موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4 ::التجــديد العــربي:: لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا ::التجــديد العــربي:: 25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها ::التجــديد العــربي:: عراقيون يكسبون دعوى تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق ::التجــديد العــربي:: أطباء بلا حدود: أكثر من 6700 من مسلمي الروهينجا قتلوا خلال شهر ::التجــديد العــربي:: مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: السعودية تضخ 19 مليار دولار لإنعاش النمو في القطاع الخاص ::التجــديد العــربي:: الشارقة تطلق الدورة العشرين لمهرجانها الدولي للفنون الإسلامية ::التجــديد العــربي:: مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي::

إدارة الانقسام افضل من انفلاته

إرسال إلى صديق طباعة PDF

بعد الإفصاح عن الجدولة الزمنية لخطوات المصالحة الفلسطينية، بدأت التقديرات حول فرص إنهاء الانقسام الفلسطيني، تأخذ منحى تفاؤلياً متصاعداً، وإن كانت نبرة الحذر والتحفظ ما زالت تطل برأسها بين سطور المحلل والمراقبين ، بالاستناد إلى إرثٍ طويلٍ من الخيبات وتجارب الفشل في ربع الساعة الأخير.

 

يحدثك كثيرون، ومعهم فيما يقولون الحق كله، بأن ما تم التوافق عليه في القاهرة، ليس مصالحة حقيقية، وإنما "إدارة للإنقسام"، ذلك أن الخلافات الأعمق، ما زالت محتدمة بين الفصيلين الرئيسين حول البرنامج السياسي وأشكال المقاومة ومنظمة التحرير، كما أن جدران الثقة بينهما ما زالت خفيضة، وبالإمكان القفز من فوقها إلى ساحات الاصطراع والتحارب.

كل هذا صحيح، ونضيف إليه، أن الفصيل الواحد، يشهد اصطراعا داخلياً يدور في أحد محاوره حول المصالحة، فهناك من يؤيدها ويستعجلها، وهناك من يتحفظ عليها ويخشى منها على منظومة مصالحه وأدواره ومواقعه ونفوذه، ما يُبقي المصالحة وحتى إشعار آخر، عرضة للتقدم والتراجع، "الاختراق" و"الانتكاس".

لكن مع كل ذلك، ما زلنا نرى أن "انقساماً" يتفق طرفاه على "إدارته"، خير من انقسام خارج عن السيطرة والتحكم..ولقد قلنا في هذه الزاوية بالذات، أن "سيناريو كردستان العراق" الذي هو في واقع الحال، شكل من أشكال "الإدارة المتقدمة" للإنقسام بين المكونين الكرديين الرئسين، أفضل بكثير من "سيناريو الباكستان وبنغلادش"، حيث أفضى صراع" الأخوة الأعداء" إلى انفصال باكستان الشرقية عن الغربية، بعد حرب ضروس، أكلت الأخضر واليابس.

ونعتقد جازمين، برغم التصريحات التي تصدر عن أصحاب الرؤوس الحامية، بأن للمصالحة فرصة سانحة هذه المرة.فهي تتم لأول مرة منذ سنوات، بين أنداد ومتكافئين، وليس بين منتصر ومهزوم، وبمقدور كل فريق الآن، إن يستند الآن، إلى أوراق قوية، يضعها فوق منضدة الحوار الوطني: فتح بعد فوزها في نيويورك ونشوتها بمهرجان غزة، وحماس بعد بعد نصر غزة، ومناخات الربيع العربي وما صاحبها من صعود إخواني في عدد من الدول العربية.

في العمق، نعرف أن مأزق فتح الرئيس يكمن في اصطدام مشروعها السياسي بعقبة نتنياهو الكؤود، وقيادة فتح تدرك أكثر من غيرها، أن طريق المفاوضات بات مسدوداً..مسدودا..وأن كل ما يصدر عنها وتشيعه من تصريحات ومواقف، إنما يندرج في سياق "تأجيل الاستحقاق الأهم والأخطر: الانتقال إلى خطة ب"، وتفادي تحمل القيادة الفلسطينية مسؤولية فشل خيار، يعمل نتنياهو ليل نهار على الإطاحة به وتدميره، وأعني به خيار التفاوض وحل الدولتين.

في المقابل، يبدو أن مرور عامين على اندلاع ثورات الربيع العربي، وبعد أقل من عام على وصول الإسلاميين للسلطة في عدد من الدول العربية، كانا كافيين لإنزال حركة حماس (بعضها على الأقل) عن قمة الشجرة التي صعدت إليها..فحماس باتت تدرك اليوم، أكثر من أي وقت مضى، بأنه يتعين عليها "التواضع" في تقدير حجم توقعاتها من دول الربيع العربي، وهي فوق هذا وذاك، باتت تدرك أتم الإدراك، حاجتها لتهدئة طويلة الأمد، لترتيب بيتها الداخلي من جهة والخروج بالقطاع من مأزق عزلته وحصاره، بل وخروجها هي بالذات، من مأزق غزة (بدلالة مهرجان فتح) من جهة ثانية..وكل وهذا وذاك وتلك، لا يمكن تحقيقه من دون مظلة سياسية، توفرها لها المصالحة، ولا شيء غيرها.

