موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

الدولة والمجتمع المَدِينِيّ

إرسال إلى صديق طباعة PDF

بين قيام الدولة وتطوّرها ورسوخها ونشوء المجتمع المديني ورسوخه علاقة ارتباط وتلازم. فالمدينة حاضنة الدولة وفضاؤها الاجتماعي التحتي، ولا مجال لافتراضها خارج هذا الفضاء أو بعيداً عنه. والمدينة ليست مجرّد فضاء جغرافي - سكاني متميز عن سواه من فضاءات الاستقرار بشروط يُسْر الحياة التي يتمتع بها، ووفرة فرص العمل، وأسباب تحصيل فرص الترقّي الاجتماعي، فهذه جميعها لا تقوم من المجتمع المدني مقام الأساس الذي يولّده، وإنما هي من تظاهراته ونتائجه. وعلى ذلك فالمسافة بين الفضاء المديني والفضاء الريفي أو القروي ليست مسافة دَرَجية، كمية، قابلة للتجسر من طريق تطور الثاني إلى نصاب الأول، وإنماهي محكومة بعلاقة هي التمايز بين بنيتين للاجتماع البشري. تبدو هذه العلاقة أوضح في التمايز كلما كان الفضاء غير المديني مشدوداً إلى طابع البداوة أكثر، مثلما هي حاله في الأعمّ الأغلب من المجتمعات العربية المعاصرة. حينها تقاس المسافة الزمنية بين المدن والأرياف بالقرون لا بالعقود.

قلنا إن الفضاء المديني ليس فضاء جغرافياً - سكانياً فحسب، ونضيف الآن أنه فضاء اجتماعي - سياسي - ثقافي متميّز بنوع من العلاقات والروابط السائدة والحاكمة تختلف عن تلك التي تسود خارجه، هي علاقات الانصهار والاندماج التي يفرضها الجوار المديني، والعمل، والانتساب إلى مؤسسات اجتماعية أفقية حديثة كالنقابات والجمعيات المهنية وسواها. لا تلتغي في هذا الفضاء علاقات القرابة وروابط الانتماء التقليدية تماماً، لكن مفعولها يتضاءل أكثر حتى بوجود جمهورها في المدينة وفي الحيّ نفسه، إذ الجوار - في مثل هذه الحال من الانتماء المديني - لا يفرض أحكامه وحده أو لا يكون له المفعول عينه كما في المجال غير المديني. المدينة بهذا المعنى ليست نمط عيش أكثر تنظيماً وعقلانية فحسب، وإنما هي فوق ذلك الإطار الاجتماعي الجديد لتوليد روابط التشابك في المصالح بما هي مبدأ الاجتماع ومن حيث هي عبارة للحدود التي ترسمها العائلة والجماعة الدموية، أي بُنى القرابة والمجتمع الطبيعي.

ليس موضوعنا أن نخوض بالتحليل في إشكالية التمدين والتمدن من وجهة نظر الأنثروبولوجيا الاجتماعية، وإنما يعنينا منها فحسب ما بين الدولة والمدينة من صلة، وما يتولّد عن الصلة هذه من ديناميات جاذبة أو نابذة في عملية تطوّر كيان الدولة ونظام اشتغالها، وخاصة في حالة الدولة في الوطن العربي المعاصر، وما نزعمه من أثر كبير لتراجع نمط الاجتماع المديني في عُسْرِ تكونها أو - على الأقل - في تدهور حالة التكوين والعودة بها إلى وراء. والصلة بينهما (الدولة والمدينة) مؤكدة وثابتة، ليس تاريخياً فحسب، حيث الدول نشأت في المدن الكبرى (الحواضر)، وإنما وظيفياً أيضاً، حيث الادماج والصهر من السمات الأميز الجامعة بينهما. وليس من باب الصدفة أن التماهي بينهما انتقل من الوظيفة إلى التسمية، فالمنتمي إلى الدولة: المواطن يحمل صفة المنتمي إلى المدينة. والتداخل الجغرافي - الكياني بينهما قام في التاريخ على نحو تطابَقَتَا فيه أحياناً وعَنَتَا الشيء نفسه: الدولة - المدينة كما في أثينا القديمة وفي جنيف حديثاً.

إذا كان نشوء الدولة الحديثة وصعودها في البلاد العربية قد ارتبط بانتقال حاسم نحو المجتمع المديني، وكان ذلك في وجه منه بأثر من ميلاد صناعة حديثة وطبقة عاملة وتوسّع للطبقة الوسطى وانتشار للتعليم.. إلخ، فإن تدهورها اليوم - ومنذ عقود - إنما يجري في امتداد تراجع الوجه المديني في الحياة الاجتماعي والسياسية، والتّبَدّي (من البداوة) المتزايد لوجوه من تلك الحياة داخل النطاق المديني نفسه وللعلاقات الاجتماعية العامة. إن تينك الظاهرتين (الانكفاء المديني وتجدد نظام البداوة) تتكرسان اليوم في سياق عام من تفكك الإنتاج (الزراعة والصناعة معاً) والقوى المنتجة، ومن ضمور للطبقة الوسطى وتراجع مروّع لأدوارها في الحياة العامة وفي المجال السياسي على نحو خاص. نرصد، سريعاً، وجهين من وجوه التراجع الحاد الذي أصاب الفضاء المديني وقيمه في المجتمعات العربية والآثار التي رتبها ذلك على تطوّر كيان الدولة ودَهْوَرَتِه.

