موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
«النهضة» التونسية تطالب الشاهد بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها العام المقبل ::التجــديد العــربي:: السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020 ::التجــديد العــربي:: ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة" ::التجــديد العــربي:: وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات ::التجــديد العــربي:: مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا ::التجــديد العــربي:: قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام» ::التجــديد العــربي:: المغرب: 42 بليون دولار التجارة الخارجية في 6 أشهر ::التجــديد العــربي:: اليابان والاتحاد الأوروبي يطلقان أكبر منطقة اقتصادية مفتوحة في العالم ::التجــديد العــربي:: شاكيرا تصل لبنان للمشاركة في مهرجانات الأرز الدولية في بلدة بشري (شمال لبنان) ::التجــديد العــربي:: مايك ماسي في لبنان يشعِل «مهرجان ذوق مكايل» ::التجــديد العــربي:: اكتشاف سبب اكتساب الوزن الزائد! ::التجــديد العــربي:: كريستيانو رونالدو ينتقل من ريال مدريد إلى يوفنتوس مقابل 112 مليون دولار ويقول بعد التوقيع اللاعبون في مثل سني يذهبون إلى قطر أو الصين ::التجــديد العــربي:: مطحون ورق البصل مع الكركم ولفه حول المعدة.. علاج لمرض السكر و التهابات المفاصل وآلام الظهر ::التجــديد العــربي:: سان جيرمان يحسم موقف نيمار ومبابي من الرحيل لريال مدريد في عدم دخوله في مفاوضات لضمهما ::التجــديد العــربي:: من هي والدة اللاعب الفرنسي المتوّج بلقب كأس العالم 2018 لكرة القدم كيليان مبابي الجزائرية ؟ ::التجــديد العــربي:: اتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق النار بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية في غزة بعد أكثر من 40 غارة جوية ::التجــديد العــربي:: إصابة 12 شخصا في انفجار في مصنع للكيماويات قرب مطار القاهرة بالعاصمة المصرية ::التجــديد العــربي:: احتجاجات العراق: مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة ::التجــديد العــربي:: واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد طهران ::التجــديد العــربي::

نتنياهو قبل الإنتخابات... ونتنياهو من بعدها!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

