبئته استعداداً لانتخابات برلمانية جديدة في موعدها المحدد عام 2015، تكون عضوية بريطانيا في الاتحاد الأوروبي موضوعها الرئيسي، ويعقبها استفتاء يمنح الحكومة حق الدخول في مفاوضات مع المفوضية في يروكسيل ومع الدول الأعضاء للحصول على شروط أفضل لبريطانيا في حال قررت استمرار عضويتها، وإلا فهو الانسحاب.

 

قد لا يكون هذا التطور أسوأ ما واجه الاتحاد الأوروبي منذ سنوات. فقد شهدت الفترة الأخيرة في عمر الاتحاد تطورات اقتصادية واجتماعية بالغة السوء كادت تمحو أثر لحظات السعادة التي شعر بها الاتحاد الأوروبي حين أعلن فوزه بجائزة نوبل. المؤكد في كل الأحوال أن فكرة احتمال انسحاب بريطانيا، بخاصة بعد أن أعلنها رئيس الحكومة ديفيد كاميرون في خطاب ألقاه يوم 23 من الشهر الماضي وسط تكهنات وبعد انتظار وتوتر شديدين في جميع عواصم أوروبا وفي الولايات المتحدة، استمرت تهز أركان القارة واستقطبت اهتمام المؤتمرين في دافوس.

كانت ردود الفعل على الخطاب، والتمهيد الذي سبق الإدلاء به، مثيرة وذات مغزى. اهتم بها الديبلوماسيون في أنحاء شتى من العالم كما اهتم بها أساتذة التاريخ والمتخصصون في تطور النظام الدولي والعلاقات الأوروبية. لم تخل الردود من سخرية لاذعة كتلك التي صدرت عن مسؤول فرنسي حين اقترح نشر سجادة حمراء تشريفاً وتكريماً لبريطانيا وهي تنسحب من بروكسيل، وإن كانت السخرية رداً غير مباشر على سخرية مماثلة صدرت عن مسؤول بريطاني وعد فيها رجال الأعمال المتخلفين عن سداد الضرائب العالية التي أقرتها حكومة الاشتراكيين في فرنسا بسجادة حمراء تنتظرهم في موانئ الاستقبال في إنكلترا. حدث هذا بينما كان جيسكار ديستان الرئيس الأسبق لفرنسا يذكر بالتناقض التاريخي في السياسة البريطانية بين من يريدون أن ينأوا بأنفسهم عن أحداث أوروبا وفي الوقت نفسه يتدخلون في شؤونها في شكل يومي. فيما قال مسؤولون ألمان، من بينهم وزير خارجيتهم، إن بريطانيا تريد «اتحاداً أوروبياً» على نسق مائدة طعام تنتقي من أطباقها ما تشاء وتترك ما لا تحب. ولا شك أن اختيار يوم 23 كانون الثاني (يناير) تحديداً لإلقاء خطاب انسحاب من الاتحاد لعب دوراً في زيادة لهجة السخرية والتعليقات الحادة الصادرة عن مسؤولين في فرنسا وألمانيا، حيث إنه اليوم الذي تحتفل فيه الدولتان الأوروبيتان بذكرى توقيع اتفاقية الإليزيه بين المستشار اديناور والمارشال ديغول، وهي الاتفاقية التي يعزى إليها استقرار هيكل جديد لتوازن القوى الأوروبية يحفظ لأوروبا استقرارها، وتضمنه الدولتان الأهم في القارة. كذلك ظهرت تعليقات كثيرة تعيد فتح صفحات لم تنسها أوروبا تسرد تفاصيل العلاقة المتوترة معظم الوقت بين بريطانيا وفرنسا منذ القرن الثامن عشر. أما الولايات المتحدة فقد أبدت منذ اللحظة الأولى اعتراضها على فكرة ديفيد كاميرون، ووجه عالم السياسة الشهير جوزيف ناي تحذيراً لبريطانيا بأنها ستفقد نفوذها في كل مكان وحتى في أميركا نفسها لو تركت أوروبا. من ناحية أخرى وجهت الخارجية الأميركية رجاء بشكل رسمي وواضح بألا تترك بريطانيا مكانها في الاتحاد الأوروبي.

