موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4 ::التجــديد العــربي:: لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا ::التجــديد العــربي:: 25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها ::التجــديد العــربي:: عراقيون يكسبون دعوى تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق ::التجــديد العــربي:: أطباء بلا حدود: أكثر من 6700 من مسلمي الروهينجا قتلوا خلال شهر ::التجــديد العــربي:: مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: السعودية تضخ 19 مليار دولار لإنعاش النمو في القطاع الخاص ::التجــديد العــربي:: الشارقة تطلق الدورة العشرين لمهرجانها الدولي للفنون الإسلامية ::التجــديد العــربي:: مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي::

ماليستان... فرنسا تستعيد سيرتها الأولى!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

مصاصوا دماء الشعوب النهمون لن يكفوا عن إراقة دماء البشرية. مسلسلات حروبهم الإستعمارية بسيناريوهاتها الجهنمية المتعددة وشعاراتها الزائفة المضللة لن تتوقف. أزماتهم الإقتصادية الراهنة توفر لهم حوافزعدوانية مضافة لابتكار المزيد من مستجد المكائد ومبررات التدخُّل. تدفعهم لإنتهاج المزيد من السبل الإلتفافية الملتوية لنهب مقدرات الشعوب والعبث بمصائر الأمم المستضعفة. يؤكد هذا، إن كان من حاجةٍ لتأكيده، ما نشهده من مظاهرلوثةٍ إستعماريةٍ غربيةٍ متجددةٍ لاتسترها طلاءات العصرنة أو صخب مزاعم الأنسنة ولا بريق يافطات الخداع بإكليشيهاتها متعددة الإستخدامات الإنتقائية إياها : الديموقراطية، حقوق الإنسان، "الشرعية الدولية "، و"الحرب على الإرهاب"!

 

هنا نحن لانتحدث عن الولايات المتحدة في سني جدبها الأخلاقي، بعد بلوغها أوج تسلُّطها الكوني، ومن ثم أخذها في مكابدة صيرورة البدء في الإنحدار، فإصابتها بالضرورة بجنون بدايات رحلة التراجع ومعاندات حتمية الإفول. ولاعن الشمطاء شيخة المستعمرين جميعاً ومعلمتهم بريطانيا، هذه التي لاتخفي حنينها لأمسها الآفل ويعوِّض خبثها المعتَّق عجزها بالتطوُّع مهمازاً في خدمة عدوانية القادرين طمعاً في غنائم الحروب لاغرمها. بل عن فرنسا، هذه التي غالباً ما تفتقر سياساتها إلى الحكمة، ويعوزها الخبث البريطاني، وتفتقد العضلات الأميركية، لكنما تتميز عنهما في رعونتها المعهودة ومكابراتها المتعجرفة، أو تهور العاجزالباحث عن أمجادٍ ذهبت ولن تعود. عن من ترفض الإعتذار عن ماضيها الجزائري الأسود، وتعطل عدالتها الفخورة بها ثمانيةً وعشرين عاماً باعتقالها مناضلاً من أجل الحرية مثل جورج إبراهيم عبدالله إستجابةً منها للضغوط الأميركية والصهيونية، وتعيق مجرد صدور بيان رئاسي عن مجلس الأمن يدين المجزرة الإرهابية الفظيعة في جامعة حلب، وإذ لاتكف عن التشدق بما تضمه اليافطات التي مر ذكرها، يقول لنا الحدث المالي أن أفريقية لاتزال في مخيلتها السياسية هى أفريقيستان الفرنسية التى غادرتها مكرهةً قبل نصف قرن وتتحين الآن الفرص المتاحة للعودة إليها.هنا لاثمة فرقٍ بين ساركوزي اليمين ولاخليفته رولاند اليسار، وكليهما يذكراننا بجيموليه العدوان الثلاثي عام 1967!

إن عقدة تراجع الفرانكفونية وتفاقم الأزمة الإقتصادية وانحسار النفوذ الإقتصادي في أفريقية لصالح التغلغل الصيني واضطراده هما وراء التدخُّل الفرنسي في مالي، وفيه ما يكافي لتحولها المتوقع إلى ماليستان. هاهم إشتراكيو فرنسا يتحولون إلى محافظين جدد، وما يفعله رولاند الآن هناك هو نسخة مكررة لما فعله ساركوزي في ليبيا وساحل العاج وتشاد، وبالأمس كانت شركة "توتال" النفطية المرشدة لآلة الموت الفرنسية في ليبيا واليوم شركة "أريفا" لمناجم اليورانيوم المرشدة لها في مالي. إنهم لم يذهبوا إلى الصحراء إلا لنهب ماهو مطمور تحت رمالها من ثروات فقرائها. إذن، ما العجب أن نرى رولاند اللاحق على خطى ساركوزي السابق وكلاهما على خطى بوش الأبن؟! وهل سيختلف التدخُّل الفرنسي هناك، تدميراً، وتبريراً، ومآلاً، عن ذاك الأميركي في العراق وافغانستان والصومال، ويمكن إضافة الباكستان واليمن وما يُستجَّد في قادم الأيام؟! ثم أوليس ومن المفيد هنا مراجعة مسلسل الإنقلابات الأفريقية في السنوات الأخيرة ومتابعة خيوطها الباريسية؟! أوليس الأدهى أن هناك إجماعان فرنسيان شعبي ورسمي يصطفان خلف هذا التدخُّل وثالث إعلامي يزيِّنه ويبرره. لم يعد أحد هناك يتذكَّر وعود رولاند الإنتخابية بأن "زمن الإستعمار الفرنسي في أفريقية قد ولى... وفرنسا لن تتدخَّل في الشؤون الأفريقية بعد اليوم". بات رولاند "محارب الإرهاب" كما كان الحال مع ساركوزي "منقذ الليبيين"، والنخوة الإستعمارية الإنسانية تتسترعورتها المفضوحه ب"قرارأممي" مع دعوات بان كي مون للغزاة بالتوفيق!

