موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
«النهضة» التونسية تطالب الشاهد بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها العام المقبل ::التجــديد العــربي:: السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020 ::التجــديد العــربي:: ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة" ::التجــديد العــربي:: وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات ::التجــديد العــربي:: مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا ::التجــديد العــربي:: قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام» ::التجــديد العــربي:: المغرب: 42 بليون دولار التجارة الخارجية في 6 أشهر ::التجــديد العــربي:: اليابان والاتحاد الأوروبي يطلقان أكبر منطقة اقتصادية مفتوحة في العالم ::التجــديد العــربي:: شاكيرا تصل لبنان للمشاركة في مهرجانات الأرز الدولية في بلدة بشري (شمال لبنان) ::التجــديد العــربي:: مايك ماسي في لبنان يشعِل «مهرجان ذوق مكايل» ::التجــديد العــربي:: اكتشاف سبب اكتساب الوزن الزائد! ::التجــديد العــربي:: كريستيانو رونالدو ينتقل من ريال مدريد إلى يوفنتوس مقابل 112 مليون دولار ويقول بعد التوقيع اللاعبون في مثل سني يذهبون إلى قطر أو الصين ::التجــديد العــربي:: مطحون ورق البصل مع الكركم ولفه حول المعدة.. علاج لمرض السكر و التهابات المفاصل وآلام الظهر ::التجــديد العــربي:: سان جيرمان يحسم موقف نيمار ومبابي من الرحيل لريال مدريد في عدم دخوله في مفاوضات لضمهما ::التجــديد العــربي:: من هي والدة اللاعب الفرنسي المتوّج بلقب كأس العالم 2018 لكرة القدم كيليان مبابي الجزائرية ؟ ::التجــديد العــربي:: اتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق النار بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية في غزة بعد أكثر من 40 غارة جوية ::التجــديد العــربي:: إصابة 12 شخصا في انفجار في مصنع للكيماويات قرب مطار القاهرة بالعاصمة المصرية ::التجــديد العــربي:: احتجاجات العراق: مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة ::التجــديد العــربي:: واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد طهران ::التجــديد العــربي::

التطرف الصهيوني والانتخابات

إرسال إلى صديق طباعة PDF

تشير استطلاعات الرأي التي تجريها المعاهد “الإسرائيلية” إلى فوز الأحزاب اليمينية والمتطرفة في الانتخابات المقبلة التي ستجرى في 22 يناير/ كانون الثاني الجاري. وقد لفت نظري أن البعض ممن يتوقفون أمام هذا الموضوع كأنهم يفاجأون بما يطلقون عليه “الانزياح” الحاصل إلى اليمين في الخريطة السياسية “الإسرائيلية”، وكأنما هذا يحدث اليوم فجأة، أو أن الأحزاب الصهيونية كانت قبله يسارية . أكثر من ذلك، هناك من يرى أن التطرف الذي تعبر عنه الحملات الانتخابية لهذه الأحزاب هو بسبب التنافس على مقاعد الكنيست!

 

ولكن إذا تركنا جانباً الأطروحات الزائفة التي روجت لها الدول الغربية، وكذلك الاتحاد السوفييتي السابق، في مرحلة تأسيس الكيان الصهيوني في أربعينات القرن الماضي، والتي كانت تزعم أن هذا الكيان سيكون “واحة الديمقراطية في الشرق الأوسط”، أو أنه سيكون باباً ينفتح على الأفكار الاشتراكية والتقدمية، أقول إذا تركنا تلك الأطروحات الزائفة، أو على الأصح تلك الترهات، فإننا نجد أن حزب (الماباي) وما خرج من عباءته من أحزاب كانت تعدّ (يسارية)، لم يكن، ولم تكن، إلا أحزاباً يمينية ومتطرفة منذ البداية، إذ هل هناك تطرف أكثر من الاستعمار وسرقة أوطان الآخرين؟

