موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
البرلمان الكوبي يختار ميغيل دياز-كانيل المسؤول الثاني في السلطة الكوبية مرشحا وحيدا لخلافة الرئيس المنتهية ولايته راوول كاسترو ::التجــديد العــربي:: عودة 500 لاجئ سوري طوعا من بلدة "شبعا" جنوبي لبنان إلى قراهم وخصوصاً بلدتي بيت جن ومزرعة بيت جن ::التجــديد العــربي:: "خلوة" أممية في السويد حول سوريا ::التجــديد العــربي:: روسيا تطرح في مجلس الأمن خطة من 6 خطوات لتسوية الأزمة السورية ::التجــديد العــربي:: البشير يقيل وزير الخارجية لكشفه شللا دبلوماسيا بسبب الأزمة المالية ::التجــديد العــربي:: اردغان يفاجى المعارضة: الاعلان عن إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية مبكرة في الرابع والعشرين من يونيو/ حزيران المقبل ::التجــديد العــربي:: بوغدانوف: التحضير للقاء أستانا التاسع حول سوريا مستمر ::التجــديد العــربي:: الخارجية الأمريكية: لا نسعى للمواجهة مع روسيا في سوريا لكننا مستعدون لاستخدام القوة حال تطلب الأمر ::التجــديد العــربي:: النفط عند أعلى مستوى منذ نهاية 2014 ::التجــديد العــربي:: صفاقس التونسية تشهد العديد من الفعاليات الثقافية ::التجــديد العــربي:: مهرجان دبي السينمائي يعدّل موعد تنظيمه الدوري ::التجــديد العــربي:: النشاط الجسدي يحمي المسنين من السقوط أكثر من الفيتامينات ::التجــديد العــربي:: الفيفا يعتزم إلغاء كأس القارات والاستعاضة عنها بمونديال الأندية ::التجــديد العــربي:: تحديد موعد إقامة كلاسيكو إسبانيا بين الغريمين برشلونة وريال مدريد في السادس من مايو المقبل على ملعب "كامب نو" معقل الفريق الكتالوني ::التجــديد العــربي:: الجنائية الدولية تجري استقصاء مبدئيا حول أحداث غزة ::التجــديد العــربي:: لبنان يستعد لانتخابات برلمانية بتحالفات جديدة ::التجــديد العــربي:: 'يوم الأسيرالفلسطيني' : 6500 سجين يقبعون في الاعتقال من ضمن مليون فلسطيني مروا من سجون الاحتلال، نحو خمسون منهم مر اكثر من خُمس قرن على أسرهم ::التجــديد العــربي:: السودان ينسف جهود التهدئة مع مصر بشكوى في مجلس الأمن يأتي ردا على تنظيم القاهرة اقتراع الرئاسة في مثلث حلايب المتنازع عليه ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يعلن القضاء على أمير تنظيم داعش في عملية مداهمة لعدد من المناطق الجبلية الوعرة وسط سيناء ::التجــديد العــربي:: كوبا تستعد لانتخاب بديل لعهد كاسترو ::التجــديد العــربي::

هل المنطقة العربية نجم الاستدامة الصاعد؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

«المنطقة العربية نجم صاعد في استثمارات الطاقة المتجددة»، عنوان إحدى جلسات «القمة العالمية لطاقة المستقبل» التي عُقدت ضمن «أسبوع أبوظبي للاستدامة». واختلاف المتحدثين حول «نجومية» المنطقة حَمَل رئيسة الجلسة إيمانويلا منشيتي على القول: «العرب يحبون الكلام ونحن نحب الكلام». منشيتي باحثة إيطالية تدير قسم الطاقة المتجددة في «منظمة البحر الأبيض المتوسط للطاقة» ومشروع «شراكة» بين الاتحاد الأوروبي ودول مجلس التعاون الخليجي. والكلام عن الاستدامة ربيع الربيع العربي. «ستيفان سينجر»، مدير «إدارة الطاقة العالمية» في «صندوق الحياة البرية العالمي» يعتقد أنه «من المبكر الحديث عن المنطقة كنجم صاعد». وطارق إمطيرة، المدير التنفيذي لـ«المركز الإقليمي للطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة»، ومركزه القاهرة، ذكر أن حجم الطاقة المتجددة التي أنتجتها إيطاليا العام الماضي 172 ميجاطن يفوق ما أنتجته البلدان العربية مجتمعة. فيما قال نجيب زعفراني، مستشار «المجلس الأعلى للطاقة» في دبي أننا «سنصبح النجم الصاعد لأننا وضعنا الأساس لكي نصبح النجم الصاعد». وذكر زعفراني أنه يتفاءل عندما يتذكر أن (المنطقة لم يكن فيها قبل عشر سنوات معهد مثل «مصدر»، أو «متنزه علمي» بالدوحة في قطر)، وكلاهما مدينة للبحث العلمي، والتطوير التقني، والدراسات العليا، يستثمر ملايين الدولارات.

