موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
بوتين لعباس: الوضع الإقليمي معقد ::التجــديد العــربي:: الجيش السوري يستعيد أول بلدة في محافظة القنيطرة ::التجــديد العــربي:: مقتل 54 شخصا في غارة أمريكية استهدف تجمعا في مصنع للثلج في قرية السوسة السورية بالقرب من الحدود العراقية مع سوريا ::التجــديد العــربي:: ترامب: سأترشح لانتخابات 2020.. ولا يوجد ديموقراطيون يمكنهم هزيمتي ::التجــديد العــربي:: جرحى في استمرار الاحتجاجات في جنوب العراق ::التجــديد العــربي:: إصابة أربعة فلسطينيين بينهم ثلاثة أطفال بقصف للاحتلال لمنزل في غزة ::التجــديد العــربي:: زلزال بقوة 6.2 درجة يضرب قبالة ساحل اليمن ::التجــديد العــربي:: "الإسكان" السعودية تعلن عن 25 ألف منتج سكني جديد ::التجــديد العــربي:: الرباط تعفي شركات صناعية جديدة من الضريبة لـ5 سنوات ::التجــديد العــربي:: الأوبزرفر: كشف ثمين يلقي الضوء على أسرار التحنيط لدى الفراعنة ::التجــديد العــربي:: وفاة الكاتب والمسرحي السعودي محمد العثيم ::التجــديد العــربي:: تناول المكسرات "يعزز" الحيوانات المنوية للرجال ::التجــديد العــربي:: علماء يتوصلون إلى طريقة لمنع الإصابة بالسكري من النوع الأول منذ الولادة ::التجــديد العــربي:: فرنسا للقب الثاني وكرواتيا للثأر ومعانقة الكأس الذهبية للمرة الأولى لبطولة كأس العالم روسيا 2018 ::التجــديد العــربي:: بوتين يحضر نهائي كأس العالم إلى جانب قادة من العالم ::التجــديد العــربي:: بلجيكا تعبر انجلترا وتفوز2 /صفر وبالميداليات البرونزية وتحصل على 20 مليون يورو إثر إحرازها المركز الثالث في منديال روسيا ::التجــديد العــربي:: ضابط أردني: عشرات الآلاف من السوريين فروا من معارك درعا إلى الشريط الحدودي مع الأردن ::التجــديد العــربي:: الدفاع الروسية: 30 بلدة وقرية انضمت لسلطة الدولة السورية في المنطقة الجنوبية ::التجــديد العــربي:: كمية محددة من الجوز يوميا تقي من خطر الإصابة بالسكري ::التجــديد العــربي:: ابتكار أول كبسولات للإنسولين ::التجــديد العــربي::

الشرع إذ يخرج عن صمته

إرسال إلى صديق طباعة PDF

المطالعة الشاملة للأزمة السورية، التي قدمها نائب رئيس الجمهورية العربية السورية فاروق الشرق عبر صحيفة "الأخبار" اللبنانية، تستحق القراءة والتأمل..وأحسب أن الرجل لخص بعمق وكياسة، ومن موقعه، الحكاية السورية من ألفها إلى يائها ، راسماً بدقة طريق الخروج بسوريا من عنق الزجاجة..لا ندري ما إذا كان الشرع يصدر عن موقف شخصي، وإلى أي حد تلتقي مواقفه وتفترق عن مواقف رئيسه الذي امتنع عن الكلام المباح منذ رابع خطاب يلقيه في أشهر الأزمة الإحدى والعشرين..لا ندري إن كان بذلك يعبر عن وجهة نظر "تيار داخل النظام"، من هو هذا التيار، وما هو حجمه وتأثيره؟

 

من دون مكابرة ولا مداورة قال: أن الخيار الأمني - العسكري سقط..لا النظام قادر على استئصال المعارضة، ولا المعارضات على تنوعها، قادرة على إسقاط النظام..مآلات الحل العسكري الذي يصر عليه الجانبان حتى الآن، والكلام بحرفيته تقريباً للشرع، هي الخراب الشامل لسوريا وطناً ومجتمعاً ودولة وكيان.

لم يتوقف الشرع عند "نظرية المؤامرة" التي لجأ إليها النظام بوصفها الأداة الوحيدة لتفسير ما يجري في سوريا..لكن ثمة "مؤامرة" في سوريا وعليها..الشرع تحدث أيضاَ عن مسؤولية النظام، بعض أركانه الأساسيين، فيما آلت إليه سوريا: حزب متكلس وجيش عقائدي وأجهزة مترهلة وفساد متفشي وقبضة أمنية، إلى غير ما يقرأ في سطور و"ما بين سطور" المقابلة الهامة.

