موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

إنهاض اللغة العربية يحتاج لأفعال جذرية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

أطلقت مؤسسة الفكر العربي في مؤتمرها الفكري السنوي منذ أسبوعين مبادرة ثقافية بالغة الأهمية تحت مسمى “لننهض بلغتنا” . وقد وثّقت مبرّرات تلك المبادرة في كتاب شامل احتوى على دراسات رصينة تبرز المشاكل والأخطار التي تواجهها لغتنا الأم القومية في شتى المجالات المجتمعية . وبالطبع فإن هذه المبادرة تأتي تكملة لجهود كثيرة سابقة قامت بها مؤسسات وأصوات فردية عدة، وذلك عبر العشرات من السنين .

 

جميع تلك الدراسات السابقة والحالية وجميع المؤتمرات العديدة التي انعقدت بيّنت بصورة قاطعة أخطار وصول اللغة العربية إلى مراحل الانكماش التدريجي، انتهاء بمرحلة التهميش والإقصاء والضمور . إذاً فالتشخيص الجاد الصحيح قد تم وأصوات الإنذار بإمكانية الكارثة قد ملأت فضاءات الوطن العربي، والحلول قدّمت في شكل توصيات لا عد لها ولا حصر . لكن الانتقال إلى مرحلة الفعل ظلّ متعثّراً وجزئياً ولا يتناسب مع حجم المشاكل التي تبيّنها الدراسات والمؤتمرات . غير أن الفعل يحتاج إلى أن يأخذ في الاعتبار الأولويات ومقدار سهولة أو صعوية الحلول وبالنسبة للغة العربية هناك أولوية تحتاج الأمة إلى التوجه نحوها في الحال .

في الثلاثين سنة الماضية هبت رياح العولمة بقوة . وكان أحد أبرز نتائج الثقافة التي تبنّتها ظاهرة العولمة تهميش دور الدولة في تقديم الخدمات الاجتماعية الضرورية للمواطنين، وعلى الأخص الفقراء والمهمشين منهم، والدفع بقوة من قبل مختلف المؤسسات الدولية نحو خصخصة تلك الخدمات، وكانت الضحية الأولى لهوس الخصخصة الخدمات التربوية .

لقد شجعت الدولة العربية قيام نظام تعليمي خاص منافس وموازٍ للتعليم العام . ولم تكترث الدولة إن كانت المدارس والجامعات الخاصة وطنية أم أجنبية، فأيديولوجيات الخصخصة كانت خاضعة لمنطق السوق الذي قدّم كحلّ سحري لكل جوانب الحياة الاقتصادية والاجتماعية . كما قدّم التعليم الخاص كنظام أكثر كفاءة وجودة من نظام التعليم العام، واستعملت آلات الإعلان والدّعاية والإعلام لغرس ذلك الادّعاء في المجتمعات العربية .

كانت النتيجة أن توجهت عائلات الطبقتين الغنية والمتوسطة نحو التعليم الخاص، خصوصاً بعد أن تبين أن خريجي ذلك النظام أفضل مستوى في إتقان لغات العولمة الأجنبية، وعلى الأخص اللغة الإنجليزية، مقارنة بطلبة مدارس التعليم العام . لكن ذلك الإتقان الأفضل للغات الأجنبية تم على حساب اللغة العربية الأم . إن ذلك سيعني مستقبلاً وجود أعداد كبيرة من قادة وموجهي الأمة الفاعلين في مختلف الحقول ممّن لا يتقنون لغتهم الأم إتقاناً كافياً، الأمر الذي سيعكس نفسه على موضوعي الثقافة والهوية .

إن ضعفهم في اللغة العربية سيؤدي إلى ضعف شديد في ارتباطهم بمصادر ثقافة أمتهم، وعلى الأخص المكتوبة . وهذا بدوره سيؤدي إلى ضعف في ارتباطهم بهويتهم القومية، وبالتالي بانتمائهم الوجداني والحضاري لأمتهم . ويستطيع الإنسان تصور الكارثة التي ستحل بمجتمعات الوطن العربي من جراء هيمنة هكذا قادة على مسيرتها الحضارية .

إذاً ما الحل؟ الجواب عن هذا السؤال هو أحد مفاتيح الأولويات لمواجهة مشكلة ضعف اللغة العربية التي نريد أن ننهض بها .

في اعتقادي أنه لا يوجد حل عملي لهذه الظاهرة المتعاظمة آثارها والحاملة لأخطار كثيرة إلا من خلال تبنّي ضرورة وجود امتحانين في أساسيات اللغة العربية لجميع الطلبة العرب الذين يدرسون في المدارس الخاصة . إن ذلك القرار يحتاج إلى أن يؤخذ في المنظمة العربية للتربية والعلوم والثقافة، وأن تلتزم بتنفيذه كل الحكومات العربية .