 

وفي جلسات القمة، وعددها أربعون «الكلام ينذاق»، كما يقول اللبنانيون. بيتر غليك، رئيس «معهد الباسيفيك» في الولايات المتحدة، قال: «أسبوع الاستدامة في أبوظبي ينبغي أن يصبح أسبوع الاستدامة في العالم». وتحقيق ذلك ممكن حيث تتصدر الصين الاستثمارات في الطاقة المتجددة، تليها الولايات المتحدة، وألمانيا، وإيطاليا، والهند. (تقرير الطاقات المتجددة، الوضع العالمي 2012). وتبدو الاستدامة على خلفية أحداث المنطقة كالقلب الذي يوصي الفيلسوف نيتشه التمسك به «فإذا ذهب القلب نفقد السيطرة على عقلنا أيضاً». فالاستدامة التي تعني التجدد الذاتي الدائم، تدمج البيئة والاقتصاد في منظومة واحدة، وتؤَمِّن العيش الكريم سواسية للبشر، والتناغم مع الطبيعة، وتجديد الموارد بكميات تساوي، أو تزيد، معدلات استهلاكها، وإقامة أنظمة اقتصادية لا تستنزف الموارد البشرية، والاقتصادية، والثروات الطبيعية لكوكبنا الأرضي، الآن أو في المستقبل. ودخلت الاستدامة في جميع جوانب الحياة، من التنمية المستديمة، والزراعة المستديمة، والعيش المستديم، والمجتمعات المستديمة.

والمعرفة في الاستدامة هي معرفة أنها قانون حفظ الأنواع، وفي مقدمتها النوع البشري، والحكمة هي أن لا نستخدم الاستدامة على حساب حفظ الأنواع، خصوصاً النوع البشري. وكلام الاستدامة من ذهب في «الأطلس العالمي لموارد الطاقة المتجددة» الذي أُطلق حياً في القمة. فالأطلس المتوافر لجميع سكان العالم على الإنترنت يساعد اقتصادات البلدان على تقييم احتياطياتها من الطاقة المتجددة، ويضع في المتناول العام معطيات وخرائط أبرز المعاهد التقنية والشركات العالمية. «الأطلس أداة جبارة لدعم الجهود الدولية لمضاعفة الحصة العالمية من الطاقة المتجددة ضعفين مع عام 2030». ذكر ذلك عدنان أمين، مدير عام «الوكالة الدولية للطاقة المتجددة» الذي يتوقع أن يرفع استمرار التقدم بالوتيرة الحالية حصة الطاقة المتجددة إلى 21 في المئة من مجموع الطاقة المستخدمة عام 2030، ويحقق بذلك خطة الأمم المتحدة لـ«توفير الطاقة المتجددة للجميع».

وفي الاستدامة نفهم قول ريتشارد فاينمان، أحد أشهر علماء الفيزياء في القرن العشرين: «يتوقف نجاح التكنولوجيا على أسبقية الواقع على العلاقات العامة، لأن الطبيعة لا يُمكن أن تُخدع». والتفاؤل بالاستدامة العربية مستديم عندما تبدأ واحدة من أكبر محطات الطاقة الشمسية في العالم عملها غرب أبوظبي. مدير محطة «شمس 1» قال إن قدرتها الإنتاجية تبلغ 100 ميجاواط، وتُقدّرُ كلفتها بنحو 600 مليون دولار، تساهم فيها «مصدر» وشركة صناعة الطاقة العالمية «توتال». القدرة التشغيلية للمحطة تغذي 20 ألف منزل بالطاقة النظيفة، وتزيل بذلك 175 ألف طن سنوياً من غازات ثاني أكسيد الكربون المتراكمة في الجو، ويعادل هذا زراعة مليون ونصف مليون شجرة.