ولأن الشرع ينأى بنفسه عن "تهمة" الدفاع عن فرد أو نظام، ويضع نفسه في خندق الدفاع عن سوريا، فقد تقدم بحلٍ، يجمع المخلصون لسوريا على أنه طريق الخلاص الوحيد: حل سياسي، سوري بامتياز، يستند إلى التوافق الإقليمي والدولي..حل ينعقد لواءه الآن على الأخضر الإبراهيمي، الذي وإن كان بطيئاً في أدائه - وفقاً للشرع - إلا أنه وحده من يحمل شعلة الأمل للسوريين في نهاية نفق أزمتهم المظلم.

لم يقل الشرع أن الحل السياسي آتٍ لا محالة..سوريا ما زالت بعيدة عن الحل السياسي..النظام ما زال يؤمن بأن الحل السياسي يأتي بعد استئصال الجماعات المسلحة - كما يروي الشرع - وهذا من منظوره أمر غير قابل للتحقيق، وثمة في المعارضات من يعتقد أنه قادر على الإطاحة بالنظام، وهذا متعذر أيضاً، ولن يبق في سوريا إذا استمرت المواقف والخنادق على حالها، سوى سيناريوهات الفوضى والخراب والاحتراب الأهلي المكلف للغاية.

لم يبرئ الشرع أحداً في الداخل والخارج من وزر الدم السوري الذي أريق بغزارة في الأشهر العشرين الفائتة..بيد أنه وهو السياسي المخضرم، يعرف تمام المعرفة أن المتسببين في الأزمة هم الأقدر على حلها، ولهذا اقترح توافقاً إقليميا ودوليا لا يقصي الدول التي "تآمرت" على سوريا، أقله من باب درء الضرر ووقف العبث والتآمر.

برغم الارتياح والترحيب بموقفي إيران وحزب الله الداعم لسوريا، وبالأخص ما يصدر عن "المرشد الأعلى" للثورة الإسلامية وزعيم حزب الله، إلا أن كلام الشرع عنهما بدا عاتباً ولائماً..فقد كان بمقدورهما أن يفعلا أكثر لوقف إراقة الدم السوري..هنا يتوقف الشرع عن الكلام المباح، والمأمول أن يتأمل كل من خامنئي ونصر الله جيداً في "بقية الجملة" التي لم يقلها الرجل الثاني - رسمياً على الأقل - في النظام السوري.

الحل يبدأ بوقف إراقة الدماء..هذه نقطة البدء أيضاَ عن الإبراهيمي..ويتعزز بنشر قوات حفظ سلام دولية - هذا لم يبح به الشرع - ثم ننتقل إلى تشكيل حكومة انتقالية بصلاحيات كاملة (الشرع يقول واسعة)..النظام عاجز عن ممارسة الحكم بطرائقه القديمة ومن دون شركاء جدد وفقاً للشرع..والمعارضة ليست مؤهلة للتغيير الشامل ولا هي قادرة على إدارة مرحلة الانتقال..هذا ما يبشر به الشرع والإبراهيمي وكل صديق لسوريا.

في مواجهة المتعاملين بـ"ثأرية" و"انتقامية" مع النظام السوري، حذر الشرع من المضي في العسكرة والحسم، التغيير في سوريا سياسي بامتياز وهو تغيير سيطاول النظام بمؤسسات وأركانه وآليات عمله ورموزه..الشرع تحدث مطولاً عن مرحلة ما بعد النظام الحالي، من دون أن يقول ذلك صراحة، بل لعله لامس ضفاف الصراحة المطلقة وهو يصف استحالة استمرار الحال أو العودة بعقارب الساعة إلى الوراء.

المؤسف أن الإعلام الذي احتفى بمقابلة الشرع تعمد التعامل معها على قاعدة "ولا تقربوا الصلاة"...الإعلام المؤيد للنظام أخذ المقاطع التي تؤكد استعصاء إسقاط النظام وعجز المعارضة عن فعل ذلك، مكتفياً ببعض الإشادات بروسيا والصين وإيران وحزب الله التي وردت فيها..والإعلام الآخر اقتطف منها ما يؤكد استمساك النظام بخيار الحل العسكري برغم فشله الحالي والمتوقع في حسم المعركة مع المعارضة..بين الخندقين المتقابلين ضاعت "الفكرة الكاملة" التي جاء بها أول حديث لنائب الرئيس الذي أثار غيابه سيلاً لم ينقطع من التكهنات عن موقعه وموقفه ومصيره السياسي والشخصي.

أجد أن في كلام الشرع ما يصلح ويصح في تفسير كثير من جوانب الأزمة السورية..لقد قلنا وقال كثيرون كلاماً مشابهاً، لكن قيمة هذا الكلام أنه يصدر عن الشرع، ومن منزله في دمشق، ومن موقعه كنائب للرئيس...وأجد في كلام الشرع ملامح خريطة طريق للخروج بسوريا من أزمتها، بل وربما يكون كلام الرجل، آخر "الكلام العاقل" الذي يقال في ربع الساعة الأخير الذي يسبق الطامة الكبرى.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

مقتل 54 شخصا في غارة أمريكية استهدف تجمعا في مصنع للثلج في قرية السوسة السورية بالقرب من الحدود العراقية مع سوريا

News image

قال التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم داعش في سوريا والعراق إنه نفذ ضرب...

