موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

أكبر من مهرجان..أقل من "لحظة تحوّل"

إرسال إلى صديق طباعة PDF

06في غزة، يعيد التاريخ نفسه، وإن بطريقة معكوسة، موزعاً "سُخريته" على الجميع بالتناوب..تتبدل معها المواقع والمواقف والأوزان والأحجام والديناميكيات والمفاجآت..مهرجان انطلاقة فتح والثورة بالأمس، فاجأ أصحابه بالقدر الذي فاجأ خصومهم ومجادليهم المحليين، تماماً مثلما جاءت نتائج انتخابات 2006، ومن بعدها "الحسم/الانقلاب" في 2007، مفاجأة للمنتصر والمهزوم على حد سواء.

 

غزة خرجت عن بكرة أبيها للمشاركة في العيد الثماني والأربعين للرصاصة الأولى.."مليونية" فتح، جاءت مذهلة بكل الحسابات والمقاييس والمعايير..والتفاصيل التي تابعتها مع أصدقاء في غزة، أولاً بأول، كانت تشي وتشير، إلى أن "شيئاً ما" عميقاً، حدث ويتفاعل في قطاع غزة منذ سيطرة حماس منفردة عليه..نصف القطاع، وفي بعض التقديرات ثلثي البالغين فيه، خرجوا من منازلهم مبكرين للمشاركة في الاحتفال / الحدث.

ليس كل من خرج إلى المهرجان فتحاوياً، هذا مؤكد..وليس كل من صوّت لحماس في انتخابات 2006 حمساوياً..المحتفون بفتح اليوم، والمصوتون لحماس بالأمس..كثيرون منهم فعلوا ذلك من باب "النكاية بالآخر"، أو بالأحرى من باب الاحتجاج على "هيمنة" فتح ابتداءً وسطوة حماس لاحقاً..إنه الشعب الفلسطيني وقد قرر أن "يعاقب" بطريقته الخاصة، كل فريق يسعى للاستئثار والهيمنة والتفرد وفرض اللون الواحد (سياسياً واجتماعياً وثقافياً)..إنه الشعب الفلسطيني وقد قرر أن يبعث برسالة حاسمة مفادها، أن لا بديل عن الوحدة والمصالحة ولم الشمل، فالتعددية الفلسطينية، كما الوحدة الوطنية، خط شعبي أحمر، سيُعاقب كل من يحاول كسره أو اجتيازه.

أمس بدا المشاركون في المهرجان، في كل ما هتفوا وصرحوا وصاحوا به، أنهم كانوا كمن خرج من "زنزانته" للتو..المرأة التي تحدثت عن "الانفجار" الذي كان يتفاعل في جوفها، قبل أن تقذف بحممه في مهرجان الأمس، لخصت المشهد بعبارات شديدة الصدق والوضوح..والفصائل التي شاركت في المهرجان، كانت تجد فيها نافذة لحريتها التي افتقدتها منذ سنوات طوال..وفتح التي "مُسّت" كبرياؤها الوطنية شعرت أنها تستعيد زخم انطلاقاتها الأولى في عيد انطلاقتها الثامنة والأربعين.

أنه أكثر من مهرجان، إنها لحظة تحوّل في المزاج الشعبي العام، بدءا من قطاع غزة، لا ندري إن كانت مرشحة للاستمرار والتصاعد والتفاعل، أم أنها ستتوقف عند هذه الحدود..وسوف نكون بحاجة لمناسبة مماثلة، لنتعرف على طبيعة وعمق التحولات في الضفة الغربية بعد خمس سنوات من سيطرة فتح وإقصاء حماس وملاحقتها..هل المزاج الشعبي في الضفة يشبه ما هو عليه في غزة..أم أنه سلك طريقاً معاكساً، فباتت حماس هنا "مهوى أفئدة" أبناء الضفة، مثلما بدا أن فتح في غزة، باتت رمزاً للتوق والتطلع لزمن آخر وخيارات آخرى.

واللافت أن "مفاجأة فتح" في غزة، وقعت على حماس وهي في ذروة انتعاشها بنصرها في صد العدوان الأخير على القطاع، والمقاومة الباسلة التي جوبه بها...بل وهي في ذروة انتعاش شعبيتها، ولا أدري ما الذي كان سيحصل لو أن حدثاً كهذا وقع قبل العدوان الإسرائيلي الأخير..كما يصعب على المراقب عن بعد، أن يقدر الأثر الذي أحدثه "انتصار نيويورك" على شعبية فتح ومكانتها سواء في الضفة الغربية المحتلة أو في القطاع المحاصر.