أضف إلى ذلك أن "الوسيط المصري" بات يجد مصلحته في "المصالحة"، بخلاف ما كان عليه الحال، زمن الأشهر الأولى لولاية الدكتور محمد مرسي،ومن قبله، سنوت حكم مبارك الخمس الأخيرة..فالمصالحة هي طريق حفظ التهدئة، ومن دونها، سيبدو "الإنجاز الوحيد" لمرسي والإخوان في حقل السياسة الخارجية، وقد ذهب هباءً.

نحن متفائلون بمصائر هذه المحاولة من محاولات إستعادة المصالحة واستئناف العمل الوطني الفلسطيني المشترك، لكنه تفاؤل يظل محفوفاً بالحذر والتحفظ، طالما أن المتربصين بالمصالحة كثر، على الساحة الفلسطينية وفي إسرائيل بالذات، من دون أن نغفل عن أدوارٍ عربية وإقليمية، بالغة الضرر والتأثير والتي لطالما لعبت أدواراً مؤذية في عرقلة المصالحة وإحباط مساعي الوسطاء وسعاة الخير.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4

News image

أعلنت وزارة الصحة صباح اليوم السبت، عن انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض موقع تدر...

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

بيروت - قررت الحكومة اللبنانية، الخميس، تشكيل لجنة لدراسة "إنشاء سفارة للبنان في القدس لتك...

قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

دعت القمة الإسلامية الطارئة في إسطنبول إلى «الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين» واعتبرت أنه «لم...

بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا

News image

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا، خلال زيارة له الا...

25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة

News image

أصيب خمسة وعشرون شاباً، بالرصاص الحي وبالاختناق، خلال المواجهات التي شهدتها عدة مواقع في ق...

نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط

News image

أعلن مسؤول في البيت الأبيض اليوم (الخميس) أن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس سيؤجل جول...

هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها

News image

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «المقاومة الإسلامية» (حماس) إسماعيل هنية إلى تنظيم يوم «غضب»، كل ...


المزيد في قضايا ومناقشات

الاستثمار في القضية الفلسطينية

فاروق يوسف

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    لا شيء مما يُقال في ذلك الشأن بجديد، غير أن قوله كان دائما ينطوي ...

قرار ترامب والوضع العربي

د. عبدالعزيز المقالح

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    وسط تحذيرات من قادة العالم ومنظماته الدولية الحريصة على ما تبقى في هذه الأرض ...

السياسات التجارية وأجندة الإصلاحات

د. حسن العالي

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    وسط الجدل المحتدم حول نظام التجارة العالمي وتوجه الدول الصناعية نحو المزيد من الحمائية ...

القدسُ عاصمتُنا.. رمز قداسة وعروبة وحق

د. علي عقلة عرسان

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    الصهيوني نتنياهو، يلفِّق تاريخاً للقدس، ويقول إنها عاصمة “إسرائيل”منذ ثلاثة آلاف سنة.؟! إن أعمى ...

مطلوب معركة إرادات

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    لنتوقف عن لطم الخدود والاستنجاد باللعن، فهذا لن يوقف أفعال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ...

ما تحتاجه الآن القضيةُ الفلسطينية

د. صبحي غندور

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    ما تحتاجه الآن القضية الفلسطينية، هو أكثر ممّا يحدث من ردود فعلٍ شعبية وسياسية ...

اعتراف ترامب في مرآة الصحافة الإسرائيلية

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    في إسرائيل، ثمة أربع مجموعات متباينة من الردود بشأن قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب ...

في مصر عادت السياسة الخارجية بحلوها ومرها تتصدر الاهتمامات

جميل مطر

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    تطور لا تخطئه عين مدربة أو أذن مجربة أو عقل يراقب وهو أن في ...

وعد ترامب عنصري وتحدي وقح للقرارات الدولية

عباس الجمعة | الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

إن اعلان ترامب والإدارة الأمريكية اعلان القدس عاصمة لكيان العدو الصهيوني، ونقل السفارة الأمريكية إلي...

رهانات ترامب الخاسرة

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    عندما أقدم الرئيس الأمريكى ترامب على إعلان قراره الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيونى فإنه ...

العمل بين القطاعَين العام والخاص

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أظهرت دراسة سابقة أجريت في سلطنة عمان عن توجهات الشباب العماني نحو العمل أن ...

تحدي القدس والموقف الدولي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    على رغم الصدمة التي مثلها قرار ترامب الأخير فإنه لا يمثل إلا فارقاً في ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم30384
mod_vvisit_counterالبارحة35422
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع284576
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر612918
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48125611