ترامب: سأترشح لانتخابات 2020.. ولا يوجد ديموقراطيون يمكنهم هزيمتي

News image

نقلت صحيفة «ميل أون صنداي» عن الرئيس الأميركي دونالد ترامب قوله في مقابلة إنه ينو...

جرحى في استمرار الاحتجاجات في جنوب العراق

News image

استمرت الاحتجاجات في مدن جنوب العراق، الأحد، مع محاولات لاقتحام مقرات إدارية وحقل للنفط رغم...

إصابة أربعة فلسطينيين بينهم ثلاثة أطفال بقصف للاحتلال لمنزل في غزة

News image

غزة - أصيب أربعة مواطنين فلسطينيين بينهم ثلاثة أطفال بجروح اليوم الأحد، جراء قصف طائ...

زلزال بقوة 6.2 درجة يضرب قبالة ساحل اليمن

News image

سنغافورة - ضرب زلزال بلغت قوته 6.2 درجة على مقياس ريختر اليوم قبالة ساحل الي...

واشنطن تحث الهند على إعادة النظر في علاقاتها النفطية مع إيران و اليابان تستبدل النفط الإيراني بالخام الأميركي

News image

نيودلهي - دعت سفيرة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة نيكي هايلي الهند الخميس إلى إعا...

السيسي: مصر نجحت في محاصرة الإرهاب ووقف انتشاره بمناسبة الذكرى الخامسة لثورة 30 يونيو

News image

القاهرة - أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، أن المصريين أوقفوا في الـ 30 من ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

في الانفصال بين السياسة والرأسمال الثقافي

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    المعرفة والثقافة من الموارد الحيويّة للسياسة، وهي ليست منها بمنزلة المضافات التي قد ترتفع ...

ثلاث مراحل في تاريخ «الأونروا»

د. فايز رشيد

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    بالتزامن مع محاولات تنفيذ «صفقة القرن»، لتصفية القضية الفلسطينية، يجري التآمر من أطراف في ...

إسرائيل و«الخطر الديموغرافي»!

د. أسعد عبد الرحمن

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    منذ سنوات يركز الإسرائيليون، الساسة منهم والعسكريون، على مسألة «الخطر الديموغرافي»، لأسباب عديدة أبرزها ...

العرب والعصر الصيني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    في المؤتمر التاسع عشر للحزب الشيوعي الصيني الذي انعقد السنة المنصرمة، تم اعتماد خطة ...

الرسائل السياسية في المونديال

عبدالله السناوي

| الأحد, 15 يوليو 2018

    بقدر الشغف الدولي بمسابقات المونديال والمنافسة فيها، تبدت رسائل سياسية لا يمكن تجاهل تأثيراتها ...

النظام الدولي الجديد

محمد خالد

| الأحد, 15 يوليو 2018

    يتكلم الأغنياء في العالم لغة متقاربة، ويحملون هماً مشتركاً هو كيفية المحافظة على أقلية ...

إرث باراك أوباما في البيت الأبيض

د. محمّد الرميحي

| السبت, 14 يوليو 2018

    العنوان السابق هو قراءتي لما يمكن أن يكون زبدة الكِتاب المعنون بالإنجليزية «العالم كما ...

دروس تعددية الممارسات العولمية

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 12 يوليو 2018

    بغياب إيديولوجية، أو منظومة فكرية اقتصادية مترابطة، ومتناسقة في بلاد العرب حالياً، كما كان ...

لبنان الحائر والمحيّر!!

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 12 يوليو 2018

    غريب أمر هذا البلد الصغير في حجمه والكبير في حضوره، المتوافق مع محيطه والمختلف ...

الصين.. قوة عالمية

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 12 يوليو 2018

    كتبت في المقالة السابقة بعنوان «النظام الدولي إلى أين؟» عن اتجاه البنية القيادية للنظام ...

القضية الفلسطينية والأمم المتحدة

عوني صادق

| الخميس, 12 يوليو 2018

    مع الدخول في شهر يونيو/حزيران الجاري، تصاعد الحديث عن خطة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ...

إصلاح العرب

جميل مطر

| الخميس, 12 يوليو 2018

    تشكلت مجموعة صغيرة من متخصصين في الشأن العربي درسوه أكاديمياً ومارسوه سياسياً ومهنياً. عادوا ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم11293
mod_vvisit_counterالبارحة32663
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع43956
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر407778
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55324257
حاليا يتواجد 2565 زوار  على الموقع