لقد مضى على إقامة الكيان الصهيوني خمس وستون سنة، سخرت الثلاثون الأولى منها لتثبيت الكيان وتوسيعه، وكانت السلطة فيها لأحزاب “اليسار” . وفي العام 1977 وصلت ما كانت تعدّ أحزاب “اليمين”، بقيادة مناحيم بيغن، إلى السلطة، حيث بدأ “الانزياح” اليميني وتراجع “اليسار”، وهو مستمر ولم يتوقف منذ ذلك اليوم . ويمكن القول إن “الانزياح” بدأ منذ انشق دافيد بن غوريون عن “الماباي”، في أواسط الخمسينات، وشكل حزب “رافي” الذي لم يفز في انتخابات الكنيست التي جرت حينها إلا بثلاثة مقاعد، من أصل 120 مقعداً . وفي السنوات الثلاثين الأخيرة، ظهرت أحزاب عُدّت “يسارية” بعضها لم يعش لأكثر من دورة انتخابية واحدة، ولم يثبت في الساحة إلا حزب “ميرتس”، الذي لم يكن له في الكنيست الثامنة عشرة سوى أربعة مقاعد . أما حزب “العمل”، فقد توقف عن كونه حزباً “يسارياً” منذ زمن طويل، وآخر زعمائه كانوا لا يختلفون عن إسحاق شامير أو أرئيل شارون، أو بنيامين نتنياهو في شيء، إلا في اللغة المراوغة، سواء ذكرت إسحاق رابين، أو شمعون بيريز، أو إيهود باراك . أما الزعيمة الحالية، شيلي يحيموفيتش، فهي تزاود على بنيامين نتنياهو نفسه .

إن “الانزياح” إلى اليمين واليمين المتطرف، الذي يجري الحديث عنه اليوم، هو ببساطة تعبير صادق عن مستوى الحالة الاستعمارية التوسعية والعنصرية التي وصل إليها هذا الكيان بعد خمس وستين سنة على تأسيسه، وترجمة دقيقة للأهداف الأصلية للحركة والأفكار الصهيونية في مرحلتها الحالية . وإذا كان جوهر الصهيونية يتمثل في الاستيطان، فإن “اليسار” هو الذي أسس له، ولكن حتى العام ،1983 كان عدد المستوطنين في الضفة والقطاع لا يزيد على عشرين ألفاً، ولم تكن الأرض التي تقوم عليها المستوطنات التي كانت قائمة حتى ذلك التاريخ تزيد على 1% من أرض الضفة والقطاع . وفي السنوات العشرين التالية، حيث تقاسم فيها اليمين و”اليسار” السلطة، أصبح عدد المستوطنين الآن، في الضفة وحدها، نحو نصف مليون مستوطن، وأصبحت مساحة الأراضي التي استولت عليها المستوطنات تصل إلى ما يقرب من 12% من مجموع الأرض الباقية . لقد كان حزب “العمل” أثناء شراكاته مع “الليكود” في خدمة سياسة الأخير، بينما كان، حين يكون بمفرده، يحاول منافسة “الليكود” في تطرفه . وبهذا المعنى يمكن القول إن برنامج “الليكود” هو الذي كان على طاولات كل الحكومات “الإسرائيلية” منذ انقلاب 1977 . لقد ترك شمعون بيريز حزب “العمل” لينضم إلى حزب “كاديما” برئاسة أرئيل شارون، وانضم عمير بيرتس، عندما كان زعيماً للحزب، إلى حكومة إيهود أولمرت، بينما انضم إيهود باراك (قبل أن يترك الحزب ويؤسس حزباً جديداً اضطره إلى الاعتراف بفشله وإنهاء حياته السياسية)، إلى حكومة بنيامين نتنياهو . فأي “يسار” وأي “يساريين”؟

الآن لم يعد أحد في الكيان يتحدث عن “اليسار”، ويبدو أن “كاديما” سيندثر، أو سيتحول إلى حزب جد صغير . وأصبح الحديث عن حزب “الحركة” الذي أسسته تسيبي ليفني، بعد أن تركت “كاديما”، بوصفه يمثل “اليمين الوسط” الذي سيحل محل “اليسار”، بعد أن ظهرت يحيموفيتش يمينية أقرب إلى “الليكود” منها إلى “العمل” القديم، لولا ما تتلطى وراءه من بعض “الشعارات” الاجتماعية . ولعل من مفارقات السياسة “الإسرائيلية” أن نجد اليوم قادة الجيش السابقين، وقادة الأجهزة الأمنية “الإسرائيلية”، هم الذين يطالبون بسياسة “الاعتدال”، ويرون ضرورة الاعتراف بالفلسطينيين، وإجراء مفاوضات “جادة” معهم على أساس “حل الدولتين”، من أجل “إنهاء الاحتلال”، كما يطالبون بالابتعاد عن سياسات القوة والحروب والمغامرات العسكرية! طبعاً كل ذلك بشروط لا تبعدهم، في نهاية المطاف، عمّا يعلنه نتنياهو بفظاظة وعنجهية القوة . حتى “يمينية” نتنياهو لم تعد ترضي التجمع الصهيوني، فهناك في داخل “الليكود” من يهدده لأنه على يمينه . وقد خسر في مؤتمر “الليكود” الأخير أمام موشيه فايغلين، وذاك ما جعله يلجأ إلى الاندماج مع البلطجي أفيغدور ليبرمان في “الليكود بيتنا” . ويقال إن المستقبل سيكون ل “البيت اليهودي”، الأكثر تطرفاً من “الليكود” .