ويبدو استثمار الإمارات موارد من النفط لتطوير طاقة بديلة للنفط مبادرة غير مسبوقة، حسب مورغان بازيليان، مدير «معهد تحليل استراتيجيات الطاقة» في وزارة الطاقة الأميركية. والإمارات أول دولة خليجية دخلت ميدان الطاقة المتجددة عام 2006، وتبعتها السعودية التي أسست قبل ثلاثة أعوام «مدينة الملك عبد الله للطاقة الذرية والمتجددة». وقامت السعودية بخطوة «أثارت الدهشة»، حسب تقرير «الوكالة الدولية للطاقة المتجددة» وذلك حين أعلنت مشاريع لإنتاج 54 ميجاواط من الطاقة المتجددة. والواط وحدة قياسية لقوة الطاقة. قوة المصباح الكهربائي المنزلي، على سبيل المثال ما بين 25 و100 واط، والميجاواط، يعادل مليون واط. ويتصدر المغرب الدول العربية المنتجة للطاقة المتجددة. مشروعه الجديد لإنتاج 160 ميجاواط من الطاقة الشمسية يموله كونسوريوم من الممولين، إسبان، وسعوديون، وألمان، والاتحاد الأوروبي. وقد يسجل المغرب رقماً قياسياً عالمياً إذا أفلح في تحقيق طاقة متجددة تبلغ نسبتها 42 في المئة من إجمالي إنتاجه للطاقة مع حلول عام 2020. والطاقة المتجددة أكثر تنويعاً من الطاقة التقليدية المنتجة من الوقود الأحفوري الناضب والملوث للبيئة. ولا حدود للطاقة المتجددة التي تُنتج من الطاقات الشمسية، والحرارية لباطن الأرض، والكتلة الحيوية من النفايات، والمائية، وطاقة المحيطات، وكل محطاتها ملائمة للاستخدام في آن في شبكات كهربائية كبيرة، وشبكات محلية صغيرة بالمناطق الريفية والجزر المعزولة.

وإذا لم تصبح المنطقة العربية بعدُ النجم الصاعد في الطاقة المستدامة فإنها صانعة نجومها. «جائزة زايد لطاقة المستقبل» تستوحي مثال الشيخ زايد رحمه الله، مؤسس الدولة الذي أقام غابات نخيل على تخوم صحراء الربع الخالي. قيمة الجائزة، وهي في الحقيقة ثمان جوائز سنوية، نحو 4 ملايين دولار، ونال جائزة الإنجاز الحياتي منها، وقيمتها 700 ألف دولار العالم البرازيلي خوزيه غولدمبيرغ عن أبحاثه في إنتاج وقود الإيثانول الذي يُستخرج من قصب السكر. وتحتل البرازيل المرتبة العالمية الأولى في الاقتصاد القائم على الوقود الإحيائي، ويبلغ إنتاجها من وقود الإيثانول 25 مليار لتر سنوياً، وبلغ عدد السيارات المستخدِمة للإيثانول في البرازيل العام الماضي 25 مليون سيارة.

وتوزعت الجوائز الأخرى بين شركات عملاقة تساهم في صناعات الطاقة البديلة، مثل «سيمنز» الألمانية، و«شارب» اليابانية، و«بايد» الصينية، ومنظمات غير حكومية، مثل «سيريس» الأميركية التي تنظم حملات لدعم مشاريع الطاقة المتجددة، ومدارس ثانوية تستخدم الطاقة الشمسية في بناياتها في المكسيك وبريطانيا واليابان والهند، و«المدرسة الإسلامية البنجالية» في أبوظبي. وتضم لجنة تحكيم الجائزة رؤساء دول وحكومات آيسلندا ومالديف وكوريا، إلى جانب رؤساء منظمات علمية دولية، وأكاديميين، والممثل والناشط في حركات البيئة ليوناردو دي كابريو، بطل فيلمي «تيتانيك» و«أفيتار».

 

محمد عارف

مستشار في العلوم والتكنولوجيا- كاتب عارقي

 

 

شاهد مقالات محمد عارف

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

روسيا تطرح في مجلس الأمن خطة من 6 خطوات لتسوية الأزمة السورية

News image

طرحت روسيا أثناء جلسة خاصة في مجلس الأمن الدولي عقدت اليوم الثلاثاء، خطة شاملة تضم...

البشير يقيل وزير الخارجية لكشفه شللا دبلوماسيا بسبب الأزمة المالية

News image

الخرطوم - قالت وكالة السودان للأنباء الخميس إن قرارا جمهوريا صدر بإعفاء وزير الخارجية ابر...

اردغان يفاجى المعارضة: الاعلان عن إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية مبكرة في الرابع والعشرين من يونيو/ حزيران المقبل

News image

حالة من الجدل خلفها قرار الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، بإجراء انتخابات رئاسية وبرل...

بوغدانوف: التحضير للقاء أستانا التاسع حول سوريا مستمر

News image

أعلن نائب وزير الخارجية الروسي، ميخائيل بوغدانوف، اليوم الخميس، أن التحضير مازال جاريا لعقد لقا...

