موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ترمب: اللقاء المقبل مع زعيم كوريا الشمالية أوائل 2019 ::التجــديد العــربي:: ولي العهد يغادر الأرجنتين ويبعث برقية شكر للرئيس الأرجنتيني بعد ترؤسه وفد المملكة المشارك في قمة قادة دول مجموعة العشرين ::التجــديد العــربي:: وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن 94 عاما ::التجــديد العــربي:: حركة "السترات الصفراء": استمرار الاشتباكات في باريس والشرطة تعتقل مئات المتظاهرين ::التجــديد العــربي:: العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط جثة هامدة في البحرين ::التجــديد العــربي:: بوتين يدعو أردوغان إلى ترسيخ هدنة إدلب ::التجــديد العــربي:: منسق الإغاثة بالأمم المتحدة يحذر: اليمن "على حافة كارثة" ::التجــديد العــربي:: سوناطراك الجزائرية توقع عقدا بقيمة 600 مليون دولار لرفع إنتاج الغاز ::التجــديد العــربي:: الصين وأمريكا تواصلان محادثات التجارة ووقف فرض تعريفات جديدة ::التجــديد العــربي:: مهرجان مراكش يعود بمختلف لغات العال ::التجــديد العــربي:: للكرفس فوائد مذهلة.. لكن أكله أفضل من شربه وهذه الأسباب ::التجــديد العــربي:: "علاج جديد" لحساسية الفول السوداني ::التجــديد العــربي:: مادة سكرية في التوت البري "قد تساعد في مكافحة الخلايا السرطانية" ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد ينتزع فوزا صعبا من فالنسيا في الدوري الأسباني ::التجــديد العــربي:: رونالدو يقود يوفنتوس للفوز على فيورنتينا في الدوري الإيطالي ::التجــديد العــربي:: بروكسل.. مصادرة أعمال لبانكسي بـ13 مليون إسترليني ::التجــديد العــربي:: ميزانية الكويت تسجل فائضا 10 مليارات دولار بـ7 أشهر ::التجــديد العــربي:: توتر متصاعد بين موسكو وكييف..نشر صواريخ "إس 400" بالقرم ::التجــديد العــربي:: روسيا تخلي محطة قطار و12 مركزا تجاريا بسبب تهديد بهجمات ::التجــديد العــربي:: السعودية تعلن تقديم دعم بمبلغ 50 مليون دولار لوكالة "الأونروا" ::التجــديد العــربي::

فريق أوباما الجديد

إرسال إلى صديق طباعة PDF

الفريق الجديد الذي سيقود القرارات السياسية والعسكرية والاقتصادية في العهد الثاني من رئاسة باراك أوباما، أثار احتجاجات اللوبي الصهيوني الأمريكي كما في تصريحات نتنياهو وحكومته من قِبَل، ولا سيما في ما يتعلق بوزير الدفاع هاغل؛ وذلك بسبب مواقف سابقة له في أثناء عضويته في الكونغرس مثل “أنه لا يمثل إسرائيل في الكونغرس”، فضلاً عن اعتراضه على الحرب ضدّ العراق، فيما كانت الصهيونية وراءها، وقد صُمّمت لتكون في مصلحة المشروع الصهيوني بغض النظر عما قد يلحق بأمريكا من أضرار وخسائر بسببها.

 

باختصار.. لم يرَ اللوبي الصهيوني أو نتنياهو في هاغل مخلباً في خدمتهم داخل الإدارة الأمريكية، أو رجلاً منقاداً لسياساتهم حتى لو كانت مضرّة بالسياسة الأمريكية.

فاللوبي الصهيوني ومنذ العهد الثاني لرئاسة بيل كلينتون، ثم طوال عهدي جورج دبليو بوش لم يكن قوّة ضغط، وإنما قوّة قرار في مراكز القرار داخل البيت الأبيض نفسه، وداخل الإدارة الأمريكية ذاتها. وهذا تحوّل نوعي في علاقة اليهود الصهاينة بالدولة الأمريكية؛ أي التحوّل من مركز ضغط إلى مركز نافذ في مراكز القرار. الأمر الذي سخّر الاستراتيجية الأمريكية الخارجية لخدمة المشروع الصهيوني؛ مما أفسح المجال للرئيس الروسي بوتين أن يستعيد روسيا دولة كبرى، وأفسح المجال للصين لتقفز خلال العشرية الأولى من القرن الحادي والعشرين لتصبح قوّة كبرى مهابة اقتصادياً وعسكرياً، وذلك إلى جانب إفلات عدد من دول أمريكا اللاتينية من سيطرتها. وإذا أضفنا ما حاق بأمريكا من إخفاقات في احتلاليها لكل من أفغانستان والعراق، ودعمها حربي تموز 2006 و2008/2009 وفشلهما.

كان من أسباب هذا المآل ما حدث من تحوير لأولويات الاستراتيجية الأمريكية أوصل أمريكا إلى ما وصلته الآن من فقدان سيطرة، وأزمة مالية، وتراجع متواصل؛ الأمر الذي حفز الجيش الأمريكي إلى دعم بارك أوباما في انتخابات الرئاسة الأولى. وقد صدرت تصريحات رسمية من قبل قيادة الجيش الأمريكي عبّر عنها الجنرال بترايوس في ذلك الوقت، أزعجت اللوبي الصهيوني والكيان الصهيوني.