تعددت التكهنات في محاولات عدة لفهم هذا التطور المفاجئ في سياسة المملكة المتحدة تجاه الاتحاد الأوروبي، وفي ظني أن التكهنات لن تتوقف. بعضها تجاوز المنطق وأكثرها يجد تبريره في تطورات الوضع في أوروبا وبعضها يجده في السياسات الأميركية الجديدة التي يتبناها أوباما. قليل من التكهنات يربط التطور بمسائل داخلية، أولها أن انتخابات برلمانية سوف تجرى قريباً ويريد المحافظون لفت أنظار الرأي العام بعيداً عن الحالة الاقتصادية. ثانيها أن المسؤولين في حزب المحافظين وأحزاب أخرى يشعرون بأن عملية انفصال اسكتلندا واستقلالها تحقق على أرض الواقع تقدماً يهدد بالفعل كيان المملكة المتحدة، وبخاصة إذا لحق به انفصال مقاطعة ويلز. من ناحية ثالثة هناك في لندن، بخاصة في مراكز التفكير وصنع السياسة الخارجية، من يعتقد أن الأوروبيين على وشك أن ينتقلوا بالاتحاد الأوروبي إلى مرحلة جديدة تخشاها بريطانيا، وهي إقامة دولة أوروبا الموحدة. يستندون أيضاً إلى النفوذ المتزايد لألمانيا في القارة وبخاصة بين دول شرق ووسط أوروبا، الأمر الذي يعني نفوذاً أقل أهمية لبريطانيا في الاتحاد الأوروبي، وتضييقاً على استقلالية القرار في إدارة الشؤون الداخلية في المملكة المتحدة. من ناحية رابعة يشير محللون سياسيون إلى تطور جديد مهم في النظام الحزبي البريطاني، وهو الصعود القوي والمفاجئ لحزب الاستقلال كحزب ثالث يحاول أن يحل محل الحزب الليبرالي، ويعتمد في صعوده على إخفاقات المحافظين والليبراليين في النواحي الاجتماعية والاقتصادية، ويظن هؤلاء المحللون أن الاستفتاء قد يطمئن بعض الشيء خصوم الوحدة الأوروبية داخل صفوف حزب المحافظين والرأي العام ويمنعهم من الانشقاق. هناك أيضاً من يردد أن مستشارين لكاميرون اختاروا هذا الوقت للإعلان عن فكرة الاستفتاء للاستفادة من السمعة المتدهورة للاتحاد الأوروبي لدى الرأي العام بسبب أزمة اليورو.

يدركون في بريطانيا، ويدركون في أوروبا، أن الاتحاد الأوروبي من دون بريطانيا يصبح كعملاق ناعم ولكن أعرج. يدركون أو لعلهم يتوهمون أن الاتحاد الأوروبي لن يذهب بعيداً من دون بريطانيا، ويدركون ولعلهم أيضاً واهمون أن بريطانيا لن تذهب بعيداً من دونه. يرفض أصحاب هذا الرأي القول السائد بين منظري التكامل الأوروبي، وهو أنه كلما اقتربت أوروبا من الوحدة كلما ضعفت بريطانيا، وقد ينتهي الأمر بأن تعود بريطانيا إلى موقعها على هامش القارة، وهو الوضع الذي يعلم الأوروبيون، كما يعلم عتاة الاستراتيجية البريطانية علم اليقين، أن لندن لا يمكن أن تتحمله إن وقع، وفي الغالب لن يقع.

احتاجت بريطانيا إلى أوروبا الصاعدة ككتلة عندما كانت لندن خارجة لتوها ضعيفة منكسرة الجناح بعد انسحابها من مستعمراتها في أفريقيا وشرق السويس وكانت أميركا رامية بثقلها إلى جانب أوروبا في مواجهة الاتحاد السوفياتي. الآن ربما وجدت لندن مصلحة لبريطانيا لتلحق بالقطار الأميركي المغادر أوروبا والمتجه إلى شرق آسيا، حيث توجد الصين وعالم مختلف وتوازن قوى جديد.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الأمم المتحدة ومشكلة اللاجئين والمهجرين

مكي حسن | السبت, 21 أكتوبر 2017

    برزت قضايا الهجرة واللاجئين وأضيف إليها الباحثون عن عمل في دول أخرى إلى ملف ...

في ماليزيا همومٌ فلسطينيةٌ وآمالٌ إسلاميةٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 21 أكتوبر 2017

    ماليزيا الدولة العصرية المتألقة، الصاعدة الواعدة، ذات الاقتصاد النامي بسرعة، والمتحرك بفاعلية، والمتغير برؤيةٍ ...

المصالحة الفلسطينية.. والأخاديع الترانتياهوية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    كل ما يريده نتنياهو، يردّده دونالد ترامب بحماسة، ومن دون تردد، ليس هذا بشأن ...

حق ضائع.. مسعى بائد

علي الصراف

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    لن يفرش الاتحاد الأوروبي الطريق لكاتالونيا بالزهور، ولن يقبلها عضوا فيه، ولن يسمح بإقامة ...

شكوى قضائية ضد بيريتز في المغرب

معن بشور

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    علمت من المناضل والمحامي المغربي البارز خالد السفياني أنه سيتوجه مع عدد من المحامين ...

حدود القوة الإيرانية

د. محمّد الرميحي

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    دون تهويل أو تهوين تدخل المنطقة من زاوية «التوسع الإيراني في الجوار» مرحلة جديدة، ...

دور روسيا في سوريا

د. عصام نعمان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    بات واضحاً أن الاشتباك بين سوريا و«إسرائيل» صباح الاثنين الماضي حدث في إبان وجود ...

مستقبل النزعات الانفصالية

د. محمد نور الدين

| السبت, 21 أكتوبر 2017

  بعد صمود استمر حوالي القرن عانى الوطن العربي مشكلات عدم الاستقرار، والذهاب إلى خيارات ...

بين 6 أكتوبر 1973 و6 أكتوبر 2017

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

    الفارق بين اليومين والتاريخين كبير وشاسع، والهوة بينهما واسعة، في اليوم الأول، وهو 6 ...

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم23412
mod_vvisit_counterالبارحة43787
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع23412
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي252525
mod_vvisit_counterهذا الشهر767493
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45829881
حاليا يتواجد 4048 زوار  على الموقع