الخارجية الأمريكية: لا نسعى للمواجهة مع روسيا في سوريا لكننا مستعدون لاستخدام القوة حال تطلب الأمر

News image

أكدت الخارجية الأمريكية، اليوم الأربعاء، أن الولايات المتحدة لا تسعى للمواجهة مع روسيا في سور...

'يوم الأسيرالفلسطيني' : 6500 سجين يقبعون في الاعتقال من ضمن مليون فلسطيني مروا من سجون الاحتلال، نحو خمسون منهم مر اكثر من خُمس قرن على أسرهم

News image

القدس- أحيا الفلسطينيون الثلاثاء "يوم الاسير الفلسطيني" في مسيرات تضامنية في مدن وقرى الضفة الغ...

السودان ينسف جهود التهدئة مع مصر بشكوى في مجلس الأمن يأتي ردا على تنظيم القاهرة اقتراع الرئاسة في مثلث حلايب المتنازع عليه

News image

الخرطوم - أعلن وزير الخارجية السوداني إبراهيم غندور، الأربعاء، أن بلاده تقدمت بشكوى لمجلس الأ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

يدمرون سوريا ويتباكون على شعبها

د. إبراهيم أبراش

| السبت, 21 أبريل 2018

الضربة التي وجهتها الدول الغربية الثلاث - الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا - لسوريا فجر الي...

عن المجلس الوطني الفلسطيني: إذا... فكيف، وأي، وماذا، وألا، وأين؟!

د. أيوب عثمان

| السبت, 21 أبريل 2018

إذا كان المجلس الوطني الفلسطيني هو "السلطة العليا لمنظمة التحرير الفلسطينية، وهو الذي يضع سيا...

عن «زحمة» المبادرات الخاصة بغزة ومسيرة العودة

عريب الرنتاوي

| السبت, 21 أبريل 2018

حملت وسائل إعلام مختلفة، أنباءً عن عروض ومبادرات لوقف “مسيرة العودة الكبرى” واحتواء تداعياتها، في ...

ترامب وصواريخه "الجميلة"... رعونة المأزوم لتراجع السطوة!

عبداللطيف مهنا

| السبت, 21 أبريل 2018

الغرب مأزوم. يريعه الإحساس المضطرد بأن حقبة هيمنته على العالم، قراراً ومقدرات، في طريقها لأن...

الجاهلية في عصر المعلوماتية

د. صبحي غندور

| السبت, 21 أبريل 2018

    تعاني بلدان المنطقة العربية الآن من هبوط خطير في مستوى العلم والتعليم والمعرفة. فالأمر ...

سوريا وغزة وحرب قاطعي الطرق

عدنان الصباح

| السبت, 21 أبريل 2018

    في عام 2009 وقعت كل من تركيا - أذربيجان - بلغاريا- رومانيا- المجر- النمسا ...

من رسائل العدوان.. وما بعده

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 21 أبريل 2018

    إن الكذب والخداع لا يستهدفان الحقيقة فقط، بل يهدفان إلى تضليل الإنسان وإفقاره وسلبه ...

أسرانا الأبطال سجناء الحرّية

د. فايز رشيد

| السبت, 21 أبريل 2018

    مرّ قبل يومين, يوم الأسرى الفلسطينيين, وفي هذه المناسبة, نتوجه إلى كافة أسيراتنا وأسرانا ...

تمييز العدو مِن الصديق!

د. حسن حنفي

| السبت, 21 أبريل 2018

    منذ عدة عقود، اختلط الحابل بالنابل، ولم نعد نعرف في علاقتنا العربية والدولية من ...

صدمات «إسرائيل» مع ترامب

د. محمد السعيد ادريس

| السبت, 21 أبريل 2018

    رغم كل ما قيل ويقال عن الضربة الثلاثية الأمريكية - الفرنسية- البريطانية لسوريا فجر ...

تركيا والضربة الثلاثية

د. محمد نور الدين

| السبت, 21 أبريل 2018

    الضربة الأمريكية -الفرنسية- البريطانية فجر الرابع عشر من إبريل/ نيسان الجاري لبعض المنشآت السورية، ...

مسيرات العودة.. آراء إسرائيلية

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 20 أبريل 2018

    في إسرائيل، ما زالت المواقف جراء مواجهات «يوم الأرض» الممتدة حتى ذكرى النكبة تنقسم ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم9280
mod_vvisit_counterالبارحة26100
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع9280
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي215791
mod_vvisit_counterهذا الشهر755754
mod_vvisit_counterالشهر الماضي972375
mod_vvisit_counterكل الزوار52888186
حاليا يتواجد 3312 زوار  على الموقع