وقد عبّر عن اعتراضه بسياسات مضادّة، ففرض على أوباما التراجع، والوقوع في الشلل في السنتين الأخيرتين من عهده الأول. ولكن يبدو أن الجيش عاد يشدّد على إعادة تحديد أولويات الاستراتيجية الأمريكية وعدم إخضاعها لأولوية خدمة المشروع الصهيوني، كما فعل الجمهوريون الجدد في عهدَيْ جورج دبليو بوش الابن.

وهذا يفسّر الخوف الصهيوني من الفريق الجديد لأوباما في رئاسته الثانية، وهو السبب وراء الحملة على هاغل، ومحاولة الحيلولة دون وصوله إلى وزارة الدفاع الأمريكية.

ولكن في المقابل أخذ ينشأ مناخ بدأ يبني آمالاً على الإدارة الأمريكية مع هذا الفريق الجديد، وذلك اعتماداً على المخاوف الصهيونية.

بالتأكيد سيكون مصير هذه الآمال كمصير الآمال الخلب التي بُنِيَت على مجيء باراك حسين أوباما في عهده الأول، وإذا به يُخيّب آمالهم حين اعتبر “أن إسرائيل هي الوطن التاريخي للشعب اليهودي”. وبهذا شطب بجرّة قلم التاريخ العربي والإسلامي في فلسطين، وأعطى ما لم يعطه أساطين السياسة الأمريكية الصهاينة من حق لليهود في فلسطين.

أما في التطبيق العملي فسرعان ما انحنى أمام نتنياهو كما شاء أحياناً، والتزم الصمت حيناً. ولكن وزارة خارجيته أيّدت سياسة نتنياهو باقتسام الصلاة في المسجد الأقصى بين المسلمين واليهود، وغضت الطرف عن تهويد القدس واستشراء الاستيطان في الضفة.

التجربة التاريخية مع الإدارات الأمريكية لا تسمح بأن يتفاءل البعض بالفريق الجديد لأوباما، وكذلك هو الشأن بالنسبة إلى الطبيعة الإمبريالية الأمريكية التي ستظل معادية للعرب والمسلمين والقضية الفلسطينية.

ثم هنالك الاستراتيجية الأمريكية، والمعلنة مجدداً من قِبَل الفريق الجديد؛ وهي الالتزام بأمن الكيان الصهيوني والتصدّي لكل ما يتهدّده، الأمر الذي يوجب التأني وعدم استباق الآتي بالتمنيات والآمال.

هذا الفريق جاء لينقذ أمريكا من الأزمات التي راحت تعصف بها، ويوقف حالة التدهور، فهو فريق إنقاذ أولاً وقبل كل شيء.

أما كيف سيكون هذا الإنقاذ؟ فإن كل ما هو متوفر يتمثل ببعض الدراسات والتعليقات والأفكار المتناثرة، أو بعبارة أخرى: لم تتبلور بعد الخطوط الأساسية للاستراتيجية الأمريكية. طبعاً لا مفرّ من أن يحدث تغيير.

وما يُذكر من مواقف وتصريحات لوزير الدفاع هاغل في السنوات الماضية لا تشكل دليلاً على مواقفه وسياساته بعد أن يتقلد وزارة الدفاع، بل راح قبل موافقة الكونغرس عليه يطمئن ويتملق الموقف الصهيوني.

إن إدارة أوباما والحزبين الجمهوري والديمقراطي أمام مفترق طرق، وأمام صوْغ استراتيجية جديدة سياسية وعسكرية واقتصادية، وأول ذلك تحديد أولويات الاستراتيجية الأمريكية العالمية، مثلاً هل ستتوجه شرقاً باتجاه المحيط الهادئ- الصين؟ وما سيكون موقع روسيا في هذه الاستراتيجية؟

الإجابة عن هذه القضية ستنعكس على السياسات الأمريكية إزاء إيران وعدد من القضايا الأخرى، وفي مقدمها القضية الفلسطينية.

تفضل إدارة أوباما إذا أحدثت تغييراً في استراتيجيتها أن يبقى الوضع إزاء سياسات نتنياهو هادئاً؛ لئلا تُحرج في تحديد موقف. وهو ما يجب أن يفيد منه الموقف الفلسطيني فيسارع إلى إطلاق انتفاضة تطالب بتحرير الضفة الغربية، وتفكيك المستوطنات، واستنقاذ القدس بلا قيد أو شرط، مع تجنب الدخول بأيّة مفاوضات أو عودة لمسارات التسوية؛ ذلك لأن الوضع الأمريكي المأزوم لا يستطيع في عهد الفريق الجديد أن يدخل معركة إلى جانب نتنياهو، ضدّ انتفاضة تحظى بتأييد عربي وإسلامي رسمي وشعبي ورأي عام مساند.