من مفارقات الحدث المالى أن الدولة، التي عجزت عن تحريررهينةٍ واحدةٍ من رهائنها في مالي وتسببت في مقتله، وفي إعدام جاسوس من جواسيسها ومقتل أحد جنودها وأسر آخر وسقوط عدة ضحايا نصفهم من النساء والأطفال في محاولةٍ شبيهةٍ لتحريره في الصومال، تدق طبول حربها باحثةً عمن يمولها ويخوضها معها أو عنها. من الآن يشتكي وزير حربها : "نواجه ظروفاً صعبةً مع مجموعات جيدة التسلح"، ويصيح وزير خارجيتها : "الكل يجب أن يلتزم بمحاربة الإرهاب"، وإذ يجول رئيسها باحثاً عمن يمول حربه الأفريقية، التي يريد خوضها بما يتيسر من جيوشٍ أفريقيةٍ حولتها تبعية أنظمتها إلى مرتزقة... والأمثلة أثيوبية وكينية ونيجيرية ومعهن بوركينا فاسو، وتستعد أديس أبابا لمؤتمر"مانحين" لتمويلها... يكتفي غربه بدعمه سياسياً ودعاوياً ولوجستياً واستخباراتياً، والسيدة الأميركية ليست في وارد ورطات مضافة، يكفيها مالديها، لكنها إذ تصفق له، لن تسمح له مشاركتها قطف ثمارها!

التدخل الفرنسي في مالي سيحولها إلى ماليستان، وكافة الدول المجاورة مرشحة لأن تغدو باكستان أخرى، وأول الغيث جزائري بدأ يمذبحة عين ميناس، ومن تقاتلهم فرنسا بمن ستورِّطهم معها ليسوا الآن كلهم "قاعدةً" أو "أنصار دين" أو"بوكوحرام"، وغداً سوف يرفدهم تدخُّلها بمسمياتٍ مستجدةٍ أخرى... فرنسا هناك تستعيد سيرتها الأولى!

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4

News image

أعلنت وزارة الصحة صباح اليوم السبت، عن انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض موقع تدر...

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

بيروت - قررت الحكومة اللبنانية، الخميس، تشكيل لجنة لدراسة "إنشاء سفارة للبنان في القدس لتك...

قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

دعت القمة الإسلامية الطارئة في إسطنبول إلى «الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين» واعتبرت أنه «لم...

بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا

News image

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا، خلال زيارة له الا...

25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة

News image

أصيب خمسة وعشرون شاباً، بالرصاص الحي وبالاختناق، خلال المواجهات التي شهدتها عدة مواقع في ق...

نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط

News image

أعلن مسؤول في البيت الأبيض اليوم (الخميس) أن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس سيؤجل جول...

هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها

News image

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «المقاومة الإسلامية» (حماس) إسماعيل هنية إلى تنظيم يوم «غضب»، كل ...


المزيد في قضايا ومناقشات

وضع النقاط على الحروف

عوني صادق

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    «أحياناً يحتاج الأمر إلى شخص يقوم بتأجيج الأمور ويثير التمرد ويوقظ الناس. وترامب هو ...

تركيا والموقف من القدس

د. محمد نور الدين

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    تحوّلت القدس إلى نقطة تقاطع كل الدول الإسلامية ومختلف مكونات المجتمعات العربية من مسلمين ...

وقف قطار التطبيع

د. نيفين مسعد

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    يقولون «رُبّ ضارة نافعة» ، وهذا القول ينطبق تماما على ردود الأفعال التى فجرها ...

مقدسيون.. ومطبعون

عبدالله السناوي

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    قضية القدس حساسة وشائكة ومصيرية. تلك حقيقة نهائية تستدعي أوسع تضامن شعبي عربي، فاعل ...

الاستثمار في القضية الفلسطينية

فاروق يوسف

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    لا شيء مما يُقال في ذلك الشأن بجديد، غير أن قوله كان دائما ينطوي ...

قرار ترامب والوضع العربي

د. عبدالعزيز المقالح

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    وسط تحذيرات من قادة العالم ومنظماته الدولية الحريصة على ما تبقى في هذه الأرض ...

السياسات التجارية وأجندة الإصلاحات

د. حسن العالي

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    وسط الجدل المحتدم حول نظام التجارة العالمي وتوجه الدول الصناعية نحو المزيد من الحمائية ...

القدسُ عاصمتُنا.. رمز قداسة وعروبة وحق

د. علي عقلة عرسان

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    الصهيوني نتنياهو، يلفِّق تاريخاً للقدس، ويقول إنها عاصمة “إسرائيل”منذ ثلاثة آلاف سنة.؟! إن أعمى ...

مطلوب معركة إرادات

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    لنتوقف عن لطم الخدود والاستنجاد باللعن، فهذا لن يوقف أفعال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ...

ما تحتاجه الآن القضيةُ الفلسطينية

د. صبحي غندور

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    ما تحتاجه الآن القضية الفلسطينية، هو أكثر ممّا يحدث من ردود فعلٍ شعبية وسياسية ...

اعتراف ترامب في مرآة الصحافة الإسرائيلية

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    في إسرائيل، ثمة أربع مجموعات متباينة من الردود بشأن قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب ...

في مصر عادت السياسة الخارجية بحلوها ومرها تتصدر الاهتمامات

جميل مطر

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    تطور لا تخطئه عين مدربة أو أذن مجربة أو عقل يراقب وهو أن في ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم21544
mod_vvisit_counterالبارحة38380
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع21544
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي292572
mod_vvisit_counterهذا الشهر642458
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48155151