على أية حال، يقتضي الحذر المنطقي في التحليل، تجنب القفز إلى "استنتاجات حاسمة" من واقعة واحدة، على أهميتها ودلالاتها الرمزية والشعبية..نحن أمام حدث أكبر من مهرجان، بيد أنه أقل من أن يكون نقطة تحوّل حاسمة في موازين القوى على الساحة الفلسطينية، أو بداية استنهاض لحركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح)..مشكلة الحركة / العمود الفقري، لم تكن يوماً مع "نقص جاهزية الشعب الفلسطيني والتفافه حول مشروعه الوطني"..مشكلة فتح، بنيوية - مؤسسية - قيادية، فهل نتوقع بعد مهرجان غزة، أن تستعيد فتح لياقتها، وكيف؟..هل يمكن أن تُترجم هذه "الحشود" إلى حالة من "عودة الوعي" لفتح؟..هل ستخرج فتح من "المنطقة الرمادية" بين الثورة والدولة، التي راوحت فيها خلال العقدين الأخيرين، وكادت أن تبتلعها؟..ولم تكن لها من نتيجة سوى التخلي عن الثورة والفشل في بناء الدولة.

بالقياس على تجارب سابقة، وبالنظر لوضع فتح الداخلي، يصعب التقدم بإجابات متفائلة على أسئلتنا تلك..والذين وحدتهم المناسبة في غزة قد تفرقهم "المصالح المتضاربة" و"القوائم المتنافسة" في الانتخابات المقبلة وقد يعصف بوحدتهم وفاعليتهم، صراع مراكز القوى في فتح والمنظمة..والفجوة بين "الجماهير" و"القيادة" التي أفقدت فتح زمام المبادرة في السنوات الأخيرة، مرشحة للإستمرار، ما لم يحدث في فتح، ومن داخلها، ما يشبه "الثورة في الثورة".

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

عندما تهيمن الـ «أنا» على العقل العربي

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    في عشرينات القرن العشرين قسم مؤسس علم النفس الحديث، فرويد، العقل البشري إلى ثلاثة ...

العراق.. الوطن أو الخيانة

صلاح عمر العلي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

ان عملية الاستفتاء التي جرت في منطقة كردستان العراق يوم 25 ايلول الماضي وما ترت...

التاريخ عندما يثأر

عبدالله السناوي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

  «يا إلهي إنه يشبه المسيح». هكذا صرخت سيدة ريفية رأته مقتولاً وجثته ملقاة في ...

خشية نتنياهو من زوال دولته

د. فايز رشيد

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    أعرب رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو عن مخاوفه من زوال دولة «إسرائيل» خلال السنوات ...

بين المقاومة والانقسام والمصالحة

منير شفيق

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

لا شك في أن معادلة العلاقات الفلسطينية الداخلية ولا سيما بين فتح وحماس دخلت، أو ...

تساؤلات حول صلاحية السفير العربي للدفاع عن حرية التعبير

هيفاء زنكنة

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

أصدرت ست منظمات حقوقية مصرية بيانًا عبرت فيه عن أسفها لترشيح السفيرة مشيرة خطّاب لمن...

حديث القيم المغيب

توجان فيصل

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

تتصدّر الأزمة الاقتصاديّة في الأردن عناوين الأخبار اليوميّة ومقالات الرأي وأيضاً الدراسات والأبحاث. ولكن أغل...

في ذكراك يا فقيه

معن بشور

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    في مثل هذا الايام قبل 17 عاما رحل المجاهد الكبير محمد البصري المعروف بالفقيه ...

مرة أخرى... بدو أم فلسطينيون؟!

عبداللطيف مهنا

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

حتى الآن، هدم المحتلون قرية العراقيب في النقب الفلسطيني المحتل للمرة التاسعة عشر بعد الم...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم29587
mod_vvisit_counterالبارحة40729
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع197380
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي225854
mod_vvisit_counterهذا الشهر688936
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45751324
حاليا يتواجد 2859 زوار  على الموقع