إنتهت إنتخابات الكنيست الصهيوني. صحيفة "هاآرتس" وصفت نتائجها بأنها تعكس "تفضيلاً للأرض على السلام وصيغاً شوهاء للصهيونية اليهودية"، حتى وإن كان من أثمانها "العزلة الدولية". لن نناقش مثل هذا الكلام، لأن وجود هذا الكيان الغاصب في فلسطين أصلاً هو نقيض للسلام، وأذا كان ما تعنيه بالسلام هو مايعرف في رام الله ب"المسيرة السلمية"، أو بمعنى أدق ذاك البازار التصفوي المعطلة أعماله مؤقتاً لتصفية القضية الفلسطينية، فقبل هذه الإنتخابات ومن بعدها، وبنتنياهو ماقبلها ونتنياهو مابعدها، وبه ومن دونه، فالمسألة برمتها ماهي إلا لعبة لكسب الوقت في إطار عملية إدارة صراعٍ لاأكثر مجمع عليها لدى كافة القوى السياسية الصهيونية داخل الكيان وخارجه، أوتحظى، كما يقولون هناك، ب"الإجماع القومي" غير المعلن تجنباً لما دعته الصحيفة بالعزلة الدولية. فيما قالته "هاآرتس" بعض من قولٍ لشاهدٍ من أهله يعترف بأن هذه النتائج تؤكد ما كان المنتظر والمتوقع سلفاً وهو فوز غلاة التهويد وإحكام لقبضتهم على القرار في "دولة مستوطنين" ومجتمع، أوبالأحرى مُجمَّع، إستعماري إستيطاني إحلالي، يزداد لطبيعته هذه تطرفاً وعدوانيةً، وهو لم يحملهم إلى السلطة إلا ليمكنهم من مواصلة سياساتهم إياها المنسجمة مع هذه الطبيعة، أومع دوره ووظيفته في المنطقة. بمعنى آخر، إن عتاة المستوطنين هم وحدهم الرابحون في هذه الإنتخابات. هنا نأتي إلى السائد من كلامِ حول ما وصف ب"الكتلة المانعة"، والتي إنشغل بها من إنشغل نظراً لتراجع تحالف "الليكود بيتننا، أو حزبي نتنياهو وليبرمان، لصالح تقدم حزب مستجد على الساحة السياسية الصهيونية هو حزب "هناك مستقبل" بزعامة يائيرليبيد، الذي يعتبرونه مفاجأة هذه الإنتخابات. إذ في جردة حسابٍ لهم تجمع هذا الأخير مع يحيموفتش حزب العمل الذي حل ثالثاً وتسبي ليفني وحزبها وشاءوول موفاز وبقايا "كديما" وكتلة عرب الكنيست، تم تخيل إحتمال تشكيل هذه الكتلة المانعة المتمناة ممن يطلقون عليه تحالف اليسارويمين الوسط، أو " اليمين المعتدل"، لتفويت الفرصة على نتنياهو لتشكيل الحكومة. لم ينقضي اليوم الآول على إقفال الصناديق حتى قطع ليبيد قول كل خطيب بإعلانه بالعبري الفصيح رفض هكذا تصوُّر يجمعه مع حنين الزعبي، أي مع العرب، وعن إزماعه إقتراح نتنياهو في مشاورات تشكيل الحكومه. مايعني أن أصحاب التصوُّر المشار إليه قد غفلوا عن كون كتلتهم الإفتراضية المانعة تلك تأتي في أغلبها من بقايا وسط هلامي منحسر وجذور بعضه يمينية أصلاً. أما بالنسبة ليائير ليبيد "المفاجأة" وحزبه المستجد صاحب المرتبة الثانية في عضوية الكنيست الجديد، فهو صهيوني علماني لايختلف مع نتنياهو، إلا في بعض خلافه مع المتدينين، والمعروف أنه اختار بدء حملته الإنتخابية من مستعمرة "أريئيل"، وأنه الداعية الذي لايلين للقدس "عاصمة أبدية لإسرائيل"... إذن مالمتوقع و ماالجديد؟

 

قبل الإجابة لابد من ملاحظة التالي : أولاً إن المنافسة الإنتخابية بين الأحزاب الصهيونية لم تشهد معارك سياسية بقدر تلك التي كانت حول قضايا داخليةٍ لاتمس قضايا الإجماع الصهيوني، وأهمها تعديل النظام السياسي، والمشاكل مع "الحراديم"، ومنها مطلبهم الإعفاء من الخدمة العسكرية. وثانياً، لعل تحالف نتنياهو مع ليبرمان قد أسهم في خسارة كليهما. ثالثاً، كيف لنا أن ننسى دور التسريبات الأميركية السابقة على الإنتخابات حول الرأي السلبي لأوباما في نتنياهو وأثرها داخل الكيان، وهنا نستذكر بوش الأب وإسقاط شامير قبل عقدين لصالح رابين. وخامساً، إن نتنياهو مازال سيد اللعبة العائد للحكم... وللإجابة :

كل مافعلته الإنتخابات أنها عقَّدت مسألة تشكيل الحكومة. كان نتنياهو يأمل في تشكيلها من إئتلاف يميني موسَّع ففوَّتت عليه النتائج ذلك بإقتصارها فحسب على نسبة النصف + واحد، أي واحد وستين عضواً، من اليمين الخالص، لكنها قد تتيح له إئتلافاً مريحاً يجمعه مع " الليكود بيتنا"، و"هناك مستقبل"، و"البيت اليهودي"، وحزب تسبي ليفني وما بقي من "كديما "...

وأخيراً، لايمكن الحديث عن الإنتخابات الصهيونية دون التوقف أمام دعوة الجامعة العربية لفلسطينيي المحتل في العام 1948 للمشاركة فيها... هذه الدعوة لم تلاقي صداها لديهم، لانهم في غالبيتهم إما لايعترفون بالكيان ويقاطعون مؤسساته، وإما لاعتقادهم أن مشاركتهم لن تقدم ولن تؤخر فيما يلحق بهم ويتعلق بقضيتهم، ولإدراكهم إن دخول هذه اللعبة، أو العلبة، هو بالأساس مطلب صهيوني يهدف لإبقائهم رهن إطارمُتحكَّم به وقطعاً لمحاذيرنضالهم من خارجه... أقل مايمكن قوله أنها دعوة مريبة تتنافى من حيث المبدأ مع ميثاق الجامعة، ودعوة تطبيعية لأسرلتهم، الأمر الذي عجز عدوهم عنه على مدى أكثر من ستة عقودٍ.