التطرف لدى الأحزاب “الإسرائيلية” لا يمثل ظاهرة جديدة، وليس بسبب الانتخابات، بل بسبب الطبيعة الصهيونية وما قام عليه كيانها العدواني .

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020

News image

كشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عما ستشهده مصر في عام 2020، مشيرا إلى أن ...

ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة"

News image

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه "قد" يكون قادرا على سحب بلاده من حلف الن...

وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات

News image

  كشف وزارة الصحة العراقية، عن مقتل ثمانية أشخاص وإصابة 56 آخرين خلال الاحتجاجات الشعبية المستمرة ...

مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية

News image

ضبطت قوات الأمن المصرية، عصابة لتهريب الآثار بحوزتها 484 قطعة أثرية، في محافظة المنيا في ...

مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا

News image

أعرب مندوب السويد لدى الأمم المتحدة رئيس مجلس الأمن للدورة الحالية، أولوف سكوغ، عن أمل...

قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام»

News image

اختُتمت القمة التاريخية التي جمعت للمرة الأولى بين الرئيسين الأميركي دونالد ترامب والروسي فلاديمير بوت...

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

وهج العقلانية العربية ممكن عودته

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 يوليو 2018

  في قلب الكثير من مشاكل الأمة العربية موضوع ثقافي يتعلق بمدى وجود العقلانية ومقدار ...

عناصر منشودة لنهضة عربية جديدة

د. صبحي غندور

| الخميس, 19 يوليو 2018

    العديد من المفكّرين العرب يكتفون بعرض ما لديهم من فكر ولا يساهمون في بناء ...

مستقبل الإقليم.. تكامل أم تناحر؟

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 19 يوليو 2018

    «عليك دائماً أن تعمل كرجل فكر، وأن تفكّر كرجل عمل»؛ ذلك ما قاله المفكر ...

العرب والصين

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 19 يوليو 2018

    انعقدت يوم الثلاثاء الماضي أعمال الدورة الثامنة للاجتماع الوزاري لمنتدى التعاون العربي الصيني، وهو ...

الخان الأحمر و«صفقة القرن»!

عوني صادق

| الخميس, 19 يوليو 2018

    في وقت يغرق فيه الفلسطينيون في «فقه صفقة القرن»، يتحرك «الإسرائيليون» لتنفيذ بنودها، بضوء ...

أحلام فلاديمير تتحقق

جميل مطر

| الخميس, 19 يوليو 2018

    تنعقد اليوم في هلسنكي عاصمة فنلندا القمة الروسية- الأميركية. يأتي هذا الانعقاد وسط تطورات ...

العرب والصين.. شراكة الطريق

محمد عارف

| الخميس, 19 يوليو 2018

    «لا تعط قطُّ سيفاً لرجل لا يستطيع الرقص». قال ذلك الحكيم الصيني «كونفشيوس». ورقص ...

«النظام الجديد» في تركيا

د. محمد نور الدين

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

    أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن تركيا دخلت فعلياً النظام الرئاسي، فور أدائه ...

هلسنكي والبحث عن أسس نظام عالمي مختلف

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

    تعكس تصرفات الرئيس الأميركي دونالد ترامب منذ وصوله إلى البيت الأبيض درجة كبيرة من ...

عن الاحتجاجات والصيف في العراق

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 17 يوليو 2018

    لم تكن الاحتجاجات العراقية في المحافظات الجنوبية خصوصا جديدة، بل تتكرر كل عام منذ ...

في الانفصال بين السياسة والرأسمال الثقافي

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    المعرفة والثقافة من الموارد الحيويّة للسياسة، وهي ليست منها بمنزلة المضافات التي قد ترتفع ...

ثلاث مراحل في تاريخ «الأونروا»

د. فايز رشيد

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    بالتزامن مع محاولات تنفيذ «صفقة القرن»، لتصفية القضية الفلسطينية، يجري التآمر من أطراف في ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم42349
mod_vvisit_counterالبارحة53156
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع220153
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر583975
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55500454
حاليا يتواجد 4451 زوار  على الموقع