أول الوجهين ما شهده الفضاء المديني من أشكال الإفقار المختلفة للقيم التحضرية في العقود الثلاثة أو الأربعة الأخيرة، في الأعمّ الأغلب من المجتمعات العربية، نتيجة تدفق سيل هائل من العلاقات الريفية عليه والقيم الاجتماعية المحمولة في ركابها واستقرار الكثير منها في النسيج المديني وتلبسها به. وليس عسيراً إدراك الأسباب التي أفضت إلى هذه الظاهرة الجديدة من الترييف الحادّ التي أصابت المدينة والمجال المديني العربي، لأن تلك الأسباب تكاد تكون اليوم معلومة لدى الباحثين الاقتصاديين وعلماء الاجتماع: خراب القطاع الزراعي والتدمير العشوائي والمنظّم للقوى المنتجة الزراعية، وما نَجَم منه من هجرات جماعية كثيفة من القرى والأرياف في اتجاه الهدف بحثاً عن العمل والاستقرار. لم تُحدِث هذه الهجرات الاضطرارية تغييراً في التوازن السكاني فحسب، وإنما في أنماط الحياة والقيم والعلاقات والأذواق. ولقد كانت المشكلة ولاتزال أن المجتمعات الريفية ظلت مهمشة ولم تَحظ بأي قسط من التحديث والتمدين، وحين تدفقت على المدن حملت معها الكثير من مواريث اجتماعها التقليدي وأدخلتها في نطاق مديني كان قد تخلّص منها - نسبياً - منذ جيلين من تاريخ تدفقها عليه.

وثاني الوجهين ما يعانيه المجال السياسي اليوم، بل منذ عقود، من صور الترييف المتمادي له وخاصة على صعيد السلطة نتيجة تدفّق نخب سياسية وعسكرية جديدة عليها من منابت غير مدينية. وليس من شك في أن أول مظاهر ترييف السلطة بدأ من الانقلابات العسكرية وولوج فئات اجتماعية، ريفية الأصول ومن غير مجتمع الطبقات الوسطى المدينية، في نسيج السلطة والنظام السياسي وتسلمها لسلطة الدولة وتلوينها السياسة بلون غير مديني في الغالب. غير أن صيرورة الترييف السياسي تزايدت بمعزل عن واقعة الانقلابات، وفي سياق تطور اجتماعي “طبيعي” قَذَفَ بالمجتمعات الريفية إلى المدن وبمتعلّميها وخرّيجيها إلى إدارات الدولة ومراكز القرار في المعظم من البلدان العربية. وإذا كان ذلك يمثّل، في وجه منه، تعبيراً عن حركية اجتماعية إيجابية وعن دينامية من ديناميات الصهر والدّمج، إلاّ أن المشكلة هي في تلك الفجوة التي لم تُسَدّ بين المجتمعات الريفية والمجتمعات المدينية، والتي يظل من مضاعفاتها السلبية ظاهرة الترييف التي ألقت بنتائجها على صعيدي الاجتماع المدني والاجتماع السياسي.

 

د. عبدالاله بلقزيز

كاتب ومفكر مهتم بالشأن القومي
جنسيته: مغربي

 

 

شاهد مقالات د. عبدالاله بلقزيز

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الأمم المتحدة ومشكلة اللاجئين والمهجرين

مكي حسن | السبت, 21 أكتوبر 2017

    برزت قضايا الهجرة واللاجئين وأضيف إليها الباحثون عن عمل في دول أخرى إلى ملف ...

في ماليزيا همومٌ فلسطينيةٌ وآمالٌ إسلاميةٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 21 أكتوبر 2017

    ماليزيا الدولة العصرية المتألقة، الصاعدة الواعدة، ذات الاقتصاد النامي بسرعة، والمتحرك بفاعلية، والمتغير برؤيةٍ ...

المصالحة الفلسطينية.. والأخاديع الترانتياهوية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    كل ما يريده نتنياهو، يردّده دونالد ترامب بحماسة، ومن دون تردد، ليس هذا بشأن ...

حق ضائع.. مسعى بائد

علي الصراف

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    لن يفرش الاتحاد الأوروبي الطريق لكاتالونيا بالزهور، ولن يقبلها عضوا فيه، ولن يسمح بإقامة ...

شكوى قضائية ضد بيريتز في المغرب

معن بشور

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    علمت من المناضل والمحامي المغربي البارز خالد السفياني أنه سيتوجه مع عدد من المحامين ...

حدود القوة الإيرانية

د. محمّد الرميحي

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    دون تهويل أو تهوين تدخل المنطقة من زاوية «التوسع الإيراني في الجوار» مرحلة جديدة، ...

دور روسيا في سوريا

د. عصام نعمان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    بات واضحاً أن الاشتباك بين سوريا و«إسرائيل» صباح الاثنين الماضي حدث في إبان وجود ...

مستقبل النزعات الانفصالية

د. محمد نور الدين

| السبت, 21 أكتوبر 2017

  بعد صمود استمر حوالي القرن عانى الوطن العربي مشكلات عدم الاستقرار، والذهاب إلى خيارات ...

بين 6 أكتوبر 1973 و6 أكتوبر 2017

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

    الفارق بين اليومين والتاريخين كبير وشاسع، والهوة بينهما واسعة، في اليوم الأول، وهو 6 ...

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم29402
mod_vvisit_counterالبارحة43787
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع29402
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي252525
mod_vvisit_counterهذا الشهر773483
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45835871
حاليا يتواجد 3642 زوار  على الموقع