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020

News image

كشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عما ستشهده مصر في عام 2020، مشيرا إلى أن ...

ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة"

News image

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه "قد" يكون قادرا على سحب بلاده من حلف الن...

وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات

News image

  كشف وزارة الصحة العراقية، عن مقتل ثمانية أشخاص وإصابة 56 آخرين خلال الاحتجاجات الشعبية المستمرة ...

مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية

News image

ضبطت قوات الأمن المصرية، عصابة لتهريب الآثار بحوزتها 484 قطعة أثرية، في محافظة المنيا في ...

مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا

News image

أعرب مندوب السويد لدى الأمم المتحدة رئيس مجلس الأمن للدورة الحالية، أولوف سكوغ، عن أمل...

قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام»

News image

اختُتمت القمة التاريخية التي جمعت للمرة الأولى بين الرئيسين الأميركي دونالد ترامب والروسي فلاديمير بوت...

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

«النظام الجديد» في تركيا

د. محمد نور الدين

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

    أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن تركيا دخلت فعلياً النظام الرئاسي، فور أدائه ...

هلسنكي والبحث عن أسس نظام عالمي مختلف

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

    تعكس تصرفات الرئيس الأميركي دونالد ترامب منذ وصوله إلى البيت الأبيض درجة كبيرة من ...

عن الاحتجاجات والصيف في العراق

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 17 يوليو 2018

    لم تكن الاحتجاجات العراقية في المحافظات الجنوبية خصوصا جديدة، بل تتكرر كل عام منذ ...

في الانفصال بين السياسة والرأسمال الثقافي

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    المعرفة والثقافة من الموارد الحيويّة للسياسة، وهي ليست منها بمنزلة المضافات التي قد ترتفع ...

ثلاث مراحل في تاريخ «الأونروا»

د. فايز رشيد

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    بالتزامن مع محاولات تنفيذ «صفقة القرن»، لتصفية القضية الفلسطينية، يجري التآمر من أطراف في ...

إسرائيل و«الخطر الديموغرافي»!

د. أسعد عبد الرحمن

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    منذ سنوات يركز الإسرائيليون، الساسة منهم والعسكريون، على مسألة «الخطر الديموغرافي»، لأسباب عديدة أبرزها ...

العرب والعصر الصيني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    في المؤتمر التاسع عشر للحزب الشيوعي الصيني الذي انعقد السنة المنصرمة، تم اعتماد خطة ...

الرسائل السياسية في المونديال

عبدالله السناوي

| الأحد, 15 يوليو 2018

    بقدر الشغف الدولي بمسابقات المونديال والمنافسة فيها، تبدت رسائل سياسية لا يمكن تجاهل تأثيراتها ...

النظام الدولي الجديد

محمد خالد

| الأحد, 15 يوليو 2018

    يتكلم الأغنياء في العالم لغة متقاربة، ويحملون هماً مشتركاً هو كيفية المحافظة على أقلية ...

إرث باراك أوباما في البيت الأبيض

د. محمّد الرميحي

| السبت, 14 يوليو 2018

    العنوان السابق هو قراءتي لما يمكن أن يكون زبدة الكِتاب المعنون بالإنجليزية «العالم كما ...

دروس تعددية الممارسات العولمية

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 12 يوليو 2018

    بغياب إيديولوجية، أو منظومة فكرية اقتصادية مترابطة، ومتناسقة في بلاد العرب حالياً، كما كان ...

لبنان الحائر والمحيّر!!

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 12 يوليو 2018

    غريب أمر هذا البلد الصغير في حجمه والكبير في حضوره، المتوافق مع محيطه والمختلف ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم22449
mod_vvisit_counterالبارحة53156
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع200253
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر564075
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55480554
حاليا يتواجد 4862 زوار  على الموقع