 

منير شفيق

تعريف بالكاتب: كاتب وسياسي فلسطيني
جنسيته: فلسطيني

 

 

شاهد مقالات منير شفيق

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

ترمب: اللقاء المقبل مع زعيم كوريا الشمالية أوائل 2019

News image

أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترمب مساء أمس السبت إنه من المرجح أن يلتقي مع الز...

ولي العهد يغادر الأرجنتين ويبعث برقية شكر للرئيس الأرجنتيني بعد ترؤسه وفد المملكة المشارك في قمة قادة دول مجموعة العشرين

News image

غادر صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجل...

وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن 94 عاما

News image

توفي الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن عمر يناهز 94 عاما، حسبما أعلنت أسر...

حركة "السترات الصفراء": استمرار الاشتباكات في باريس والشرطة تعتقل مئات المتظاهرين

News image

تسلق محتجوحركة "السترات الصفراء" قوس النصر وسط باريس بينما استمرت الاشتباكات بين المتظاهرين وشرطة مكا...

العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط جثة هامدة في البحرين

News image

أعلن الجيش_الأميركي  العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط نائب الأدميرال، سكوت_ستيرني،جثة هام...

روسيا تخلي محطة قطار و12 مركزا تجاريا بسبب تهديد بهجمات

News image

أفادت وسائل إعلام محلية بقيام الشرطة الروسية بإخلاء محطة قطارات و12 مركزاً تجارياً في موس...

ترامب: خطة البريكست قد تضر بالاتفاقات التجارية مع الولايات المتحدة

News image

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن اتفاق رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي للخروج من الا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الظاهرة الطبيعية في انطلاقة الجبهة الشعبية

د. سامي الأخرس

| الاثنين, 10 ديسمبر 2018

    أيام قليلة وتوقد الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين شمعة ميلادها الواحدة والخمسون وهي تعيش في ...

الفردانيّة والمواطنة

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 10 ديسمبر 2018

    كلّ حديثٍ في المواطَنة يقود، حُكمًا، إلى الحديث في الدولة الوطنيّة؛ إذْ ما من ...

نصر محفوف بالمخاطر !

د. عادل محمد عايش الأسطل | الأحد, 9 ديسمبر 2018

    خلال الأيام القليلة الفائتة، أسقطت الجمعية العامة للأمم المتحدة، مشروع قرار، يقضي بإدانة حركة ...

صورة قاتمة و لكن هناك امل !

د. سليم نزال

| الأحد, 9 ديسمبر 2018

    انتمى لجيل الاحلام الكبرى .عندما كان لدينا اعتقاد ان وحدة بلاد العرب على قاب ...

نهايةُ عهدِ نيكي هايلي فشلٌ وسقوطٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الأحد, 9 ديسمبر 2018

    حزينةً بدت، مقهورةً ظهرت، حسيرةً جلست، ساهمةً حائرةً، تعض على شفتيها، ولا تستطيع أن ...

بين ثورتين .. فانتازيات سياسية

عبدالله السناوي

| الأحد, 9 ديسمبر 2018

    بقرب مئوية ثورة (1919) يتوجب الالتفات إلى ضرورات إحياء الإرث الوطني المشترك باختلاف مدارسه ...

المشكلة ليست فى العولمة وإنما فى إدارة النظام الدولى

د. حسن نافعة

| الأحد, 9 ديسمبر 2018

    فى مقال بعنوان «عولمة تنتهى وعولمة تبدأ»، نشر فى صحيفة الشروق يوم 5 ديسمبر ...

المشروع الأمريكي لإدانة حماس (انتهاك للشرعية الدولية ولحق المقاومة)

د. إبراهيم أبراش

| الأحد, 9 ديسمبر 2018

    في نفس اليوم الذي كان فيه العالم ومن خلال الجمعية العامة للأمم المتحدة يحتفل ...

سبتُ المخاطر والمصائر

فيصل جلول

| الأحد, 9 ديسمبر 2018

    حركة "السترات الصفر" منظوراً إليها بعيون بعض المحللين العرب، هي ردّ فعلٍ ناجمٍ عن ...

في معنى الدولة

الفضل شلق

| السبت, 8 ديسمبر 2018

    كثير من الناس يعتبرون الدولة مسألة حكم وسيطرة وسلطة. وأن السياسة هي صراع على ...

من يحمي من؟

مقرودي الطاهر

| السبت, 8 ديسمبر 2018

    أجاب الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، في مقابلة لافتة مع صحيفة واشنطن بوست، عن سؤال ...

مؤسف هذا الاختراق الإسرائيلي لإفريقيا والعالم!

د. فايز رشيد

| السبت, 8 ديسمبر 2018

    في زمن الرئيس الراحل عبدالناصر كانت إفريقيا شبه مغلقة على كيان الاحتلال الإسرائيلي. للأسف ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم5127
mod_vvisit_counterالبارحة49874
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع107883
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي293133
mod_vvisit_counterهذا الشهر444164
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1360833
mod_vvisit_counterكل الزوار61588971
حاليا يتواجد 3736 زوار  على الموقع