أما الامتحانان فتقوم بوضعهما والإشراف على نتائجهما وزارات التربية والتعليم . ويكون الامتحان الأول في نهاية المرحلة الإعدادية من أجل أن تعرف المدارس الخاصة ويعرف الطلبة وأولياء أمورهم مبكّراً مستوى طلبتهم وأبنائهم فيقومون بالجهود المطلوبة لتصحيح الوضع وذلك قبل الوصول للامتحان الثاني في نهاية المرحلة الثانوية .

امتحان نهاية المرحلة الإعدادية هو تشخيصي وتنبيهي، أما امتحان نهاية المرحلة الثانوية فيجب أن يقترن بقرار وطني صارم ينص على أن الدولة لن تعترف بشهادة طالب الثانوية من المدارس الخاصة إلا باجتيازه ذلك الامتحان . ونحن هنا لا نتكلم عن امتحان تعجيزي وإنما عن امتحان في أساسيات اللغة .

بهذه الطريقة تضع الدولة الكرة في ملعب المدارس الخاصة والطلبة وأولياء أمورهم، ليتأكدوا من أن مناهج ومواد وطرق تعليم اللغة العربية في المدارس الخاصة على مستوى من الكمية والجودة يؤهّل الطالب لاجتياز الامتحان الثاني بسهولة ويسر .

إن هذه الخطوة ستريح وزارات التربية والتعليم من ملاحقة المدارس الخاصة في تفاصيل كل صغيرة وكبيرة، الأمر الذي لا تستطيع الوزارات تحقيقه في جميع الأحوال، خصوصاً مع التوسع الهائل في أعداد المدارس الخاصة .

هل هذا طريق تعسفي؟ أبداً إنه أحد العلاجات الجذرية لمرض عربي خطير شخّص ونوقش كثيراً وآن أوان علاجه


 

د. علي محمد فخرو

كاتب وطبيب وتربوي قومي من البحرين

أحد مؤسسي نادي العروبة الثقافي في البحرين.

 

 

شاهد مقالات د. علي محمد فخرو

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الأمم المتحدة ومشكلة اللاجئين والمهجرين

مكي حسن | السبت, 21 أكتوبر 2017

    برزت قضايا الهجرة واللاجئين وأضيف إليها الباحثون عن عمل في دول أخرى إلى ملف ...

في ماليزيا همومٌ فلسطينيةٌ وآمالٌ إسلاميةٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 21 أكتوبر 2017

    ماليزيا الدولة العصرية المتألقة، الصاعدة الواعدة، ذات الاقتصاد النامي بسرعة، والمتحرك بفاعلية، والمتغير برؤيةٍ ...

المصالحة الفلسطينية.. والأخاديع الترانتياهوية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    كل ما يريده نتنياهو، يردّده دونالد ترامب بحماسة، ومن دون تردد، ليس هذا بشأن ...

حق ضائع.. مسعى بائد

علي الصراف

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    لن يفرش الاتحاد الأوروبي الطريق لكاتالونيا بالزهور، ولن يقبلها عضوا فيه، ولن يسمح بإقامة ...

شكوى قضائية ضد بيريتز في المغرب

معن بشور

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    علمت من المناضل والمحامي المغربي البارز خالد السفياني أنه سيتوجه مع عدد من المحامين ...

حدود القوة الإيرانية

د. محمّد الرميحي

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    دون تهويل أو تهوين تدخل المنطقة من زاوية «التوسع الإيراني في الجوار» مرحلة جديدة، ...

دور روسيا في سوريا

د. عصام نعمان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    بات واضحاً أن الاشتباك بين سوريا و«إسرائيل» صباح الاثنين الماضي حدث في إبان وجود ...

مستقبل النزعات الانفصالية

د. محمد نور الدين

| السبت, 21 أكتوبر 2017

  بعد صمود استمر حوالي القرن عانى الوطن العربي مشكلات عدم الاستقرار، والذهاب إلى خيارات ...

بين 6 أكتوبر 1973 و6 أكتوبر 2017

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

    الفارق بين اليومين والتاريخين كبير وشاسع، والهوة بينهما واسعة، في اليوم الأول، وهو 6 ...

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم9410
mod_vvisit_counterالبارحة43787
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع9410
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي252525
mod_vvisit_counterهذا الشهر753491
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45815879
حاليا يتواجد 3147 زوار  على الموقع